تحرير الحويجة..أول رسائل العبادي للبارزاني على الأرض

بات واضحا ان الرئيس العبادي، لن يقتصر على الكلام السياسي الموجه من قبله او من قبل المكتب الاعلامي التابع له حيث انطوت اولى تباشير القصف الجوي على مواقع داعش في الحويجة قبل يومين من الان على رسائل في غاية الاهمية اهمها ..ان الاستفتاء امر متعجل وان من يمس امن المناطق العراقية لايلومن الا نفسه!.

هذا الكلام على مستوى الاستنتاج او التحليل، لكن الحكومة العراقية ممثلة بالرئيس حيدر العبادي بات موقفها واضحا ازاء مجمل الممارسة السياسية والعسكرية الكردية والكلام الذي وصل “همسا” من ان قيادات في داعش تتحاور مع قيادات عسكرية في البيشمركة على تسليم الحويجة للقوات الكردية دون قتال من ان تسلمها بالقوة للقوات العراقية والحشد الشعبي!.

المعلومات الواردة والرصد الاعلامي الخاص بالمواقع الالكترونية القريبة او المقربة من الحزب الديموقراطي الكردستاني تؤكد ان هنالك همسا ويراد لهذا الهمس او الكلام الاعلامي المسرب ان يتحرك على قاطرة الاعلام الواقعي حتى تتحول المعلومة المسربة الى واقع، لكن الاعلام العراقي الوطني تجاهل المعلومة الى حد كبير ولم يتم تسليط الضوء عليها لامر او لاسباب نجهلها في الحقيقة مع ان هذه المعلومة تنطوي على خيانة عظمى يرتكبها البيشمركة بحق الدولة العراقية التي باتوا لايقرون شرعيتها بالتظاهرات السياسية التي انطلقت في اكثر من عاصمة اوربية بمشاركة صهيونية كلها تؤيد الانفصال عبر تاييد خطوة الاستفتاء على الاقليم!.

مايهمنا ان المكتب الاعلامي للرئيس العبادي وليس الرئيس نفسه ” لكي لايعطي اهمية لهذه الخطوة البارزانية” اعلن ان الاستفتاء غير معترف به وان النتائج التي سيفضي اليها لاتعنينا باي حال من الاحوال وهذا يعني ان الحكومة العراقية لديها القدرة والامكانية العسكرية والسياسية والقانونية التي تواجه بها خطوة الانفصال او خطوة الاستفتاء.

الرئيس العبادي الذي استلم الاشارة التي وردت في المعلومة المنقولة عن بعض المواقع البارزانية ومعلومات استخبارية مؤكدة راح يتصرف طبقا لماتمليه عليه الارادة الحكومية وارادة كونه رئيس وزراء العراق الاتحادي بتوجيه قصف جوي مركز على المناطق التي يتواجد فيها الدواعش في الحويجة وهي خطوة استباقية تواجه اي قرار مشترك داعشي بارزاني لتسليم المنطقة الى البيشمركة وربما يشملها الاستفتاء بعد ستة اشهر من الان اذا صدقت معلومة تاجيل الاستفتاء لستة اشهر اخرى.

ان القصف العراقي على الحويجة رسالة واضحة للبارزاني ان الحويجة مدينة عراقية وان كل مدينة عراقية تواجه مثل هذه الاجراءات التعسفية الكردية ككركوك، ستواجه بذات الفعل السياسي والعسكري ايمانا من الرئيس العبادي ان لاتهاون مع الحركات الانفصالية ولاتهاون مع من يتحدثون عن تمزيق الوطن والاهم من ذلك مع من يستثمرون فرصة انشغال العراق بالتحديات العسكرية الراهنة مع داعش لاقتناص فرصة مماثلة باعلان الانفصال الذي يحظى بمقاطعة دولية كبيرة وتاييد اسرائيلي يتيم!.

اقليميا ..يعني ايرانيا وسوريا وتركيا ستحظى عمليات تحرير الحويجة بالاعتبارات العراقية والاقليمية المناهضة للاستفتاء بتاييد كبير اكبر بكثير من التاييد او الصمت التركي على العمليات الكبرى التي خاضها الجيش والحشد الشعبي لتحرير تلعفر، واذا كان الاتراك توقفوا عند مشاركة الحشد في المعارك الكبرى ضد تنظيم داعش لاسباب طائفية مستهلكة وغير قادرة على تاهيل الرواية التركية، فان الاتراك سيجدون الامر طبيعيا عندما يظهر الحماس الكردي برفض مشاركة الحشد الشعبي بتحرير الحويجة كون المشاركة ترتبط باستقرار الحشد في المنطقة واستهداف حلم ضم هذه المنطقة وربما ضم كركوك تاليا الى مناطق الاقليم حيث يتحول الحشد عاملا مغايرا لهدف الاستفتاء الذي يكلف الاتراك قرارا بتهديد اربيل او انزال قوات عسكرية من جانب واحد في منطقة كردية عراقية كما حدث في بعشيقة!.

العبادي خلال اسبوع اطلق النار على ملفين في غاية الاهمية وهو يقترب من نهاية عهده الرئاسي هما ملف الفساد اذ قطع كل الايدي التي تتحرك على حماية الفاسدين مهما كانت حجومهم وامتيازاتهم السياسية ومناصبهم الحزبية بما فيهم الوزير السابق عبد الفلاح السوداني القريب من حزبه السياسي وملف الحرب على داعش بما يعزز اللحمة الوطنية والتفاف الامة حول النظام الوطني على خلفية الكلام الاعلامي العريض عن الاستفتاء والتهديد باقتطاع هذا الجزء العزيز من التراب الوطني.

صار واضحا مخطط العبادي للستة اشهر القادمة من عمر الحكومة والتحدي ومشروع بناء الدولة ومكافحة الفساد تاليا!.

اذ فيما يتحرك البارزاني على الاستفتاء يتحرك العبادي على الدواعش وتحرير كل الاراضي العراقية الواقعة تحت احتلاله البغيض بما في ذلك المناطق المحاذية للاقليم الشمالي من الوطن.

وفي الوقت الذي يتحرك البارزاني على صيغ التمزيق واستثمار فرصة انشغال الحكومة بتحرير الاراضي العراقية باحراجها عبر تعطيل الانتخابات النيابية القادمة والاصرار على الاستفتاء يقطع العبادي الشك باليقين ويعلن ان لاتاجيل للانتخابات البرلمانية وان الدولة العراقية ستفي بالتزاماتها الدستورية وسقوف العملية الانتخابية وهي رسالة ابلغ من رسالة قصف الطائرات العراقية لمواقع داعش في الحويجة ان عدم المشاركة في الانتخابات يعني الخروج على شرعية النظام الاتحادي الذي مضى العراقيون عربا واكرادا بتشكيله وتاسيسه والعمل من خلاله بعد 9 نيسان 2003، ومن يخرج على شرعية النظام فلن يكون امامه الا اعتباره دستوريا متمردا على الشرعية وقد يصدر قرار من قبل القضاء الاعلى بايقاف المتورطين بالشغب والتمرد وتحويلهم الى السجون!.

خبير سياسي اكد للمدار، ان البارزاني يتحدث كثيرا عن ” فشل الشراكة مع بغداد” ويتناسى انه كان جزءا من هذا الفشل ولانريد تذكير البارزاني بسلسلة طويلة من الاخطاء الكارثية ارتكبت في المرحلة السابقة سواء بالاتفاقيات المبرمة لتشكيل الحكومات العراقية او السرقات الواضحة للثروة الوطنية والفساد الذي يشوب ارقام المصارف السرية التي يتدفق اليها مال العائلة المالكة المتدفق اساسا من الثروة الوطنية النفطية العراقية في الحقول المسيطر عليها من قبل بيشمركة الفساد النفطي فيما يعيش ثلاثة ارباع موظفو الاقليم بلا رواتب!.

تبقى قضية في غاية الاهمية على البارزاني ادراكها قبل ان يزج المجتمع الكردي في شمال العراق باتونها هي ان الحوار الكردي العراقي لم يتعد اطار اللجان والحكومات والمسؤولين والاوراق الوطنية لكن هنالك عامل مهم برز في الساحة العراقية سيلعب دورا مهما في تقرير مستقبل الوطن على الارض هو الحشد الشعبي وهنالك صيغة يتمسك بها الحشد مهما اختلفت المواقع والارقام والمعطيات السياسية بين اربيل وبغداد هي حقه في تحرير الارض من دنس داعش او دنس المتمردين على وحدته السيادية.

الخبير السياسي اكد ” اتمنى ان لايغلب الحزب الديموقراطي الكردستاني ملفاته الخلافية مع الاحزاب الكردية الاخرى على القضايا المركزية والنافذة في السياسة العراقية والسيادة على الارض”.

المعلومات المتوافرة تقول ان البارزاني يشترط تاجيل الانتخابات “كرديا” الموافقة على تمرير ولايته كرئيس للاقليم واعادة العمل بالبرلمان وفق الشروط البارزانية والا فانه ماض بالاستفتاء رغما حتى عن الشعب الكردي واحزابه السياسية التي تمارس نوعا ما سياسة الاعتراض على موقفه المتطرف هذا مثل حركة التغيير.

ربما يفعلها التغيير والاحزاب الكردية الاخرى التي لم يبتلعها حوت البارزاني بعد الاستفتاء وتقرير المصير ويستنجد بالجيش العراقي او الحشد الشعبي لاصلاح الاوضاع المتازمة في الاقليم كما فعلها البارزاني في مواجهة خصمه الطالباني عام 1996..ساعتها لن تكون غيرة الحشد والجيش في مواجهة التازيم والافقار واستخدام شعبنا الكردي اوراقا في الصراعات السياسية اقل من غيرة الحرس الجمهوري وقرار صدام حسين باقتحام اربيل.

 

المدار 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/09/11



كتابة تعليق لموضوع : تحرير الحويجة..أول رسائل العبادي للبارزاني على الأرض
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مصطفى الهادي ، على بمناسبة قدوم شهر محرّم الحرام .  توضيح على بحث السيدة إيزابيل آشوري حول ولادة السيد المسيح في كربلاء.  دراسة للوقائع التاريخية.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم ورحمة الله اخ بن سعيد حياكم الله . زكريا كان موجود واما يحيى او يوحنا فقد ولد قبل المسيح باشهر قليلة فهو صغير ، اي عندما جاء المخاض مريم عليها السلام كان عمر يحيى اكثر من خمسة أشهر أو ستة حسب رواية الانجيل حيث يقول في إنجيل لوقا 1: 27 (وفي الشهر السادس أرسل جبرائيل الملاك من الله إلى العذراء مريم).في الشهر السادس من حمل اليصابات زوجة زكريا. ولهذا فقد كان زكريا فقط هو الموجود مع مريم. واما مسألة الانبات الحسن فقد انبت الله الأنبياء والاولياء كلهم نباتا حسنا ولكن الله يرفع من يشاء منهم درجات ويُفضل بعضهم على بعض.. واما مسألة نزول المائدة من السماء على الحواريين فهذا كان موجود بكثرة في الاديان السابقة واستمر إلى زمن النبي محمد (ص) حيث انزل الله عليهم مائدة من السماء ايضا. واما مريم فقد كانت تعيش مع اسرة كبيرة فإن والدها عمران الذي ذكره القرآن (اذ قالت امرأة عمران) وكذلك امها وهي حنّة بنت قاوذا ام مريم وعمران من بيت داود وعشيرته كانت من اكبر العشائر في فلسطين ، وكان يوسف النجار ابن خالتها وكذلك اليصابات خالة مريم . ولكن مريم ولدت يتيمة لان والدها عمران توفي وهي في بطن امها. وأما الفرق بين قصيّا ، وشرقيا هو للايضاح ، فلو قال تعالى مكانا قصيا لما عرف احد اين ، ولكنه عندما قال شرقيا اشار إلى جهة الشرق. تحياتي وشكرا على المداخلة اثابكم الله على ذلك .

 
علّق بن سعيد ، على بمناسبة قدوم شهر محرّم الحرام .  توضيح على بحث السيدة إيزابيل آشوري حول ولادة السيد المسيح في كربلاء.  دراسة للوقائع التاريخية.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم وأحسنتم شيخنا الكريم أتابع مقالاتكم ومقالات السدة أشوري بشغف ونهم، وأود أن أستفسر عن نقطة: السيدة مريم "أنبتها الله نباتا حسنا" وأطعمها رزقاً من عند الله لا من عند البشر، وبذلك تكوينها البدني يختلف عن غيرها، وفي حين يصفها الله بأنه هو تعالى من أنبتها، يكاد يشابه قوله لموسى "ولتصنع على عيني"؛ ثم اصطفاها وطهرها واصطفاها، وطهر المرأة معروف معناه فهي غير النساء، والاصطفاء مرتين هو نفسه انتبذت مكان شرقيا وانتبذت مكانا قصيا، أي اصطُفيت مرتين، وهو الانتباذ مرتين، أي التميز.. وهي لم تأكل من أرضنا هذه سوى مأكلين الماء والتمر، حين قال وكلي واشربي وقري عينا، فالماء جرى والنخلة أثمرت أيضاً بأمر الله في تلك اللحظة، وقبل ذلك كان طعاها من السماء، ولذلك فكرة طلب الحواريين إلى عيسى مائدة من السماء، أي مثل أمه؛ وأهم من هذا كله أن مريم لم يكن لديها أهل أساسا ولذلك تكفلها زكريا وكانت وحيدة في المعبد، ولا يطل عليها أحد ولا يزورها أحد، ولذلك حين انتبذت من أهلها مكانا شرقيا، تميزت عن أهلها الذين لم يبق منهم أحد ربما سوى زكريا وعائلته، ثم بعدها جاءت قومها لأن ليس لها أهل، ثم انتبذت به مكانا قصيا، الأولى حرف جر من والثانية باء، وربما مكانها القصي مثل كلمة الأقصى في الإسراء أي رُفعت مكانتها إلى مكانة قصوى.. بل وربما اختلاف كلمة أهل الأولى إلى قوم الثانية قد يدل على حصول شيء على أقربائها بين الحادثين.. هل كان زكريا أو يحيى موجودين حين أتت حاملة عيسى على يديها؟

 
علّق منير حجازي ، على بين التشيّع الجعفري والتشيّع الحيدري - للكاتب ابو تراب مولاي : هذا الذي يقول بجواز نقد المعصوم ، هل يتقبل النقد من الآخرين . ولا أدري لماذا ثارت ثائرته عندما اعترض عليه طالب علم واخذ بالصياح والتهريج فاسكت الطالب عن نقده . فإذا لم يقبل السيد كمال الحيدري النقد من طالب في حوزته ، فكيف يُجيز للعامة ان ينتقدوا المعصوم ؟؟

 
علّق مصطفى الهادي ، على بمناسبة قدوم شهر محرّم الحرام .  توضيح على بحث السيدة إيزابيل آشوري حول ولادة السيد المسيح في كربلاء.  دراسة للوقائع التاريخية.  - للكاتب مصطفى الهادي : اضافة وتوضيح . وانا اجزم بأن هناك تحريفا حصل في مكان ولادة السيد المسيح حيث يذكر الإنجيل بأن السيد المسيح سوف يولد في (افراته) ــ ارض الفرات ــ وليس كما فسروها بانها بيت لحم لأن بيت لحم تفتقر إلى السبب الذي من اجله يطلقون عليها افراتة كما ورد في نص سفر ميخا 5: 2 ( أما أنت يا بيت لحم أفراتة، فمنك يخرج لي الذي يكون متسلطا ، ومخارجه منذ القديم، منذ أيام الأزل حينما تكون قد ولدت والدة).هذه النبوءة وردت في التوراة ولكننا نرى أن الانجيل لم يذكر (أفراته) فقد تم حذفها من النبوءة فذكر فقط بيت لحم وهذا يزرع الشك في اصل النص الذي يخبرنا بأن السيد المسيح سيلد في افراتة على ارض الفرات وتشرب امه من ماء الفرات. كما يقول القرآن : ( قد جعل ربك تحتك سريا). اي جعل اسفل منك نهرا اشربي منه وكلي من تمر النخل وقري عينا. انظر سورة مريم آية : 24. هذا اضافة إلى أن بيت لحم تم بنائها سنة 339 ميلادية ، اي بعد ميلاد السيد المسيح بأكثر من ثلثمائة عام.

 
علّق مبارك الخفاجي ، على قصيدة بحق أمير قبيلة خفاجة الحاج الشيخ عامر غني صكبان بعنوان ( عز العرب ) - للكاتب الشاعر الشعبي علي حسين غاوي الخفاجي : عامر الخفاجي بو محمد يستاهل مدح اكثر من هذا ولا يستغرب من شاعر مثل علي غاوي الخفاجي هذه الأبيات التي بها هيبة الأساطير وحضارتنا العربية بها مجداً لنا ما زال يهابه الجبناء بصمت . وانت ياراعي التعليق اترك عنك هذه الامور فـ خفاجه وأمرائها تستحق اكثر من ذالك فهم سلالة أنبياء ولهم مصاهره مع الرسول عليه الصلاة والسلام تزوج منهم ميمونة بنت الحارث الهلالية العامرية وزينب بنت خزيمة الهلاليه العامرية الا يحق لنا ان نفخر بهذا الاسم

 
علّق مبارك الخفاجي ، على قصيدة بحق أمير قبيلة خفاجة الحاج الشيخ عامر غني صكبان بعنوان ( عز العرب ) - للكاتب الشاعر الشعبي علي حسين غاوي الخفاجي : عامر الخفاجي بو محمد يستاهل مدح اكثر من هذا ولا يستغرب من شاعر مثل علي غاوي الخفاجي هذه الأبيات التي بها هيبة الأساطير وحضارتنا العربية بها مجداً لنا ما زال يهابه الجبناء بصمت . وانت ياراعي التعليق اترك عنك هذه الامور فـ خفاجه وأمرائها تستحق اكثر من ذالك فهم سلالة أنبياء ولهم مصاهره مع الرسول عليه الصلاة والسلام تزوج منهم ميمونة بنت الحارث الهلالية العامرية وزينب بنت خزيمة الهلاليه العامرية الا يحق لنا ان نفخر بهذا الاسم

 
علّق ماري الجميلي ، على وزارة الداخلية و منتدى الاعلاميات العراقيات يطلقان حملة(#لا_للتحرش) و مخاطبة البرلمان لتعديل قانون العقوبات - للكاتب منتدى الاعلاميات العراقيات : تحية طيبة من خلال متابعتي المتواصلة لنشاطاتكم يسعدني ان انظم اليكم والمساهمة والمدافعة عن هذه المشكله كوني مسؤوله منتدى للشرطة المجتمعية في ديالى واعمل في مفوضية انتخابات ديالى المكتب الاعلامي وناشطة في مجال المجتمع المدني ولكم جزيل الشكر والتقدير

 
علّق aamer nasser ، على هل هو علي ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : -السيدة آشوري ، ألأخ مصطفى كيال ، حياكم الله ، جاء في الحديث الشريف ( « لَتَتَّبِعُنَّ سَنَنَ مَنْ قَبْلَكُمْ شِبْرًا بِشِبْرٍ ، وَذِرَاعًا بِذِرَاعٍ ، حَتَّى لَوْ سَلَكُوا جُحْرَ ضَبٍّ لَسَلَكْتُمُوهُ » ) والحديث واضح جداً إذ يثبت سير هذه ألأمة على آثار ألأمم السابقة ، وما ربك بغافل عما يعملون . تحياتي .

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل هو علي ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم تم بالامس اعتقال المفكر حسن بن فرحان المالكي من قبل نظام السعودي الرجاء؛ من كل من يستطيع بدعم المطالبه من اجل اظلاق سراحه ؛ ان لا يتاخر بالقيام بذلك دمتم في امان الله

 
علّق حميد الموسوي ، على طوبى لهرون الوزير - للكاتب حميد الموسوي : خالص الشكر للاستاذ القيسي ..ثبته الله ومن يحب وجميع اليبين على ولاية سيد الوصيين عليه السلام

 
علّق ادارة الموقع ، على الأفضلية والضرب  - للكاتب جلال العالي : نامل من الكاتب اعادة ارسال الموضوع على شكل ملف word

 
علّق خالد القيسي ، على طوبى لهرون الوزير - للكاتب حميد الموسوي : قصيدة رائعة ..ينبعث منها عطر النبوة وشذى الامامة ..لمناسبة لم يلتزم بها المارقون والناكثون لرسالة النبي الاكرم ..ثبت الله كاتبها وكل محبي الامام على الولاية ..نعمة خانها الطلقاء وشلة السقيفة التي جلبت الويلات والهلاك على الامة الاسلامي بعد رحيل الرسول وظلم علي .

 
علّق علي تايه علي ، على وزير العمل يوجه باعتماد التقديم الالكتروني للشمول براتب المعين المتفرغ في هيئة رعاية ذوي الاعاقة - للكاتب اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : تقديم ع راتب المعين

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل هو علي ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله كنت قد نشرت تعقيب صابق؛ الا انه للاسف لم يتم نشره ساحاول اعادة صياغته مره اخرى تستوقفني في سورة طه هاتين الايتين عن قوم موسى وعن السامري: الُوا مَا أَخْلَفْنَا مَوْعِدَكَ بِمَلْكِنَا وَلَكِنَّا حُمِّلْنَا أَوْزَارًا مِّن زِينَةِ الْقَوْمِ فَقَذَفْنَاهَا فَكَذَلِكَ أَلْقَى السَّامِرِيُّ (87) زينة القوم؛ هي ما اتى الانبياء لتغيير هذه الزينه التي اصبحت بسنة السامري من دين اولئك الانبياء عن اتباعهم. قَالَ بَصُرْتُ بِمَا لَمْ يَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِّنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُهَا وَكَذَلِكَ سَوَّلَتْ لِي نَفْسِي (96) قبض السامري قبضة من اثر الرسول.. عازو نسب نفسه الى النبوه وفقا للموروثات اليهوديه (קבל משנה). بولص نسب نفسه الى النبوه .. الرسول بولص. ابو بكر نسب نفسه الى النبوه.. خليفة رسول الله! دمتم في امان الله ارجو النشر.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على شخصية تسير مع الزمن ! من هو إيليا الذي يتمنى الأنبياء ان يحلوا سير حذائه ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أخي الطيب ا بو جاسم حياك الرب . السياق يقودك إلى ان المتكلم هو يسوع وليس يوحنا . لأن يوحنا ليس له علاقة بإيليا فقد تم اعدامه في السجن وقطع رأسه في زمن مبكر . سياق كل اللقاءات مع إيليا والكلام عن إيليا جاء في انجيل متى على لسان يسوع المسيح وليس إيليا كما نقرا في إنجيل متى 16: 14 ((هذا هو إيليا المزمع ان يأتي من له اذنان للسمع فليسمع ) . وفي إنجيل متى 17: 3 وأيضا على لسان يسوع : ((أخذ يسوع بطرس ويعقوب ويوحنا أخاه وصعد بهم إلى جبل وإذا موسى وإيليا قد ظهرا لهم يتكلمان معهم). وفي نص آخر ان يسوع استنجد بإيليا كما نقرأ في إنجيل متى 27: 47: (صرخ يسوع بصوت عظيم قائلا : إيليا إيليا). وهكذا تستمر النصوص كلها تؤكد ان من كان يتحدث عن إيليا هو يسوع وليس يوحنا وان وفد اليهود كان ليسوع وليس ليوحنا لأن يوحنا تم حسم أمره بسرعة كبيرة وتمت تصفيته فما الداعي لأن يقوم اليهود بإرسال وفد ليوحنا وهو في السجن ، إذن الوفد كان لمن ليسوع الذي اقلقهم وكان حرا طليقا . ولربما ستُصاب بالدهشة إذا قلت لك أن هناك اختلافا كبيرا بين النص الأصلي بالآرامية والنص المترجم خصوصا إلى العربي. فقد حصل خلط للمترجم فقدم وأخر بالاسماء في النص الذي ذكرته انت وأشكل عليك. ولو عرفت ايضا أن يوحنا كان افضل من يسوع واكبر منه مرتبة كما شهد يسوع بذلك حينما قال في إنجيل متى 11: 11( الحق أقول لكم: لم يقم بين المولودين من النساء أعظم من يوحنا المعمدان). فيوحنا كان اعظم من يسوع المسيح نفسه ومع ذلك فإن الأعظم لا يستحق ان ينحني ليحل سيور حذاء القادم . ساضع لك النص الأصلي بالآرامي حالما يتوفر لترى الخلط . سلام ونعمة وبركة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : همسة الهواز
صفحة الكاتب :
  همسة الهواز


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 21 - التصفحات : 82030572

 • التاريخ : 20/09/2017 - 21:24

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net