• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : ثقافات .
              • القسم الفرعي : ثقافات .
                    • الموضوع : حزَمة عتمة .
                          • الكاتب : ابو طه الجساس .

حزَمة عتمة

 ربيع مقبور
في أحضان الظلام
طيورهُ مهاجرة
ومياهُ معتقلة
بدون سماء
سوى الجدران المغلقة
جدران كئيبة
وحراس خونة
تصدع
تناثر
تهزل
فصرخ بكل ألمه
فداسهُ صوتهُ
وسحقتهُ الحقيقة
وجرفهُ الباطل
فتوسل بالظلام أمل
أعطني شمعة
فأعطاهُ حزمة عتمة
فنفجر على نفسهُ
واحتضنتهُ الصدمة
بعد سبات بارد
صحا الربيع
فداهمت ذكراه الأحلام
عصافير مزقزقة
وخضرة نضرة
وحبيبيةً ساحرة
فرمى بنفسهُ
على نفسهُ
فنصدم بصخرة
فعرف انه سراب ,
استنفذ النحيب
وثار ليدمر الأسباب
ورمى ببصره
قمم الانتصاب
فضرب ظلمة القبر
فخرت بدمه متلكئ
وانبرى ليحضن
أحضان البحيرات
فنصدم بصخره
فعرف انه سراب
ما ذنبي ؟
ان كان الربيع شبابي
ما ذنبي ؟
ان كان الجدار بابي!
وخريفي منشور
ريحهُ عالية
تصيب الأوراق
فتذبل
وتسقط مستسلمة
والضحية..جماهير خضراء ..
اعترضت الأشجار
فدفنوها تحت جذورها
غابت الشمس
صفقوا لها مودعين ,
خريف لا يسر
كلهُ شرر
ثمارهُ كبيرة
بحجم مرارتها
وجائع يدفع ثمنها
ويتهم بالسرقة ,
هو الخريف اسر الربيع
ويتحدى الجميع
ما ذنبي ؟
أن كان الربيع شبابي !
ما ذنبي ؟
أن كان الجدار بابي!.
 
 
 



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=18522
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2012 / 06 / 18
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 12 / 12