د . الشيخ محمد جمعة بادي

د . الشيخ محمد جمعة بادي





هو الخطيب الحسيني الدّكتور الشّيخ محمّد جمعة بادي.
تاريخ الميلاد : 3/6/1971 م .
* عاش منذ ولادته في وطنه الكويت ، في أحضان والديه وبين أسرته ، وطوى المراحل الدّراسيّة الإعتياديّة في المدارس الحكوميّة فيها ، وشرع خلال دراسته الثّانويّة في تحصيل مواد المقدّمات الحوزويّة .
* إلتحق بالحوزة العلميّة في قم المقدّسة سنة 1986م ومكث فيها حتّى سنة 1998م ، وأتمّ فيها مراحل المقدّمات والسّطوح ، وحضر دروساً في علم الكلام والرّجال والتفسير والعقيدة والحديث ، وواصل دروس الخارج فقهاً وأصولاً في الكويت .
* نال شهادة الدّكتوراه في تخصّص الفقه الجعفري وأصوله عن رسالة الدكتوراه الموسومة الشعائر الحسينيّة في الميزان الفقهي ، ونالها في تخصّص : الأدب العربي الإسلامي عن رسالة الدكتوراه الموسومة شرح شافية أبي فراس الحمداني .
* زاول الخطابة الحسينية في مختلف البلاد العربية والإسلامية في المواسم المذهبية المختلفة ، ونقلت له الفضائيات مجالس حاشدة في محرم الحرام من الصحن الحسيني الشريف والكويت وغيرها ، وتعتبر الخطابة الحسينية الجانب البرز في شخصيّته .

أساتذته:
* حضر عند أهم أساتذة الحوزة في قم المقدّسة ..
ومنهم :
1. آية الله السّيّد محمّد رضا الجلالي .
2. آية الله الشيخ علي المروّجي القزويني .
3. آية الله الشيخ باقر الإيرواني .
4. آية الله السيد محمد مهدي الروحاني .
5. الأستاذ الحجّة السيّد عادل العلوي .
6. الأستاذ الحجّة الشيخ عبد الله اللنكراني .
7. الأستاذ الحجّة السيد جعفر علم الهدى .

الوكالات والإجازات:
* حصلَ على شهادات علميّة خلال تحصيله في الحوزة العلميّة ، وإجازات رواية من قبَل أكابر العلماء والأساتذة ، وحمل وكالات أغلب المراجع المعاصرين في النجف الأشرف وقم المقدّسة .
ومن أهم الإجازات والوكالات :
1. وكالة من المرجع آية الله العظمى السيد محمّد الحسيني الروحاني .
2. وكالة من المرجع آية الله العظمى الميرزا جواد التبريزي .
3. وكالة من المرجع آية الله العظمى الشيخ الوحيد الخراساني .
4. وكالة من المرجع آية الله العظمى السيد على الحسيني السيستاني .
5. وكالة من المرجع آية الله العظمى السيد محمد سعيد الطباطبائي الحكيم .
6. وكالة من المرجع آية الله العظمى السيد محمد صادق الحسيني الروحاني .
7. وكالة من المرجع آية الله العظمى السيد محمد رضا الكلبايكاني .
8. وكالة من المرجع آية الله العظمى الميرزا علي الغروي .
9. وكالة من المرجع آية الله العظمى الشيخ بشير النجفي .
10. وكالة من المرجع آية الله العظمى الشيخ محمد الفاضل اللنكراني .
11. وكالة من المرجع آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي .
12. وكالة من المرجع آية الله العظمى السيد موسى الشبيري الزنجاني .
13. وكالة من المرجع آية الله العظمى السيد محمد باقر الشيرازي .
14. إجازة رواية من المرجع آية الله العظمى السيّد شهاب الدين المرعشي النجفي .
15. إجازة رواية ودراية من آية الله العلاّمة الحجّة السيد عبّاس الحسيني الكاشاني .
16. إجازة رواية من الأستاذ المحقّق آية الله السيّد محمّد رضا الحُسيني الجلالي .
17. إجازة رواية من آية الله العلاّمة السيد مهدي الحسيني اللاجوردي .
18. إجازة رواية من آية الله العظمى الشيخ بشير حسين النجفي .
19. إجازة رواية من آية الله العظمى الشيخ إسحاق الفيّاض .
20. إجازة رواية من آية الله السيد إبراهيم الزنجاني .
21. إجازة رواية من آية الله السيد إبراهيم الخراساني .

الخطابة الحسينية:
تعتبر الخطابة الحسينية هي الجانب الأبرز في شخصيّته .. فقد زاولها وتشرّف بخدمة سيّد الشهداء (ع) قبل هجرته العلميّة إلى قم المقدّسة في بدايات متواضعة ، متأثرا بخطباء المنبر الحسينيين التي كانت تحفل بهم الساحة الحسينية في الكويت في تلك المرحلة المزدهرة ، وله علاقاته الطيبة بأكثر رموز الخطابة فيها .
ثم تطوّرت خطابته في الحوزة العلميّة مستفيداً من أساتذة الفن والخطباء الأساتذة الذين كان لا ينقطع عن مجالستهم والأخذ عنهم ، حتّى أصبحت الخطابة والخدمة الحسينية الجزء الأبرز في حياته العلميّة والدينيّة والإجتماعيّة .
وكان حينها يزاول الخطابة في سوريا وإيران والبحرين ، وهو يزاول الخطابة اليوم في أغلب مجالس دولة الكويت الرئيسيّة وفي العراق وفي دول الخليج ومختلف البلاد الإسلامية
* نُقلَت له مجالس حسينيّة على الهواء مباشرةً في محرّم الحرام وشهر صفر وشهر رمضان وأيّام الفاطميّة وأيّام المهدويّة من دولة الكويت ومن مختلف الدول وعلى مختلف القنوات الفضائية .
يشمل نشاطه الخطابي مختلف الدول ، مروراً بمجالس الكويت ودول الخليج وإيران والعراق ولبنان وسوريا وغيرها .
وزاول الخطابة في العراق في النجف الأشرف وكربلاء المقدسة ، وله مجالس موسمية معروفة في صحن الحرم الحسيني الشريف والصحن العباسي الشريف والمخيّم الحسيني وبعض حسينيات المحافظة ، وفي بغداد في حرم الإمامين الكاظمين (ع) ، وفي البصرة والعمارة وسائر محافظات العراق .. وعرضت مجالسه على القنوات المختلفة ، وبُثَّ بعضها بثّاً مباشراً .
* زاول التدريس وإلقاء المحاضرات التخصّصيّة والعامّة ، سواء الدّروس الحوزويّة أو المحاضرات ، وعُرضت له محاضرات كثيرة في العقائد والسّيرة والتربية والفقه والتاريخ على بعض القنوات الفضائية .
* تُرجم له بتفصيل في بعض الكتب المطبوعة ، مثل : معجم الخطباء للسيد داخل سيد حسن ، وكتاب الفاطميات (شعراء الزهراء"ع" ) للشيخ علي حيدر المؤيّد ، وفي بعض المجلاّت ومواقع الإنترنت .
* له قصائد شعرية منتشرة باللغة العربيّة الفصحى واللهجة الدّارجة ، مدحية ورثائية ووجدانيّة وإخوانيّة وغزليّة ، وأكثر شعره في أهل البيت (ع) وأكثرُه في سيّد الشهداء (ع) ، وله قصائد لطميّات فصيحة ودارجة أدّى بعضها الرّادود الحسيني الحاج الملاّ باسم الكربلائي ، الرّادود الحسيني الحاج علي مهدي ، وغيرهما من خدّام المنبر .
* صدرت له مؤلّفات وتحقيقات عدّة ، طُبعت في الكويت وإيران ولبنان ، وله كتب عدّة في طريقها إلى الطبع ، ونُشرت له مقالات علميّة وأدبيّة في مجلاّت علميّة ، ومقالات وبحوث في مناسبات دينيّة كثيرة ، نُشرت في الصُّحُف الكويتيّة وغيرها .

الكتب المحقّقة:
1. إكسير العبادات في أسرار الشهادات ، المعروف بأسرار الشهادة ، من أضخم المقاتل الحسينيّة وأفخمها ، من تأليف الفقيه الفاضل العلاّمة الآغا الشّيرواني الدّربندي ، وكتب له مقدّمة ضافية ، تم تحقيقه بالإشتراك مع الشيخ عبّاس ملاّ عطيّة الجمري ، وطُبع في بيروت وإيران مكرّراً في ثلاثة مجلّدات .
2. أبو هريرة ، للآية العلَم المحقّق المتتبّع السيّد عبد الحسين شرف الدين العاملي (ره) ، مع مقدّمة وافية في ترجمة المؤلّف ، طبع في الكويت .

المؤلّفات:
له مؤلّفات عدّة ..
1. الدّمعة الساكبة ( بحوث في البكاء والمأتم الحسيني ) وطُبع في بيروت والكويت .
2. المصيبة الراتبة ( أصداء المقتل الحسيني والشعائر الحسينية ) وطُبع في الكويت .
3. سلسلة ( من فقه النساء ) ، الدّماء الثلاثة ، طُبع في الكويت .
4. لا تصوموا عاشوراء ، طُبع في الكويت وسوريا وإيران .
5. تحريف القرآن ، نُشر على مواقع مختلفة في الإنترنت .
6. الشعائر الحسينية ، طُبع في الكويت .
7. مُنتقى العقد الجماني في نسب السيد الكاشاني ، وهي أرجوزة طريفة في (110) أبيات في نسب السيد عباس الكاشاني ، ممهورة بمُهر الآية العظمى النسّابة الفقيه العلم السيّد شهاب الدين المرعشي النجفي (ره) .
8. منظومة (حديث الكساء) ، طُبعت في كتاب (حديث الكساء) للشيخ علي حيدر المؤيّد .
9. مقدّمة ديوان الجمرات الوديّة في المودة الجمريّة ، للمرحوم الملاّ عطيّة الجمري (ره) ، تمّ إعدادُهُ مع ولده الشيخ عبّاس الجمري ، والمقدّمة ملمّة بسيرة الشاعر وحياته ، طُبع في الكويت وإيران وبيروت .
10. القول الثابت ، رسالة في أصول الدّين ، طُبع في الكويت .
11. قصّة الرسول (ص) .. الحلقة الأولى في السيرة النبويّة ، طُبع في الكويت .
12. شهر رمضان .. أحكام وأعمال وسنن ، طُبَع في الكويت .

وصدرت له أعمال تحقيقيّة أصلها مؤلّفات معدودة للطّبع ..
1. بوستر : الشجرة النبويّة المباركة ، في طباعة فاخرة ، وقد انتشرت انتشاراً كبيراً في العالم الإسلامي ، وترجمت من العربيّة إلى الفارسية والإنجليزية والأندونيسيّة .
2. بوستر : علي في القرآن ، يحتوي على (20) آية نزلت في أمير المؤمنين (ع) تدل على فضله وتقديمه على غيره ، بمصادر أهل السنّة ، طبعت في الكويت طباعة فاخرة .

وله كتُب تحت الإعداد ..
1. الميثاق ، أئمتنا (ع) حقوقهم علينا وواجباتنا تجاههم .
2. مقتل الحسين (ع) برواية أهل السنة .
3. الموت وأسرار عالم البرزخ .
4. محاضراتي المنبريّة .
5. ديوان شعر .
6. أدب الطّريق ، خطوات في الطريق إلى الحسين (ع) .
7. الشجرة النبويّة المباركة .
8. علي (ع) في القرآن .
9. التوسّل ، المادة العلمية لبرنامج عُرض على بعض الفضائيّات .
10. دراسات في زيارة الناحية المقدّسة .
11. أضواء على سورة يوسف .
12. ربيبة الخدر ، فصول في حياة السيدة زينب (ع) .
13. التصدّق بالخاتم ، في رحاب آية الولاية .
14. موسوعة تفسير الأحلام .
15. أحكام المرأة في الفقه الجعفري (رسالة الماجستير).
16. الشعائر الحسينية في الميزان الفقهي (رسالة الدكتوراه) .
17. شرح شافية الأمير أبي فراس الحمداني (رسالة الدكتوراه) .
وكتبٌ أخرى ..

هذه إلمامة سريعة ومقتضبة عرضناها بناءً على العادة الجارية في المواقع الخاصة ، ونسال الله لنا ولكم حسن العاقبة والثبات على ولاية أهل البيت عليهم السلام وخدمة سيّد الشهداء عليه السلام .



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حكمت العميدي ، على اثر الكلمة .. المرجعية الدينية العليا والكوادر الصحية التي تواجه الوباء .. - للكاتب حسين فرحان : نعم المرجع والاب المطاع ونعم الشعب والخادم المطيع

 
علّق صالح الطائي ، على تجهيز الموتى في السعودية - للكاتب الشيخ عبد الامير النجار : الأخ والصديق الفاضل شيخنا الموقر سلام عليكم وحياكم الله أسعد الله أيامكم ووفقكم لكل خير وأثابكم خيرا على ما تقدمونه من رائع المقالات والدراسات والمؤلفات تابعت موضوعك الشيق هذا وقد أسعدت كثيرة بجزالة لفظ أخي وجمال ما يجود به يراعه وسرني هذا التتبع الجميل لا أمل سوى أن ادعو الله أن يمد في عمرك ويوفقك لكل خير

 
علّق خالد طاهر ، على الخمر بين مرحلية (النسخ ) والتحريم المطلق - للكاتب عبد الكريم علوان الخفاجي : السلام عليك أستاذ عبد الكريم لقد اطلعت على مقالتين لك الاولى عن ليلة القدر و هذا المقال : و قد أعجبت بأسلوبك و اود الاطلاع على المزيد من المقالات ان وجد ... علما انني رأيت بعض محاضراتك على اليوتيوب ، اذا ممكن او وجد ان تزودوني بعنوان صفحتك في الفيس بؤك او التويتر او اي صفحة أراجع فيها جميع مقالاتك ولك الف شكر

 
علّق الكاتب جواد الخالصي ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : الاستاذ ناجي العزيز تحياتي رمضان كريم عليكم وتقبل الله اعمالكم شكرا لكم ولوقتكم في قراءة المقال اما كتابتنا مقالات للدفاع عن المضحين فهذا واجب علينا ان نقول الحقيقة وان نقف عند معاناة ابناء الشعب وليس من الصحيح ان نسكت على جرائم ارتكبها النظام السابق بحق شعبه ولابد من الحديث عن الأحرار الذين صرخوا عاليا بوجه الديكتاتور ولابد من ان تكون هناك عدالة في تقسيم ثروات الشعب وما ذكرتموه من اموال هدرتها وتهدرها الحكومات المتعاقبة فعلا هي كافية لترفيه الشعب العراقي بالحد الأدنى وهناك الكثير من الموارد الاخرى التي لا يسع الحديث عنها الان. تحياتي واحترامي

 
علّق ناجي الزهيري ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : اعزائي وهل ان السجناء السياسيين حجبوا رواتب الفقراء والمعوزين ؟ ماعلاقة هذه بتلك ؟ مليارات المليارات تهدر هي سبب عدم الإنصاف والمساواة ، النفقة المقطوع من كردستان يكفي لتغطية رواتب خيالية لكل الشعب ، الدرجات الخاصة ،،، فقط بانزين سيارات المسؤولين يكفي لسد رواتب كل الشرائح المحتاجة ... لماذا التركيز على المضطهدين ايام النظام الساقط ، هنا يكمن الإنصاف . المقال منصف ورائع . شكراً كثيراً للكاتب جواد الخالصي

 
علّق الكاتب جواد الخالصي ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : العزيز الاستاذ محمد حيدر المحترم بداية رمضان مبارك عليكم وتقبل الله اعمالكم واشكر لك وقتك في قراءة المقال وفي نفس الوقت اشكر سؤالك الجميل بالفعل يجب ان يكون إنصاف وعدالة مجتمعية لكل فرد عراقي خاصة المحتاجين المتعففين وانا أطالب معك بشدة هذا الامر وقد اشرت اليه في مقالي بشكل واضح وهذا نصه (هنا أقول: أنا مع العدالة المنصفة لكل المجتمع وإعطاء الجميع ما يستحقون دون تمييز وفقا للدستور والقوانين المرعية فكل فرد عراقي له الحق ان يتقاضى من الدولة راتبا يعينه على الحياة اذا لم يكن موظفًا او لديه عملا خاصا به ) وأشرت ايضا الى انني سجين سياسي ولم اقوم بتقديم معاملة ولا استلم راتب عن ذلك لانني انا أهملتها، انا تحدثت عن انتفاضة 1991 لانهم كل عام يستهدفون بنفس الطريقة وهي لا تخلو من اجندة بعثية سقيمة تحاول الثأر من هؤلاء وتشويه ما قاموا به آنذاك ولكنني مع إنصاف الجميع دون طبقية او فوارق بين أفراد المجتمع في إعطاء الرواتب وحقوق الفرد في المجتمع. أما حرمان طبقة خرى فهذا مرفوض ولا يقبله انسان وحتى الرواتب جميعا قلت يجب ان تقنن بشكل عادل وهذا طالبت به بمقال سابق قبل سنوات ،، اما المتعففين الفقراء الذين لا يملكون قوتهم فهذه جريمة ترتكبها الدولة ومؤسساتها في بلد مثل العراق تهملهم فيه وقد كتبت في ذلك كثيرا وتحدثت في أغلب لقاءاتي التلفزيونية عن ذلك وهاجمت الحكومات جميعا حول هذا،، شكرا لكم مرة ثانية مع الود والتقدير

 
علّق محمد حيدر ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : السلام عليكم الاستاذ جواد ... اين الانصاف الذي تقوله والذي خرج لاحقاقه ثوار الانتفاضة الشعبانية عندما وقع الظلم على جميع افراد الشعب العراقي اليس الان عليهم ان ينتفضوا لهذا الاجحاف لشرائح مهمة وهي شريحة المتعففين ومن يسكنون في بيوت الصفيح والارامل والايتام ... اليس هؤلاء اولى بمن ياخذ المعونات في دولة اجنبية ويقبض راتب لانه شارك في الانتفاضة ... اليس هؤلاء الايتام وممن لايجد عمل اولى من الطفل الرضيع الذي ياخذ راتب يفوق موظف على الدرجة الثانية اليس ابناء البلد افضل من الاجنبي الذي تخلى عن جنسيته ... اين عدالة علي التي خرجتم من اجلها بدل البكاء على امور دنيوية يجب عليكم البكاء على امرأة لاتجد من يعيلها تبحث عن قوتها في مزابل المسلمين .. فاي حساب ستجدون جميعا .. ارجو نشر التعليق ولا يتم حذفه كسابقات التعليقات

 
علّق ريمي ، على عذرا يا فيكتور هيجوا فأنك مخطأ تماماً - للكاتب حسين العسكري : من الوضاعة انتقاد كتابات ڤيكتور وخصوصًا هذه القصيدة الرائعة ڤيكتور هوچو نعرفه، فمن أنت؟ لا أحد بل أنت لا شيئ! من الوضاعة أيضاً إستغلال أي شيىء لإظهار منهج ديني ! غباءٍ مطلق ومقصود والسؤال الدنيئ من هو الخليفة الأول؟!!! الأفضل لك أن تصمت للأبد أدبيًا إترك النقد الأدبي والبس عمامتك القاتمة فأنت أدبيًا وفكرياً منقود.

 
علّق زينة محمد الجانودي ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : أستاذ علي جمال جزاكم الله كلّ خير

 
علّق علي جمال ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : جزاكم الله كل خير

 
علّق زينة محمد الجانودي ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : الأستاذ محمد جعفر الكيشوان الموسوي شكرا جزيلا على تعليقك الجميل وشكرا لاهتمامك وإن شاء الله يرزقنا وإياكم زيارة الحبيب المصطفى ونفز بشفاعته لنا يوم القيامة كل التقدير والاحترام لحضرتك

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : الكاتبة الرائعة السيدة زينة محمد الجانودي دامت توفيقاتها السلام عليكم ورحمة الله وبركاته رسالة مؤلمة وواقعية وبلاشك سوف تؤلم قلب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم احسنتِ الإختيار وأجدتِ وصف حالنا اليوم. بالنسبة للمقصرين ارجو إضافة إسمي للقائمة أو بكلمة أدق على رأس القائمة عسى ان يدعو بظهر الغيب للمقصرين فيشملني الدعاء. إلتفافتة وجيهة ودعوة صادقة لجردة حساب قبل انقضاء شهر الله الأعظم. أعاهدك بعمل مراجعة شاملة لنفسي وسأحاول اختبار البنود التي ذكرتيها في رسالتك الموقرة لأرى كم منها ينطبق عليّ وسأخبرك والقرّاء الكرام - يعني من خلال هذا المنبر الكريم - بنتائج الإختبار،ولكن ايذّكرني احد بذلك فلربما نسيت ان اخبركم بالنتيجة. ايتها السيدة الفاضلة.. رزقك الله زيارة الحبيب المصطفى وحج بيته الحرام وجزاك عن الرسالة المحمدية خير جزاء المحسنين وزاد في توفيقاتك الشكر والإمتنان للإدارة الموقرة لموقع كتابات في الميزان وتقبل الله اعمالكم جميعا محمد جعفر

 
علّق امال الفتلاوي ، على الشهيد الذي جرح في يوم جرح الامام"ع" واستشهد في يوم استشهاده..! - للكاتب حسين فرحان : احسنتم وجزاكم الله خيرا .... رحم الله الشهيد وحشره مع امير المؤمنين عليه السلام

 
علّق نادر حي جاسم الشريفي ، على عشائر بني تميم هي أقدم العشائر العربية في العراق - للكاتب سيد صباح بهباني : نادر الشريفي اخوک الصقیر من دولة جمهوريه الاسلاميه ايرانيه,ممكن نعرف نسب عشائر اشريفات من جنوب الايران في محافظة خوزستان قطر اليراحي,هنا الاكبار يقولون عشيرة اشريفات ترجع التميم و نخوتهم(دارم)آل دارم,هاي الهه صحه و بيرقهم اسود,رحمه علي موتاك اهدينه علي درب الصحيح و اذا ممكن دزلي رقم هاتفك و عنوانك,انشالله انزورك من جريب

 
علّق حيدر الحدراوي ، على علي بن ابي طالب "ع" ح2 .. الولادة .. المعلم - للكاتب حيدر الحد راوي : سيدنا واستاذنا الواعي والكاتب القدير محمد جعفر الكيشوان الموسوي تلميذكم لا يعلو على استاذه رزقنا الله زيارته ومعرفة حقه وجعلنا الله واياكم من المستمسكين بحجزته نسألكم الدعاء ******** الشكر موصول ..... الادارة المحترمة .... موقع كتابات في الميزان .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد ابو طور
صفحة الكاتب :
  محمد ابو طور


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net