• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : أخبار وتقارير .
              • القسم الفرعي : نشاطات .
                    • الموضوع : العمل والصيلب الاحمر تبحثان تمكين المرأة اقتصاديا بديلاً عن رواتب الاعانة .
                          • الكاتب : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية .

العمل والصيلب الاحمر تبحثان تمكين المرأة اقتصاديا بديلاً عن رواتب الاعانة

التقت مدير عام دائرة حماية المرأة في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الدكتورة عطور حسين الموسوي وفداً من اللجنة الدولية للصليب الاحمر برئاسة مسؤول الأمن الاقتصادي مايكل اودنل ومنسقة مشروع تمكين المرأة اقتصادياً بديلاً عن رواتب الاعانة كوثر رحيم مظلوم بتاريخ 21/2/2018 .

وتضمن الاجتماع بحث كيفية تقديم الإغاثة للأشخاص المتضررين جراء العمليات العسكرية في المناطق التي تعرضت للاحتلال من قبل عصابات داعش وسبل تقديم المساعدات للنازحين العائدين الى مناطقهم في (ديالى، والانبار، وصلاح الدين) فضلا عن  العوائل النازحة غير العائدة.

واستعرضت المنسقة ابرز النشاطات التي نفذت بالتعاون مع دائرة المرأة للمدة من 2011 ولغاية 2017، المتمثلة بصرف مبالغ مالية للنساء غير المسجلات على الاعانة الاجتماعية لحين فتح باب الشمول، مبينة ان المبالغ التي وزعت على دفعتين قد تراوحت بين (300,000 الى 390,000) في كل دفعة.

فيما بينت مدير عام الدائرة عدم امكانية استمرار هذا المشروع بسبب عدم وجود تخصيصات مالية وتوقف الشمول الجديد حالياً، مقترحة استبدال هذا المشروع بآخر يتضمن تدريب النساء غير المسجلات ومساعدتهن في الاشتراك بالتدريب حسب مهاراتهن والحصول على ادوات المشروع من خلال منحهن مبالغ مالية لشراء مواد المشروع على ان تتضمن الآلية منح النساء فاقدات المعيل أجور التدريب وأجور النقل والتنسيق مع مراكز التدريب المهني لتيسير مشاركة المرأة قرب مناطق سكناها تجنباً للقيود الاجتماعية المعيقة، كما يتم الترشيح للنساء غير المسجلات عن طريق الدائرة على ان تتم زيارتهن ميدانياً من قبل الباحثين للتأكد من الحالة الاجتماعية عبر تقارير مصورة .

من جانبه رحب اودنل بالفكرة البديلة للمدير العام، وقد تم الاتفاق على شمول (1000) امرأة بالمنهج المقدم لهن لغرض تهيئتهن للشمول بالمشاريع المشار اليها آنفاً، مطالباً بعقد اجتماع تشاوري ثانٍ بعد المداولة مع الجهات العليا في اللجنة لغرض الموافقة على مشروع التدريب على ان يكون اللقاء في غضون اسبوعين، كما اتفق المجتمعون على تطبيق البرنامج في محافظتي بغداد، والانبار بالتنسيق مع دائرة التدريب المهني.

كما تم خلال الاجتماع بحث مشروع ثان يتضمن تزويد (400) امرأة فاقدة للمعيل من غير المشمولات بالمشاريع المُدرّة للدخل ولا تحتاج الى تدريب مهني، كمشروع بقالة منزلي او شراء ستوتة لأحد اولادها القادرين على العمل وتزويد من تتوفر فيهن مهارة الطبخ بالادوات اللازمة ضمن مشروع (المطبخ الانتاجي)، فضلا عن المشاريع الريفية مثل (زراعة النباتات المغطاة، وتربية الدواجن، وتربية المواشي) في محافظات (بغداد، وديالى، والانبار، وصلاح الدين).

 

نادية البياتي

 




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=116401
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2018 / 03 / 04
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 03 / 2