• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : الحرب على الارهاب خدعة ام حقيقة .
                          • الكاتب : مهدي المولى .

الحرب على الارهاب خدعة ام حقيقة

الحقيقة ان مانسمعه من هذه الحكومة وتلك الحكومة من هنا  وهناك حول الحرب على الارهاب اثبت مجرد كذبة وخدعة هدفها تضليل الشعوب وفي نفس الوقت تدفع الارهابين الى تنفيذ عملياتهم الاجرامية الوحشية بقتل البشر وتدمير الحياة يرشدون القاتل الارهابي لقتل الاخرين وعندما ينتبه هؤلاء الابرياء يصرخون قبلهم لحماية القاتل  والدفاع عنه
منذ 14 عاما اعلنت امريكا وحلفائها الحرب على الارهاب عندما كان الارهاب محصور في كهوف جبال تورا مورا وبعد هذه الفترة اتسع الارهاب وشمل المنطقة كلها واسس له خلافة وحكومةوخليفة وشمل كل البلدان العربية والاسلامية
فهذا دليل واضح على ان الحرب على الارهاب كان خدعة وليس حقيقة كان لعبة لا ستغفال الشعوب العربية والاسلامية ونشر الفوضى والنزاعات الداخلية وسيادة التخلف والفشل لغايات معروفة ومفهومة لمنع هذه الشعوب من السير في طريق الديمقراطية والتعددية والعلم والعمل  وتبقى بقر حلوب تدر ذهبا لاعدائها
فالحرب على الارهاب  اذا كانت النوايا صادقة والمواقف جادة يجب تصب حمم القنابل والصواريخ على رحم الارهاب على حاضنته على مرضعته على مموله وداعمه واعتقد ذلك معروف ومفهوم وواضح ولا يحتاج الى دليل او برهان انه العوائل المحتلة للخليج والجزيرة عائلة ال سعود ال ثاني ال نهيان فهل هناك شك
فهذا نائب الرئيس الامريكي يؤكد مقرا ومعترفا وامام العالم وبدون اي مجاملة او تردد قائلا ا ن  ال سعود وال نهيان وال ثاني يدعمون ويمولون الارهاب
وهذا الرئيس الروسي بوتين يؤكد معترفا ومقرا امام مؤتمر العشرين في انقرة ان بعض دول العشرين تمول الارهاب واشار الى ال سعود الى اردوغان الى الاردن كما انه اكد ان   الارهاب يمول ويدعم من قبل 40 دولة في العالم وهذه الدول معروفة وواضحة
كما ان ولي عهد الاردن السابق الحسن بن طلال قال ان دول الخليج تمول وتدعم الارهاب وقال ساخرا ان لم تكن دول الخليج تمول وتدعم الارهاب فمن يفعل اذن
المضحك ان هذه الدول الاربعين التي تدعم وتمول الارهاب هذه الدول التي تعتبر رحم الارهاب وحاضنته ومرضعته مثل ال سعود ال نهيان ال ثاني حتى سلطان الباب العالي الجديد اوردوغان بعد تردد طبعا قرر المشاركة في حملة  القضاء على الارهاب الظلامي الوهابي
بربكم كيف يمكن لدول تدعم الارهاب وتموله تشارك في حملة القضاء على الارهاب  لا ادري كيف لحكومات لشعوب روسيا فرنسا بريطانيا امريكا دول اخرى تصدق هذه الحرب للاسف ان هذه الحكومات لا تسمع لها صوت ولا حالة غضب الا اذا  صبت عليها نيران الارهاب الوهابي فاخذت تهدد وتتوعد لفترة معينة ثم تزول حالة الغضب  والزعل وتعود الامور الى طبيعتها لم تهتز ضمائر وعقول هذه الحكومات  للجرائم البشعة التي تقوم بها المجموعات الارهابية الوهابية عندما تذبح المئات من الابرياء الاطفال النساء في سوريا العراق لبنان مصر اليمن ودول اخرى اسلامية
 فها هما حكومتي فرنسا وروسيا ومعهما حكومات اخرى في حالة غضب وثورة وتهديد ووعيد للارهابين لم تقدم على اي شي عملي ينهي الارهاب من جذوره تقوم بغارات جوية لا تؤثر على قوة الارهاب بل الكثير من الغارات لا تصيب حتى اهدافها واذا اصابتها فقوة تاثيرها لا يشل حركة الارهاب
لهذا على الدول الكبرى وخاصة روسيا وفرنسا وبعض الدول الاخرى مثل العراق سوريا لينان ايران افغانستان ان تتوحد في جبهة واحدة وفق خطة واحدة  وتعلن الحرب على الارهاب
 القيام بانزال جوي في المناطق والمدن التي يسيطير عليها الارهاب الوهابي والتي يتخذها كقواعد لشن  هجماته على ومراكز تخطيط لعملياته  الانتحارية مثل الرقة الموصل
 قصف وضرب الدول الداعمة والممولة  والمرضعة والحاضنة مثل ال سعود ال نهيان ال ثاني وتحرير شعوب  الجزيرة والخليج وشعوب المنطقة والعالم من ظلامهم ووحشيتهم
هذه هي الوسيلة الوحيدة للقضاء على الارهاب الوهابي الظلامي هذه هي الوسيلة الوحيدة لانقاذ الانسان والحياة من هؤلاء الوحوش الظلامية ومن يدعمها ويمولها ومن رحمها
والا لا تسخروا من الشعوب التي تحترق بنيران الارهاب الوهابي وال سعود وال ثاني تدعوها  تدافع عن نفسها اعتقد انها قادرة على انقاذ نفسها
مهدي المولى
 
 




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=70422
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 11 / 20
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 10 / 14