• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : من حق البحرين ان تقلق من كلمة السيد حسن نصر الله .
                          • الكاتب : سامي جواد كاظم .

من حق البحرين ان تقلق من كلمة السيد حسن نصر الله

الاوضاع المضطربة لاغلب دول الوطن العربي اوجدت عدة اطراف للنزاع فيما بينها ولكن الابرز على الساحة العربية هو التاثير السعودي من جهة والايراني من جهة اخرى والنزاع اصلا مذهبي طائفي ، ولو تتبع أي منصف للصحف السعودية فانه سيراها تهاجم حزب الله والحوثيين والثوار البحرانيين والمالكي وبشار الاسد وكل من يتعاطف معهم .
وللبحرين حصة من القلق السعودي عليها والاهمال الدولي لها ، وما اثير مؤخرا بخصوص البحرين من قبل السيد حسن نصر الله جعلنا نقف امام دول الخليج لنسالها ، الستم من يستصغر المواقف البطولية لحزب الله ضد العدو الصهيوني ؟ الستم من يستصغر المكون الشيعي في لبنان ؟ الستم من ينادي بان حزب الله لا تاثير له لا على الوضع اللبناني ولا الوضع العربي؟ الستم من يكيل الاتهامات وبكلمات وقحة وقبيحة على السيد حسن نصر الله وحزبه ؟ الستم من استدعى الاطراف اللبنانية لتشكيل حكومة في الطائف طائفية؟ فما دخلكم في لبنان؟
بعد كل هذا لماذا هذا الخوف والارتعاش من بضعة كلمات قالها السيد حسن نصر الله عن الوضع البحراني؟ اوضاع البحرين يعلم بها القاصي والداني، الجاهل والعاقل، الضرير والبصير، ولكن من كان له ردة فعل على ما يجري في البحرين ؟ لا احد الا المستفيد من الوضع البحراني وهم ال سعود وال خليفة، نعم جهدت نفسها عائلة ال خليفة لاستدراج الثوار للعنف ولكنها فشلت ، نعم هي من قامت ببعض التفجيرات الهزيلة لاتهام الثوار وجرهم الى العنف ولكنها فشلت ، نعم حاولت ان تعطي للمظاهرات السلمية صبغة طائفية لكنها فشلت،
ساعدها على ذلك اقزام امريكا وقرقوزات الامم المتحدة ،اللذان تجاهلا ما يجري في البحرين، امريكا التي تصرح علنا انها قلقة على المعارض الفلاني الذي اعتقلته ايران ، وهي تفكر بالرد على حاكم سوريا ان لم يطلق سراح المعارض الفلاني ، ولكنها لا تقلق ولا ترد على ال خليفة عندما اعتقلوا الشيخ علي سليمان، هذا هو منهجهم الازدواجي فلاغرابة في ذلك .
واخيرا هل يحق للبحرين ان تقلق من خطاب السيد نصر الله؟ نعم لها الحق، فاذا كان حزب الله دحر الكيان الصهيوني في معاركه التي شنها ضده ، فاذا كان حزب الله في سوريا افشل المخطط الامريكي السعودي التركي القطري ، اذا كان حزب الله ازر مجاهدي غزة وانتصروا على الصهاينة ، اذا كان حزب الله يقلق الكيان الصهيوني ، اذا كان كل ذلك، فدويلة مثل البحرين لها الحق من ان تقلق من خطاب حزب الله ، مع العلم انه مجرد كلام ووصف للحالة البحرانية وليس تدخل عسكري على غرار درع الجزيرة الوهابي.
دائما الباطل يخشى من الخيال والحق تنحني له الجبال




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=56647
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 01 / 20
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 01 / 20