• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : يتحدثون عن المؤامرة ، او عن الصحون الطائرة. .
                          • الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري .

يتحدثون عن المؤامرة ، او عن الصحون الطائرة.

على متن ماذا هبوط آدم من (سيريوس) إلى الأرض؟ نجم الفردوس الذي يذكره القرآن بإسم (كوكب الشِعرى). والذي كانت الناس تعبده وتتطلع إليه بشوق، وقد اقسم به الرب في القرآن : (وأنه هو ربً الشِعرى). وأنه هو نفسه نجم الإله رمفان. ليس لنا اي اهتمام بالكلام الفارغ ، ولكننا ندرس ما تركه لنا الأولون على الجداريات والبرديات وغيرها .

فعلى متن ماذا طار السومري حتى وصل الظلمات ــ هكذا موجود في ملحمته ــ وماذا بنى البابليون وما هو برجهم. وماذا بنى نمرود ومثلهم الفراعنة بنو الشواهق شوقا إلى عالمهم فغضب الرب ودمّر مشاريعهم وبلبل السنتهم وفرقهم في الأرض.ولماذا لا تزال عالقة في الذاكرة البشرية المسلات التي تشبه في تكوينها صاروخا يتهيأ للانطلاق للسماء فتجد هذه المسلات أمام ابواب قصور الملوك والزعماء وتقوم بنصبها اكبر الدول وفي ساحات اكبر الاماكن الدينية . وما هي نوع المركبة التي نقلت حزقيال من شرق الأردن إلى السماء(وإذا بمركبة فصلت بينهما وطار حزقيال في السماء) ، وعلى متن ماذا طار إيليا من شرق فلسطين إلى مكان مجهول؟ وعلى متن ماذا انتقل محمد من مكة إلى فلسطين وما هوالبراق الذي نقل محمد إلى السماء ، وما هو سرّ السحابة (واخذته من أمام أعينهم سحابة) التي طارت بيسوع المسيح إلى السماء ، والتي يُعبّر عنها الإنجيل بالسحابة التي اخذته من أعينهم. (وفيما هو يتكلم إذا سحابة نيرة ظللتهم ارتفع وهم ينظرون. وأخذته سحابة عن أعينهم.وسمعوا صوتا عظيما من السماء قائلا: اصعدا إلى ههنا. فصعدا إلى السماء في السحابة). (1) ثم من هذا الذي سيرتقي الاسباب ويطير في السحاب والذي سينزل يوما راكبا سحابة مع جيش كبير : (وحينئذ يبصرون ابن الإنسان آتيا في سحابة بقوة ومجد كثير).(2)

ومن أي باب وعلى ماذا نزلت الملائكة لنجدة محمد في معاركه ومنها بدر.ولماذا السماء أبواب ومتى تُفتح . (فُتحت السماء فكانت أبوابا). ولماذا لا تُفتح إلا لأمر مهم (وفتحت السماء بماء منهمر). و (فتحت السماء ونزلت مركبات الكروبيم). (وفتحت السماء ونزل ابن الانسان راكبا على فرس ابيض).ولماذا اصرت الشهيدة كاترين ، والشهيدة فوستينا على أن السماويين وهم سكان بعض الكواكب . يفتحون ابواب السماء ويفرحون بمن يصل لهم من الأرضيين.(3)

صحيح ان مفاتيح كل ذلك في الكتب المقدسة التوراة والإنجيل والقرآن. وما أخبرنا به الأنبياء او ما رشح من الملائكة للأنبياء. أما المحرّف من هذه الكتب فيحمل اشارات مبهمة ولكنها واضحة في بعض المقاطع ، واما الصحيح من هذه الكتب فيحكي لنا قصة أبواب السماء وطرق السماء ووسائل نقل لا يمكن للانسان ان يخترعها حتى بعد آلاف السنين.

البعض قد يرى ما اقوله غريبا ، ولربما آخرون يرونه مضيعة للوقت ، او اشياء لا يقبلها العقل ، ولكن تبقى العقول التي تنشد المعرفة المؤطرة بالفضول العلمي هي التي سوف تبحث وتتفكر وتُجيل أبصار عقولها بما حولها، وهذا هو اهم مطلب من مطالب الاديان أن يتفكر الانسان بما حوله ويحلل ويحقق حتى يصل.لأنه لو حقق فيما حوله مما يراه ويلمسه بعين الإيمان لقاده إلى ما لا يراه. ولانقشعت عن عينيه غشاوة مادية كثيفة تحول بينه وبين أن يرى ، فتعمل الحواس الأخرى التي عطل فعلها الانشغال بالماديات والمحسوسات. فأي شيء تهملهُ ولا تجعلهُ فاعلا فإنه سوف يضمحل ويفقد خواصه.

انطلق في بحثي هذا من موضوع قرأته لعالم مصري هذا العالم استطاع ان يصل إلى المخطوط الأصلي لسفر حزقيال وخصوصا القسم الغير منشور منه والذي منع اليهود من ترجمته أو نشره. فاستطاع هذا العالم أن يحل رموز سفر حزقيال القسم الغير مترجم وخلُص إلى نتيجة مفادها ( أن سفر حزقيال الغير مترجم يحتوي على اوصاف نزول مركبات فضائية لانقاذ الانبياء من الخطر الداهم، او لنصرتهم في الضيق يقودها فريق يُطلق عليهم إسم الكروبيم). وفي قول آخر يطلق عليهم (السماويين). صحيح ان المذكور في سفر حزقيال الحالي يذكر ذلك ولكن ليس بالوضوح الموجود في المخطوطة. لأن سفر حزقيال حاله حال بقية الأسفار تم كتابتها من الذاكرة فاختلط بها بعض ما عند الامم المجاورة من عقائد لا علاقة لها بما جاء به موسى او بقية الأنبياء.

سأذكر بعض النصوص التي فيها اشارات إلى مركبات فضائية نزلت في فترات من الأزمنة.

في التوراة ورد ذكر (مركبات الكروبين). الكروبين ، مجتمع يعيش في أطراف السماء حسب رواية التوراة يأتي إلى الأرض لينقذها او ينقذ بعض سكانها وبواسطة هؤلاء نزل الكثير من سكان السماء وبمسميات شتى . ففي سفر (ورأى حزقيال رؤيا المجد، التي أراه إياها بمركبة الكروبين).(4) فعندما صعد حزقيال إلى المركبة وهناك في داخلها تكلم معه الكروبيم وأروه المجد.

يصف حزقيال مركبة الكروبين هذه فيقول: لها سبع قباب من نور على ظهرها وفي وسطها شبابيك دائرية وينفتح منها باب ينزل منه سلّم وهو الذي صعد عليه إيليا ودخل المركية حيث استقبله رجال من نور وجلس هناك على كرسي وكان الرجال جالسون خلف ازرار واضوية تنير امامهم وعندما تنطلق تثير عصف من التراب والنيران خلفها. أحد هذه المركبات يحرس (التابوت) والتوراة وما تركه أنبياء بني إسرائيل من ميراث في احد كهوف جبال فلسطين أو شمال تركيا حول انطاكيا . حيث تقول التوراة (مركبة الكروبيم الباسطة أجنحتها).(5) حيث يجلس الكروبين في مركبتهم يحرسون هذا المكان إلى أن يأتي من يستلمه والذي يحمل الختم بين عينيه.فيحملونه في هذه المركبات إلى حيث يشاء ليُدين المسكونة بنظام حكم عادل خال من الآلام .

هذه المركبات هي التي صعد إيليا في إحداها عندما طلب العون من الرب لينقذه من الموت على أيدي الوثنيين حيث خرج مع رفيقه أليشع كما نرى ذلك في ذكر إيليا وأليشع (وفيما هما يسيران إذا مركبة من نار فصلت بينهما، فصعد إيليا في المركبة ـ العاصفة ــ إلى السماء).(6) وقوله العاصفة ، مأخوذ من العصف الشديد الذي حصل من طيران المركبة.

أما في الإنجيل فتستوقفنا قصة صعود يسوع إلى السماء بالجسم كما صعد إيليا وحزقيال كما يقول (ثم إن يسوع بعدما كلمهم ارتفع إلى السماء).(7) الأنجيل يذكر لنا كيف ارتفع يسوع إلى السماء حيث يقول (ولما قال هذا ارتفع وهم ينظرون. وأخذته سحابة عن أعينهم. وفيما كانوا يشخصون إلى السماء وهو منطلق، إذا رجلان قد وقفا بلباس أبيض، وقالا: ما بالكم واقفين تنظرون إلى السماء؟ إن يسوع هذا الذي ارتفع عنكم إلى السماء سيأتي هكذا كما رأيتموه منطلقا إلى السماء).(😎 ومن هذا النص يتبين لنا أن يسوع ارتفع بالجسد وليس بالروح كما يزعم البعض.وهكذا ارتفع محمد بالجسد أيضا ، والانسان أيضا يرتفع بالجسد إلى السماء ولكن بواسطة.

التوراة التي دونت قبل أكثر من ثلاث آلاف عام ذكرت بكل وضوح بأن مركبات فضائية من نار جاءت ورفعت إيليا النبي وذهبت به إلى السماء ، أو نقلته إلى مكان آخر من الأرض . والنص يقول : (قال إيليا لأليشع : سلني ماذا أعمل لك قبل أن يرفعني اللهُ إليه . إذا رأيتني عندما يرفعني الله إليه يكون لك ما طلبت . وفيما كانا سائرين وهما يتحدثان إذا مركبة ناريةٌ فصلت بينهما ، وارتفع إيليا في العاصفة نحو السماء واليشع ناظر وهو يصرخ يا أبي . وحين لم يعد يرى إيليا رجع إلى ضفة الأردن).(9)

ثم يأتيك بايدن ليتكلم عن الصحون الطائرة، هذه الصحون يا بايدن هي مركبات جادت بها السماء لإنقاذ المظلومين من بطش الفراعنة والنماردة ومن بطش سياستكم واستهتاركم ونهبكم

.ليس بحث ولا مقال.إنما معلومة تُقال.

المصادر :

1- إنجيل متى 17: 5. و : سفر أعمال الرسل 1: 9.و: سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 11: 12.

2- إنجيل لوقا 21: 27.

3- سير القديسين والشهداء في الكنيسة الأرثوذكسية ، باب : انظروا إلى نهاية سيرتهم؛ فتمثلوا بإيمانهم" (سفر العبرانيين 7:13) سانت كاترين و فوستينا الشهيدتان.

4- يشوع بن سيراخ 49: 10.

5- سفر أخبار الأيام الأول 28: 18.

6- سفر الملوك الثاني 2: 11.

7- إنجيل مرقس 16: 19.

8- سفر أعمال الرسل 1: 9.

9- سفر الملوك الثاني ، الاصحاح الثاني : 10.




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=168956
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2022 / 05 / 24
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 08 / 17