• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : المد الشيعي قادم للعراق من اغلب دول العالم فاحذروا يا سعودية وقطر ودول الخليج والدول الداعمة للإرهاب .
                          • الكاتب : صادق الموسوي .

المد الشيعي قادم للعراق من اغلب دول العالم فاحذروا يا سعودية وقطر ودول الخليج والدول الداعمة للإرهاب

 


بعد افاعيل النواصب والسلفية والدواعش المخزي في اغلب دول العالم وما قاموا به من قتل وسبي واغتصاب باسم الدين وبفتاوى وهابية منطلقة من شيوخ السعودية وقطر .
اليوم انقلب السحر على الساحر وبدأت الدول العربية والاجنبية تنجذب الى الشيعة بعدما دنس الوهابية والسلفية جميع مذاهب اخواننا السنة بأفعالهم وبدأوا محاربتهم من قبل بعض المذاهب السنية المعتدلة وبالخصوص شعب مصر بعد ان ادرك ان جامع الازهر الذي كان يحكم مصر شيعي سمي باسم فاطمة الزهراء .
وبدأ الجميع ينحاز الى مذهب اهل البيت بعدما علموا مظلوميتهم وان صبرهم وحلمهم على الظلم ليس بجبن بل هو حلم وانهم اشجع رجال على وجه الكرة الارضية ،وقد حذر اميرهم علي بن ابي طالب فقال
(شيعتي الحلماء الكرماء فاحذروا صولة الحليم اذا غضب ).
واثبتوا للعالم هذا القول باسترداد الفلوجة بوقت قياسي تعجز عنه جيوش العالم.
والان بدأ المد الشيعي يتوجه للعراق بملايين الموالين بعد محاولة تفجير مرقد سيد محمد ابن الامام علي الهادي ع .
وبعد تصريحات الدواعش والسلفية بهدم جميع مراقد الائمة في النجف وكربلاء والكاظمية ، وبعد ان هدمت قبول بعض الانبياء في الموصل وضواحيها .
فبالتأكيد العراقيين قادرون على محاربة الدواعش والغلبة عليهم .
وبعد تفجير المدينة المنورة شعرت السعودية بخطر داعش وبدأت تغيير نهجها العدائي نحو شيعة العراق الروافض كما يسمونهم وانهم اخطر من اليهود على الاسلام ،
وقد تنبأ العالم بان الروافض هم اناس مسالمون ولكنهم يرفضون الاستعباد ويرفضون الباطل ،
وعلى مر السنين الماضية حاولت السعودية الوهابية تغيير منهج سنة العراق الذين تربطهم اواصر اسرية مع شيعة العراق وبقية الديانات والمذاهب ،
وسنة العراق يختلفون عن النهج السلفي الوهابي لان اغلبهم محبين لأهل البيت عليهم السلام ، ولم تستطع ان تغير منهم الا نسبة 20 الى 30 بالمائة ،وبالخصوص من هم على اصول قطرية وسعودية اسكنهم النظام السابق في المناطق الغربية ابان حكمه.
ونصيحتي لعربان الخليج ان يصححوا مسارهم ونهجهم المعادي قبل فوات الاوان
قبل وصول المد الشيعي من اغلب دول العالم ومحاربتهم في بلدانهم بعد القضاء على الدواعش في العرق وسوريا.
وقوله تعالى :(أذن للذين يقاتلون بأنهم ظلموا وإن الله على نصرهم لقدير)

ونحن لا نقبل بإراقة قطرة دم واحدة لأي شخص مهما كانت ديانته .الا بالحق.
لان ديننا الحنيف دين الرحمة والمحبة والسلام .
ونطلب من حكام السعودية وقطر اعادة حساباتهم في دعمهم الارهابيين في العراق وسوريا واليمن وبقية الدول العربية والاسلامية .
صادق الموسوي
مدير مكتب صوت العراق بغداد

 

https://www.facebook.com/737674973007006/videos/865702726870896/ https://www.facebook.com/100012186301548/videos/168734820209394/




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=80710
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2016 / 07 / 10
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 07 / 19