کم جنسية تشارك في إحياء زيارة أربعينية الإمام الحسين هذا العام؟

تتصدر ايران ودول الخليج وباكستان والهند صدارة الاعداد للمشاركين من خارج العراق لاداء مراسيم الزيارة الاربعينية للامام الحسين عليه السلام، فيما تأتي دول المغرب العربي وافريقيا واوروبا والولايات المتحدة في ذيل القائمة.

وحسب موقع العتبة الحسينية المقدسة، فان “اكثر من 50 جنسية وعرق، اجتمعوا من اصقاع العالم في مدينة صغيرة نسبيا تقع وسط العراق، كدبيب النمل ونسق عالي فريد قد خلا من التنسيق المسبق، يشتركون في اداء الخدمة لزوار الامام الحسين عليه السلام في مدينة كربلاء المقدسة”.

وعلى الرغم من اختلاف الثقافات والقوميات والالسن فيما بينهم، تلحظ من الوهلة الاولى ان الجميع يفهم بعضهم بعضا، ولا يوجد اي داع للتوفيق فيما بينهم، فالهندي والايراني والافريقي والاوروبي واخيرا وليس آخرا العربي اللسان، جميعهم يتقنون الواجبات والحقوق الملقاة عليهم طوعا دون ان يتدخل احد لإرشادهم.

وتتراصف المواكب الحسينية الوافدة الى كربلاء لخدمة الزائرين دون حاجه لمعرفة هوياتهم، فالجميع هنا في خدمة الجميع، فقط تجد بعض المواكب قد رفعت اعلام دولها للدلالة، سيما ان الاكتظاظ البشري الهائل قد يتسبب بتيه بعض الافراد عن مقار مواكبهم.

وقال رئيس قسم المواكب والشعائر الحسينية في العراق والعالم الإسلامي رياض نعمة السلمان ان “عدد المواكب الحسينية المسجلة في هذه الزيارة بلغت ما يقارب عشرة آلاف موكباً خدمياً وهيئة حسينية”، مبينا ان”جميع المواكب والهيئات الحسينية المسجلة لدى القسم استكملت تحضيراتها واستعداداتها لزيارة الاربعين المليونية”.

ويقع على عاتق تلك المواكب توفير العديد من الاحتياجات الطبيعية للمشاركين في الزيارة، من قبيل الطعام والشراب واماكن الاقامة ايضا.

وبحسب الترجيحات فان اكثر من خمسة وعشرين مليون زائر سيشارك في زيارة الاربعين من داخل وخارج العراق، حيث سجلت المنافذ الحدودية دخول اكثر من نصف مليون زائر، في حين سبق وان اعلنت الجمهورية الاسلامية مشاركة ثلاثة ملايين من مواطنيها في الزيارة.

وتنتشر المواكب الحسينية التي يبادر اعضائها الى تقديم مختلف الخدمات من مسافات شاسعة عن كربلاء المقدسة، وهي مسافة الرحلة التي يؤديها الزائر مشيا على الاقدام، سواء من مدينة البصرة جنوب كربلاء نحو 600 كيلو متر، او من كركوك شمال كربلاء 400 كيلو مترا، فضلا عن الشرق من كربلاء حيث يفد ملايين الزائرين من مدينة الكوت شرقي كربلاء 300 كيلو متر تقريبا.

في مركز مدينة كربلاء، خصصت العتبة الحسينية اكثر من مركز لرعاية وايجاد المفقودين، يعمل طيلة ايام زيارة اربعينية الامام الحسين عليه السلام، حيث عمد الى نشر مراكزه في العديد من النقاط وسط المدينة فضلا عن الطرق الخارجية ايضا.

وقال مدير المركز زكي المنكوشي” تم استحداث آلية جديدة للعمل في المركز عبر ترقيم اعمدة الكهرباء الواقعة حول مرقد الامام الحسين عليه السلام لتكون علامات استدلال للزائرين وباللغتين العربية والانكليزية”.

واضاف “ويحوي المركز مترجمين للغة الفارسية وباكستانية والانكليزية تطوعوا لإطلاق النداءات عبر مكبرات الصوت في حال طلب منهم ذلك”.


    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/11/06



كتابة تعليق لموضوع : کم جنسية تشارك في إحياء زيارة أربعينية الإمام الحسين هذا العام؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أبو رضاب الوائلي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : إلى الأستاذ كريم حسن السماوي المحترم لقد أطلعت على مقالتك وقد أعجبني الأهداء والنص وذلك دليل على حسن أختيارك للألفاظ ولكن لم أفهم الموضوعكليا لأنه صعب وأتمنى للقراء الكرام أن يوضحون لي الموضوع وشكرا . أبو رضاب الوائلي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ امران متناقصان في هذه الدنيا احدهما شيطاني والاخر الهي الصدق في المعرفه .. يترتب عليه الصدق والبحث عن الحقيقه بصدف ابنما كانت.. المعرفه الالهيه.. وهي ان تتعالى فوق الديانات التي بين ايدينا والنذاهب السيطاني هو السبيل غي محاربة ما عند الاخر بكل وسيله ونفي صحته انا اعرف فئات دينيه لا يمكن ان تجد بهل لبل لبشيطان دمتم بخير

 
علّق Yemar ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جزيت كل الخير في دفاعك عن قدسية انبياء الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ساعد الله قلب السيدة ايزابيل آشوري على هذا البحث لأنه من الصعب على اي كاتب الخروج ببحث رصين يريد من خلاله ان يكتب موضوعا ويُحققه من خلال الكتاب المقدس ، وسبب الصعوبة هو أن صياغة الكتاب المقدس تمت على ايدي خبراء من كبار طبقة الكهنة والسنهدريم وكبار مفسري المسيحية صاغوه بطريقة لا يستطيع اي كاتب او محقق او مفسر ان يخرج بنتيجة توافقية بين النصوص ولذلك يبقى يدور في حلقة مفرغة . خذ مثلا زمري ، ففي الكتاب المقدس انه قُتل كما نقرأ في سفر العدد 25: 14( وكان اسم الرجل الإسرائيلي الذي قتل مع المديانية، زمري بن سالو). ولكن في نص آخر وهو الذي ذكرته السيدة آشوري في البحث يقول بانه احرق نفسه كما نقرأ في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات).المفسر المسيحي في النص الأول طفر ولم يقم بتفسير النص تهرب من ذكره ، ولسبب ما نراه يعتمد نص انتحار زمري واحراقه لنفسه. ولو رجعنا إلى الكتاب المقدس لرأيناه يتهم هارون بانه قام بصناعة العجل كما نقرا في سفر الخروج 32: 4 (فأخذ هارون الذهب من أيديهم وصوره بالإزميل، وصنعه عجلا مسبوكا. فقالوا: هذه آلهتك يا إسرائيل). ولكن المفسر المسيحي انطونيوس ذكر الحقيقة فأكد لنا بأن زمري هو السامري الذي قام بصناعة العجل فيقول : (ملك زمرى 7 أيام لكنه في هذه المدة البسيطة حفظ له مكان وسط ملوك إسرائيل الأشرار فهو اغتال الملك وأصدقائه الأبرياء ووافق على عبادة العجول).(1) المفسر هنا يقول بأن زمري وافق على عبادة العجول ولم يقل انه قام بصناعتها مع أننا نرى الكتاب المقدس يصف السامريين بصناعة تماثيل الآلهة. ولعلي اقول ان الوهن واضح في نصوص الكتاب المقدس خصوصا من خلال سرد قصة السامري وصناعته للعجل فأقول: أن العجل الذى صنعه السامرى هو مجرد جسد لا حياة فيه وإن كان له خوار فعبده بني إسرائيل ولكن الأولى بهم أن يعبدوا السامري الذي استطاع أن يبعث الحياة فى العِجل. بحثكم موفق مع انه شائك . تحياتي 1-- شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري ملوك الأول 16 - تفسير سفر الملوك الأول.

 
علّق المصيفي الركابي ، على همسات الروح..للثريّا - للكاتب لبنى شرارة بزي : قصيدة رائعة مشاعر شفافة دام الالق الشاعرة لبنى شرارة

 
علّق عامر ناصر ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري ، حياك الله ، إن كلمة السامري قريبة اللفظ من الزمري أو هي هي ، وما جاء في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات من أجل خطاياه التي أخطأ بها بعمله الشر في عيني الرب، ومن أجل خطيته التي عمل بجعله إسرائيل يخطئ ) لا ينطبق على النبي هارون ع كما أعتقد ، وأن الدفاع عن ألأنبياء ع ودفع التهم عنهم يعتبر عين العقل بغض النظر عن الدين ، إذ أن العقل لا يقبل أن يكون المعلم في حياتنا الحالية ملوثا بشيء من ألألواث التي تصيب الناس ، شكراً لكم ودمتم مدافعين عن الحق .

 
علّق عامر ناصر ، على محكم ومتشابه ، ظاهر وباطن ، التفسير الظلي في المسيحية.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ألأخ محمد حياك الله وحيا السيدة آشوري ، إن ألإدراكات العقلية نسبية ، أي أن ما يدركه ألأنبياء عليهم السلام غير ما يدركه العلماء وما يدركه هؤلاء غير ما أدركه أنا مثلاً ، فنفي ألإدراك ليس تغييباً للعقل دائما وإنما هو تحديد القدرات العقلية المختلفة عند الناس ، ومن ألأمثلة على ذلك أن العقول لا تستطيع إدراك ماهية الله سبحانه أو حتى بعض آياته مثل قوله سبحانه ( وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21)الحجر ، فقد إحتار العلماء في تفسير خزائن ألأشياء كيف تكون وما طبيعة هذه ألأشياء المخزونة وكيفية الخزن وما هو ألإنزال ، كذلك إحتار العلماء وحتى العلم أيضاً في تفسير معنى الروح ، إذاً العقول محدوة ألإدراك أصلاً ، تحياتي .

 
علّق عادل الموسوي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : إذن انت من الناخبين الذين وقعوا في حيرة بسبب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين ، واﻻ فالخطاب الجديد لم يشترط ذلك الشرط الذي ذكرته .. اما موضوع ان عدم المشاركة سببها العزم على المقاطعة فرأيك صحيح فقد تكون هناك اسباب اخرى غير معلومة لاينبغي الجزم بارجاعها الى سبب واحد .

 
علّق عادل الموسوي ، على اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية - للكاتب عادل الموسوي : ملاحظة : العنوان هو : اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية .

 
علّق أحمد ، على عتاب الى كل من لم يشارك في الانتخابات النيابية الأخيرة - للكاتب محمد رضا عباس : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.. حسبنا الله ونعم الوكيل، اتمنى أن اطلع على الدافع الحقيقي لهؤلاء الكتاب، هل هو صعود الصدريين؟! والله لقد افتضحتم

 
علّق منير حجازي ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري سلم يراعك ونصر الله باعك ولكن ممكن تضربين لي مثلا عن هذه النبوءات التي ذكرتيها والتي تقولين انك اضهرتيها للمسيحيين وهي تتعلق بالاسلام . تحياتي واشكر لكم صبركم ، كما اشكر الاخ محمد مصطفى كيال على توضيحه .

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : وما ادراك ان ضعف المشاركة سببها العزم على المقاطعة كيف وان كثير من الناخبين وقعوا في حيرة بسب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين للشيخ عبد المهدي الكربلائي مفاده اشتراط ان يكون المرشح مرضي في قائمة مرضية وهذا شرط تعجيزي وان كنت تخالفني فكن شجاعا وقل من انتخبت حتى اثبت لك من خطاب المرجعية الأخير انك انتخبت من قائمة غير مرضية

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخ منير حياكم الرب. انا لم اوجه كتاباتي للمسلمين بل للمسيحية ، والمسلمون هم من حلّوا ضيوفا على صفحتي ، ويقرأوا مواضيعي لاني ايضا كتبت بحوثا اظهرت فيها نبوءات تنبأ بها الاسلام ونبوءات مسيحية تتعلق بالاسلام اظهرتها ولكنها كلها موجهة للمسيحية . الشباب المسيحي الموجود بالالوف على صفحتي في فيس بوك ، وهم يتأثرون بما اكتب وذلك انهم يُراجعون المصادر ويطمأنون إلى ما اكتبه . انا انتصر للحقيقة عند من تكون ولا علاقة لدين او مذهب بما اكتب ، وإذا ظهرت بعض البحوث تميل لصالح الاسلام او الشيعة ، فهذا لانها لم تنطبق إلا عليهم . تحياتي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : للاخ منير حجازي البعض يكتب للحفيفه بنيته الفكريه لا تخضع للاعتبارات التبعيه البعض منخاه الغكري تبعي؛ ينظر الى الطرح من باب من يخدم ومن يؤيد الى هنا عادي! لكن الذي منحاه الفكري تبعي يابى الا ان ياتي ويفةل لصاحب القلم الحر: لماذا انت حر في كتالتك! يا استاذ منير..هناك الكثير من قصائد المدبح.. يمكن ان تروق لك هذه احداها: http://www.anhaar.com/ar/?p=2802

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على حكمةٌ وتفسيرها .  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ عندما يكون النص اشكالي ومقدس× فتصبح البراعه في الجمع بين النص الاشكالب والتفسير البراعه! هو اقرب ما يكون الى العمل البهلواني. فيصبح رجل الدين بهلوانا وتصبح السذاجه عباده دمتِ بخير مولاتي.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صباح محسن كاظم
صفحة الكاتب :
  صباح محسن كاظم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 تأملات في القران الكريم ح224 سورة طه الشريفة  : حيدر الحد راوي

 ترامب سياسة مجهولة وأهداف خفية !  : رحيم الخالدي

 وزيرة الصحة والبيئة تطلع على نسب الانجاز في مشاريع المستشفيات سعة 400 سريرا  : وزارة الصحة

 نستنكر وبشدة الإرهاب الذي تمارسه صحيفة شارلي إيبدو الفرنسية بإسائتها المتكررة للرسول الاكرم صل الله عليه وآله وسلم  : علي السراي

 صحة الكرخ:إجراء (3035) فحصاً مختبريا خلال عام 2017 لعيادة المقبلين على الزواج في مستشفى المحمودية العام  : اعلام دائرة صحة الكرخ

 وزير العمل يوجه بالاستجابة لحالة انسانية لامرأة تفترش الارض في منطقة العلاوي ببغداد  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 المرجعية العليا تدعو للتنسيق والتعاون بين مختلف القوات الأمنية لطوي الصفحة الأخيرة لتحرير الموصل

 قائد عمليات الفرات الأوسط يتفقد بعض القطعات والوحدات المرتبطة بالقيادة  : وزارة الدفاع العراقية

 حسن شويرد يدعو مع حلول عيد الفطر المبارك الكتل السياسية للتمسك بوحدة العراق ونبذ الطائفية  : اعلام النائب حسن خضير شويرد

 عقد شيوخ عشائر شمال بابل مؤتمر للوحدة الوطنية بحضور شخصيات سياسية وقيادات امنية والحكومة

 الرئيس العبادي والزمن الصعب  : د . ليث شبر

 العمل وشبكة الاعلام العراقي تتفقان على تعاون اعلامي مشترك  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 3 سفن روسية تعبر البوسفور باتجاه سوريا

 امريكا تقر بمقتل عسكريين عراقيين بالفلوجة وكندا تشارك بقتال داعش بالموصل

 ورطة رجل اعلامي ح10  : صالح الطائي

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 105227145

 • التاريخ : 22/05/2018 - 13:11

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net