صفحة الكاتب : واثق زبيبة

عثرات رسم الخطاط عثمان طه للمصحف الشريف
واثق زبيبة

كنت يوما إصلي في جامع قريب من بيتي وكم أفرحني وإني أرى كثيرأ من الناس المؤمنين وهم جالسون حلقات يتدارسون القران الكريم ويتلون آياته لكن لفت إنتباهي هو أخطاؤهم في قراءة الايات القرآنية حتى إني بينت لهم كيفية قراءتها , فقلت لهم إن هناك أناسا لا يستطيعون قراءة القرآن, فظن أحدهم (وهو أستاذ اكاديمي) أنني أبالغ، فقال: إن كل الناس يقرؤون القرآن، فقلت له: اقرأ، فقام وأخذ المصحف، وفتح على سورة هود، فقرأ قوله تعالى: { قِيلَ يَا نُوحُ اهْبِطْ بِسَلمٍ } [هود:48]، فقال: (بسلَّم)، مع أن هذا هو رسم المصحف، لكن هي (بسلام)!,حسب القرآءة القرآنية.

 
وفتحت  له القرآن وأشرت له وقلت إقرأ {وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْيدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ}(الذاريات47) فلم يتمكن من قراءة(بِأَيْيدٍ)لأنها رسمت في القرآن بزيادة ياء .
 
وكذلك الاية{وَجِايءَ يَوْمَئِذٍ بِجَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ يَتَذَكَّرُ الْإِنْسَانُ وَأَنَّى لَهُ الذِّكْرَى} (23الفجر) حيث كتبت كلمة " (وجائ) يومئذ بجهنم " بزيادة ألف بعد الجيم. وأيضا لن يتمكن من قراءتها.
 
ونبرى أحد الجالسين وقال: نحن عرب ولا نقدر أن نقرأ القرآن الذي نزل بلغة العرب؟!!إني سمعت إمام قام يؤم الناس فقرأ سورة التكاثر فقال: ãNä39ygø9r& ãèO%s3­G9$# ÇÊÈأي: ربكم- فقلت له: إنما هي{أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ} (1-التكاثر)!.
 
إنتهى الأستاذ من الحوار وتصحيح الآية إلى التساؤل لماذا لا يطبع المصحف بالرسم الإملائي المتداول، الذي أصبح علماً يدرس في المدارس، لتسهل قراءة كتاب الله على المسلمين. ثم قال: إننا في حاجة قصوى لطبع القرآن الكريم على قواعد الإملاء.
 
ومن المفارقات التي تذكرني في هذا الموقف ما ذكره ابن الجوزي في( أخبار الحمقى والمغفلين): أن رجلاً عالماً دخل قرية من القرى، فاستضافه إمام هذه القرية وقال له: (عندي بعض إشكالات في القرآن أريد أن أستشيرك فيها) - فقال له العالم: تحدث، فقال: قوله تعالى: (إياك نعبد وإياك .ستين أم تسعين؟) -وكانوا في الزمان الأول لا يضعون على الحروف النقاط -فقد استحدثت هذه النقاط فيما بعد، فكانوا يكتبون بلا إعجام، فكلمة (نستعين) لو أهملت فقد تقرأ (تسعين). فقال الإمام للعالم: وإياك تسعين أم ستين؟ ثم قال: وعلى أي حال فأنا أقرؤها (تسعين) أخذاً بالاحتياط!!u
 
ومن طريف ما يذكر في سبب تسمية الإمام حمزة بن حبيب  بـ( الزيات ) -وهو أحد القراء السبعة - قالوا: إن هذا اللقب التصق به لأنه كان يقرأ في أول سورة البقرة فقرأ: (الم، ذلك الكتاب لا زيت فيه) فقال له أبوه: قم واطلب العلم على أيدي الشيوخ، فسمي منذ ذلك بـ الزيات بسبب قراءته: (لا زيت فيه).
 
 
 
 
 
بعد هذه المقدمة الطريفة:
لابد من مقدمة علمية مختصرة هي:
« إن الرسم ينقسم إلى قسمين:الاول- قياسي ، وهو موافقة الخط للفظ ، والثاني-اصطلاحي ، وهو مخالفته ببدل ، أو زيادة ، أو حذف ، أو فصل ، أو وصل ، للدلالة على ذات الحرف ، أو أصله ، أو فرعه ، أو رفع لبس ، أو نحو ذلك من الحكم والمناسبات »v.
والرسم القرآني هو من الأمور الاصطلاحية التي لم تتلق بوحي من الله تعالى، وإنما كتبت على نحو ما اصطلح الناس عليه في ذلك قد كتب بالرسم الموجود في ذلك الوقت مما اصطلح على تسميته بعد ذلك بالرسم العثماني مما يخالف الرسم الإملائي المعاصر لا يعد ذلك نقصاً في القرآن الكريم، لخروجه عن حقيقته، لأنه لم ينزل مكتوباً، وإنما نزل متلواً، فلا يضره أن يكتب خطأ ، وذلك لأن كتبة القرآن لم يكونوا على معرفة بقواعد الخط, فكتاباتهم للقرآن إنما هي على حسب ما يملكونه من ثقافة وإطلاع. ونحن لا ينبغي أن نتعبد بكتابة الخاطئين, فإنها ليست من عمل المعصومين ?w.
والذى أرجحه على جهة التحقيق انه لايوجد هناك اسم واقعى للرسم العثمانى فى يومنا هذا أذ هو من قبيل (رب مشهور لا أصل له) و للبرهنة على ذلك بنحو بديهى نعتمد على العمق التاريخى لمراحل الكتابة العربية و الادوار التى مرّت بها أقول: والخط الذى كتب ولا زال يكتب القرآن به انما كان ثمرة مراحل متعاقبة الى نهاية القرن الثالث الهجرى حيث بلغ ذروته فى الاتقان و الجودة و الحسن فالرسم القرآنى المتداول لايمت الى الرسم العثمانى بصلة الا فى السقطات و الهفوات و الاغلاط ودعوى توقيفية خط المصحف العثمانى و تعبديتها وحرمة احداث ادنى كشطة تستلزم تعرية القرآن من النقط و الحركات و تدوينه بالخط الكوفى الاول وهو باطل قطعاً لم يلتزم به أشد متزمتى تلك الفرية و ذلك البهتان العظيم واذا تم تغيير الخط القرآنى فالواجب ايضاً ازالة ما وصم به من الاغلاط لانه حط لقداسته و تعمد لتحريفه و طعن فى اعجازه و كماله وشموخه وعظمته.
ومن العلماء من اصر على بقائه على ماكان في العهد الاول وذلك بدعوى رسم المصحف توقيفي ,
 
مثل الزمخشري ذكر في الكشاف أن : " خط المصحف سنة لا يتغير "xلكننا لوسألناه اين الدليل من السنة المطهرة لقال: لا شيء.أو أحاديث لا تصمد أمام النقد.
 
وقد علل كثير منهم ظواهر الرسم بعلل لغوية أو نحوية أو بيانية ، وبينوا أوجه بعض أشكال الرسم بيانياًy. يقول ابن قتيبة : " وليست تخلو هذه الحروف من أن تكون على مذهب من مذاهب أهل الإعراب فيها " z.ولو تتبعنا هذه المذاهب لم نجدها وأيضا هو لم يبينها .
 
ولو كان رسم المصحف توقيفيا ، لكانت خطوط كتاب الوحي واحدة ، وليس الأمر كذلك ، فقد أشير كثيرا إلى اختلاف المرسوم منها في جملة من الروايات .
على أنّ رسم المصحف سنّة سنّها كُتاب المصاحف فأقِرّت . وإنّما العمدة في النّطق بالقرآن على الرّواية والتّلقي ، وما جُعلت كتابة المصحف إلاّ تذكرة وعوناً للمتلقّي.
 
وإستدل اصحاب هذا الرأي أي (قول بعض العلماء إلى أن رسم المصحف توقيفي ، لا تجوز مخالفته) استدلوا بأدلة كثيرة منها : أن النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - كان له كتاب يكتبون الوحي ، وقد كتبوا القرآن الكريم بهذا الرسم ، وأمرهم الرسول على كتابته ، ومضى عهده - صل الله عليه وآله وسلم - والقرآن على هذه الصورة ، ولم يحدث فيه تغيير ولا تبديل - بل ورد أنه - صل الله عليه وسلم - كان يضع الدستور لكتاب الوحي في رسم القرآن وكتابته{ *** أصحاب هذا الرأي قد فقدوا الحد الأدنى من الذكاء... فإذا كان موقوفاً على الوحي فلماذا الشهود ؟ ولماذا تسليم المصاحف ؟ ولماذا الجدال حول انتساب أو عدم انتساب بعض السور ؟ ولماذا اختلفوا في أوّل سورة على اثنى عشر قولاً ؟ ولماذا يقسم ابن مسعود أنّه غال مصحفه فمن استطاع فليفعل ؟ ولماذا نقصت سورة الأحزاب وبراءة ؟ ولماذا اختلفوا في عشرات الألفاظ وعشرات الآيات ؟ ولماذا اختلفوا في المكي والمدني وأسبقيات النزول ؟ ولماذا اختلفوا في القراءات حتى اعتزل ابن عباس قراءتهم|.
 ولمّاذا خطأ بعضهم بعضاً حتى تفاقم الأمر في عهد عثمان و زعموا أنّه هو السبب في جمعه المصحف على عهده}، لماذا قالوا : ( اختلفوا في القران على عهد عثمان حتى اقتتل الغلمان والمعلمون )؟~.
أقول:إن القرآن الكريم هو أعظم الكتب السماوية , أنزله الله على خاتم النبيين والمرسلين محمد (صل الله عليه وآله وسلم), وإتفقت كلمة المسلمين من كل المذاهب على أن ألفاظه جميعا (ومن دون زيادة ونقصان)هي وحي إلهي لم تنله يد التحريف والتغيير قط قال الله تعالى :{ إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ }( الحجر: 9 ) وقال الله تعالى : { لَا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ }( يونس: 64 ) .وقال تعالى : { نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ }{ عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ }{ بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُبِينٍ }( الشعراء: 193 – 195) .وقال تعالى :{ إِنَّا جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ }( الزخرف: 3 ). وقال تعالى :{ قُرْءَانًا عَرَبِيًّا غَيْرَ ذِي عِوَجٍ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ }( الزمر: 28 ).
فلا عوج فيه ، لا من حيث اللفظ والنظم ، ولا من حيث المعنى. وقد أنزل الله كتابه لتوحيد كلمتهم ، وضم شملهم ، وضمان حقوقهم ، وتهذيب أخلاقهم .لكن هناك بعض العثرات على الخط الذي رسم به المصحف من قبل الخطاط السوري الاستاذ عثمان طه (المصحف الموجود بيد المسلمين الآن). والمحافظة عليه كتابة وقراءة ، وترتيلا وتجويدا ، أما غير ذلك فإنه لعب بكتاب الله ، وتعريض له للضياع ، وسبب في تفريق كلمة المسلمين .
من هذه العثرات .:::::
1-الخط الذي يؤدي الى تغير المعنى في الآية الشريفة:
هذه بعض امثلته*
أ-* إِنَّمَا
*وَلَا تَشْتَرُوا بِعَهْدِ اللَّهِ ثَمَنًا قَلِيلًا إِنَّمَا عِنْدَ اللَّهِ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ (النحل-95)
 
*وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى (طه-69)
 
*إِنَّمَا تُوعَدُونَ لَصَادِقٌ (الذاريات-5)
 
 *إِنَّمَا تُوعَدُونَ لَوَاقِعٌ (المرسلات-7)
 
*وَلَا يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ خَيْرٌ لِأَنْفُسِهِمْ إِنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ لِيَزْدَادُوا إِثْمًا وَلَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ (آل عمران-178)
 
*أَفَمَنْ يَعْلَمُ أَنَّمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ الْحَقُّ كَمَنْ هُوَ أَعْمَى إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ (الرعد-19)
 
*أَيَحْسَبُونَ أَنَّمَا نُمِدُّهُمْ بِهِ مِنْ مَالٍ وَبَنِينَ (المؤمنون-55)
 
*وَلَوْ أَنَّمَا فِي الْأَرْضِ مِنْ شَجَرَةٍ أَقْلَامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِنْ بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (لقمان-لقمان-27)
 
*وَاعْلَمُوا أَنَّمَا غَنِمْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَأَنَّ لِلَّهِ خُمُسَهُ وَلِلرَّسُولِ وَلِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ إِنْ كُنْتُمْ آَمَنْتُمْ بِاللَّهِ وَمَا أَنْزَلْنَا عَلَى عَبْدِنَا يَوْمَ الْفُرْقَانِ يَوْمَ الْتَقَى الْجَمْعَانِ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (الانفال-41)
 
* لَا جَرَمَ أَنَّمَا تَدْعُونَنِي إِلَيْهِ لَيْسَ لَهُ دَعْوَةٌ فِي الدُّنْيَا وَلَا فِي الْآَخِرَةِ وَأَنَّ مَرَدَّنَا إِلَى اللَّهِ وَأَنَّ الْمُسْرِفِينَ هُمْ أَصْحَابُ النَّارِ (غافر-43)
 
لقد جاءت كلمة (إنما) متصلة في حين ان تكتب منفصلة (إن ما) وذلك لأن كلمة إنما تفيد الحصر أي بمعنى (فقط) ولو تأملنا الآيات أعلاه لرأينا إن( ما) هنا هي موصولة .
 
ب-*بِئْسَمَا
 
* بِئْسَمَا اشْتَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ أَنْ يَكْفُرُوا بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ بَغْيًا أَنْ يُنَزِّلَ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ عَلَى مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ فَبَاءُوا بِغَضَبٍ عَلَى غَضَبٍ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ مُهِينٌ (البقرة -90)
 
*وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُوا مَا آَتَيْنَاكُمْ بِقُوَّةٍ وَاسْمَعُوا قَالُوا سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَأُشْرِبُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْعِجْلَ بِكُفْرِهِمْ قُلْ بِئْسَمَا يَأْمُرُكُمْ بِهِ إِيمَانُكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (البقرة-93)
 
*وَلَمَّا رَجَعَ مُوسَى إِلَى قَوْمِهِ غَضْبَانَ أَسِفًا قَالَ بِئْسَمَا خَلَفْتُمُونِي مِنْ بَعْدِي أَعَجِلْتُمْ أَمْرَ رَبِّكُمْ وَأَلْقَى الْأَلْوَاحَ وَأَخَذَ بِرَأْسِ أَخِيهِ يَجُرُّهُ إِلَيْهِ قَالَ ابْنَ أُمَّ إِنَّ الْقَوْمَ اسْتَضْعَفُونِي وَكَادُوا يَقْتُلُونَنِي فَلَا تُشْمِتْ بِيَ الْأَعْدَاءَ وَلَا تَجْعَلْنِي مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (150-الاعراف)
 
حيث إن بئس هي من افعال الذم و(ما)هنا في هذه الايات وغيرها موصولة يجب فصلها ,علما أن في المصحف الشريف فقط هذه الايات الثلاثة يجب فصل (ما) وبقية الايات رسمت بصورة صحيحة.
 
د-*أينما
 
* وَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ أَيْنَ مَا تَكُونُوا يَأْتِ بِكُمُ اللَّهُ جَمِيعًا إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ( البقرة- 148) *ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُوا إِلَّا بِحَبْلٍ مِنَ اللَّهِ وَحَبْلٍ مِنَ النَّاسِ وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الْمَسْكَنَةُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُونَ بِآَيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ الْأَنْبِيَاءَ بِغَيْرِ حَقٍّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ ( آل عمران- 112)
 
* وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنْتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا ( مريم -31)  
 
 *أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَا يَكُونُ مِنْ نَجْوَى ثَلَاثَةٍ إِلَّا هُوَ رَابِعُهُمْ وَلَا خَمْسَةٍ إِلَّا هُوَ سَادِسُهُمْ وَلَا أَدْنَى مِنْ ذَلِكَ وَلَا أَكْثَرَ إِلَّا هُوَ مَعَهُمْ أَيْنَ مَا كَانُوا ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا عَمِلُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (المجادلة- 7) *هُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنْتُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (الحديد- 4) .
 
علما إن كلمة (اينما) إذا جاءت متصلة تكون بمعنى (كل مكان) وقد وردت في المصحف في بعض المواضع بشكل صحيح.
 
ج-*لام الجارة
 
*أَيْنَمَا تَكُونُوا يُدْرِكُكُمُ الْمَوْتُ وَلَوْ كُنْتُمْ فِي بُرُوجٍ مُشَيَّدَةٍ وَإِنْ تُصِبْهُمْ حَسَنَةٌ يَقُولُوا هَذِهِ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَإِنْ تُصِبْهُمْ سَيِّئَةٌ يَقُولُوا هَذِهِ مِنْ عِنْدِكَ قُلْ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ فَمَالِ هَؤُلَاءِ الْقَوْمِ لَا يَكَادُونَ يَفْقَهُونَ حَدِيثًا (النساء-78) 
 
*فَمَالِ الَّذِينَ كَفَرُوا قِبَلَكَ مُهْطِعِينَ (-36المعارج)
 
* وَقَالُوا مَالِ هَذَا الرَّسُولِ يَأْكُلُ الطَّعَامَ وَيَمْشِي فِي الْأَسْوَاقِ لَوْلَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مَلَكٌ فَيَكُونَ مَعَهُ نَذِيرًا (الفرقان-7)
 
 *وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا (الكهف-49)
 
القاعدة اللغوية تقضي أن تتصل لام الجارة بالكلمة التي بعدما لا بالتي قبلها.
 
2-الرسم الذي يؤدي الى أن تفقد الكلمة معناها وصعوبة قرآءة الكلمة
 
كلمة " ابراهيم " في سورة البقرة كلها بغير ياء و في بقية القرآن بالياء و كلمة " بأييد " بياءين.
وكلمة " وجائ يومئذ بجهنم " بزيادة ألف بعد الجيم.
وكلمة " لشائ  " بزيادة ألف بعد الشين واكتب كلمة " أفإين مات " بزيادة ياء قبل النون.
وكلمة " الله يبدؤا الخلق " بهمزة فوق الواو وألف بعدها.
وهذه الكلمات " جاءو.فاءو.باءو.تبوءو " بغير ألف فيها بعد واو الجماعة وفيما عدا هذه الكلمات أثبت الالف بعدها.
واكتب كلمة " مائة " بالالف واكتب كلمة " فئة " بغير ألف.
واكتب كلمة " سعوا " التى بالحج بالالف بعد الواو.
واحذفها من " سعو " التى بسبأ.
وكلمة " واخشوني " بالياء في البقرة واحذفت منها في التى بالمائدة وحذف اللام الثانية من كلمة " اليل " وأثباتها في كلمة " اللؤلؤ " والكلمات " الصلوة.الزكوة. الربوا " بالواو . و" قرت عين لى " بالتاء و " قرة اعين " بالهاء وفصل كى عن لا في " كى لا يكون دولة " ووصلها في " لكيلا تأسوا " وهكذا في جميع القرآن.
 
هذا مارصدته من المصحف المرسوم بخط الاستاذ الخطاط عثمان طه وقد يكون غير هذه العثرات كثير, وإني لا أدعي علمي الكامل بالنحو.
 أناشد العلماء واللغوين وصحاب الهمة وبالاخص علماء الدين العاملين بالالتفات الى هذه المهمة المقدسة هي كتابة المصحف الشريف بالصورة الصحيحة من ناحية الرسم القرآني الصحيح لانه يمثل  أهم كتاب سماوي مقد س لدى المسلمين بل في الكون.............
 
 
الهوامـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــش
 
1 _( أخبار الحمقاء والمغفلين\ ص21)
 
2 _(القسطلاني ، لطائف الإشارات \ ج1-285)
 
3 _(منة المنان \ص 462)
 
4_( الكَشَّاف  \3ج -209 .)
 
5_(المحكم في نقط المصاحف . عثمان بن سعيد الداني أبو عمرو . \371 ـ 444 )
 
6_(تَأوِيل مُشْكِل القُرْآن : ص 40 -41)
 
7_(تحريم كتابة القرآن الكريم بحروف غير العربية أعجمية او لاتينية\ ص 43)
 
8_( الإمامة الكبرى /ج1-424.)
 
9_(الإتقان /ج1-131)
 
10_( الإتقان /ج1-131)
 
watheq1433@gmail.com

  

واثق زبيبة
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/10/09



كتابة تعليق لموضوع : عثرات رسم الخطاط عثمان طه للمصحف الشريف
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 4)


• (1) - كتب : واثق زبيبة ، في 2014/05/19 .

شكرا جزيلا اخي العزيز الاستاذ صادق

• (2) - كتب : صادق مهدي حسن ، في 2014/04/27 .

يوجد مجموعة من الكتب على موقع العتبة العلوية المقدسة وتحت الرابط التالي :
http://quran.imamali.net/?part=172


• (3) - كتب : صادق مهدي حسن ، في 2014/04/27 .

يوجد مجموعة من الكتب على موقع العتبة العلوية المقدسة وتحت الرابط التالي :
http://quran.imamali.net/?part=172


• (4) - كتب : صادق مهدي حسن ، في 2014/04/27 .

أقل ما يقال في هذا أنه مقال رائــــــــــــــــــــــــــع أصاب كبد الحقيقة




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق د.كرار حيدر الموسوي ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : كتب : محمود شاكر ، في 2018/06/30 . يا استاذ.. كلما اقرأ لك شيء اتسائل هل انك حقيقة دكتور أم أنك تمزح هل انت عراقي ام لا .وهل انت عربي ام لا ...انت قرأت مقال وعندك اعتراض لنعرفه واترك مدينة الالعاب التي انت فيها وانتبه لما يدور حولك . وصدقني لايهمني امثالك من بقايا مافات

 
علّق نبيل الكرخي ، على فلندافع عن النبي بتطبيق شريعته - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لمروركم اعزاء ابو علي الكرادي وليث، وفقكم الله سبحانه وتعالى وسدد خطاكم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على السيد محمد الصافي وحديث (لا يسعني ارضي ولا سمائي) الخ - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لتعليقك عزيزي علي. التحذير يكون من التغلغل الصوفي في التشيع وهناك سلسلة مقالات كتبتها بهذا الخصوص، ارجو ان تراجعها هنا في نفس هذا الموقع. اما ما تفضلتم به من اعتراضكم على ان الاستشهاد بهذا الحديث يفتح الباب على الحركات المنحرفة وقارنتموه بالقرآن الكريم فهذه المقارنة غير تامة لكون القرآن الكريم جميعه حق، ونحن اعترضنا على الاستشهاد بأحاديث لم تثبت حقانيتها، وهنا هي المشكلة. وشكرا لمروركم الكريم.

 
علّق رحيم الصافي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخي الفاضل.. ان من يحمل اخلاق الانبياء - حملا مستقرا لا مستودعا - لا يستغرب منه ان يكون كالنهر العذب الذي لايبخل بفيضه عن الشريف ولا يدير بوجهه عن الكسيف بل لا يشح حتى عن الدواب والبهائم.، وكيف لا وهو الذي استقر بين افضل الملكات الربانية ( الحلم والصبر، والعمل للاجر) فكان مصداقا حقيقيا لحامل رسالة الاسلام وممثلا واقعيا لنهج محمد وال محمد صلو ات ربي عليهم اجمعين.

 
علّق علي الدلفي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخنا الجليل انت غني عن التعريف وتستحق كل التقدير والثناء على اعمالك رائعة في محافظة ذي قار حقيقة انت بذلت حياتك وايضا اهلك وبيتك اعطيته للحشد الشعبي والان تسكن في الايجار عجبا عجبا عجبا على بقية لم يصل احد الى اطراف بغداد ... مع اسف والله

 
علّق محمد باقر ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا المجاهد

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقةٌ تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله مع الأحداث التي جرت في ضل تلك الحقبة ولازالت ومدى خطورتها بالنسبه للعراق والمنطقه نرى انه تعاطى معها بحكمة وسعة صدر قل نظيرها شهد بها الرأي العام العالمي والصحافة الغربيه فكان (أطال الله في عمره الشريف) على مدى كل تلك السنين الحافلة بالأحداث السياسيه والأمنية التي كان أخطرها الحرب مع تنظيم داعش الوهابي التي هزت العالم يحقن دماءًتارةً ويرسم مستقبل الوطن أخرى فكان أمام كل ذالك مصداقاً لأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وحكمتهم فلا ريب أن ذالك مافوت الفرص على هواةالمناصب وقطاع الطرق فصاروا يجيرون الهمج الرعاع هذه الفئة الرخيصة للنعيق في أبواق الإعلام المأجور بكثرة الكذب وذر الرماد في العيون و دس السم في العسل وكل إناءٍ بالذي فيه ينضحُ .

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقه تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله معها

 
علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا

 
علّق منير حجازي ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم حتى في الكتاب المقدس امر الله بعدم تقبل ذبائح الوثنيين رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 10: 28 ( إن قال لكم أحد: هذا مذبوح لوثن فلا تأكلوا). توضيح جدا جيد شكرا سيدة آشوري. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كاظم العبيدي
صفحة الكاتب :
  كاظم العبيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 لواء علي الاكبر يستقبل 1500 نازح وتحرير قرية ام الزنابير

 التحالف الوطني يبحث التسوية وأثر رفع علم الاقليم بكركوك على اللحمة الوطنية

 القوات الامنية تقتل عشرات الدواعش وتدمر معملين لتفخيخ العجلات

 ثورة الكونكريت  : علي الزاغيني

 أمريكا تسرق انتصارات المجاهدين.  : باسم العجري

 عائلة ال خليفة والجواري ملك اليمين  : مهدي المولى

 المؤتمر الوطني يدعو إلى وضع حد لتمادي قناة (الحرة) في الاستهداف والتسقيط

 شباب أسبايكر ضحية الفكر العشائري السني المتطرف في تكريت  : علي محمد الجيزاني

 معهد القرآن الكريم في العتبة العباسية المقدسة يختتم دوراته التطويرية والاحترافية لإعداد القراء في العراق  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 الى اين يسيل هذا الدم العراقي؟؟؟  : د . يوسف السعيدي

  انهيار العملة الايرانية انعكس بشكل طفيف على السوق العراقية

 حيدر ألعبادي يعزف لحن خلود الفساد!  : وليد فاضل العبيدي

 قوة مشتركة من الفرقة الخامسة والحشد الشعبي تنفذ عملية بحث وتفتيش شرق المقدادية  : وزارة الدفاع العراقية

 مسؤول في المجلس الاعلى ينفي ادعاءات بعض وسائل الاعلام ويؤكد: القضاء هو الحكم  : شبكة فدك الثقافية

 رسالة عراقي الى السيد المالكي  : محمد علي الهاشمي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net