• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : (( حركة فوضسـتـان .. والدعوة الى عدم مراجعة الأطباء..)) ترك التقليد مثلاً  .
                          • الكاتب : الشيخ حازم محمد الشحماني .

(( حركة فوضسـتـان .. والدعوة الى عدم مراجعة الأطباء..)) ترك التقليد مثلاً 

في بلدة درسستان تأسست حركة فوضستان .. وهي حركة فكرية تدعو الى ترك مراجعة الاطبــاء
فلــمــاذا يراجع المرضى الأطباء والأدوية موجودة وهي في متناول الجميع
لــماذا نترك التميز لمجموعة من الأطباء..
هكذا كانت شعاراتهم

وفي يوم من الايام وفي غفلة من أهل البلدة حدث الانقلاب المفاجئ حيث سيطرت تلك الحركة على الحكم

صدر البيان رقم واحد من حركة فوضستان
وكان من أهم بنوده:-.
- .منع أهل البلدة من مراجعة الأطباء والصيادلة ..

- ونقل الأدوية من الصيدليات الى الاسواق العامة لِتُباع هناك للمواطنين بشكل مباشر

- وعلى المرضى اختيار الدواء المناسب لهم دون استشارة من أحد
...............................................

ومن الواضح جدا لدى العقلاء إن بلدة درسستان هذه ستتحول في غضون فترة قصيرة جدا الى بلدة أموات والحري بحركة فوضستان اصدار مرسوم فوضوي بتحويل اسمها الرسمي الى جمهورية موتستان

................................................

هذه كلمات كتبتها بطلب من بعض الفضلاء ردا على دعوى البعض من أصحاب العين الواحدة  ...
اولئك الذين ضجت مواقع التواصل بدعوتهم الى ترك التقليد ...
نعم (التقليد) هذه الظاهرة التي هي عبارة عن مراجعة غير المختص الى المختص
فهؤلاء
إن مرضوا راجعوا الأطباء
وإن ارادوا البناء ذهبوا إلى البَنّاء
وهــكـــذا في بقية المجالات ..فعلام يُخرِجونَ علوم الدين عن هــذه السيرة التي سار عليها ويسيرُ عليها بل وسيسيرُ عليها العقلاء ....

فكما ان غير المختص بعلم الطب لا يستطيع أنْ يعرف ما هو الدواء المناسب لعلاجه...كذلك الحال هنا ايضا فمن أين لكل مكلف أنْ يعرفَ تكاليفَهُ الشرعية و الاحكام التي اختلف ببعضها المختصون من الفقهاء لطول المدة وتنوع الادلة ..

فرغم وجود المجتهد المختص ورجوع الناس اليه في احكام الدين نرى إنَ الكثير غير قادر على فهم فتوى المجتهد أحيانا.. فكيف يستطيع أذن استنباط الحكم من تلقاء نفسه..؟!

ثم ماذا لو...تخاصم خصمان بأمر شرعي وتُرِكَ الحكمُ بينهما لهما.. أفلا ترى انَ كلُ منهما سيحكم لنفسه..ونذهب في هذا الى اللاحكم...ببركة جر القرص الى النار

ثم ماذا لو ..فهم كل فردٍ من الملايين من الناس دليلا شرعيا ما بفهم خاص ..افلا يًتحولُ المجتمع حينئذٍ الى مجتمع فوضى (كما هو في دعوة فوضستان)...!

وبعيدا عن الكثير الكثير من المحاذير الفقهية التي سيقع بها غير الآخذ من المختص (غير المُقَلِد)...

نقول
لماذا الدين بالتحديد.. لماذا يُنادى لترك الأخذ من المختص فيه دوناً عن بقية المجالات ؟
فنرى أصحاب هذه الدعوة يقرون بأن بائع الخضروات أعرف ببضاعته من غيره.. اما العلوم الدينية فالكل لديهم يعرفُ تفاصيلها  ..!!

.وويح نفسي ماذا يفعل هذا الكل ان وجد ادلة تُحرِمُ أمرا ماً  ووجدَ في نفس الوقت ادلة اخرى لا تقول بحليته فحسب بل بحرمته ...كما في ادلة تحريم صلاة الجمعة في زمن الغيبة وادلة وجوبها...وغير ذلك..

ثم من اين للجميع هذه القدرة التي تحتاج الى جهد جهيد.. الا يعد هذا تعطيلا للمجالات الاخرى...افلا ترى ان دعوة الجميع لدراسة الطب – مثلا- سيكون على حساب الاختصاصات الاخرى
ثم من قال ان الجميع مؤهل الى تلقي كل علم فان التفاوت سنة حياتية وظاهرة تكوينية لا ينكرها الجميع...

واخيرا اقول كما قال أهل الأصول
بما إنَ فعل الأمر ظاهرُ بالوجوب
فقد جاءنا القران بالنص الذي أصبحَ مثلا يُضربُ على الالسن
فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ

واختم بما قلته في مكان آخر:

           لــمــا جعل الإلــــــهُ أبـــــاً وأمــــاً       
                                        ومــــا تــــركَ الصغارَ بـلا رعـايــةْ؟
             لـــــتـنـظيــمِ الأمــورِ وثـم عـــونٍ        
                                         كـذاكَ النــــاسُ تـحـتـــــاجُ الـولايـةْ
             فإنْ فُـقـِدَ الـولــيُ فـمن ســيـرعى       
                                        عبــــــــــادَ اللهِ أو يـهـبُ الـهـدايـــةْ؟
             سـلوا الـذكـرَ وأهلَ  الـذكـرِ علماً        
                                        فقد جــاءت   بـــهــذا الـحـكـمِ آيــــةْ




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=98711
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2017 / 07 / 18
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 01 / 17