صفحة الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

من غرائب اسماء الله في الكتاب المقدس. 
إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 سؤال من الاخ حيدر كاظم الصريفي ، على موقع كتابات في الميزان حول موضوع إيليا يقول فيه :
((الاخت العزيزة إيزابيل بنيامين ماما اشوري اتمنى ان تكوني باحسن حال ،، لدية تساؤل حول الكتاب المقدس ، لدينا في كتابنا المقدس القرءان ان ل الله اسماء متعددة تسمى الاسماء الحسنى ،، هل يوجد اسماء للاله في الكتاب المقدس ،،؟؟ )). (1)
الجواب . مرحبا اخي الطيب حيدر كاظم الصريفي حياكم الرب .

باختصار اقول أن الكتاب المقدس الصق بالرب الله كل الاسماء حتى المجهولة المعنى والقبيحة لا بل ان بعض الاسماء لا ادري كيف تعني (الله) مثل اطلاق كلمة (صخر) على انها اسم من اسماء الله. كما نرى ذلك في سفر التثنية 32: 4 (هو الصخر. إن جميع سبله عدل. إله أمانة وعادل هو).

أما بالنسبة لأسماء الله التي وردت في العبرية هي (الوهيم،و إيل، و عليون، و شداي،و يهوه. وفي اليونانية ثيوس . وتترجم أيضا إلى يهوه و، يهوفا ، ويهو) .ولكن أكثرها انتشارًا اسم إيل مع مشتقاته إيليم وإلوهيم ، و إلوي.

يقول القس انطونيوس فكري : (كانت كل أسماء الله أصلا تدل على صفاته، ولكن اشتقاقات الكثير منها - ومن ثم معانيها الأصلية- قد فقدت، فكان لا بُدّ من البحث عن معان جديدة لها) .

ومن هنا فإنهم ادخلوا موسى ضمن قائمة الآلهة فقالوا كان موسى إلها (إلوهيم) لفرعون ولهارون ، كما مذكور في سفر الخروج 7 : 1 . ولكن آباء التوراة والكنيسة كانوا يظنون أن هذه الاسماء هي أثار لغوية باقية من مرحلة سابقة من مراحل الفكر قبل الأديان وهي متعلقة بمراحل تعدد الآلهة.

ولكن مع ذلك فإن هناك اسماء لله اذكر لك منها مع الاضافات : أولا إله إسرائيل باعتباره أسمى عن كل الآخرين المدعويين آلهة، وكثيرا ما تضاف ألقاب وصفية. مثل (فايل عليون) يشير إلى إله إسرائيل الأعلى بين الآلهة ، وهكذا (ياه عليون) وتعني الرب العلي و عليون (العلي) وكذلك (إيل شداي) وتعني الله القدير .

وهناك آلهة ارتبطوا بأسماء الانبياء او القبائل وتقريبا جاء القرآن على ذكرها امثال : إله إبراهيم وإله إسحق وإله يعقوب وإله سام ، وإله العبرانيين وإله إسرائيل . حيث يعتقد اليهود أن لكل قبيلة إلهها الخاص بها الذي يُمثلها ويُدافع عنها امام كبير الآلهة وان التماثيل التي يعبدها الناس والتي يتقربون بها إلى الرب الأكبر ما هي إلا آلهة صغيرة انتهى دورها على الأرض ورجعت إلى السماء.

وقد استخدمت بعض الأسماء للتعبير عن قوة الله وعظمته كوصف له، وهي ( صخر والعزيز والملك والسيد وكذلك بعل أي المالك أو السيد) حيث أنه يظهر في بعض أسماء الأعلام العبرية مثل (يربعل وأشبعل. و يهوه صباءوت (رب الجنود) أو إلوهيم صباءوت (أو إله الجنود). ويقصد به عموما رب الملائكة حيث انهم جنوده .

يقول اليهود في تفسير معنى رب الجنود كان رب الجنود في الأزمنة المبكرة يعنى إله الحرب الشاب الأشقر المفتول العضلات الذي قاد جيوش إسرائيل بنفسه يمتطي فرسا أبيض من صنع يده وبيده سيف ذو حدين تطربهُ قرقعة تكسر الجماجم ويؤنسه لون الدم ويسكر على صوت أنين الضحايا، ولكنه فيما بعد أخذ عند شيخوخته يرسل الجنود أبناءه الملائكة للقتال ويضربون بذلك مثلا فيقولون بعد أن شاخ الرب وضعف عن حمل السلاح اخذ يرسل أبناءه للمعركة نيابة عنه كما فعل في معركة بدر في زمن الاسلام حيث ارسل جنوده الملائكة للقتال ولذلك يُقال له رب الجنود.

وكذلك يرد اسم الله قدوس أو القدوس في الكتاب المقدس تقريبا (125) مرة . 
وعلى سبيل المثال ففي الخروج يعلن الرب بأنه (أهيه) سفر الخروج 3: 14(فقال الله لموسى: أهيه الذي أهيه. وقال: هكذا تقول لبني إسرائيل: أهيه أرسلني إليكم). وهو صيغة مختصرة لـ إهيه أشير إهيه المترجمة أهية الذي أهيه أي (أنا هو الذي أنا هو) ويستخدم اليهود هذا الاسم في السحر النيكرونوميكون.لا بل يقولون بأن اسم الرب الاعظم موجود ضمن احد اشهر اسماءه (..........). وهو موجود عند الحاخام الأكبر لطبقة السنهدريم المتربع على مجمع الكهنة وخصوصا ممن تبقى من نسل لاوي والذي يستخدمه اليوم في حماية إسرائيل وصب الويلات بواسطته على اعدائهم.

في سفر التكوين قال يبدو أن قولهم (أنا هو) كان مستخدما منذ العصور المبكرة، وهناك نظريات تنادي باشتقاقه من مصر أو أشور أو تربطه إتمولوجيا (من ناحية أصل اللفظ وتاريخه) بزيوس أو غيره.وفي اكثر الأزمنة التي نزل فيها الرب بين الناس كان يتقمص شخصية إيلي إيليا ، ولكن المسيحية انكرت ذلك وقالت بأن المسيح هو الرب النازل في جسده وليس إيليا وإنما إلرب يتكلم على يد إيليا كما ورد في سفر الملوك الأول 17: 16(قول الرب الذي تكلم به عن يد إيليا). ولكن سفر الملوك الأول يُكذب مزاعمهم ويقول بأن الرب هو إيليا وهو احب اسماءه إليه وقد قام بقتل جميع انبياءه في فترة من الفترات ولو لم يكن هو الرب اسما وجسما لما فعل ذلك كما يقول في سفر الملوك الأول 19: 1(وأخبر أخآب إيزابل بكل ما عمل إيليا، وكيف أنه قتل جميع الأنبياء بالسيف فأرسلت إيزابل رسولا إلى إيليا تقول: هكذا تفعل الآلهة). وقد رد الأب عطية بهنام على من يزعم بأن إيليا ليس هو الرب بقوله : (إذا كان إيليا ليس هو الرب فبمن استغاث يسوع ، ولماذا عندما تنتهي مهمة الرب إيليا يصعد دائما بمركبات من نار إلى السماء). (1)

ولكن منذ زمن مبكر زعم اليهود والمسيحييون بأن إسم (الله) مقدس ولا يُمكن لعامة الناس ان تنطقه ، فقاموا بحذف كلمة الله التي كانت تتردد في الكتاب المقدس ( 2249 ) مرة فرفعوها واستخدموا بدلا منها (يهوه) او الاسماء المذكورة أعلاه ، ولكن قبل مائة سنة قررت المجامع ارجاع إسم (الله) إلى الكتاب المقدس ، فقاموا بإرجاعه ولذلك نراه الان يلوح في الكتاب المقدس بنفس العدد المحذوف وهو (2249 ) مرة بعد أن رفعوا اسم يهود واعادوا الله إلى مكانه. ولذلك فإنك لو بحثت عن إسم الله في الكتاب المقدس قبل مائة عام لما وجدته ولكن لربما يلوح في بعض الطبعات الآرامية القديمة جدا والغير معترف بها.
باختصار هذا بعض ما يتعلق بصفاة الله واسماءه في الكتاب المقدس ولكن البحث يتطلب تنقيبا في المخطوطات القديمة ففيها يوجد عجائب يطيش معها العقل لغرابة ما نسبوه للرب من أسماء.

المصادر والتوضحيات : 
1- رسالة الأخ كما وردت لم اتصرف بها فقط كوبي ولصق.

2- اعتمد الأب عطية بهنام بنصوص كثيرة وردت في التوراة والانجيل معا لكي يُثبت بأن إيليا هو الرب النص الأول في سفر الملوك الثاني 2: 11(إذا مركبة من نار فصعد إيليا في العاصفة إلى السماء). أي رجع إيليا الرب إلى مكانه في السماء. واما النص الثاني حول استغاثة يسوع بإيليا فقد ذكر الأب عطية نص سفر إنجيل متى 27: 46 (صرخ يسوع بصوت عظيم قائلا: إيلي، إيلي، لما شبقتني؟أي إلهي، إلهي، لماذا تركتني؟ قالوا: إنه ينادي إيليا لنرى هل يأتي إيليا يخلصه).فقد كان شائعا في اليهودية والمسيحية بإن الله يتكلم بصوت إيليا لا بل يظهر بصورة إيليا.


إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/10/09



كتابة تعليق لموضوع : من غرائب اسماء الله في الكتاب المقدس. 
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، في 2017/10/12 .

سلام ونعمة وبركة عليكم اخ سيد صفوان حياك الرب .
القصد من قولي هذا ان الذين يُفسرون بعض نصوص الكتاب المقدس من المتأخرين يستشهدون بما وقع في حروب المسلمين ونزول الملائكة من السماء لنصرتهم . فيقولون ان هؤلاء الملائكة الذين كانوا يُقاتلون نيابة عن الله نطلق عليهم جنود الله ولذلك قيل لله بانه رب الجنود .
تحياتي

• (2) - كتب : محمد مصطفى كيال ، في 2017/10/10 .

السلام عليكم..
كثير ما يعبر هذا الاله المعبود ومفهومه الخواص لذلك ال "انسان" الذي يعبده
لا غرابه ان ياتي البعض باسماء تعبر عن الخواص الفكريه والاخلاقيه لذلك العابد

دمتم بخير

• (3) - كتب : سيد صفوان ، في 2017/10/10 .

الاخت ايزابيل هل تقصدين بمعركة بدر في صدر الاسلام؟ كيف دخلت للتراث اليهودي واصبحت من ضمن نصوصوهم؟
( يقول اليهود في تفسير معنى رب الجنود...فيقولون بعد أن شاخ الرب وضعف عن حمل السلاح اخذ يرسل أبناءه للمعركة نيابة عنه كما فعل في (معركة بدر) في زمن الاسلام حيث ارسل جنوده الملائكة للقتال ولذلك يُقال له رب الجنود)



البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ادارة الموقع ، على أمّة الإسلام إلى أين؟! - للكاتب زينة محمد الجانودي : تجربة

 
علّق ثائر عبدألعظيم ، على زواج فاضل البديري من وصال ومهرُها العقيدة ! - للكاتب ابو تراب مولاي : أللهم صل على محمدوال محمدوعجل لوليك ألفرج في عافيه من ديننا ياأرحم ألراحمين أحسنتم كثيرآ أخي ألطيب وجزاكم ألله كل خير

 
علّق محمد مشعل ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : شكرا جزيلا عزيزي سجاد الصالحي

 
علّق منير حجازي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : خي العزيز ابو رضاب حياك الله . المقال فيه تكلف شديد و اعتقد هذا المقالة للدكتور إبراهيم الجعفري .

 
علّق سجاد الصالحي.. ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : مع وجود نجوم اخرى مازال عندها شيئ من الضياء دام ضيائك ابو مصطفى مقال جدا جدا رائع استاذنا العزيز..

 
علّق أبو رضاب الوائلي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : إلى الأستاذ كريم حسن السماوي المحترم لقد أطلعت على مقالتك وقد أعجبني الأهداء والنص وذلك دليل على حسن أختيارك للألفاظ ولكن لم أفهم الموضوعكليا لأنه صعب وأتمنى للقراء الكرام أن يوضحون لي الموضوع وشكرا . أبو رضاب الوائلي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ امران متناقصان في هذه الدنيا احدهما شيطاني والاخر الهي الصدق في المعرفه .. يترتب عليه الصدق والبحث عن الحقيقه بصدف ابنما كانت.. المعرفه الالهيه.. وهي ان تتعالى فوق الديانات التي بين ايدينا والنذاهب السيطاني هو السبيل غي محاربة ما عند الاخر بكل وسيله ونفي صحته انا اعرف فئات دينيه لا يمكن ان تجد بهل لبل لبشيطان دمتم بخير

 
علّق Yemar ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جزيت كل الخير في دفاعك عن قدسية انبياء الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ساعد الله قلب السيدة ايزابيل آشوري على هذا البحث لأنه من الصعب على اي كاتب الخروج ببحث رصين يريد من خلاله ان يكتب موضوعا ويُحققه من خلال الكتاب المقدس ، وسبب الصعوبة هو أن صياغة الكتاب المقدس تمت على ايدي خبراء من كبار طبقة الكهنة والسنهدريم وكبار مفسري المسيحية صاغوه بطريقة لا يستطيع اي كاتب او محقق او مفسر ان يخرج بنتيجة توافقية بين النصوص ولذلك يبقى يدور في حلقة مفرغة . خذ مثلا زمري ، ففي الكتاب المقدس انه قُتل كما نقرأ في سفر العدد 25: 14( وكان اسم الرجل الإسرائيلي الذي قتل مع المديانية، زمري بن سالو). ولكن في نص آخر وهو الذي ذكرته السيدة آشوري في البحث يقول بانه احرق نفسه كما نقرأ في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات).المفسر المسيحي في النص الأول طفر ولم يقم بتفسير النص تهرب من ذكره ، ولسبب ما نراه يعتمد نص انتحار زمري واحراقه لنفسه. ولو رجعنا إلى الكتاب المقدس لرأيناه يتهم هارون بانه قام بصناعة العجل كما نقرا في سفر الخروج 32: 4 (فأخذ هارون الذهب من أيديهم وصوره بالإزميل، وصنعه عجلا مسبوكا. فقالوا: هذه آلهتك يا إسرائيل). ولكن المفسر المسيحي انطونيوس ذكر الحقيقة فأكد لنا بأن زمري هو السامري الذي قام بصناعة العجل فيقول : (ملك زمرى 7 أيام لكنه في هذه المدة البسيطة حفظ له مكان وسط ملوك إسرائيل الأشرار فهو اغتال الملك وأصدقائه الأبرياء ووافق على عبادة العجول).(1) المفسر هنا يقول بأن زمري وافق على عبادة العجول ولم يقل انه قام بصناعتها مع أننا نرى الكتاب المقدس يصف السامريين بصناعة تماثيل الآلهة. ولعلي اقول ان الوهن واضح في نصوص الكتاب المقدس خصوصا من خلال سرد قصة السامري وصناعته للعجل فأقول: أن العجل الذى صنعه السامرى هو مجرد جسد لا حياة فيه وإن كان له خوار فعبده بني إسرائيل ولكن الأولى بهم أن يعبدوا السامري الذي استطاع أن يبعث الحياة فى العِجل. بحثكم موفق مع انه شائك . تحياتي 1-- شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري ملوك الأول 16 - تفسير سفر الملوك الأول.

 
علّق المصيفي الركابي ، على همسات الروح..للثريّا - للكاتب لبنى شرارة بزي : قصيدة رائعة مشاعر شفافة دام الالق الشاعرة لبنى شرارة

 
علّق عامر ناصر ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري ، حياك الله ، إن كلمة السامري قريبة اللفظ من الزمري أو هي هي ، وما جاء في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات من أجل خطاياه التي أخطأ بها بعمله الشر في عيني الرب، ومن أجل خطيته التي عمل بجعله إسرائيل يخطئ ) لا ينطبق على النبي هارون ع كما أعتقد ، وأن الدفاع عن ألأنبياء ع ودفع التهم عنهم يعتبر عين العقل بغض النظر عن الدين ، إذ أن العقل لا يقبل أن يكون المعلم في حياتنا الحالية ملوثا بشيء من ألألواث التي تصيب الناس ، شكراً لكم ودمتم مدافعين عن الحق .

 
علّق عامر ناصر ، على محكم ومتشابه ، ظاهر وباطن ، التفسير الظلي في المسيحية.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ألأخ محمد حياك الله وحيا السيدة آشوري ، إن ألإدراكات العقلية نسبية ، أي أن ما يدركه ألأنبياء عليهم السلام غير ما يدركه العلماء وما يدركه هؤلاء غير ما أدركه أنا مثلاً ، فنفي ألإدراك ليس تغييباً للعقل دائما وإنما هو تحديد القدرات العقلية المختلفة عند الناس ، ومن ألأمثلة على ذلك أن العقول لا تستطيع إدراك ماهية الله سبحانه أو حتى بعض آياته مثل قوله سبحانه ( وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21)الحجر ، فقد إحتار العلماء في تفسير خزائن ألأشياء كيف تكون وما طبيعة هذه ألأشياء المخزونة وكيفية الخزن وما هو ألإنزال ، كذلك إحتار العلماء وحتى العلم أيضاً في تفسير معنى الروح ، إذاً العقول محدوة ألإدراك أصلاً ، تحياتي .

 
علّق عادل الموسوي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : إذن انت من الناخبين الذين وقعوا في حيرة بسبب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين ، واﻻ فالخطاب الجديد لم يشترط ذلك الشرط الذي ذكرته .. اما موضوع ان عدم المشاركة سببها العزم على المقاطعة فرأيك صحيح فقد تكون هناك اسباب اخرى غير معلومة لاينبغي الجزم بارجاعها الى سبب واحد .

 
علّق عادل الموسوي ، على اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية - للكاتب عادل الموسوي : ملاحظة : العنوان هو : اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية .

 
علّق أحمد ، على عتاب الى كل من لم يشارك في الانتخابات النيابية الأخيرة - للكاتب محمد رضا عباس : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.. حسبنا الله ونعم الوكيل، اتمنى أن اطلع على الدافع الحقيقي لهؤلاء الكتاب، هل هو صعود الصدريين؟! والله لقد افتضحتم.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الامير الماجدي
صفحة الكاتب :
  عبد الامير الماجدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



  الإعلام سلطة المواطن ألمقابلة لسلطة ألدولة  : وليد المشرفاوي

 المسئولون ولعبة اتهام احدهم الاخر ماذا تعني  : مهدي المولى

 بطل الولاء حجر بن عدي  : سيد جلال الحسيني

 ​ وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة د. المهندسة آن نافع اوسي : استعداداتنا متواصلة لاستقبال زائري عاشوراء في ذكرى استشهاد الامام الحسين (عليه السلام )  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 عضو مجلس محافظة كربلاء ووجوب استقالة الحكومة العراقية  : حامد گعيد الجبوري

 ممثل السيد السيستاني: العراق سيحافظ على "وحدته واستقلاله" وسيعود "قوياً"

 لماذا تفضيل الاردن على غيرها نفطيا؟  : سهيل نجم

 قراءة في قصة حبة القمح الكسولة ، تأليف ليلى حجة  : سهيل عيساوي

 خطط اسرائيل في توجيه ضربة عسكرية لإيران ترجمة لدراسة وثائقية  : ا . د . وليد سعيد البياتي

 رحلة الى مرقد الصحابي حجر بن عدي رضوان الله عليه ج 1  : بهلول السوري

 وجــه القمـــر  : اسراء البيرماني

 رئيس مجلس محافظة ميسان يكرم عائلة الشهيد الصحفي نزار عبد الواحد  : اعلام مجلس محافظة ميسان

 النظام الرئاسي منفذ الدكتاتورية الجديد  : اسيا الكعبي

  يحملون شتاتهم على أكتافهم  : بن يونس ماجن

  الى من يهمه ملف الامن في العراق  : بهاء العراقي

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 105562205

 • التاريخ : 26/05/2018 - 16:40

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net