• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : (الثعلبة المعرفية) حيدر حب الله انموذجاً....خاص للمطلع والغائر بهكذا بحوث. .
                          • الكاتب : السيد بهاء الميالي .

(الثعلبة المعرفية) حيدر حب الله انموذجاً....خاص للمطلع والغائر بهكذا بحوث.

الثعلبة المعرفية داء عضال يصيب الباحث وهو لون من الوان الخداع الخطير والدقيق الذي من الصعب أن يكتشف.
عادة هذا اللون يكون مكللاً باخلاقيات الخطاب وأدب الحوار واحترام الآخر والاهتمام بما يقول وأخذه بنظر الاعتبار ،بعد هذا التزيين يعمد للدس والشرخ ولكن بهدوء وبأريحية تامة ويبتعد عن الإثارة كثيرا ،يطنب في التسذيج حتى في القضايا المعرفية المفصلية الخطرة ،يحاول جاهدا أن يأتي بالجميع ليطأ كل شئ ولا كرامة.

هكذا 🤘 يتحرك حب الله معرفياً.

ثلاث عثرات له تكشف سلوكه المعرفي والمشرب المقبلن الذي يتكأ عليه غالباً.
.👇
الاولى /اخراج الضرورة المذهبية عن ضرورتها بلحاظ الخلاف الواقع فيها مع المشارب والمذاهب المخالفة كالعصمة مثلا. ويختم بحوثه عادة بعبارة وقد وقع فيه الخلاف بين المسلمين أو ما بمعناها من عبارات،وهذا إقرار جلي بنظريتها وكونها محل أخذ ورد بين المسلمين ويختم.

الثانية/لسنة السلطان او الخلافة مكان مكين في سيره المعرفي ،فهو عند العرض للمطالب يدرج رأي العامة وما رووه من روايات ويحاول جاهدا استنطاق متونها مع كونها تخالف اصلا مذهبيا عندنا أو تخالف ضرورة واضحة كالعصمة أو ما يخالف المقام العالي للمعصوم،
خذ مثلا قوله باجتهاد النبي ص وامكان عدم إصابته في بعض الموارد معتمدا على رواية تأبير النخل العامية الموضوعة التي هي بالاصل وضعت لتوجيه ما ارتكبه رؤوس النفاق والسلاطين من عمر الى يزيد الملعون.هذه الرواية يطرحها حب الله ويجعل منها مع روايات أخرى مبتذلة رؤية ورأيا في قبال غيره من الاراء ويصور للمتابع أن المسألة اجتهادية لا نبت بضرورتها وهكذا ....

الثالثة/هذه تعتمد على الفريسة المرصودة ،من أساليبه اللافتة للنظر حينما ينظر في فلسفة التفكير ويغور في طياته يصور للقارئ أن التفكير لابد أن يكون في ضمن إطار معين مفروض عليه لا يمكنه الخروج منه إلا للاوحدي وهذا نادر وصعب ومعه فهناك تعثر فكري يعكسه الإطار الذي وجد فيه أو خلق فيه فبالتالي كل تفكير مؤدلج والادلجة تكوينية أو قهرية ويصل إلى نتيجة أن التفكير فيه جنبة جبر وغلبة وليس لأحد التجرد منها .
مع انه يلهج بالتحرر وعدم التزمت بالقبليات المعرفية حينما ينصب الشباك.

هذا ⁦☝️⁩ التصوير المهرطق يفتح ابواب

منها/ الكل محكوم معرفيا ولا فضل لاي ابداع في اي باب.

ومنها /اللوازم الخطيرة من أن الدعوة النبوية بالإمكان ردها وعدم الانصياع إليها مع ما صاغت من أدلة ملزمة لا زال انها لا تنسجم أو تهضم من المدعو لأنه محكوم باطار معرفي معين ،بل لكل احد أن ينتج تفكيرا حسب إطاره الخاص ويطور ذلك ويبني عليه وغير ملزم بغيره.وهذا بحد ذاته قتل لشئ اسمه دليل وحجة.

هذا ⁦☝️⁩الذي ينظر له حب الله هو ركن من أركان التعددية التي يُسفه بها الحق.

من اراد أن يتابع هرطقات حيدر حب الله يراجع مشاركاته في مجلة نصوص ومجلة الاجتهاد والتجديد على الأقل.


كافة التعليقات (عدد : 1)


• (1) - كتب : محمد قاسم ، في 2019/08/11 .

السلام عليكم ..
ها هو كلامك لا يكاد يخرج عن التأطير المعرفي والادلجة الفكرية والانحياز الدوغمائي ..
فهل يمكن ان تدلنا على ابداعك المعرفي في المجال العقائدي لنرى ما هو الجديد الذي لم تتلقاه من النصوص التي يعتمد توثيقها اصلا على مزاج مسبق في اختيار رواة الحديث او معرفة قبلية في تأويل الايات



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=136679
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2019 / 08 / 11
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 08 / 22