• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : شركة نفط أمريكية تنقّب عن المشاكل بدل النفط .
                          • الكاتب : عزيز الحافظ .

شركة نفط أمريكية تنقّب عن المشاكل بدل النفط


شركة إكسون موبيل(ExxonMobil‏) هي شركة أمريكية متعددة الجنسيات. يقع المقر في ارفينج بولايه تكساس.. كما أنها تمتلك المئات من فروع أصغر مثل النفط الامبراطوري المحدود (69،6 ٪) في كندا. توظف شركة إكسون موبيل أكثر من 82000 شخص في جميع أنحاء العالم، مع ما يقرب من 4000 موظف في المقر و27000 شخص في هيوستن. في 30 تشرين الثاني / نوفمبر، 1999 اندمجت معا شركة إكسون وشركة موبيل ليشكلوا إكسون موبيل - أكبر شركة نفط خاصة في العالم. لتحتل المركز الأول في الارباح الصافية التي حققتها شركات النفط  العالميةحيث حققت ارباح صافية في العام 2008 بلغت حوالي 37 مليار دولار بالعافية! هذه الشركة العملاقة تعاقدت مع وزارة النفط العراقية ووقعت عقدا هي ومجموعة شل البريطانية الهولندية في 29 تشرين الأول من العام 2010 لتطوير حقل غرب القرنة، وتبلغ نسبة اكسون حوالي 60% في تطوير حقل القرنة الغربي الاول الذي ستبلغ طاقته 8.6 مليون برميل يوميا، وينتج حاليا 350 الف برميل يوميا. وشركة شل هي الشريك الاصغر بنسبة 15% فيما تملك شركة الاستكشاف النفطي الحكومية 25%. والعقد التقني هذا، الذي قدم في مناقصة عقدت في بغداد عام 2009، يتضمن استرداد التكلفة ورسوم اتعاب بقيمة دولار واحد و90 سنتا للبرميل الواحد. هذا الفصل الاول! نعم قد تكون المقالات الإقتصادية ثقيلة الظل عند القراء عامة والعراقيين خاصة بحكم إن الموضوع يمّس مستقبلهم نرى مايلي:
1.               ابرمت شركة اكسون موبيل النفطية العالمية ست صفقات ضخمة مع حكومة اقليم كردستان، وهو مخاطرة حقيقية بمصير مشروع غربي القرنة ، اذا تمسكت بغداد بالقائمة السوداء التي وضعتها للشركات التي تتعاقد مع كردستان.
2.               لوحت الحكومة العراقية بحرمان الشركة الاميركية من العمل في حقول الجنوب، مؤكدة موقفها الرافض لابرام عقود مع اربيل بعيدا عن وزارة النفط الاتحادية.
3.               ان اكبر الشركات النفطية التي امضت عقودا مع اقليم كردستان هي الشركة الاميركية ماراثون اويل، قد ابُعدت عن جولات تراخيص بغداد ومناقصاتها لاستكشاف النفط والغاز بعد ابرامها عقدا عام 2010 مع كردستان .
4.               صفقات اكسون موبيل كشفت اثناء التحضيرات لانشطة مؤتمر واسع يعقد في اربيل، تنظمه مجموعة CWC المتخصصة بالنفط والغاز والطاقة والبنى التحتية ومقرها لندن.
5.               يقول مدير العقود النفطية والتراخيص بوزارة النفط  العراقية "على اكسون ان تختار بين الاستمرار بصفقتها مع حكومة اقليم كردستان او تخسر عقدها بجنوب العراق. وان حكومة العراق المركزية بعثت الى اكسون بثلاث رسائل تحذير قبل ان توقع شركة ايرفنغ بتكساس صفقتها لاستكشاف النفط والغاز مع كردستان.
6.               فندت وزارة الموارد الطبيعية في إقليم كردستان نفي الدكتور حسين الشهرستاني بعدم الموافقة على إبرام عقود للتنقيب عن النفط بين شركة أميركية وإقليم كردستان، مؤكدة توقيعها العقد؟!! وقال وزير الموارد الطبيعية  الكردستاني اشتي هورامي ، إن "الإقليم ،وقع اتفاقا مع شركة النفط الأمريكية الكبرى اكسون موبيل في 18 اكتوبر تشرين الأول المنصرم، بخصوص ستة قطاعات استكشاف في الإقليم".
7.               أين الحقيقة؟ هل تلعب شركة إكسون موبايل على نغمات موبايل ؟!الفرقة بين العراقيين والوطن الواحد كأول المشاكل مابعد الإنسحاب الامريكي؟ هل هي شركة للتنقيب عن النفط حصرا أم شركة للبحث عن المشاكل التي لاتنتهي بين المركز والأقليم في غياب تشريع وإقرار قانون النفط والغاز؟
8.               هل ستخسر الشركة العملاقة عقدها المالي الضخم  في القرنة وتستبدله بعقد في لإقليم كردستان وتخسر كل العروض النفطية المستقبلية التي ستُبعد عنها كما أبعدت شركة ماراثون اويل الامريكية؟ هل ستكون هذه الحالة المبهمة للناس مدار واقع حال عن قوة ترسب المشاكل النفطية في العراق؟ الغموض يلّف الحيرة! وكلاهما مثلنا يتربصان بمستقبل السياسة النفطية التي تدّر ل تدفع رواتب ملايين العراقيين لانها موردهم  الحالي والمستقبلي الأوحد!




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=11365
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2011 / 11 / 16
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 01 / 27