• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : مغزى تصريحات النائبة الجميلي .
                          • الكاتب : سهيل نجم .

مغزى تصريحات النائبة الجميلي

 للأسف إننا نعاني اليوم في العراق من بعض السياسيين الطارئين على الساحة الذين دخلوا الى مجلس النواب العراقي صدفة وبدؤوا يشرعون القوانين ويخرجون علينا كل يوم بتصريح ملغوم الغرض منه تفتيت العملية السياسية ودق اسفين بين مكونات الشعب العراقي فهناك الكثير من المصالح الظاهر منها انها ترتبط بشكل او بآخر بأجندات خارجية تعمل على زعزعة الوضع في العراق .
 
خرجت علينا قبل ايام النائبة وحدة الجميلي من القائمة العراقية بتصريح تعتريه الكثير من الشبهات حول قضية محرم وبعض الجنود والضباط الذين مارسوا شعائرهم الدينية في الاحتفال بهذه المناسبة والتي طالبت فيها بمحاسبة هؤلاء الضباط لأنهم تذكروا الامام الحسين (ع) في مصيبته خلال العشرة الاولى من محرم الحرام هذا العام واعتبرت ان المسألة طائفية وغير مقبولة وهذا ما جعلها ان تواجه تلك الموجة من الاستنكار والتوبيخ من قبل الكثيرين بما فيهم من بني جلدتها ومن قائمتها السياسية بل حتى الصابئة والمسيح استنكروا تلك التصريحات لأن الامام الحسين بن علي عليهم السلام كان رسالة انسانية لكل العالم دون استثناء وفي ثورته الكثير مما ينفع ان يكون اعمدة لبناء الانسان العراقي فمن المستغرب ان يصدر هكذا تصريح من نائبة برلمانية تمثل شريحة واسعة من الشعب العراقي .
 
ما أراه ان السيدة الجميلي تحاول بتصريحاتها تلك ان تغمز من طرف خفي لبعض الجهات التكفيرية السلفية التي يمكن ان تدعم ترشيحها في الانتخابات القادمة او ان تقوم على دعم مرشحي القائمة العراقية في انتخابات مجالس المحافظات العراقية في العام القادم وهي تعي جيدا ان  التأثير الذي يمارسه هؤلاء التكفريين في الكثير من المناطق له قوته على فرض الاشخاص الذين يرشحون لذلك كونهم يستخدمون طريق العنف اداة لتسلطهم فيجبرون الاخرين على انتخاب من يرغبونه هم ، من هنا جاء تصريح الجميلي موتورا يحمل في طياته الكثير من التساؤل ويثير الشبهات لماذا تمنع أناسا لهم الحق وفق الدستور العراقي ان يمارسوا طقوسهم الدينية بكل حرية ، لذلك اتساءل مع النائبة ماذا لو قام البعض من دعاة الرقص والحفلات الماجنة بإقامة حفلة موسيقية في قاعات الوحدات العسكرية فهل سيكون اندفاعك الى محاسبة الضباط بهذا الشكل ام انك ربما ستحضرين الحفلة معهم ،، انا ارى من الواجب ان تقوم الكتل السياسية بلجم بعض النواب الذين يصرحون مثل تلك التصريحات وغيرها والتي تؤجج الوضع الامني وتزرع الفرقة بين المكونات العراقية وهذا ينسحب على كل القضايا المُختلف عليها وفي اطار العملية السياسية بأكملها ، فلا بد للعراق ان يأخذ طريقه نحو البناء والاستقرار والابتعاد عن هذه الموجات التي تشق الصف العراقي ومن لديه اجندة خارجية فعليه ان يلعب خارج الساحة العراقية .     

 




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=24614
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2012 / 11 / 26
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 09 / 16