صفحة الكاتب : نزار حيدر

عْاشُورْاءُ السَّنَةُ الرَّابِعَةُ   (٢٠)
نزار حيدر

 ٣/ لقد كانت عاشُوراء معركةً حاسمةً وفاصلةً لم تتحمَّل أَن ينخرطَ فيها منافقٌ أَو وصوليٌّ أَو طماعٌ أَبداً! ولذلكَ ظلَّ الحُسينُ السِّبط (ع) يُغربل أَصحابهُ ويمتحنهُم ويختبر موقفهُم ونواياهم ويبتلي ثباتهُم بكلِّ الأَشكالِ! حتَّى تأَكَّد منهم بشَكلٍ كاملٍ فوثقَ بهِم قبلَ أَن يصفهُم لأُختهِ العقيلة زينب (ع) عندما سألتهُ؛ أَخي هل إِستعلمتَ مِن أَصحابِك نيَّاتهُم؟ فإِنِّي أَخشى أَن يُسلموكَ عندَ الوثبةِ واصطكاكِ الأَسنَّةِ!.
   {أَما والله لقد لَهَزتهُم وبَلوتَهُم، وليسَ فيهم إِلَّا الأَشوَسِ الأَقعَسِ! يستأنِسونَ بالمَنيَّةِ دُوني إِستيناسِ الطِّفلِ بِلَبنِ أُمِّهِ!.
   ومِن وسائلِ الحُسين السِّبط (ع) في إِختبارِ نواياهُم، مصارحتهُم بالأَخبارِ، إِيجابيَّةً كانت أَم سَلبيَّة! فلم يشَأ أَن يُخفي عليهِم شيئاً من أَجْلِ أَن يظلَّ يُغربلهُم فلا يبقى معهُ أَحدٌ أَعْمَى بصيرةٍ يطمع بغنيمةٍ أَو سُلطةٍ أَو منفعةٍ خاصَّةٍ! فخروجَهُ (ع) كان لله تعالى خالِصاً لوجههِ الكريم ومن أَجْلِ هدفٍ سامٍ! ولذلكَ فليسَ من الصَّحيح أَن يُرافقهُ مَن يطمع بدُنيا وعينهُ على مَغنمٍ!.
   قال الطَّبري وغيرهُ؛ كانَ الحُسينُ لا يمرُّ بأَهل ماءٍ إِلّا اتَّبعوهُ حتّى انتَهى إِلى [زَبالة] وفيها جاءهُ خَبر قتل إِبن زيادٍ، عبد الله بن يقطُر وكانَ سرَّحهُ إِلى أَهلِ الكُوفة فأَخرجَ للنَّاسِ كِتاباً فقرأَهُ عليهم؛ {بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ، أَمَّا بعدُ ، فانَّهُ قد أَتانا خبرٌ فظيعٌ! قَتلُ مُسلم بن عقيل وهاني بن عُروة وعبد الله بن يقطُر! وقد خذلتْنا شيعتُنا! فمَن أَحَبَّ منكُم الانصراف فلينصرِف ليسَ عليهِ مِنَّا ذِمامٌ} فتفرَّقَ النَّاسُ عنهُ يميناً وشِمالاً حتَّى بقيَ في أَصحابهِ الذين جاؤُا معهُ مِن المدينةِ! وإِنَّما فعلَ ذَلِكَ لأَنَّهُ ظنَّ إِنَّما اتَّبعهُ الأَعراب لأَنَّهم ظنُّوا أَنَّهُ يأتي بلداً إِستقامت لَهُ طاعة أَهلهُ! فكَرِهَ أَن يسيروا معهُ إِلّا وهم يَعْلَمُونَ على ما يقدِمونَ وقد علِمَ أَنَّهم إِذا بيَّن لهُم لم يصحبْهُ إِلّا مَن يُرِيدُ مُواساتهُ!.
   ويَروي لنا الامامُ السَّجاد زَين العابدين عليِّ بن الحُسين (ع) يقولُ؛ جَمعَ الحُسينُ أَصحابهُ بعدما رجِعَ عُمر بن سعدٍ، وذلكَ عندَ قُربِ المساء فدنوتُ مِنْهُ لأَسمعَ وأَنا مريضٌ فسمِعتُ أَبي وهوَ يقولُ لأَصحابهِ؛ أُثني على الله تباركَ وتعالى أَحسن الثَّناء وأَحمَدهُ على السرَّاء والضرَّاء، أَللهمَّ إِنِّي أَحمدُكَ على أَن أَكرمتَنا بالنُّبوَّةِ وعلَّمتنا القُرآن وفقَّهتنا في الدِّينِ وجعلتَ لنا أَسماعاً وأَبصاراً وأَفئِدةً ولم تجعلْنا مِن المُشركين.
   أَمَّا بعدُ؛ فإِنِّي لا أَعْلَمُ أَصحاباً أَولى ولا خيراً من أَصحابي، ولا أَهْلَ بيتٍ أَبرَّ ولا أَوصل مِن أَهلِ بيتي، فجزاكمُ الله عنِّي جميعاً خيراً! أَلا وإِنِّي أَظُنُّ يومنا من هؤلاءِ الأَعداءِ غَداً، أَلا وإِنِّي قد رأَيتُ لكُم، فانطلِقوا جميعاً في حِلٍّ ليسَ عليكُم منِّي ذِمام! هذا الَّليلُ قد غشِيَكُم فاتَّخذوهُ جَمَلاً ثمَّ ليأخُذ كلَّ رجُلٍ منكُم بيدِ رجُلٍ مِن أَهلِ بيتي ثمَّ تفرَّقوا في سوادِكُم ومدائنِكُم حتَّى يُفرِّجُ الله فإِنَّ القومَ إِنَّما يطلُبوني ولو قد أَصابوني لهُوا عن طلبِ غَيري!.
   وهكذا ظلَّ الحُسينُ السِّبط (ع) يمتحن ويُغربل مَن معهُ حتَّى آخرَ لحظةٍ قبلَ أَن يبدأَ القِتالُ في يَوْمِ عاشُوراء! فلم يبقَ معهُ ويثبُتَ إِلّا الذين كانوا على بصيرةٍ مِن أَمرهِم {قُلْ هَٰذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَىٰ بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ} غيرَ شاكِّينَ بقضيَّتهِم! ولهذا السَّبب كانت كربلاء المعركة الوَحيدة في التَّاريخ التي ليسَ فيها أَسيرٌ واحِدٌ فقد إِستشهدَ الجميع معَ إِمامهِم وسيِّدهِم وقائدهِم! ولم يهرب أَحدٌ منهُم أَو يستسلِمَ أَو ينهار أَو سمِعناهُ تكلَّم بما يُفهمَ مِنْهُ أَنَّهُ مُتورِّطٌ في قضيَّتهِ! أَبداً!.
   ٩ تشرينِ أَلأَوَّل ٢٠١٧
                            لِلتَّواصُل؛

نزار حيدر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/10/13



كتابة تعليق لموضوع : عْاشُورْاءُ السَّنَةُ الرَّابِعَةُ   (٢٠)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد كاظم الصحفي ، على العتبة الحسينية تتبنى توثيق "زيارة الأربعين" وتعلن فتح باب التسجيل في جامعة وارث : تحرير الخبر جدا ممتاز

 
علّق علي علي ، على صح النوم يالجامعة العربية - للكاتب سامي جواد كاظم : تتألق كعادتك في الوصف والتوصيف، سلمت أناملك

 
علّق مكية حسين محمد ، على الهيئة العليا للحج تنشر اسماء المشمولين بالقرعة التكميلية لـ 2018 : عفوا اريد اعرف اسمائنه موجودة بالقرعة

 
علّق وسام سعداوي زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بكل زنكي مع تحياتي لكم وسام ال زنكي السعدية

 
علّق محمد صنكور الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله ال زنكي ديالى وحيا الله الشيخ عصام الزنكي في مدينة البرتقال الزنكية

 
علّق صايغن الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اخوكم صايغن من عائلة الزنكي في كركوك حي المصلى نتمنى التواصل مع كل زنكي في العراق

 
علّق محمد مندلاوي ال زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي مندلي غير متواصلين مع عمامهم حاليا نتمنى من الشيخ ال زنكي شيخ عصام هو ابن عمنة ونريد الانظمام مع عمامنا ال زنكي في جميع انحاء ديالى محمد المدلاوي مندلي

 
علّق خالد القيسي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : أصبت كبد الحقيقة أستاذ حميد الموسوي فيما يخص نخبة من بعض الكتاب والمثقفين الذي لا أرى ولاء وهم في عيونهم عما يحدث في البلاد ..فمسؤولية المثقف المساهمة في انشاء مجتمع سليم في البلد بعد التغيير والسعي الى الدفاع عنه بالقلم والكلمة الصادقة ..وتوفرت حرية التعبير في الرأي لبناء بلد مستقر والوقوف معه ..لا ما يتفق مع رغبات البعض في النقد الذي يصدع ولا يبني . شكرا لمرورك الطيب باضافة أغنت الموضوع بما يجب ..وفد تغيب عن المرء أشياء رغم أن المادة اعتمدت السخرية والنقد فيما أرامت .

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : قبل ان تعلموا الناس على الاخلاق النبيلة علموا صرخيوس على أن يضبط لسانه حينما يقرأ ترهاته التي تصفقون لها فـ ( مرجع السب والشتم ) وانتم ستبقون شوكة في خاصرة التشيع مثيري القلاقل والفتن  . ولاتظن انك تستطيع بهذه المقالة ان تمرر مقالات اخرى فانتم مكشوفين حتى وان تخفيتم خلف اسماء ( استاذ أو دكتور او حتى خلف اسماء البنات في الفيس ايها المخنثون  ) .  فقضيتكم لاتتعدى ان نقرا لكم سطرين لنعرف نواياكم الخبيثة .  لم تجب على سؤالي أين ذهبت مباهلاتكم انتم ومدعي المهدوية !! سؤال اخر لصرخيوس لم يفدك تمجيدك بداعش وقولك انهم يتمتعون بالذكاء ولم يفدك حينما قلت على الفتوى انها طائفية انتصر الحشد بفتوى المرجعية اما انتم فالى مزبلة التاريخ فاين هربت هذه المرة ؟؟؟ فهل ستبقى في جحرك الجديد ام ستخرج بفتنة جديدة ابطالها ال سعود بعد ان قطعوا عنك المدد فبدأت بالتشنيع عليهم !!!  . 

 
علّق سلمان لطيف ال زنكي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ال زنكي ديالى الان وقت ان نلتم مع كل عمامنا ال زنكي والف تحية لشيخ ال زنكي الشيخ عصام الزنكي في ديالى الخير اخوكم سلمان الحاج لطيف ال زنكي ديالى السعدية الشهيد حمدي

 
علّق شيروان خانقيني زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الله على ال زنكي في ديالى خانقين صايرين زنكنة اكراد لان لايوجد شيخ الزنكي في ديالى نتمنى من الشيوخ في ديالى ان يلتم الشمل

 
علّق حميد الموسوي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : مع كل اجواء الحرية التي وفرتها عملية التغيير الا ان رواد شارع المتنبي ظلوا بعيدين عما يحدث في العراق دون تسجيل مواقف وطنية وكأنهم لا زالوا تحت وطأة الخوف والرعب التي زرعتها اجهزة القمع الصدامية . حتى تواجد كل هذه الجموع لا يشكل موقفا بل عبارة عن لقاءات باردة بين المثقفين وقضاءا للوقت . حتى باعة الكتب يشكون من ضعف المشتريات وكساد سوق الكتب.

 
علّق حسن حمزة العبيدي ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : عن اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) : كونوا زيناً لنا و لا تكونوا شيناً علينا . فالسب و الشتم و التعدي على ارآء الاخرين ليس من منهج الاسلام و نبينا الكريم و أهل بيته الطيبين ( صلوات الله تعالى عليه و عليهم اجمعين ) فالاختلاف في وجهات النظر لا يجيز التعدي على كتابات الاخرين . و كنت اتمنى من القائمين على الموقع مراجعة التعليقات و اتخاذ موقف يبعث على الاعتدال و النظرة الموضوعية لكل التعليقات خاصة المنتهكة لشروط التعليق . و شكراً لكاتب التعليق ضد الحركات المنحرفة على طيب اخلاقه النبيلة

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : انت وصرخيك اساس بلاء الامة سؤال مقدما ... اين ذهبت مباهلاتكم انتم واليماني العجيب انك تخالف صريخوس حينما اعترف ببسالة وقوة وذكاء جنود داعش ونصح الحكومة وقوات التحالف بالتحاور معهم .

 
علّق احمد كفراوي الزنكي ديالى كفري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله واجمل تجمع ال زنكي ديالى والشيخ عصام زنكي خيمة ال زنكي ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كاظم الحسيني الذبحاوي
صفحة الكاتب :
  كاظم الحسيني الذبحاوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 25 - التصفحات : 88305506

 • التاريخ : 24/11/2017 - 05:24

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net