• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : أخبار وتقارير .
              • القسم الفرعي : أخبار وتقارير .
                    • الموضوع : القوات العراقیة تحرر منطقة الشقق بقضاء عنه وتكمل الاستعدادات لتحرير أيسر الشرقاط .

القوات العراقیة تحرر منطقة الشقق بقضاء عنه وتكمل الاستعدادات لتحرير أيسر الشرقاط

تمكنت القوات الامنية من تحرير منطقة الشقق بقضاء عنه غرب الانبار ورفع العلم العراقي فوقها.

وقال القيادي في حشد الانبار عبدالله الجغيفي ان القوات الامنية والقوات الساندة لها رفعت العلم العراقي فوق مباني منطقة الشقق بقضاء عنه غربي الانبار.

وأضاف ان القوات الامنية تتقدم ببطء على خلفية قيام عناصر داعش بعمليات تفخيخ للطرق الرئيسية والفرعية والمباني الحكومية ومنازل المدنيين، موضحا أن القوات الامنية والقوات الساندة لها تواصل تقدمها نحو معاقل داعش الارهابي.

وأعلن نائب قائد العمليات المشتركة الفريق الركن قوات خاصة عبد الأمير رشيد يار الله، اليوم الأربعاء، اكمال الاستعدادات لتحرير أيسر قضاء الشرقاط ضمن محافظة صلاح الدين.

ونقل بيان لاعلام الحشد الشعبي اليوم عن يار الله القول إنه “تم عقد اجتماع اليوم في مقر الفرقة المدرعة التاسعة بحضور آمر اللواء الثاني كريم الخاقاني وآمر لواء علي الأكبر اللواء علي الحمداني لوضع اللمسات الأخيرة للتقدم باتجاه ايسر الشرقاط كمرحلة الأولى ومن ثم الحويجة”.

ومن جهته قال قائد الشرطة الاتحادية، الفريق رائد شاكر جودت، ان القوات الأمنية تستعد لاقتحام الساحل الأيسر لقضاء الشرقاط شمالي محافظة صلاح الدين.

وذكر جودت في بيان له ان “مدفعية الشرطة الاتحادية وكتائب الصواريخ الموجهة استهدفت عشرات الاهداف المنتخبة ومقرات الدواعش في الجانب الايسر للشرقاط فيما تستعد قوات المغاوير المسنودة بالفرقة الالية لاقتحام المدينة في الساعات المقبلة من عدة محاور”.

وفي شأن آخر افاد مصدر محلي في محافظة صلاح الدين، الاربعاء، بان تنظيم “داعش” بدأ بإخلاء ما تبقى من مقراته في الساحل الايسر لقضاء الشرقاط.

وقال المصدر نيوز، إن “تنظيم داعش بدأ منذ ساعات الصباح الاولى باخلاء ما تبقى من مقراتها الرئيسي في الساحل الايسر لقضاء الشرقاط شمالي صلاح الدين بشكل عاجل وفوضوي للغاية”.

واكد قائد عمليات دجلة الفريق الركن مزهر العزاوي قتل اثنين من ارهابيي”داعش” أحدهما انتحاري في وادي ثلاب شمال شرق ديالى.

وقال العزاوي في تصريح صحفي اليوم الاربعاء:” ان طيران الجيش استهدف دراجة نارية يقودها اثنان من ارهابيي (داعش) أحدهما انتحاري في وادي ثلاب ضمن حوض حمرين ما أدى إلى مقتلهما بالحال وتدمير الدراجة النارية”.

کما أعلن عضو مجلس محافظة ديالى عبد الخالق العزاوي، الأربعاء، أن ثلاثة أفواج من الحشد العشائري تمسك مناطق ساخنة في المحافظة وعناصر لم يتسلموا رواتب من ثلاثة أعوام، مجدداً دعوته الحكومة المركزية إلى معالجة ذلك.

وقال العزاوي إن “ثلاثة أفواج للحشد العشائري تنتشر سراياها في ناحيتي المنصورية(40كم شرق بعقوبة) والعظيم(60كم شمال شرق بعقوبة) تتألف من أكثر من 1200 مقاتل بدون رواتب للعام الثالث على التوالي”.




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=104814
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2017 / 09 / 20
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 01 / 28