• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : قضية رأي عام .
              • القسم الفرعي : قضية راي عام .
                    • الموضوع : من اعطى مسؤولية المتوليين الشرعيين للشيخ الكربلائي والسيد الصافي في ادارة العتبتين بكربلاء ؟ .
                          • الكاتب : تيسير سعيد الاسدي .

من اعطى مسؤولية المتوليين الشرعيين للشيخ الكربلائي والسيد الصافي في ادارة العتبتين بكربلاء ؟


الكثيرون الذين يتساءلون عن مهمة ودور المتولي الشرعي التي يتشرف بها كل من العلَّامتين الشيخ المهندس عبد المهدي الكربلائي والسيد احمد الصافي من خلال اشرافهما المباشر على إدارة العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية في كربلاء.


قد لا يعلم الرأي العام كثيرا عن هذين المنصبين التشريفيين، لذلك سأوضح بإيجاز بعضًا مما اعرفه شخصيا عن مهمة المتولي الشرعي ولماذا تم حصرها بالعتبتين الحسينية والعباسية دون باقي العتبات المقدسة.


إن مهمة المتولي هي مهمة شرعية ، وهي أمر أصدره سماحة المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني من خلال تخويل خطي يوم19 ربيع الأول 1437 الموافق 31/12/2015 بتنصيب ممثله في محافظة كربلاء المقدسة العلامة المهندس الشيخ عبد المهدي الكربلائيّ متوليا شرعيا للعتبة الحسينية المقدسة، وتنصيب ممثله العلامة السيد أحمد الصافي متوليا شرعيا للعتبة العباسية المقدسة.


إن التخويل الخطي هذا لم يمنحه السيد السيستاني لأحد من قبل لأمناء العتبات المقدسة، وذلك لخصوصية العتبتين المقدستين، وللمحافظة على المنجزات التي حققتها هاتان الشخصيتان، في تأسيس كيان إداري وفني لم يكونا موجودين قبل سقوط النظام السياسي السابق، وكان نجاحه سبباً في إنشاء مئات المشاريع العمرانية والخدمية والصناعية والزراعية والأمنية والثقافية والعلمية والتعليمية والترفيهية للزائرين والمواطنين على حد سواء، وكانت بالنتيجة سبباً وأساسا لسن القانون 19 لسنة 2005م، وبالتالي سيحافظ مهمتهما الجديدة (متوليين شرعيين) على هذه المنجزات والعمل على إكمال مسيرة التطوير والبناء ضمن خططها الاستراتيجية .إضافة الى انهما يمثلان صوت المرجعية الرسمي من خلال خطب الجمعة التي تقام في الصحن الحسيني الشريف والتي انطلقت من خلالها فتوى الدفاع الكفائي ضد عصابات داعش الاجرامية عام 2014.

ان المتوليين الشرعيين الحاليين للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية تسنمى واجبهما الشرعي يوم السبت 2/1/2016 بعد ان سلما مسؤوليتهما الرسمية السابقة الى الامينين الجديدين اللذين رشحاهما، ووافق عليهما زعيم الطائفة المرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني، وأصدر رئيس ديوان الوقف الشيعي أمر تعيينهما، وذلك طبقا لقانون إدارة العتبات المقدسة والمزارات الشيعية الشريفة في العراق المرقم 19 لسنة 2005م، وهما كلٌّ من عضو مجلس إدارة العتبة الحسينية المقدسة السيد جعفر الموسوي أمينا عاما للعتبة الحسينية، والمهندس محمد الأشيقر نائب رئيس قسم المشاريع الهندسية في العتبة العباسية المقدسة أمينا عاما للعتبة العباسية.




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=152289
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2021 / 02 / 16
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 02 / 24