• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : أخبار وتقارير .
              • القسم الفرعي : أخبار وتقارير .
                    • الموضوع : المرجع الديني السيد الحكيم أزمة الثقة بين المجتمع ورجال الدين ظاهرة صحية . اما كيف اقرأ التفاصيل .

المرجع الديني السيد الحكيم أزمة الثقة بين المجتمع ورجال الدين ظاهرة صحية . اما كيف اقرأ التفاصيل

س ١٦ ـ سيدنا الكريم في مثل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها أمتنا الاسلامية توجد هناك أزمة ثقة في بعض مجتمعاتنا (الإمامية) بين المجتمع ورجال الدين من علماء ومبلغين، ساعد على وجودها ظروف كثيرة لا تخفى على المتابع ، فياحبذا لو تفضلتم علينا ببعض النصائح والتوجيهات التي تساعد على التخفيف من تلك الأزمة؟

ج : الأزمة المذكورة من أهم مشاكل هذه الطائفة الممتحنة وأعقدها. وهي بعد مؤشر خير لهذه الطائفة، يناسب صمودها وخلودها، لأنها تكشف عن تحرر المجتمع فيها من التقليد الأعمى لرجال الدين والتبليغ، مما يجعل رجل الدين غير قادر على حرف المجتمع عن مسار هذه الطائفة المستقيم، ونهجها القويم لو سولت له نفسه، وغلبه هواه ; أو لضغوط خارجية تدعو للانحراف، كما حصل لكثير من الطوائف والمجتمعات.
كما أن رجل الدين والتبليغ إذا كان مستهدفاً للنقد والتمحيص صار حذراً متيقضاً، وحاول تجنب المزالق والبعد عن مواقع التهم وتحفز للتكامل والرقي.
وعلى كل حال يجب على جميع الأطراف الوقوف عند حدود الله تعالى، والحذر من الخروج عنها في سورة التحرر والاندفاع، وتحري رضا الله تعالى، وصدق النيَّة معه.
فيجب على رجل الدين والتبليغ الاهتمام بأداء وظيفته على أحسن الوجوه وأفضلها، وتجنب السلبيات بالقدر المستطاع والاستماع للنقد البناء والتجاوب معه. من دون أن يصل الأمر به إلى إرضاء الناس على حساب المبدأ والواجب مهما كان الثمن.
كما يجب على أفراد المجتمع التشجيع على الاستقامة ، وأداء الواجب، ورفض الزيغ والانحراف مهما كان مصدره ، والحذر من النقد الهادم غير المسؤول ولا المنصف.

من كتاب حوار حول المرجعية وقضايا اخرى طبع في طبعته الاولى في تسعينيات القرن الماضي




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=131992
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2019 / 03 / 30
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 08 / 15