• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : قضية رأي عام .
              • القسم الفرعي : قضية راي عام .
                    • الموضوع : كمال الحيدري والملحد العارف بالله " دارون " .
                          • الكاتب : عادل الموسوي .

كمال الحيدري والملحد العارف بالله " دارون "

لا رأي وﻻ بحث لي في نظرية النشوء واﻻرتقاء لصاحبها " دارون " ، واعلم عنها اجماﻻ ما نقل من ؛ ان نشأة الخليقة بدأت بكائن ذو خلية واحدة تطور وتفرعت منه انواعا كثيرة انتخبت الطبيعة اﻻقوى واﻻصلح واﻻمثل منها ،  وان القرود احدى مراحل تطور اﻻنسان ، وعلمت ايضا - مؤخرا - ان هناك حلقة مفقودة واشكالية واردة على النظرية وهي ان عملية التطور ﻻبد ان تكون تدريجية وﻻزم ذلك ان تكون هناك اعدادا هائلة من انواع الكائنات على مدى الفترة الزمنية الطويلة منذ نشأة الخلق ولو كان كذلك لوجد - ذلك - ولوحظ وكان له اثر في الحفريات ، فتوصلوا الى رتق هذا اﻻشكال بأن التطور كان على شكل طفرات تطورية متباعدة تحكمها الصدف ، وﻻ ادري ان كان من محاسن الصدف او مساوئها ان اعرف هذه المعلومة من - ؟ - كمال الحيدري وهو يسخر من جهل مؤيدي هذا الترقيع ويصفهم بأسوأ ما يمكن وصفه ، وهذا جيد ﻻنهم فعﻻ كما يقول لوﻻ الوصف العجيب الذي يصف به صاحب النظرية " دارون " ، و"دارون" حسب ما علمت انه من المﻻحدة الﻻادرية لكن كمال الحيدري يصر ويتكلف تفسير نص ل " دارون " يستنبط منه وصفا بارعا غاية في الروحانية كأنه يصف معصوما ، يصفه بطريقة يذوب معها به وتفنى ذاته بذاته يصفه بأنه العارف بالله .. " العارف بالله دارون " ، وما يهمني من وصفه وما دارون وما كمال الحيدري ليغيضني ، لكن المؤلم انه عند ذكره لذلك الملحد  يصفه ب " العارف بالله " وعند ذكره شيخ الطائفة يقول : " الشيخ الطوسي والعباس ما يفتهم " ، وعند ذكره لعلماء المخالفين يعظمهم ويقول : انا افتخر لو اني اخذت العلم منهم ويحتار في اي من الفاظ اﻻجﻻل واﻻكبار يختار ، لكنه عند ذكره لعلمائنا يقول - مستهزئا مستنكرا - من المفيد ! من الطوسي ! من الكليني ! تقولون عنهم اساطين .. انا اقول عنهم " طين " كأنه بلسان ابليس يقول : " خلقتني من نار وخلقته من طين " ، ويقول انا ﻻ اعترف وﻻ احترم احدا من المتقدمين او المتأخرين وﻻ حتى اصحاب اﻻئمة .




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=119666
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2018 / 05 / 28
  • تاريخ الطباعة : 2018 / 06 / 23