صفحة الكاتب : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

تشييع الشهيد أحمد القطان الشاخوري إستفتاء شعبي جديد ضد الطاغية المجرم حمد ونظامه والشعب يريد إسقاط النظام
انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

بیان أنصار ثورة 14 فبراير فی البحرین حول التشییع الجماهیری للشهید أحمد القطان الذي بلغ بعشرات الألوف ودهس أحد الشباب المشيعين للشهيد الشاب أحمد جابر القطان الشاخوری وتكسير عظامه وكامل جسمه ، إضافة إلى هجوم "قطيع يسقط حمد" على المشيعين بالأجياب ومحاولة دهسهم ووقوع العشرات من الجرحى جراء الغازات السامة وقنابل المسيلة للدموع وإستخدام القوة المفرطة من مختلف الأسلحة من الرصاص المطاطي والرصاص الشوزن.

 

بسم الله الرحمن الرحیم

 

تشييع الشهيد أحمد القطان الشاخوري إستفتاء شعبي جديد

ضد الطاغية المجرم حمد ونظامه والشعب يريد إسقاط النظام

 

شعارنا إلى الأبد يسقط حمد .. يسقط حمد

الشعب يريد إسقاط النظام

يسقط حمد .. يسقط حمد

یسقط حمد .. يسقط حمد

على آل خليفة أن يرحلوا

إرحل .. إرحل يا الطاغية حمد إرحل

تسقط العائلة الخليفية المجرمة

لا للحوار مع القتلة والمجرمين

((إذا بقي حمد في السلطة فإنه لن يتورع عن إرتكاب مجازر أخرى))

 

عشرات الألآف من جماهیر الشعب البحرینی یشیعون جثمان الشهید الشاب أحمد جابر القطان

ويطالبون بإسقاط الحكم الخليفي

ويرفضون الحوار مع القتلة والمجرمين

ويعلنون عن إصراهم عن حقهم في تقرير المصير

وإنتخاب نظامهم السياسي الجديد

 

مرة أخرى تنزل الجماهير البحرانية المؤمنة والثورية والرسالية إلى الشارع بعشرات الألوف أمس الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الجاري في قرية الشاخورة لتشيع جثمان الشهيد الشاب أحمد جابر القطان البالغ من العمر 16 عاما ، والذي إستشهد على يد قوات المرتزقة وأمن السلطة الخليفية برصاص الشوزن المحرم دوليا.

خرجت حشود ضخمة لتشييع جثمان الشهيد القطان رغم إغلاق الطرقات والشوارع ، وهتفت الجماهير الثورية "هيهات منا الذلة" و"أسعي سعيك يا يزيد ما يجف دم الشهيد" و"يسقط حمد .. يسقط حمد" و"الشعب يريد إسقاط النظام" وشعارات ثورية أخرى.

وقد شاركت قيادات دينية وسياسية وناشطون والآلاف من النساء الثوريات الزينبيات الثوريات في مراسم التشييع التي تحولت إلى تظاهرة غاضبة نددت بالممارسات القمعية للسلطة وإستهتارها بالقيم وإصدارها أحكام قاسية وقرقوشية بحق القيادات الدينية والوطنية والنشطاء الحقوقيين والكادر الطبي والشباب الثوري ، وإصدار حكم الإعدام على أحد الشباب ظلما وزورا.

ولقد إنتشرت قوات الأمن والمرتزقة الخليفيين مدعومين بقوات الإحتلال السعودي بكثافة في المنطقة وحلقت الطائرات العمودية ، وقامت بمنع المواطنين وجماهير الثورة من المشاركة في التشييع ، فيما إقتحم المرتزقة قرية الديه ، ولم تكتفي السلطة الخليفية بقتل الشهيد بل تمدت في غيها بمهاجمة المشيعين والجنازة بالقنابل المسيلة للدموع والغازات السامة والرصاص المطاطي ورصاص الشوزن المحرم دوليا مما سقط العشرات جرحى وحالات بعضهم حركة وخطيرة.

وبعد التشييع الجماهيري لجثمان الشهيد القطان رجعت الجماهير وعند مدخل كرانة ودوار القدم ، فقامت سيارة جيب تابعة للشرطة الخليفية بدعم (دهس أحد الشباب المشارك في التشييع فوق دوار قرية القدم) ورمته بعيدا حيث تكسرت عظامه ، مما أثار غضب الجماهير والشباب الذين قاموا بحذف السيارة بالحجارة ، فقامت مجموعة من "قطيع يسقط حمد" بالهجوم على المشيعين بسيارات أجياب الشرطة ومحاولة دهسهم ، وقامت قوات المرتزقة بإطلاق الغازات السامة وقنابل مسيل الدموع والرصاص المطاطي والشوزن مما حدثت إختناقات كثيرة في صفوف المشيعين وسقوط جرحى كثيرين.

وإلى ساعة متأخرة من بعد منتصف الليل من كتابة هذا البيان فإن المواجهات بين شباب الثورة وجماهيرها وبين قوات مرتزقة السلطة الخليفية مدعومة سعوديا لا زالت مستمرة في مختلف القرى والمدن ومنها منطقة سترة بكل قراها وقرية النويدرات ، حيث تقوم الطائرات العمودية بالتحليق على إرتفاع منخفض وتقوم قوات المرتزقة بقمع المظاهرات بمختلف أنواع الأسلحة الفتاكة ، إلا أن الثورة مستمرة والشعب وشباب الثورة قد قرروا مواصلة النضال الثوري حتى سقوط الطاغية حمد وحكمه الديكتاتوري الشمولي المطلق.

 

يا جماهير شعبنا الثوري

أيها الشباب الثوري المشارك في تشييع الشهيد القطان

 

تحية لكم على ما قمتم به من تشييع جماهيري ثوري على الرغم من أن الكثير منكم لم يستطع المشاركة في مراسم التشييع ، ومنع الكثير من توديع الشهيد القطان كما منعوا من الوصول لمنطقة الشاخورة أو القرى القريبة منها، ولقد حاول الشباب وجماهير الثورة الدخول من منافذ كرانة ولكنها كانت جميعها مغلقة من قبل قوات الأمن والمرتزقة المدعومة ، سعوديا ، أما منفذ قرية سار فيتم السؤال والتدقيق على منطقة السكن والوجهة المقصودة وقد تم إرجاع الجميع ، أما دوار قرية القدم فقد كان مغلق ، وتم إرجاع حتى من حاول عبور هذه المنافذ راجلا.

لقد قامت قوات السلطة الخليفية المرتزقة بالتعاون مع جيش الإحتلال السعودي بعزل منطقتي الشاخورة وأبوصيبع والقرى القريبة منها وعمل طوق أمني لمنع الآلاف من المشاركة في تشييع الشهيد السعيد القطان.

وهذا المنع لن يمر مرور الكرام وإن الشباب الثوري سوف يردون على عنجية السلطة بضربات ثورية قاصمة لظهر السلطة وسياساتها وإقتصادها كالتي قام بها شباب الثورة والجماهير من طوق ا لكرامة وطوفان المنامة التي سوف تستمر وتيرتها لشل إقتصاد السلطة الخليفية وسوف يجتثها شعبنا من الجذور إلى مزبلة التاريخ.

إن شهادة الشهيد القطان كانت شهادة مظلومة ، والأظلم من ذلك هو منع مشيعيه من توديعه والصلاة عليه ، وإزداد سخط الجماهير وشباب الثورة بعد منعهم من إلقاء نظرة الوداع على نعش الشهيد ، ولذلك نتمنى أن يكون رد الجماهير وشبابنا الثوري ردا قويا يقصم ظهر السلطة الخليفية الفاسدة بإجتثاثها من جذورها عن البحرين.

إن دماء الشهيد القطان ورفاقه الشهداء غرست ونمت شجرة الكرامة والعزة والحرية في البحرين ، ونحن شعب إرتضع من شجرة النبوة والرسالة والكرامة الولاء وعشق الشهداة وتغذى بغذاءها. إننا اليوم بعد سفك كل هذه الدماء والوقوع الألاف من الجرحى والمعاقين وتعذيب أبناء شعبنا وحرائرنا ورموزنا وكوادرنا الطبية والمعلمين علينا بمواصلة ثورتنا ومسيراتنا ومظاهراتنا وإعتصاماتنا السلمية ، وإن اليد الحديدية التي تستخدم الأسلحة الفتاكة وتمتد لتسفك دماءنا وتهتك أعراضنا لابد أن تكسرها إرادتنا الفولاذية ولابد من المقاومة والدفاع عن النفس وعدم الإستسلام والإنهزامية ، "فمن مات دون ماله فهو شهيد" ، و"من مات دون عرضه فهو شهيد" و"من مات دون بئره فهو شهيد".

إن الصحوة الإسلامية في البحرين شقت طريقها كما شقت الصحوة الإسلامية في تونس ومصر واليمن ،وسف تحدث هذه الصحوة تغييرا جذريا في البحرين وتعكس بأمواجها على المنطقة الخليجية ، خصوصا المنطقة الشرقية (القطيف والإحساء وتوابعهما) التي تسبح على بحيرات من النفط وآبار البترول ، وإن جماهير المنطقة قد صممت على الثورة ومواصل الحراك الشعبي من أجل إسقاط الحكومات الديكتاتورية الوراثية التي تستأثر بالنفط والثروة والحكم ،  وإن ربيع الثورات الربيع العربي سوف يجتث هذه الحكومات الوراثية ، وسوف تتعاضد الشعوب العربية والإسلامية معا من أجل إسقاط هذه الحكومات الظالمة المتحالفة مع الولايات المتحدة والإستكبار العالمي والصهيونية العالمية والكيان الصهيوني الإسرائيلي.

إن الأكثرية من جماهير شعبنا قد أعلنت عن عدم شرعية الحكم الخليفي ، وإن مظاهرات تشييع الشهيد القطان كانت إستفتاءً شعبيا لرفض شرعية الحكم الخليفي الديكتاتوري ومواصلة العمل والنضال الثوري والجهاد من أجل إقتلاع جذور الأمية الجديدة من آل خليفة من البحرين وإقامة نظام سياسي جديد مبني على التعددية السياسية والمشاركة الحقيقية في الحكم من قبل أبناء الطائفة الشيعية والطائفة السنية.

لقد أعلنت الجماهير الشعبية ولاءها للإسلام المحمدي الأصيل وولائها للأئمة المعصومين الأطهار من آل البيت وآل الرسول (عليهم السلام)،وولائها لقياداتها ومراجعها الربانيين ، وولائها لقياداتها ورموزها الدينيين والوطنيين المدافعين عن حقوق الشعب ومطالبه العادلة والمشروعة ، وإن ولاءنا ليس للطاغوت ومعاوية ويزيد العصر حمد بن عيسى آل خليفة وحكمه الذي يمثل الحكم الأموي الجديد في البحرين.

ومهما كانت المصائب والمحن التي تجري على شعبنا منذ أكثر من قرنين من الزمن وإزدادت ذروتها بعد تفجر ثورة الرابع عشر من فبراير ، فإن ولايتنا للرسول وخليفته الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام) لأن ولاية أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) وأهل البيت عليهم السلام أمان من الفرقة كما قالت سيدتنا الصديقة فاطة الزهراء عليها السلام.

إن ولايتنا لله وللرسول ولأهل بيت النبوة والرسالة وللعلماء والمراجع الربانيين الذين يحملون رايتهم من بعدهم وما دون ذلك فلا ، فالولاية ليست للسلطة الخليفية ولا للحاكم الظالم والطاغي المستبد الذي فقد شرعيته بعد أن تكبر وتجبر وسفك دماء الأبرياء وقد أمرنا الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم أن لا نحتكم للطاغوت وأن نكفر به وأن لا نتحاكم إليه. كما أمرنا الله سبحانه وتعالى بأن لا نركن للذين ظلموا فتمسنا النار ،والإمام علي بن أبي طالب عليه السلام قد أوصى الإمام الحسن والإمام الحسين عليهم السلام قبيل شهادته قائلا:"كونا للظالم خصما وللمظلوم عونا"، ولذلك فبإرداتنا وإيماننا وصمودنا سنواجه قمع السلطة الخليفية ومرتزقتها وقوات جيش الإحتلال السعودي وسوف نرسخ المقاومة المقدسة ضد الأوغاد والأجلاف وبني أمية وآل مروان وآل سفيان من أل خليفة وآل سعود الجدد.

کما أن شبابنا وثورانا وجماهيرنا الثورية عاقدة العزم على مواصلة الثورة والتغيير الجذري بإجتثاث جذور السلطة الخليفية والطاغية حمد وإقامة نظام جمهوري جديد على أنقاض الحكم الخليفي الطاغوتي والفاسد والمفسد.

 

 

أنصار ثورة 14 فبراير في البحرين

المنامة – البحرين

8 أكتوبر/تشرين 2011م

 

  

انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/10/08


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بالقائمين على مؤتمر ومعرض شهداء البحرين في كربلاء  (نشاطات )

    • بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين الإئتلاف لليوم الوطني لطرد  القادعة الأمريكية في أول جمعة  من شهر رمضان من كل عام  (نشاطات )

    • النظام البحريني يستقوي على الشعب بالدعم الأميركي المفتوح ويرتكب مجزرة في الدراز  (أخبار وتقارير)

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالهجوم الغاشم والتدميري على حي المسورة التاريخي في بلدة العوامية  (نشاطات )

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالعدوان العسكري الامريكي على سوريا  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : تشييع الشهيد أحمد القطان الشاخوري إستفتاء شعبي جديد ضد الطاغية المجرم حمد ونظامه والشعب يريد إسقاط النظام
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا

 
علّق منير حجازي ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم حتى في الكتاب المقدس امر الله بعدم تقبل ذبائح الوثنيين رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 10: 28 ( إن قال لكم أحد: هذا مذبوح لوثن فلا تأكلوا). توضيح جدا جيد شكرا سيدة آشوري.

 
علّق منذر أحمد ، على الحسين في أحاديث الشباب.أقوى من كل المغريات. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عن أبان الأحمر قال : قال الامام الصادق عليه السلام : يا أبان كيف ينكر الناس قول أمير المؤمنين عليه السلام لما قال : لو شئت لرفعت رجلي هذه فضربت بها صدر أبن ابي سفيان بالشام فنكسته عن سريره ، ولا ينكرون تناول آصف وصي سليمان عليه السلام عرش بلقيس وإتيانه سليمان به قبل ان يرتد إليه طرفه؟ أليس نبينا أفضل الأنبياء ووصيه أفضل الأوصياء ، أفلا جعلوه كوصي سليمان ..جكم الله بيننا وبين من جحد حقنا وأنكر فضلنا .. الإختصاص ص 212

 
علّق حكمت العميدي ، على التربية توضح ما نشر بخصوص تعينات بابل  : صار البيت لام طيرة وطارت بي فرد طيرة

 
علّق محمد ، على هل الأكراد من الجن ؟ اجابة مختصرة على سؤال. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : $$$محرر$$$

 
علّق Hiba razak ، على صحة الكرخ تصدر مجموعة من تعليمات ممارسة مهنة مساعد المختبر لغرض منح اجازة المهنة - للكاتب اعلام صحة الكرخ : تعليمات امتحان الاجازه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد كيال حياكم الرب واهلا وسهلا بكم . نعم نطقت بالصواب ، فإن اغلب من يتصدى للنقاش من المسيحيين هم تجار الكلمة . فتمجيدهم بالحرب بين نبوخذنصر وفرعون نخو يعطي المفهوم الحقيقي لنوع عبادة هؤلاء. لانهم يُرسخون مبدأ ان هؤلاء هم ايضا ذبائح مقدسة ولكن لا نعرف كيف وبأي دليل . ومن هنا فإن ردهم على ما كتبته حول قتيل شاطئ الفرات نابع عن عناد وانحياز غير منطقي حتى أنه لا يصب في صالح المسيحية التي يزعمون انهم يدافعون عنها. فهل يجوز للمسلم مثلا أن يزعم بأن ابا جهل والوليد وعتبة إنما ماتوا من اجل قيمهم ومبادئهم فهم مقدسون وهم ذبائح مقدسة لربهم الذي يعبدوه. والذين ماتوا على عبادتهم اللات والعزى وهبل وغيرهم . تحياتي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : هماك امر ومنحا اخر .. هو هام جدا في هذا الطرح هذا المنحى مرتبط جدا بتعظيم ما ورد في هذا النص وبقدسيته الذين يهمهم ان ينسبوه الى نبوخذ نصر وفرعون عمليا هم يحولوه الى نص تاريخي سردي.. نسبه الى الحسين والعباس عليهما السلام ينم عن النظر الى هذا النص وارتباطه بالسنن المونيه الى اليوم وهذا يوضح ماذا يعبد هؤلاء في الخلافات الفكريه يتم طرح الامور يصيغه الراي ووجهة النظر الشخصيه هؤلاء يهمهم محاربة المفهوم المخالق بانه "ذنب" و "كذب". يمكن ملاحظة امر ما هام جدا على طريق الهدايه هناك مذهب يطرح مفهوم معين لحيثيات الدين وهناك من يطرح مفهوم اخر مخالف دائما هناك احد الطرحين الذي يسحف الدين واخر يعظمه.. ومن هنا ابدء. وهذا لا يلقي له بالا الاثنين . دمتم بخير

 
علّق منير حجازي ، على الى الشيعيِّ الوحيد في العالم....ياسر الحبيب. - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الله وكيلك مجموعة سرابيت صايعين في شوارع لندن يُبذرون الاموال التي يشحذونها من الناس. هؤلاء هم دواعش الشيعة مجموعة عفنه عندما تتصل بهم بمجرد ان يعرفوا انك سوف تتكلم معهم بانصاف ينقطع الارسال. هؤلاء تم تجنيدهم بعناية وهناك من يغدق عليهم الاموال ، ثم يتظاهرون بانهم يجمعونها من الناس. والغريب ان جمع الاموال في اوربا من قبل المسلمين ممنوع منعا باتا ويخضع لقانون تجفيف اموال المسلمين المتبرع بها للمساجد وغيرها ولكن بالمقابل نرى قناة فدك وعلى رؤوس الاشهاد تجمع الاموال ولا احد يمنعها او يُخضعها لقوانين وقيود جمع الاموال. هؤلاء الشيرازية يؤسسون لمذهب جديد طابعه دموي والويل منهم اذا تمكنوا يوما .

 
علّق عادل شعلان ، على كلما كشروا عن نابٍ كسرته المرجعية  - للكاتب اسعد الحلفي : وكما قال الشيخ الجليل من ال ياسين .... ابو صالح موجود.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ا . د . عبد الرضا عليّ
صفحة الكاتب :
  ا . د . عبد الرضا عليّ


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مرجع الايزيديين يشكر الحشد الشعبي لتحرير مناطقهم ویثمن مواقف المرجعیات الدینیة

 2014 تحت أي شعار؟!  : علي الغراوي

 آرا درزي - أول عراقي يصبح وزيرا في بريطانيا  : علي فضيله الشمري

 مسبح الناصرية النموذجي يستقبل دورات تعليم السباحة بعد تأهيله  : وزارة الشباب والرياضة

 بنت الشيخ. .!؟  : احمد لعيبي

 ارهاب طائفي بامتياز  : نعيم ياسين

 التربية  : حملة مدرستنا بيتنا تدخل متوسطة الإرث الحضاري في المثنى  : وزارة التربية العراقية

 General company of mining industries announces its Futuristic projects in the field of Mineral extraction to get benefit of raw materials and other materials available in other cities of Iraq  : وزارة الصناعة والمعادن

 فلم وثائقي عن اليورانيوم المنضب يفوز بجائزة افضل فلم قصير في مهرجان اليورانيوم السينمائي الدولي  : مها عبد الكريم

 غَيِّروا تفكيركم تغيِّروا واقعكم!  : عبد الكاظم حسن الجابري

 العتبة الحسينية تسير اكبر قافلة مساعدات انسانية لاغاثة النازحين في ايمن الموصل

 ملاكات توزيع كهرباء الصدرتتمكن من تشغيل قطاع12 ضمن الشبكة الجديدة  : وزارة الكهرباء

 الحسين لنا أم لهم ؟  : سعد بطاح الزهيري

 الالوسي: على العراق الابتعاد عن محاولات السعودية للهيمنة على الجامعة العربية

 طبيب عراقي مغترب ينقل خبرته من نيوزيلاندا الى بلده  : علي علي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net