صفحة الكاتب : صالح الطائي

إلى الشباب (2): أنت والتفكير النقدي والنمو المعرفي
صالح الطائي

كل ما قالوه لك عن حوادث التاريخ، وكل ما سيقولونه الآن أو مستقبلا يقبل القسمة، ولا يمكن التسليم بصحته دون نقاش، فقد يكون صحيحا، ما أدرانا، فنحن لسنا شاهدين عليه، ولا ناظرين إليه، ولكنه بكل تأكيد يحتمل الخطأ أيضا بنفس الدرجة والمقدار، ولنفس الأسباب. وهذه من البديهيات المعروفة تاريخيا، لخصها قول مشهور مفاده: "لا تصدق كل ما تسمع، ولا نصف ما ترى، واترك النصف الأخر لعقلك".

وأنا هنا لا أدعوك إلى الشك، مع يقيني أن شك العاقل يقوده ويوصله إلى اليقين، ولكني أريد تحذيرك من بديهة تعَّوَدَ الناس على سماعها، وهي أنهم في الغالب يُصَدِّقون الآخرين لأسباب عديدة، قد يكون من ضمنها أن ما يقوله المتحدث يوافق هوى أنفسهم، حتى لو كان كلاما كاذبا بذيئا مبالغا فيه، أو أن المتحدث يملك سمات، ومهارات شخصية، وأسلوبا جذابا في الحديث، وقدرة على الإقناع، تستهوي السامعين وتؤثر فيهم، أو أن له مكانة اجتماعية أو اقتصادية أو سياسية، تجعل الناس يثقون بكلامه ويصدقوه. ومعنى هذا أن لا شيء أكيدا، والشك مسألة عقل مطروحة على بساط البحث، قد تكون واحدة من أفضل الخيارات المتاحة إذا كانت بعقل! فلا تتهيب أن تشك بهذا الأمر أو ذاك ما دمت تبحث عن الحقيقة.

إن كلمات مثل: نمو معرفي ... شك ... نقد .. تشكل ثلاثية من أروع ما يمكن أن يعتمده الإنسان الواعي في رحلة البحث عن الحقيقة. قال محمد بن أبي الفتح البعلي الحنبلي في كتابه (المثلث ذو المعنى الواحد): "المثلث في اللغة له معنى واحدا هو الدلالة على ثلاثة أشياء". وجاء في التهذيب، قال الليث: "المثلث من الأشياء ما كان على ثلاثة أثناء.. والمثلوث من الحبال ما فُتل على ثلاث قوى".

والمثلث Triangle)) هو أحد الأشكال الأساسية في الهندسة، وهو شكل ثنائي الأبعاد مكون من ثلاثة رؤوس تصل بينها ثلاثة أضلاع، وتلك الأضلاع قطع مستقيمة.  ويرمز المثلث إلى السحر والإبداع, فهو يشير إلى المجموعة, الخلق, المظهر, الإضاءة, الانسجام, التكامل, الصعود, الذاتية, والذروة. وما يميز المثلث عن غيره من الأشكال الهندسية, أنه عند قلبه يعطي معانٍ مختلفة. وللمثلث كما يرى الباحثون والعلماء رمزية خاصة في أغلب الحضارات، ففي الحضارة السومرية يرمز إلى المدفن الشمسي. وفي اليهودية يرمز إلى القوة الروحية . وهو في الحضارتين اليونانية والإغريقية يرمز إلى القوة الفكرية والدينية والجسدية.

بمعنى أن هذه الثلاثية التي تمثل واقعك، تحمل رمزية كبيرة يجب الانتباه إليها. وهذه الثلاثية هي التي يجب توظيفها عند التعامل مع الآراء والأفكار الكثيرة والمتشابكة والمتعارضة فيما بينها إلى حد الغرابة قبل أن نأخذ بها أو نرفضها، وعلى سبيل المثال نجدهم قد تكلموا عن بداية وجود البشر على سطح كوكب الأرض، واختلفوا في ذلك، فادعى بعضهم أن وجود البشر على الأرض يعود إلى مليون عام، وادعى آخرون أنها ليست أكثر من عشرة آلاف عام، والفرق بين الرقمين كبير جدا.. واختلفوا في معرفة عصر بداية الزراعة، فغاص بعضهم في عمق التاريخ، واكتفى آخرون بإرجاعها إلى نحو ستة أو سبعة آلاف عام.. واختلفوا في وقت معرفة البشر للكتابة، فقالوا الكثير، شاع منه قولهم: إن معرفة البشر للكتابة تعود إلى نحو ستة آلاف عام.. واختلفوا في تحديد حقبة هيمنة العلم، فأرجعه بعضهم إلى عصور الحضارات القديمة، وتقدم آخرون حتى وصلوا به إلى نحو ثلاثمائة عام فقط، وأنه لم يصبح مصدرا للتقنية الاقتصادية إلا منذ مائة وخمسين عاما فحسب.

وأنت حينما تسمع كل هذه الأقوال، وتعرف حجم الاختلاف بينهم، لا يسعك سوى أن تقف باهتا لا تدري أين ستجد الحقيقة، وعند أي منهم الخبر الصحيح. هنا يأتي دور نموك المعرفي ليكون الحَكَم الفصل، فيرشدك إلى الرأي الأكثر صوابا من غيره.

اقتبس الدكتور عادل مصطفى في كتاب (المغالطات المنطقية) عن(جان بياجيه) رأيه الذي قسم فيه مراحل النمو المعرفي للإنسان إلى أربع مراحل عمومية تشمل جميع البشر هي: (المرحلة الحسية الحركية) التي تبدأ  مع الولادة، وتقف في عمر السنتين. وهي مرحلة انعدام بناءات التخطيط الذهنية. و(مرحلة ما قبل العمليات) من عمر سنتين إلى أربع، حيث تبدأ البناءات الذهنية بالتعقيد. و(مرحلة تفكير العمليات العيانية) من سبع سنوات وحتى المراهقة، وهي مرحلة تفهم ثبات الجوهر والتساؤل عن الحياة. و(مرحلة العمليات الصورية) وفيها تواتيه القدرة على التفكير المنطقي المعقد، والتفكير التجريدي غير المرتبط بالأحداث المادية، والتفكير الافتراضي، ومعها الحل المنطقي للمشكلات.

وهذا الرأي مع كونه يغطي مجمل النشاط التطوري الإنساني لا ينجو من النقد لأنه ليس حكما قطعيا؛ لا يقبل النقاش، والدليل أن أكثر المتماهين معه والمؤيدين له، اقترحوا إضافة مرحلة خامسة، أطلقوا عليها اسم (مرحلة التفكير الجدلي)، التي يُكتسب فيها التفكير النقدي، وسيأتي من يضيف مراحل أخرى تبعا للتطور الحياتي والمعرفي.

ثم إن مجرد اختيار المؤلف عنوان (التفكير النقدي مرحلة متقدمة من النمو المعرفي) للمبحث يدل على أن نمو المعرفة لم يتوقف في عصر ما، وأنه لا زال، وسيبقى مستمرا؛ ويتسارع عادة بشكل مهول من خلال توظيف المعارف المتاحة. فالنمو بحد ذاته، يوسع المدارك، ويحرق تلك المراحل التي تحدث عنها (بياجيه) وهو ما أسميه أنا (التسريع المعرفي) الذي يشبه تسريع الطلبة الأذكياء بنقلهم إلى صف دراسي أعلى من مراحلهم بمرحلة أو مرحلتين. فالعقل النقدي الذي يمتلكه طالب الدراسة المتوسطة اليوم يكاد يزاحم عقول بعض علماء القرن العاشر مثلا، وربما يتقدم عليهم. فالنمو المعرفي يُفيد عادة من التراكم الثقافي؛ في إحداث عملية التسريع التي تسهم في حرق المراحل.

معنى هذا أن كثيرا من الخيارات المتاحة أمامك، والمعروضة عليك، والتي يشجعك عليها بعض أصدقائك، ويطرحها ويناقشها بعض من تقرأ لهم من المؤلفين والباحثين والسياسيين، هي خيارات قابلة للنقد والتأويل والتبديل، واختيارك لأي منها دون نقد وتحليل، أو لمجرد أنك تأثرت بصديق أخذ بها، أو لأنها أثرت فيك نفسيا، أو لأنها وحدها متاحة أمامك، أو لأنها أصبحت ظاهرة في العصر الذي تعيش فيه، كلها قد تكون مجرد وهم يوقعك في مشاكل تنهكك، أو يكون أحدها هو الحقيقة التي تبحث عنها. إن الصعوبة ليست في الاختيار، بل في معرفة الحقيقة لاختيار الأنفع!.

ولا تنسى أن بعض الخيارات تملك من القوة والتأثير ما مكنها من إحداث فوضى وضوضاء عالية، جلبت الأنظار والعقول إليها. وبعضها مشهورة جدا لدرجة أنها تبدو من المسلمات التي لا غبار عليها، بسبب شيوعها، وكثرة معتنقيها، وقوة الإعلام الذي يروج لها، مثل: الإيمان .. الإلحاد .. العلمانية .. اللادينية .. الفوضوية، عبادة الشيطان، وأشياء كثيرة أخرى! وأنا واقعا وضعت الإيمان ضمن هذه المجموعة، لأن بعض الإيمان الشائع قد لا يكون هو الإيمان الصحيح، أو يكون إيمانا محرفا، أو إيمانا مبنيا على الوهم، وقد يكون غريبا عن الإيمان الحقيقي. هنا يأتي دورك.. دور نموك الفكري، دور رزانة عقلك، ورجاحة معرفتك، وأثر شخصيتك وتربيتك، وطبيعة مجتمعك الذي تعيش فيه، وثقافتك العامة، ومقدرتك في النقد، والغاية التي دفعت إلى البحث عن معتقد؛ على القرار الذي تنوي أن تتخذه. أما الأهم من كل ذلك؛ فهو شعورك بمدى جدية ما ستختار، والتداعيات التي سيحدثها الاختيار على مستقبلك، ومستقبل وطنك وأمتك والإنسانية جمعاء، واثر الاختيار على شخصيتك، ووضعك الاجتماعي والنفسي.

فضلا عن ذلك هناك شيء مهم قد لا تلتفت إليه حينها بسبب وقوعك تحت مؤثرات الحيرة، أو نتيجة التسرع في الاختيار، وهو أثر الاختيار على وضعك المصيري، وأقصد وضعك ما بعد الحياة، فهو مشروع مهم يجب أن تفكر فيه كثيرا حتى لو كنت لا تؤمن بحياة بعد الموت، لأن عدم إيمانك بالحساب والثواب والعقاب الأخروي يتطلب منك أن تعتنق ثقافة؛ ربما تتعارض كثيرا مع نوع خيارك الذي عزمت أن ترجحه على غيره. وهكذا ستجد نفسك واقفا محتارا قلقا مستفزا أمام سلسلة طويلة من الامتحانات القاسية والصعبة التي ستقض مضجعك، وتقلقك، وتربكك، في أمر ممكن أن تتجاوزه؛ إذا ما آمنت أن ما جاءت به الأديان بصورتها النقية وليست المحرفة أمر لا يحتمل التأويل، فأنا بالرغم من كرهي الشديد لثقافة القطيع، لا يمكن أن استهين بأربعة أخماس البشر الذين يعتنقون ديانة ما في العالم كله، اقتنعوا بصوابها. أقول هذا على اعتبار أن الخمس الباقي، هم الملحدون، كما بينت الإحصائيات، وأذكرك أن هذا الرقم مهما يكن كبيرا ومرعبا، فإنه مبالغ فيه كثيرا، وأن بعض أشهر الملحدين في العالم، تخلوا عن إلحادهم في مرحلة ما من أعمارهم بعدما شعروا أن وعيهم كان غائبا أو مغيبا عنهم، فعادوا إلى الإيمان، وهذا يعني أن كل خيار من الخيارات المتاحة أمامك ومهما كان مقبولا ومقنعا ربما ستجده في التجربة ليس الخيار الأفضل من بين الخيارات المطروحة.


صالح الطائي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/09/10



كتابة تعليق لموضوع : إلى الشباب (2): أنت والتفكير النقدي والنمو المعرفي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على رساله الى كل اﻻحزاب السياسية الحاكمه وقادتها - للكاتب الشيخ جون العتابي : وهل ينفع هؤلاء الاوباش الحثاله اولاد ************ اي نصح وارشاد انهم شرذمه من السراق ******* جثمت على صدورنا باسم الاسلام والاسلام منهم براء وباسم الديمقراطيه والديمقراطيه براء اشعلوا الفتنه الطائفيه وجعلو العراقيين سنه وشيعه ينحرون كالخراف من اجل كراسيهم الخاويه اجاعوا الشعب العراقي وقطعوا الحصه التموينيه وهم وعوائلهم يتمتعون بالخيرات داخل وخارج العراق قطعوا الماء والكهرباء اعاثوا الفساد في كل مفاصل الدوله كمموا الافواه وهم يدعون الديمقراطيه مختبئين في جحورهم بالمنطقه الخضراء واخر منجزاتهم قطع الانترنيت لانهم جبناء تخيفهم الكلمه هؤلاء قوم من السراق اولاد الزنا لا تنفع معهم النصائح والارشاد والمظاهرات بل تنفع لهم السحل بالشوارع لكن من اين تئتي بشعب يسحلهم وهذا الشعب يحركه **************** وغيرهم من الزبالات الى الله المشتكى

 
علّق ابو الحسن ، على حق التظاهر بين شرطها وشروطها - للكاتب واثق الجابري : سيدي الكاتب مسرحيه المندسين والبعثيين مسرحيه مكشوفه ومفضوحه استخدمتها الطغمه الحاكمه للطعن بالمظاهرات لماذا المظاهرات التي تخرج مسانده لهم لم يندس بها البعثيون والدواعش لماذا اي مظاهره للشعب ضد حكومتهم الفاشله يندس بها البعثيون ودول الخارج بل الصحيح ان هذه الاحزاب اللقيطه لديها مجاميعها ترسلها مع كل مظاهره للتخريب والحرق حتى تلاقي عذر لقمع هذه المظاهرات ثم نقرء عن اعلام هذه الحكومه الساقطه انها القت القبض على المندسين والمغرضين اذن لماذا تطلقون سراحهم اذا كانوا مندين ولماذا لا تظهروهم على الشاشات لكي نعرف من هو ورائهم ومن هو الذي يوجههم للتخريب هل من المعقول ان جميع الذين ذهبوا للمطار في النجف هم مندسين ومخربين واين كانت القوى الامنيه اقول لكم الله يلعن امواتكم الله يلعن اليوم الذي جلبكم به بوش لتجثموا على صدورنا لو كان فيكم شريف لاستقال بعد هذه الفضائح لكم من اين لكم ان تعرفوا الشرف ان يومكم قريب مهما اختبئتم في جحوركم في المنطقه الغبراء ومهما قطعتم الغذاء والدواء واخرها الانترنيت يا جبناء يا اولاد الجبناء يومكم قريب انشاء الله

 
علّق ابو الحسن ، على الاعتذار يسقط العقاب !  هادي العامري انموذجا!؟ - للكاتب غزوان العيساوي : اسمعت لو ناديت حيا ولكن لاحياة لمن تنادي هؤلاء السفله السراق الامعات جثموا على صدورنا 15 سنه فاقوا صدام بالاجرام والكذب والسرقات كل امعه منهم لديه 1000 عجل حنيذ من العراقيين الجبناء يعلفون عليهم من اموال الشعب المسروقه كي يصوتوا لهم بالانتخابات ولكي يصفقوا لهم بالمؤتمرات الا خاب فئلكم ايها الجبناء يا اولاد  ******** الا تخجلون من انفسكم يوميا الشعب يلعن امواتكم ويطعن في اعراضكم خائفين مثل الجرذان في جحوركم في المنطقه الغبراء وصل بكم الجبن حتى الانترنيت قطعتوه بعد ان قطعتم الغذاء ولدواء والماء والكهرباء لانكم تيقنتم من هذا الشعب الجبان عند اي مظاهره لم نرى النساء والشيوخ يقودون المظاهرات عند كل مظاهره تدسون كلابكم للتشويش على المظاهرات والعذر جاهز ان المندسين والبعثيين حرفوا التظاهرات والواقع انتم من حرفتموها كعادتكم في كل مظاهرات المظاهرات المؤيده لكم ولاحزابكم لم يشترك بها البعثيون والمندسون لكن المظاهرات ضدكم يشترك بها ابعثيون والمندون خسئتم يا اولاد ******* اللهم عليك بهم لاتبارك باعمارهم ولا باموالهم ولا بابدانهم لا باولادهم فانهم لايعجزونك اطعنهم في اعراضهم واصبهم بامراض لاشفاء منها واذقهم خزي الدنيا وعذاب الاهره اما مرجعيتنا الرشيده كان الله بعون سيدي المفدى ابا محد رضا فانك تخاطب شعب وصفه عبد الله غيث بفراخ يابلد فراخ شعب يرقص لمقتدى والخزعلي وحنونه هل ترجون منه خيرا حسبنا الله ونعم الوكيل

 
علّق منير حجازي ، على تثوير الناس احد الطرق لمحاربة الحوزة العلمية. مع الشيخ اليعقوبي في خطابه الأخير. - للكاتب مصطفى الهادي : احسنت اخ مصطفى الهادي انا راجعت مشاركة البائس عباس الزيدي مدير مكتب الشيخ اليعقوبي فوجدت ان كلامه الذي نقلته مذكور وهذا يدل على حقد هؤلاء على المرجعية ومن ميزات المرجعية انها لا يكون لها حزب او تقوم بنقد الاخر بمثل هذا الاسلوب ؟ يستثني الشيخ عباس الزيدي الشيخ الفياض قي قوله : (باستثناء الشيخ الفياض المغلوب على أمره لظروف التقية التي يعيشها في ظل إرهاب المرجعية العليا وتسلطها). ونا اقول : والله عجيب امرك يا شيخ عباس الزيدي انظر كم فضحك الله واركسك في كذبك . إذا كانت المرجعية العليا ارهابية كما تزعم وانها متسلطة كان الأولى بها معاقبة ومحاربة صاحبكم وكبيركم الشيخ اليعقوبي المتمرجع الذي نصب نفسه على رأس بعض الرعاع . لماذا المرجعية المتسلطة الارهابية حسب تعبيرك لا تقوم بمحاربة اليعقوبي وقمعه كما فعلت بالشيخ الفياض حسب زعمك ؟؟ لعنكم الله ، لولا الاموال التي تسرقوها عبر اعضاء حزبكم في الدولة واموال الاستثمارات الظالمة لما تجمع حولكم احد ولما عرفكم احد . (ربنا إنا أطعنا سادتنا وكبراءنا فأضلونا السبيلا ، ربنا آتهم ضعفين من العذاب ربنا آتهم ضعفين من العذاب والعنهم لعنا كبيرا).

 
علّق مصطفى الهادي . ، على تثوير الناس احد الطرق لمحاربة الحوزة العلمية. مع الشيخ اليعقوبي في خطابه الأخير. - للكاتب مصطفى الهادي : هذا هو رأي الشيخ اليعقوبي على لسان شيخه عباس الزيدي مدير مكتبه . يقول عباس الزيدي في تعليقه على هذا الموضوع ( هل هذه المرجعيات الأربع هي فعلاً مرجعيات دينية؟. بالتأكيد هم ليسوا كذلك، فهم لا يؤمنون بالقرآن عملياً إطلاقاُ، وإنما أصبحوا مجرد مكاتب سلطوية مهمتها جمع الأموال وتوسيع النفوذ، وليس في عملهم أي علاقة بالله أو بالقرآن أو بأئمة أهل البيت. باستثناء الشيخ الفياض المغلوب على أمره والذي نعتذر نيابة عنه لظروف التقية التي يعيشها في ظل إرهاب المرجعية العليا وتسلطها.) وعلى ما يبدوا فإن ثقافة الشيخ اليعقوبي هو اسقاط المراجع بهذه الطريقة البائسة ، فكل ما نسمعه يدور على السنة الناس من كلام ضد المرجعية تبين ان مصدره الشيخ اليعقوبي وزبانيته.

 
علّق بومحمد ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : الاخ علاء الامام زين العابدين كان منصرفا للعبادة بعد واقعة كربلاء ويتضح هذا التوجه في نمط العبادة كثرة الدعاء؛ فليس بالكثير عليه التعلق بكثرة الصلاة في ظل تضييق الأمويين عليه.

 
علّق احمد عبد الصمد ، على المحاباة في سيرة الاعلام ..تاريخ القزويني انموذجا - للكاتب سامي جواد كاظم : هل يعلم هذا الكاتب بأن الراحل الأستاذ إبراهيم الراوي قد توفي عام 1945 والحال أن ولادة الدكتور القزويني هي في عقد الخمسينات، فكيف يكون القزويني زميلا للراوي؟! فهذا إن دل على شيء فيدل على جهل صاحب المقال وعلى عدم تتبعه. وحقا إن الدكتور القزويني مؤلف عظيم خدم أبناء زمانه

 
علّق محمد داني ، على صدر حديثا  :  بنية قصة الطفل عند سهيل عيساوي - للكاتب محمد داني : الشكر موصول للصديق والاخ الكريم الأديب الألمعي سهيل عيساوي ...كما أشكر المسؤولين على موقع كتابات في الميزان تفضلهم بنشر الخبر في موقعهم

 
علّق جابر ابو محمد ، على تراث شيعي ضخم في مكتبة بريطانية! - للكاتب د . حسين الرميثي : السلام عليكم دكتور حسين تحية طيبة وبعد ،، هل ممكن تدلنا على اسم هذه المكتبة ؟ وشكرا

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على ماذا تبقّى للمسيحية؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله من الامور الغريبه التي خبرتها ان تحريف او اضافة نصوص الى النصوص المقدسة الاصليه هي ايضا طريق له اهميته في الهدايه فمثلا؛ عندما اجد نصا ما؛ وابحث واجد انه كذب؛ واتتبع مصدره؛ ثم اتتبع ما هي انتماءات هاؤلاء؛ ومن هم؛ واجد طريق نصوص اخرى من ذات الطريق؛ واجد منحى هذه النصوص والمشترك بينها.. هذا طريق هام لمعرفة الدين الحق. دمتم في امان الله

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله عذرا اسراء.. نشرت رد في وقت سابق الا انه لم يتم نشره دمتم غي امان الله

 
علّق محمد الموسوي ، على لمن ينسب مرقد عون ع على طريق كربلاء - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم .اني في طور كتابة بحث عن واقعة الطف ومن جملتها اريد اثبات ان عون المدفون بعيدا عن مرقد ابي الاحرار عليه السلام هو ليس ابن اخته راجين تعاونكم معنا وان امكن ببعض المصادر والمراجع والمخطوطات

 
علّق الكاتب ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : لم ادعي ان فتوى جواز التعبد بالمذهب الاسلامية تعني جواز التعبد بجميع الاديان والملل والنحل بل هي فتوى اخرى لكمال الحيدري بهذا الخصوص .. فليراجعوا ويتتبعوا فتاوى صاحبهم .. ثم ان اية "ومن يبتغ غير الأسلام دينا فلن يقبل من .. " ترد على كمال الحيدري لانه يعتقد بجواز التعبد بجميع الاديان .. فهل اذا ثبت لديه ان كمال الحيدري يفتي بجواز التعبد بجميع الاديان هل سيردون عليه بهذه الاية ؟

 
علّق بورضا ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لك أخي محمد مصطفى كيال.. كامل الحق في نقل التعليق على شكل موضوع مستقل أينما أحببت ولكل من يقرأ فله ذلك.. وهذه معلومات وتنبيهات يجب أن تظهر .

 
علّق ابو وسام الزنكي كركوك كوير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بكل ال زنكي من ديالى وكربلاء وكركوك والموصل وكلنا عازمون على لم الشمل وعن قريب سوف نزوركم في ديالى وايضا متواجدين ال زنكي في شورش جمجمال والشورجة وامام قاسم واسكان رحماوة انهم من قومية كردية من ال زنكي والمناطق الماس وتسعين القديمة ومصلى وقصب خانة وتازة وملة عبدالله اغلبهم ال زنكي تركمان .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سرمد يحيى محمد
صفحة الكاتب :
  سرمد يحيى محمد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



  طغاة ال سعود يحمون الطغاة  : جاسم المعموري

 الهيتاوي: مجلس المفوضين يبحث اعداد الانظمة والاجراءات الخاصة بانتخاب مجلس النواب 2014  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 فن الكتابة في مجلس مكتبة الجوادين بالكاظمية  : المركز الحسيني للدراسات

 تعلن وزارة النفط عن تمديد اعلان مصفى الفاو الاستثماري التصديري للمرة الثانية  : وزارة النفط

 النائب فرات التميمي : نطالب بتشكيل خلية ازمة لمعالجة ازمة المياه

 أمريكا ..هذا ما تخطط  له خلف الكواليس لمعركة الشرق السوري ؟!  : هشام الهبيشان

 داعش والاحذية الغربية  : علي احمد الهاشمي

 المناطق المتنازع عليها بين الامن والارهاب  : هيمان الكرسافي

 تربية نينوى تعلن البدء بصرف مكافأة التربويين المحالين للتقاعد في عامين 2014 _ 2015  : وزارة التربية العراقية

 مجلة منبر الجوادين العدد ( 11 )  : منبر الجوادين

 قدح شاي خلف الكواليس  : مفيد السعيدي

 قراءة في كتاب في ظلال القرآن  : حيدر الحسني

 معادلات تحتاج لدراسة ...  : رحيم الخالدي

 شاهد.. البث المباشر للكسوف الكامل للشمس

 دولة الانسان و دولة الحيوان  : علي فاهم

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 110089347

 • التاريخ : 21/07/2018 - 12:40

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net