• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : الاسوة الحسنة .
                          • الكاتب : عمر الجبوري .

الاسوة الحسنة

كل بطبيعته يتأثر بشخصية ما ومنذ الصغر بحيث يجعله مثله الاعلى ويحاول تقليده في جميع حركاته وتصرفاته وقد يصل الموضوع حتى في طريقة المشي والحديث وهذا الامر يكاد يكون طبيعيا وكلما تقدم عمر الانسان تبدأ شخصيته الذاتية هي التي تفرض نفسها ووجودها ومع ذلك تجده متأثرا بإنسان معين قد يكون وجيها اجتماعيا او شخصية معروفة ومشهورة اعلاميا وكلما كان الانسان ذو معدن طيب واصيل تكون اخلاقه عالية ودائما تجده يتأثر بالأشخاص الذين يكونوا متشابهين معهم في المعدن الطيب والاصل النقي .
مقدمة الحديث تأخذنا الى مقدار تأثر شبابنا وخاصة المتابعين منهم لاحاديث السيد عمار الحكيم فكلما استمعوا الى كلماته وخطاباته تعلموا منها شيء جديد ودرس اخلاقي ديني قيم يساعدهم في بلورة تكوين شخصياتهم وتنمية القابليات الكامنة في دواخلهم ,,وهذا ما يحدث مع كل لقاء مع سماحته في الملتقى الثقافي الاسبوعي وكذلك ما تعرضه وسائل الاعلام من احاديث وكلمات في المناسبات التي يحضرها وتجد محور حديثهم في اليوم التالي يكون خطابه وتجدهم يتناولونه بعمق فكري كي يتمكنوا من استيعاب الفكرة المطروحة والهدف الذي كان يود سماحته ان يوصله الى المجتمع .
في السابق لم يكن يعلم الشباب ما يمتلكه السيد من عمق فكري واهداف وطنية نبيلة لطالما سعى وسيبقى الى تحقيقها لأنه تربى وترعرع  في كنف اسرة وطنية مضحية يشهد لها التاريخ بذلك , وما كانت مبادراته الوطنية الا خير دليل على هذه النشأة الوطنية ففي وقت كان احوج ما يكون له العراق الى تعزيز مفهوم الوحدة الوطنية واللحمى ما بين ابنائه بادر سماحته في ظرف حالك وخطر الى زيارة اخوية الى مدينة الرمادي فكان له ما تمنى عندما اصبحت مبادرة تاريخية يشار لها بالبنان وحقيقة كانت زيارة وطنية مشرفة  وبها وضع اللبنة الاولى لعلاقة متينة بينه وبين ابناء العراق وواضب على سقي هذه العلاقة من خلال مبادراته الوطنية بين الحين والاخر وبفضلها اصبحت هذه العلاقة مثمرة وطيبة بحيث تسمع من جميع الشباب وعلى اختلاف الاديان والطوائف والمذاهب والاعراق انه يتمنى ان يحظى بفرصة للقاء السيد مباشرة وكذلك تسمع الدعاء له بالسلامة والموفقية والنجاح الدائم في مساعيه الوطنية وقد اثبت انه خير خلف لخير سلف ................................. 
 



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=1828
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2010 / 12 / 15
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 08 / 7