• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : ثقافات .
              • القسم الفرعي : ثقافات .
                    • الموضوع : التركواز .
                          • الكاتب : غني العمار .

التركواز

التركواز صدى آبارنا المعطلَّه

ماءُ هذياننا

قَعرُ خزفةٍ مرَّ بها (صَفَر)

أيامنا السالفه

عراجين زهديَّه

أينكم منها أيها التركوازيون

باضَ ديكنُا ذهبا

وبِضتمْ حطبا

والقشَب أرتدتْهُ  الملائكةُ جناحا

أما أنا

سِرتُ عُريانا  أمام السابلةِ

فسبلت عيونهم

أخرياتٌ تزلخْنَّ

ولم يقطعنَّ بُنصرا

قَطوا آذاننا

هجموا بيوتنا

بحجة (أفرار )

ألقوا القبضَ على ياقاتِ ثيابنا

جرجرونا الى الحربِ والصغار ينظرون

وجبه جديده حطبٌ لوقود الجيش الشعبي

ضحك الدم على البنادق  والبيوت

على أسرَّةٍ

وعلى جذعِ حُلُمٍ

دموع أمهاتِنا صارتْ أنهارا

جدراننا سوداً من لصقِ أعلاناتِ الشهدا

لوحدك أيها التركوازي هزأت بنا

صلينا وراءك ركعتين

وتيممنا  طينَ شوارِعنا

وصُمنا عيدنَا بهلالين

مانزلت مائدةٌ من السماءِ

ولا غَيثا هطَلْ

كان المطرُ الُبُنّيُ في ثيابنا

وتنوء حقائبنا

وشوارعنا   بنا

بهم

بهمومنا

نحن نملَةٌ

والتركواز فيل

سحقتنا سرفاتهِ

عدنا نلِّمُ ماتساقطَ  من خراطيمِهِ

لنبني ألها آخرَ

نعبُدُهُ في غد

وأنْ جعْنا أكلناه

•            التركواز هنا رمزٌ لرجال السلطه في العهد المباد




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=139666
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2019 / 11 / 30
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 12 / 10