• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : الأضرحة والقبور والكيل بمكيالين. .
                          • الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري .

الأضرحة والقبور والكيل بمكيالين.

 دائما ندعو الرب أن يرزقنا (فهما وعلما). فالفهم يأتي قبل العلم لأنه لا علم بلا فهم. (ففهمناها سُليمان).(1) وفي الكتاب المقدس يقول النبي سليمان الحكيم : (طوبى للرجل الذي ينال الفهم، أما الأغبياء فيموتون من نقص الفهم).(2)

خلال مشاهداتي ومتابعاتي للكثيرة لما عند الأديان وجدت شيئا غريبا ذو دلالات عميقة جدا لا يدرك سرها إلا من هداه الرب وفتح بصيرته.

وجدت عند اليهود والمسيحيين لا بل مختلف الأديان والمذاهب وحتى في الأحزاب والسياسة مئات المشاهد والمزارات والمراقد ونُصب وتماثيل لعلماء وأولياء وأنبياء وحيوانات يقومون بزيارتها ويتعهدونها بالرعاية والاهتمام ويعتبروها جزءا مهما من تاريخهم او دينهم او تراثهم ، فيقومون بتكريمها ويضعون عليها الزهور ، ويرشونها بماء الورد ويقومون بتجديدها وطلائها ، ولم اجد من ينتقدهم او يُعيب عليهم ذلك لا بل لم يُكفرهم احد او يقدح في سلوكهم.

فاليهود يبكون ويؤدون طقوسهم عند حائط البراق (المبكى) وكما هو معلوم انه مربط فرس او دابة النبي محمد عندما تم العروج به للسماء، وكذلك الصلاة عند تل فينحاس في نابلس الذي يعتقدون بأنه مدفن احد أنبيائهم.وكذلك يتعبدون في مكان مشهد الطير الإبراهيمي في جبل الشيخ الذي يعتقدون أن إبراهيم ذبح اربع طيور وأحياهن في هذا المكان، مع أن التوراة لم تذكر ذلك وإنما القرآن ذكر ذلك. وهكذا بالنسبة إلى ضريح العزيز في العمارة ، وحزقيال ذو الكفل في بابل كلها يزوروها بعد سنة 2003.وكذلك قبر النبي يوسف. ومقام النبي داود. ونتيفوت وهي مقبرة حاخام كبير اسمه بابا سالي.ومقبرة عتنائيل بن قنز قرب الجليل وهي مدفن لأحد انبياء التوراة، وغيرها مما لا حصر لها.

والمسيحية حدّث ولا حرج فهناك مئآت الألوف من المزارات مثل كنيسة القيامة حيث يعتقدون ان فيها قبر المسيح . وكذلك الكنيسة المعلقة للأقباط في القاهرة. ومزار فاتيما في البرتغال، ومزار عذراء تشيستوكوفا في بولندا. وقبر القديس بطرس في الفاتيكان ـ مع أن بطرس لم يصل روما ــ ومقام مار توما في الهند. ومقام مجمع القديسين في فيتنبرغ المانيا. ومقام جرجس في اثيوبيا. البادري بيو، وفرنسيس الأسيزي في إيطاليا و يعقوب كمبستولا في إسبانيا، ومكان القلب الأقدس في فرنسا. ودير السيدة في صيدنايا في سوريا ودير سيناء أو سانتا كاترين في مصر و القديس باسيل في روسيا. وكلها أماكن مقدسة تنتشر في أوربا وإفريقيا وآسيا وفي كل مكان من العالم حتى أنهم زعموا أن قبر المسيح في الارجنتين.

أما المسلمون وخصوصا أهل السنة في مختلف مذاهبهم ففي كل دولة إسلامية ترى ألوف من المشاهد المقدسة والمزارات والقبور، مما لا حصر لها.

ففي المغرب مثلا هناك خمسة آلاف قبر ولي من أولياء الله وغيرهم مثل الولي سيدي محمد مبروك، وسيدي ميمون ، ضريح سيدي محمد المثعالبي، وسيدي قويدر، وفي فاس ومكناس المئات منها مثل إدريس الأكبر ، وسيدي عبد الرحمن المغربي ، والشيخ سيدي يحيى خمليش ، وضريح سيدي أحمد الدغوغي.

وفي تونس : مقام الولي سيدي المازري الذي زاره الرئيس التونسي وأطلق حملته من ضريحه . وكذلك مقام سيدي بلحسن الشاذلي الشهير. وكذلك ضريح الولي بو سعيد الباجي، وقال رئيس الجمهورية عن الأضرحة بأنهم حراس تونس.وحتى الشيوعي اليساري الهمامي زار قبل الانتخابات مقام سيدي نصر الله بالقيروان وطلب منه عون الفوز.

وفي ليبيا أيضا هناك مئآت الأضرحة منهم ضريح الشيخ محمد المبارك جنوب طرابلس ، والشيخ عبد السلام الأسمر في زليتن، والشيخ أحمد البرنسي المعروف بزرّوق، وضريح الشعاب الدهماني في طرابلس ، وضريح سيدي محمد الأندلسي وغيرها.

وفي الأردن توجد اضرحة مقدسة لا حصر لها منها : ضريح أبي عبيدة بن الجراح ، وضريح شرحبيل بن حسنة، وضريح ضرار بن الأزور، ومقام عكرمة بن أبي جهل، ومقام سيدي بدر، ومقام علي المومني وغيرها.

وفي مصر. ام المزارات ومقر عقر دار الأزهر فهناك مزار مسجد السيدة رقية في القاهرة . وضريح عمر بن العاص . ومسجد الامام الحسين في القاهرة. ومزار المير يشبك الدوادار ، ومزار قبة الإمام الشافعي . والسلطان الأشرف الغوري . والسلطان الظاهر برقوق. والمنصور قلاوون ونجم الدين أيوب.والسيدة نفيسة في القاهرة وغيرها.

وفي افريقيا هناك الوف المزارات لأهل السنة الأفارقة منها في القرن الأفريقي : مزار القطب يوسف الكونين ، والشيخ عمر الرضا ابا در ، وفي هرر ضريح الشيخ عبد الرحمن الزيلعي في قلنقول، وزاوية بركة الشيخ أويس البراوي في الصومال، ومقام أمير الشوا في أديس أبابا بالحبشة، وضريح الشيخ با يزيد في تجورا بجيبوتي وهناك من يسجد لقرد ، او يعبد افعى ، أو يغتسل ببول بقرة، او المليارات يسجدون لتمثال بوذا وكرشنا ، وسيفا وراما ووو.

وفي إيران هناك اكثر من عشرين مليون سنّي لهم مزاراتهم المقدسة لا يمنعهم احد من زيارتها ومنها ضريح خواجة اتابك، وضريح بابا طاهر خرم آباد، وضريح شاهزادة حسين جوبار، وضريح ابن سينا في همدان، وضريح نعمة الله ولي في كرمانشاه. وضريح الملا محمد شهر أشوب في مازندران. وضريح ركن الدين ، وضريح السيد غل سرخ . وضريح تشهل دختران وضريح سردار مفخّم والمئات غيرها.

وفي العراق هناك الكثير من أهل السنة لهم مزاراتهم منها الحضرة القادرية في بغداد ، والإمام الاعظم ابو حنيفة ، والجنيد، والشيخ عمر السهروردي ، وزمرد خاتون، وقنبر علي ، والإمام الحسن البصري في البصرة . والزبير بن العوام في الزبير. والشيخ احمد الرفاعي في الموصل. ومزار الأربعين التاريخي في تكريت وكذلك في الموصل والسليمانية وأربيل ودهوك وسنجار ووو.

وفي فلسطين هناك مئات المزارات لأهل السنة مثل مقام عبد الله بن الزبير، ومقام لسلمان الفارسي، ومقام لأبي هريرة في غزة. الخ.

ومن أجل حماية هذه المشاهد المقدسة عند أهل السنة والجماعة وحماية زائريها اصدر شيخ الأزهر فتواه التاريخية بكفر من يُحارب الزائرين او يهدم هذه القبور. فقد اصدر الدكتور الشيخ علي جمعة مفتي مصر بيانا باسم دار الافتاء وكان البيان شديد اللهجة حيث وصف المعتدين على أضرحة الأولياء بأنهم خوارج العصر وكلاب النار، يسعون في الأرض فسادا وينتهكون مقدسات المسلمين وانتهاك حرمات أولياء الله. وطالب الشيخ في البيان من المسلمين كافة التصدي لمن يُسيء لهذه المقامات والمزارات. (3)

إلا الشيعة فهم محاربون في كل ما يعتقدون حتى لو كانوا على الطريق الصحيح وينتمي عملهم وفعلهم إلى الرب ورسوله من دون واسطة فهم في نظر الآخر عبّاد قبور (قبوريون). واعتقد أن السبب أن كل ما ذكرناه من مشاهد ومزارات وقبور وأضرحة وأماكن مقدسة عند أهل السنة هي مدافن لأناس عاديين لا تربطهم أي صلة بالسماء إنما أوجدوا طرق صوفية، ودراويش او انتحلوا سمة ليست لهم ، او بعضهم كان طالبا للشهرة والمال والجاه والسلطان. وهؤلاء لا يُمثلون أي خطر على مصالح المستكبرين وحواشيهم . بعكس اضرحة ومقامات الشيعة التي هي عبارة عن تاريخ من الرفض والتضحيات في سبيل المبدأ، فهم رافضة لكل تسلط وظلم واستبداد وهم مدرسة لكل ثائر وقف بوجه الفساد والفاسدين والظالمين، ومن هنا وصم الشيعة بأنهم قبوريون ومشركون وتم تكفيرهم وذبحهم على الشبهة وإباحة دمائهم وأموالهم.لكي يزرعوا الخوف في قلوب المسلمين فلا يعتنقوا التشيع.

(أم لستم تعلمون أن الظالمين لا يرثون ملكوت الله. أن الأرض يرثها عبادي الصالحون).(4)

المصادر:

1- سورة الأنبياء آية : 79. الفرق بين الفهم والعلم (1): قيل: الفهم: تصور المعنى من لفظ المخاطب، وقيل: إدراك خفي، دقيق، فهو أخص من العلم، لان العلم نفس الادراك سواء كان خفيا أو جليا، ولهذا قال سبحانه في قصة داود وسليمان: ( ففهمناها سليمان وكلا آتينا حكما وعلما ). خص الفهم بسليمان، وعمم العلم لداود وسليمان. الفروق اللغوية - أبو هلال العسكري – الصفحة 414. ٤١٤

2- سفر الأمثال 3 : 13.و : سفر الأمثال 10: 21.

3- نشرت الفتوى جريدة المدى الألكترونية في عددها 2573 في 26/8/2012 تحت عنوان : (مفتي مصر: هادمو الأضرحة كلاب جهنم).ردا على هدم اضرحة الاولياء في ليبيا. وقال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية ، إن زيارة قبور الأولياء الصالحين، مباحة، وخلافنا مع الوهابية والسلفية أنهم يحرمون هذا.

4- كورنثوس الأولى 6 : 9. وسورة الأنبياء آية : 105.


كافة التعليقات (عدد : 2)


• (1) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، في 2020/12/03 .

سلام نعمة وبركة عليكم اخي الطيب حسين حياك الرب.
اشكركم على تعليقكم واسأل الرب لكم التوفيق. الحقيقة جميلة وتستقر في النفوس بكل سلاسة وسهولة وتتسلل إلى الأرواح بيسر وهي تنتزع الاعجاب والاعتراف حتى من القلوب المتحجرة (جحدوا بها واستيقنتها انفسهم). والحقيقة اختيار حرّ لا غصب بها / فهي ليست مثل الكذب والغش الذي يُكره الإنسان نفسه عليهما مخالفا فطرته السليمة ولذلك قال يسوع المسيح قولا له دلالات في القلوب المؤمنة اللينة : (بالحقيقة تكونوا أحرارا). وقد وصف الرب افضل كتبه بأنه الحق فقال : (إنّ هذا لهوَ القصصُ الحق).وقد تعلمنا أن الله هو الحق وأن الحق هو الله (فذلكم الله ربكم الحق فماذا بعد الحق إلا الضلال فأنّى تُصرفون). تحياتي


• (2) - كتب : Hussein ، في 2020/12/02 .

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد تابعت اغلب مقالاتك طيلة الخمسة عشر سنة الماضية ولم اجد فيها اي كذب او دجل او تقصير او مداهنة او تملق او طائفية او مذهبية او عرقية او نزوة او عدوانية او كراهية او الحاد او شرك او كفر بل وجدت الحق والحقيقة في كل ما كتبتيه ، والكلمة الطيبة صدقة .. مع تحياتي وتقديري ...




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=150396
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2020 / 11 / 29
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 02 / 24