صفحة الكاتب : علي حسين الخباز

قراءة انطباعية في بحث.. (بين يوم الطف ويوم الحشد الأكبر.. للشيخ عماد الكاظمي)
علي حسين الخباز

لجنة البحوث والدراسات جميع مسارات القراءات الانطباعية تبدأ من بداية البحث الى خاتمته، وفي قراءتنا الانطباعية لهذا البحث أوقفتنا الخاتمة التي تحدث فيها الباحث عن المؤجل في بحثه، وطالب الباحثين بالنظر للإعلام المقترن بالقضية، هذا الكلام جعلنا امام مقاربة وأسس مقارنة، وإذا ما أردنا أن نقرأ البحث اعلامياً، سنجد هناك الكثير من السمات التي تقربنا الى مبتغانا. صحيح أن اعلام الطف كان مشوشاً وموضوعاً في اغلب فقراته التي وصلتنا، لكن لو اجرينا تلك المقاربة بين ما قيل عن الطف المقدس وما قيل عن الفتوى والحشد المبارك، وهذه المقاربة بين الماضي وبين الحاضر هي عبارة عن نظم اخلاقية حملها البحث تجعلنا امام قضية مهمة هي: لماذا نقرأ التأريخ؟ ولماذا نستحضره بقاداته ورجالاته؟ من الطبيعي ان يكون التماهي مع الايجابي وتقويم السلبي لتحصين الواقع المعاصر، وفي هذا البحث نجد هنا لغزاً اعلامياً ممكن ان نقف عند اعتابه هو: لماذا لا يريدوننا ان نقرأ التأريخ؟ وما الذي يخيفهم من التأريخ؟ وهذا التاريخ له القدرة على توحيدنا ويبدو هذا هو مصدر القلق بالنسبة لهم؛ لأنه سيكشف الكثير من الدجل الذي صاغوا مواضيعه حتى اظهروا ان واقعة الطف كانت معركة ابناء عم..! اعلاميو تلك المرحلة امثال شريح القاضي، وشبث بن ربعي وغيرهم، كل يعمل اعلامه على كيفه، بما يراه حتى انهم سعوا ان يفصلوا الواقعة الشريفة عن الدين ليجعلوها حرباً من أجل سلطة وكراسي، حالهم حال من قرأ الفتوى اليوم بأنها طائفية ووضعت لمحاربة ابناء العامة.. والسؤال الآخر الذي وجهه سماحة الشيخ عامر الكاظمي هو عن دورنا نحن، ما هو دورنا عند دراسة التأريخ وما الذي سينفع حاضرنا ومستقبلنا؟ وهذا السؤال أيضاً يرتكز على المنظومة الاعلامية وقراءة التأريخ تعني نقل الاثر لخلقه المؤثر النابض بالحياة، ولهذا هم يخافون قوة التأثير، يخافون اشعاعات الماضي ان تنير لياليهم المزروعة في كل ضمير، يخافون من ان يصبح تأثير النصرة حشداً شعبياً عامراً بالتضحيات. لقد سارت مواكب النهضة الحسينية الى تعمير جبهة الوطن بالمقاتلين، عندما يصل الرمز التاريخي الى التكامل عبر عصمة ربانية، ستحتاج القراءة التاريخية حينها النضج المدرك في استيعاب مورد متعدد المناهل. كان البحث ومنذ العنوان بمثابة قراءة اولية تقارب بين عالمي الواقعة وعالم الحشد، بين نداء الحسين (عليه السلام) ونداء حفيد الحسين (دام ظله الوارف) ثبات الوعي عند القائدين المباركين أحدث تغييرا جذريا في العقلية العربية رغم فارق الزمنين، والتطور المدني في الحياة، ومن نتائج هذا التغيير انفتحت الذات العراقية على قيم اخلاقية وروحية جديدة علمت العرب، ان هناك في النهضتين فكرا متطورا وانسانية عالية وحياة حرة مليئة بالمحبة وروح الاطمئنان. كان الحسين (عليه السلام) يتصرف حسب منطق (التي هي اقوم) أي التخلق بأخلاق القرآن الكريم، وكذلك كان السيد السيستاني (دام ظله الوارف) في تناص كبير مع تلك التعليمات فهو ينهل من منهل ائمة اهل البيت (عليهم السلام): (لا أحب ان ابدأهم بقتال)، وهم يقفون امام تيار سياسي ممتد من العصر الاموي الى اليوم. انتبه الوعي الفكري العربي الاسلامي ان هناك تفاوتاً كبيراً بين مكونات ائمة اهل البيت (عليهم السلام) والمرجعيات الدينية المنتمية اليهم وبين الفكر السلطوي الاموي والداعشي اليوم. كما لوحظ وجود تطورات سياسية اوجبت الجهاد، نهوض الفكر الاصلاحي: (خرجت لطلب الاصلاح في امة جدي) الاصلاح كان تعزيزاً لموقف الرفض: (هيهات منا الذلة) لا يمكن لصاحب العصمة الالهية التي يمتلكها الحسين (عليه السلام) أن يعترف بإفساد يزيد، الاصلاح بأية قيمة هو اصلاح سياسي كان أم عقائدي أم شرعي هو رفض معلن ينبه الامة الى مخاطر كبيرة، قال الله تعالى: ((وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيِهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الفَسَادَ))(1). ويرى الامام الباقر (عليه السلام) إهلاك الحرث يعني اهلاك الدين، ولهذا قتل يزيد الحسين (سلام الله عليه) في السنة الأولى من حكمه، وفي السنة الثانية رمى الكعبة بالمنجنيق، وفي السنة الثالثة أباح المدينة..! معلومات كانت موجودة في الفكر الاستباقي عند الحسين (عليه السلام) واردة يعرفها ان لم نقل يعلم بها، وكذلك كانت هناك استباقية فكرية عند وريث البيت الحسيني (دام ظله الوارف) كان يدرك الابعاد التي تكونت منها داعش، وصولا الى المواجهة التي اصبحت فيها داعش على قاب قوسين من اهلاك العراق واهله. كانت الاستجابة الجماهيرية للحشد الشعبي والتي تعتبر جزءاً اساسياً من نصرة الطف المباركة والمتصلة بمعايير الوعي الجمعي، لهذا كان خطاب مقاتلي الحشد: (لبيك يا حسين) كان الانخراط في صحبة الحسين (سلام الله عليه)، حالة انتقائية تغربلت فيها الشخصيات لتصل هذا العدد، ومع هذا كان يخيرهم بمعنى يريد تشذيب رجال نصرته، والدعوة الى الحشد كانت تتم عير الانخراط في مراكز التطوع بشكل منظم وليست المسألة عشوائية كما يصورها الاعلام السلبي بأنها طائفية ومجرد ميليشيات مقارنة واضحة بين مكونين، احدهما وريث البيت المحمدي الرسالي، والآخر وريث المدرسة الاموية بكل ما تمتلك من شرور، مدرسة الامام الحسين هي التي خرجت مدرسة الفتوى المباركة، وحتى التهم التي وجهها الاعلام الى الحسين (عليه السلام)، وجهت الى السيد السيستاني؛ كونه سعى لإبعاد نار الحرب عن العراق، عاب الاعلام عليه السكوت، يوم فجروا المراقد المقدسة في سامراء والتي كانت كفيلة باشعال نار حرب اهلية لولا حكمة حفيد البيت الحسيني سماحة السيد السيستاني (دام ظله الوارف). هناك العديد من المقاربات التي وقف الاعلام عنها صامتا دون حراك، مثلاً التشابه الكبير في وصايا المقاتلين والتي استمدها من نصائح وخطب ائمة اهل البيت (عليهم السلام)، وعلى التضاد الداعشي وريث مدرسة التمثيل بالقتلى وذبح الأسرى، وحرق الجثث وذبح الرؤوس، حين ركزنا على وجود مسارات اعلامية داخل بؤر التأريخ والواقع المعاصر. لا نريد أن نقول: إن الفعل الانساني كان اعلامياً، لكننا نقول: إن الفعل الانساني له سمات اعلامية متكيفة بذاتها وللفعل الانساني طاقة انتشار فاعلة وقوة تأثيرية وإن قراءة هذه البحوث تحتاج الى يقظة مدركة لتنهض بها اعلامياً. ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (1) البقرة/ 205.


علي حسين الخباز
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/08/05



كتابة تعليق لموضوع : قراءة انطباعية في بحث.. (بين يوم الطف ويوم الحشد الأكبر.. للشيخ عماد الكاظمي)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : علي حسين ، في 2017/08/08 .

بسمه تعالى : يُريدون أن يطفئوا نور اللّه بأفواههم ويأبى اللّه إلّا أن يتم نوره ...، لقد أدرك الأعلام المضاد المتمثل في زمنين لايمكن لنا أن نصِفهُما منفصلين عبر حقبة زمنية بل هي امتداد الهي يستنسخه في فترات تمرّ بها الأمّة بأفكار ضحلة تتداعى أخلاقيات بشرية الى رتبة النزعة الوحشية فيأتيها ( نور ) يسمو بها الى رتبة الوحي السماوي الذي منه انطلق قائد معركة كربلاء بثلة وعت ففهمت ثمّ َ نمَت لتشكل عُرى ً عقائدية سوّرة بها مجتمعاً أمسك بسفره الذي قرأه قراءة واقعية تجسدة بفعلٍ أخلاقي تنامى عبر جيناته الوراثية ،وهذا متأتي من جوهر صلد لا تغييرهُ عواصف ريح ٍ تتغير بأتجاهات وتقلباتٍ شيطانية بأفكار ( حزب الشيطان) الغير منتظم بتجمعات سكانية بل فكرية جافة ،وهي بهذا تصور لنا عبر سلوكياتها نموذج واقعي لما مرّت به معركة كربلاء ،وهذا رد واضح وآية كبرى من معجزات كربلاء أن تتجسد بشخوصها سلباً وإيجاباًعلى نحو الاثبات والأنتصار للحق كونه فكرا يحفظه اللّه الى يوم القيامة ويتجدد بصور متماثلة تبقى تشحن الذات الإيمانية بمشروعية المشروع الحسيني للاصلاح والذي تجدد على يد الامام علي الحسيني السيستاني دام عزه وبقاءه .


البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد داني ، على صدر حديثا  :  بنية قصة الطفل عند سهيل عيساوي - للكاتب محمد داني : الشكر موصول للصديق والاخ الكريم الأديب الألمعي سهيل عيساوي ...كما أشكر المسؤولين على موقع كتابات في الميزان تفضلهم بنشر الخبر في موقعهم

 
علّق جابر ابو محمد ، على تراث شيعي ضخم في مكتبة بريطانية! - للكاتب د . حسين الرميثي : السلام عليكم دكتور حسين تحية طيبة وبعد ،، هل ممكن تدلنا على اسم هذه المكتبة ؟ وشكرا

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على ماذا تبقّى للمسيحية؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله من الامور الغريبه التي خبرتها ان تحريف او اضافة نصوص الى النصوص المقدسة الاصليه هي ايضا طريق له اهميته في الهدايه فمثلا؛ عندما اجد نصا ما؛ وابحث واجد انه كذب؛ واتتبع مصدره؛ ثم اتتبع ما هي انتماءات هاؤلاء؛ ومن هم؛ واجد طريق نصوص اخرى من ذات الطريق؛ واجد منحى هذه النصوص والمشترك بينها.. هذا طريق هام لمعرفة الدين الحق. دمتم في امان الله

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله عذرا اسراء.. نشرت رد في وقت سابق الا انه لم يتم نشره دمتم غي امان الله

 
علّق محمد الموسوي ، على لمن ينسب مرقد عون ع على طريق كربلاء - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم .اني في طور كتابة بحث عن واقعة الطف ومن جملتها اريد اثبات ان عون المدفون بعيدا عن مرقد ابي الاحرار عليه السلام هو ليس ابن اخته راجين تعاونكم معنا وان امكن ببعض المصادر والمراجع والمخطوطات

 
علّق الكاتب ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : لم ادعي ان فتوى جواز التعبد بالمذهب الاسلامية تعني جواز التعبد بجميع الاديان والملل والنحل بل هي فتوى اخرى لكمال الحيدري بهذا الخصوص .. فليراجعوا ويتتبعوا فتاوى صاحبهم .. ثم ان اية "ومن يبتغ غير الأسلام دينا فلن يقبل من .. " ترد على كمال الحيدري لانه يعتقد بجواز التعبد بجميع الاديان .. فهل اذا ثبت لديه ان كمال الحيدري يفتي بجواز التعبد بجميع الاديان هل سيردون عليه بهذه الاية ؟

 
علّق بورضا ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لك أخي محمد مصطفى كيال.. كامل الحق في نقل التعليق على شكل موضوع مستقل أينما أحببت ولكل من يقرأ فله ذلك.. وهذه معلومات وتنبيهات يجب أن تظهر .

 
علّق ابو وسام الزنكي كركوك كوير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بكل ال زنكي من ديالى وكربلاء وكركوك والموصل وكلنا عازمون على لم الشمل وعن قريب سوف نزوركم في ديالى وايضا متواجدين ال زنكي في شورش جمجمال والشورجة وامام قاسم واسكان رحماوة انهم من قومية كردية من ال زنكي والمناطق الماس وتسعين القديمة ومصلى وقصب خانة وتازة وملة عبدالله اغلبهم ال زنكي تركمان

 
علّق Abd Al-Adheem ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : حينما يفتي بجواز التعبد بالمذاهب والملل فلا يعني جواز ذلك على الاديان السماوية وذلك يتعارض مع نص قرآني صريح " ومن يأتي بغير الاسلام دينا فلا يقبل منه وهو في الاخرة من الخاسرين" ارى ان المقال غير عادل وفيه نسبة عالية من التحيز

 
علّق مصطفى الهادي. ، على قَضِيَةُ قَتْلِ الخَلِيفَةِ عَلِيْ.. سِيَاسِيَةٌ أَمْ عَقَائِدِيَةٌ؟ - للكاتب حيدر الراجح : يقول الكاتب : (صار شك عند الناس وصار فتنة كبرى, لكن آخر المطاف أفاقت السيدة عائشة وأيقنت أن هناك من يستخدمها لضرب وحدة المسلمين فسلمت أمرها وأعادت أدراجها ). هذا غير صحيح وبعيد عمّا ينقله المؤرخون. لم تفق عائشة ولم تنتبه لانها هي رأس الفتنه كما اخبر الرسول (ص) الذي لا ينطق عن الهوى كما يروي البخاري من انه (ص) اشار إلى بيت عائشة وقال من ها هنا الفتنة حيث يخرج قرن الشيطان . (1) ولولا ان جيش علي سحق التمرد ووقع جمل عائشة وتم أسرها لما انتهت الفتنة ابدا إلا بقتل علي وسحق جيشه والقضاء على خلافته . ولذلك نراها حتى آخر يوم من حياتها تفرح اذا اصاب علي مكروه وعندما وصلها خبر موته سجدت لله شكرا وترنمت بابيات شعر (القت عصاها واستقر بها النوى). يعني انها الان استراحة من عناء التفكير بعلي ابن ابي طالب (ع). لقد كانت عائشة تحمل رسالة عليها او تؤديها بصورة تامة وهذه الرسالة تحمل حكم ابعاد علي عن الخلافة وهذه الرسالة من ابيها وصاحبه عمر بن الخطاب واللوبي الذي يقف معهما وذلك من خلال استغلال نفوذها كزوجة للنبي (ص) لعنها الله اين تذهب من الله وفي رقبتها دماء اكثر من عشرين الف مسلم قتلوا او جرحوا ناهيك عن الايتام والارامل ناهيك عن الاثار الاقتصادية التي تعطلت في البصرة ونواحيها بسبب موت اكثر المزارعين في جيشها. ولذلك أدركت عائشة في آخر أيامها خطأ ما هي فيه فكانت تردد كما نقل أبو يعلى وابن طيفور وغيرهما قولها: ( إن يوم الجمل معترض في حلقي، ليتني مت قبله، أو كنت نسيا منسيا ).(2) لقد كان يوم الجمل ثقيل على صدر عائشة في أيامها الاخيرة وكلما اقتربت اكثر من يومها الذي ستُلاقي فيه ربها ونبيها ومن قتلتهم كانت تخرج منها كلمات اليأس والاحباط والخسران مثل قولها (إني قد أحدثت بعد رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، فادفنوني مع أزواج النبي ). (3) ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1- صحيح البخاري حديث رقم 2937 - قال حدثنا جويرية، عن نافع، عن عبد الله رضي الله عنه قال:قام النبي صلى الله عليه وسلم خطيبا، فأشار نحو مسكن عائشة، فقال: (هنا الفتنة - ثلاثا - من حيث يطلع قرن الشيطان). 2- بلاغات النساء: ٢٠ كلام عائشة، ومسند أبي يعلى: ٥ / ٥٧ ح ٢٦٤٨ مسند ابن عباس . قال اسناده صحيح والطبقات الكبرى من عدة طرق: ٨ / ٥٨ - ٥٩ - ٦٠ ترجمة عائشة، ومناقب الخوارزمي: ١٨٢ ح ٢٢٠ فصل ١٦ حرب الجمل، وتاريخ بغداد: ٩ / ١٨٥ ط. مصر ١٣٦٠، والمسند: ١ / ٤٥٥ ط. ب و ١ / ٢٧٦ ط. م، وصفة الصفوة: ٢ / ١٩، والمعجم الكبير: ١٠ / ٣٢١ ترجمة ابن عباس ما روى عنه ذكوان ح ١٠٧٨٣، وتذكرة الخواص: ٨٠ الباب الرابع، وأنساب الأشراف: ٢ / ٢٦٥ مقتل الزبير، وربيع الأبرار: ٣ / ٣٤٥ باب الغزو والقتل والشهادة، ومستدرك الصحيحين: ٤ / ٩ ذكر أزواج النبي، والإحسان بترتيب صحيح ابن حبان: ٩ / ١٢٠ ح ٧٠٦٤ كتاب المناقب. 3- الطبقات الكبرى: ٨ / ٥٩ ترجمة عائشة، والمصنف لابن أبي شيبة: ٧ / ٥٣٦ ح ٣٧٧٦١ كتاب الجمل، والعقد الفريد: ٤ / ٣٠٨ كتاب الخلفاء - خلافة علي - قولهم في أصحاب الجمل، ومستدرك الصحيحين: ٤ / ٦ ذكر أزواج النبي، والمعارف لابن قتيبة: ٨٠ بلفظ: مع أخواتي، ومناقب الكوفي: ٢ / ٣٤٨ ح ٨٣٥.

 
علّق ع.ر. سرحان صلفيج غنّام العزاوي . ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : نسبة عالية مما جاء في مقال الأخ صحيح الاسماء الاماكن الاحداث الشخصيات عدد لا بأس به من الاسماء هم زملاء لي وما ذكره الاخ الكاتب عنهم صحيح . وبعض ما نسبه الاخ الكاتب لهم صحيح لا بل انه لم يذكر الكثير الخطير ، ولكن بعض الاسماء صحيح انها كانت تعمل مع النظام السابق ولكني اعرف انهم اخلصوا للحكومة الحالية بعد التغيير سنة 2003/ واندمجوا فيها .جزيل الشكر للاخ الكاتب على هذا الجهد .

 
علّق محمود شاكر ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : يا استاذ.. كلما اقرأ لك شيء اتسائل هل انك حقيقة دكتور أم أنك تمزح

 
علّق حيدر الراجح ، على قَضِيَةُ قَتْلِ الخَلِيفَةِ عَلِيْ.. سِيَاسِيَةٌ أَمْ عَقَائِدِيَةٌ؟ - للكاتب حيدر الراجح : شكرا لكم على تفضلكم بنشر مقالاتي اتمنى ان اكون عند حسن ظنكم

 
علّق إسراء ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة على الجميع والسلام عليكم أنا أتفق مع ما قاله عزيزنا محمد مصطفى كيال أؤمن بأن المملكة الخامسة هي مملكة دين الله، حيث يتفق جميع المؤمنين على ذات الشريعة الإلهية في الإيمان بها (مهما اختلفت الأشكال والأديان للإيمان بذلك الإله, فالشريعة الإلهية ذاتها: العمل الصالح ونشر السلام والإيمان اليوم الآخر وعدالة الله وإلخ). بالتوفيق الدائم لك يا رب

 
علّق إسراء ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة على الجميع والسلام عليكم أنا أتفق مع ما قاله عزيزنا محمد مصطفى كيال أؤمن بأن المملكة الخامسة هي مملكة دين الله، حيث يتفق جميع المؤمنين على ذات الشريعة الإلهية في الإيمان بها (مهما اختلفت الأشكال والأديان للإيمان بذلك الإله, فالشريعة الإلهية ذاتها: العمل الصالح ونشر السلام والإيمان اليوم الآخر وعدالة الله وإلخ). بالتوفيق الدائم لك يا رب.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زاهر ربيع الجامع
صفحة الكاتب :
  زاهر ربيع الجامع


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 الى معالي الامين العام لمجلس الوزراء علي محسن العلاق المحترم  : وليد فاضل العبيدي

 مسميات تليق بسياسيينا  : علي علي

 حبة فياغرا في جيب السترة ؟  : هادي جلو مرعي

 سيمفونية لبحر متلاطم  : بن يونس ماجن

 حميد معلة : التحالف الوطني غير مسؤول عن التصرفات الفردية لبعض أطرافه  : الفرات نيوز

 احمد عبد الله الاسدي ( ابو نرجس ) من قيادي في حزب الدعوه الاسلامي الى مواطن بلا وظيفه في زمن حكومة الدعوه الاسلاميه  : د . صلاح مهدي الفضلي

 الكلمة للقضاء  : عمر الجبوري

 بالفديو : مراسل اجنبي ينقل ما شاهده اثناء تحرير الموصل

 ضربة ألمرادي لم تحقق مرادها  : عمار الجادر

 حصاد الأزمنة في الوجوب الكفائي  : علي حسين الخباز

 من اللقلق نتعلم  : معمر حبار

 عشائر الجبور تصد هجوما لداعش وتقتل "19" إرهابيا منهم في تكريت  : مركز الاعلام الوطني

 سرور الهيتاوي :- يعلن عن بدء التسجيل البايومتري للمشمولين بالتصويت الخاص من منتسبي القوات الامنية في محافظة الانبار  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 العراق بين الفضائيين والاستراتيجيين؟  : كفاح محمود كريم

 بين مبادرة رئيس الوزراء وأصوات النشاز - حيدر الملا مثالا  : فراس الخفاجي

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 109908217

 • التاريخ : 19/07/2018 - 00:54

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net