صفحة الكاتب : شاكر فريد حسن

قراءة في قصيدة " انتظار " للشاعرة السورية سنا هايل الصباغ
شاكر فريد حسن

آهٍ منكَ يا زمان
هل عِفتَ كلَّ الناسِ
إلّاني؟!
غرزتَ أظافركَ
في نحرِ سعادتي
مزّقتَ ضحكاتي
تركتَني أستجدي الفرحَ
على رصيف الانتظارِ
كسنبلةٍ ظمأى ...
تحاكي غيمَ صيف..!
كأنَّ نوائبَ الدهرِ
سكنتْ عظامي..
والرزايا تآختْ
مع كريات دمي
والحزنُ زرعَ قُضبانَه
حولي...
والمفتاحُ بيدِ الشيطانِ!
كفـــــاني...
كفاني مرَّ الكؤوسِ
قد ثملتُ حدَّ الاختناقِ
أنامُ على جمر الدموعِ
وأستيقظُ...
على شوكِ الانتظارِ
أحاولُ قتلَ الزمنِ
أمسِّدُ شعرَ الثواني
لتنامَ ...
فأراني أهربُ منكَ...
إليــــكَ...!
أحتضنُ طيفكَ
وأغفو...
أراكَ تمسِّدُ شعري
عندَ المساءِ..
أشربُ كأسكَ الدافئ
المعطّرِ بزهرِ الليمون
عند الصباحِ..
وأغتسلُ بأمطارك..
فأراني ...
أحتضنُ الخواءَ
وأتجرّعُ كؤوسَ الانتظارِ!
انتظرتُك ثلاثينَ شمعة


من فصولِ الروحِ..
أوقدتُ عمري
قرباناً لشِعركَ..
فلِمَ لمْ تُكملْ
حروفَ السَّنة؟!!
أطفأتَني بثلاث دمعاتٍ
ومحوتَ حروفي
بكمشة شخابيط..!
تعالَ قبل أن يخبوَ
بريقُ عشتاري
تعالَ قبلَ أن أذويَ
في شمعدان المِحَنِ..
تعال قبل أن أكفرَ بزماني
وأصدِّقَ ...
أنَّهُ عافَ كلَّ الناسِ
إلّاني...!!
تعـــــــالَ ....
كفاني انتظاراً..
كفـــــــاني ....

 

 

هذه القصيدة للشاعرة السورية السماوية المبدعة سنا هايل الصباغ ، التي تكتب بقلبها وعواطفها وأحاسيسها الجياشة ، وتحلق في فضاء عالية جميلة ، وتسافر بنا الى القمر والنجوم والغيوم ، حيث الحب والجمال وصفاء الذهن والدفء الانساني ، فنحس بنصها كأنه عقد ماس أو ورد يعبق بشذى ياسمين الصباح الدمشقي .

سنا الصباغ تتوجه بشعرها الى الجمهور ، فتعتمد الصورة البسيطة غير المعقدة ، التي تمس شغاف القلب وتلامس الوجدان . وما يميز كنابتها هو الصدق والعاطفة .

قصيدتها رومانسية وحديثة في شكلها وتموجاتها ، وقريبة في طابعها واسلوبها الى الرومانسية والرومانتيكية ، وتجتمع فيها الصور والايحاءات الشعرية الخلابة والاستعارات الجديدة .

وهي بشكل عام قصيدة جميلة عذبة شجية وموسيقية ، اسلوبها رشيق وجذاب ، وهي رنانة وساحرة وسلسة في تعابيرها واسلوبها الممتنع ، وانسيابها اللفظي الايقاعي ، وتصل بسرعة الى أعماق الروح ، تسكر القلب ، وتدخل الدفء اليه بمعانيها والفاظها الرقيقة وموسيقاها الاخاذة .

انها قصيدة وجدانية واضحة وصادقة مترعة بالاحاسيس والمشاعر ، نابعة من أعماق الفؤاد بشكل عفوي وتلقائي ، وهذا هو الشعر الحقيقي الصادق الخارج من سويداء القلب الى القلب وأعماق القارىء والمتلقي ، يؤثر فيه ، ويترك انطباعاً خاصاً ، وهكذا هي سنا في كل قصائدها الوجدانية الانسانية الرومانسية الحالمة المموسقة الطافحة بالعذوبة والرقة والسحر والجمال اللفظي .

سنا الصباغ شاعرة هادئة متميزة ، استطاعت أن تغزو عالم الشعر من أوسع أبوابه ، مشاعر عالية ، وخواطر وجدانية ، ونصوص نثرية تستحق الاشادة والقراءة المتكررة ، والتفحص الدقيق لما وراء الكلمات والجمل والجماليات المبثوثة في قلب هذا الشعر الوجداني التأملي الناعم ، الذي يتجاوز الصنعة الشعرية ليصل الى ذروة الصدق العاطفي ، لولا أنها عاشقة فريدة ، وشاعرة جديرة بالشعر .

قصيدة سنا الصباغ "انتظار" هي حالة فريدة في العشق والانتماء والشوق والحزن ، حالة شعرية انسانية تبلغ أقصى درجات الجمال والروعة ، وتظل علامة فارقة في الشعر السنائي من حيث الجودة والسبك وقوة الالفاظ وما تحويه من حب وعشق وشجن ودفء احساس ، وبراعة وصف وتصوير ، وصور بلاغية ، وهي تعرف كيف ترص الكلمات الى بعضها بتناسق أخاذ والتئام مرهف .

ولعل قصيدة الشاعرة الفلسطينية الراحلة فدوى طوقان " الشاعرة والفراشة " كتبت وكأنها عن سنا الصباغ ولها ، كيف لا وهي التي قالت :

هناك فوق الربوة العالية

هناك في الاصايل الساجية

فتاة احلام خالية

تسبح في اجوائها النائية

الصمت والظل وأفكارها

رفاقها ، والسرحة الحانية

حياتها قصيدة فذة

منبعها الحس ونيرانه

وحلم محير تائه

من قلق اللهجة ألوانه ..

حياتها بحر نأى غوره

وان بدت للعين شطآنه

رنت فتاة الشعر مأخوذة

بصور الطبيعة الخالية

والأفق الغربي تطفو به

ألوانه الوردية اللاهبة

كأنه أرض خرافية

هوت اليها شمسه الغاربة

ودت وفيها لهف كاسح

لو تأخذ الكون الى صدرها

تحضنه وتشبع الروح من

آياته الكبرى ومن سحرها

تعانق الأرض .. تضم السنا

تقبل الغيوم في سيرها

اليست الشاعرة الفراشة هي سنا الصباغ ..!!!

أخيراً ، تحية اليك شاعرتنا السورية المحلقة في سماء القصيدة ، من ربى فلسطين ، ودمت بعطائك ورقيك والقك الشعري .

شاكر فريد حسن
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/11/11



كتابة تعليق لموضوع : قراءة في قصيدة " انتظار " للشاعرة السورية سنا هايل الصباغ
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد كاظم الصحفي ، على العتبة الحسينية تتبنى توثيق "زيارة الأربعين" وتعلن فتح باب التسجيل في جامعة وارث : تحرير الخبر جدا ممتاز

 
علّق علي علي ، على صح النوم يالجامعة العربية - للكاتب سامي جواد كاظم : تتألق كعادتك في الوصف والتوصيف، سلمت أناملك

 
علّق مكية حسين محمد ، على الهيئة العليا للحج تنشر اسماء المشمولين بالقرعة التكميلية لـ 2018 : عفوا اريد اعرف اسمائنه موجودة بالقرعة

 
علّق وسام سعداوي زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بكل زنكي مع تحياتي لكم وسام ال زنكي السعدية

 
علّق محمد صنكور الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله ال زنكي ديالى وحيا الله الشيخ عصام الزنكي في مدينة البرتقال الزنكية

 
علّق صايغن الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اخوكم صايغن من عائلة الزنكي في كركوك حي المصلى نتمنى التواصل مع كل زنكي في العراق

 
علّق محمد مندلاوي ال زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي مندلي غير متواصلين مع عمامهم حاليا نتمنى من الشيخ ال زنكي شيخ عصام هو ابن عمنة ونريد الانظمام مع عمامنا ال زنكي في جميع انحاء ديالى محمد المدلاوي مندلي

 
علّق خالد القيسي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : أصبت كبد الحقيقة أستاذ حميد الموسوي فيما يخص نخبة من بعض الكتاب والمثقفين الذي لا أرى ولاء وهم في عيونهم عما يحدث في البلاد ..فمسؤولية المثقف المساهمة في انشاء مجتمع سليم في البلد بعد التغيير والسعي الى الدفاع عنه بالقلم والكلمة الصادقة ..وتوفرت حرية التعبير في الرأي لبناء بلد مستقر والوقوف معه ..لا ما يتفق مع رغبات البعض في النقد الذي يصدع ولا يبني . شكرا لمرورك الطيب باضافة أغنت الموضوع بما يجب ..وفد تغيب عن المرء أشياء رغم أن المادة اعتمدت السخرية والنقد فيما أرامت .

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : قبل ان تعلموا الناس على الاخلاق النبيلة علموا صرخيوس على أن يضبط لسانه حينما يقرأ ترهاته التي تصفقون لها فـ ( مرجع السب والشتم ) وانتم ستبقون شوكة في خاصرة التشيع مثيري القلاقل والفتن  . ولاتظن انك تستطيع بهذه المقالة ان تمرر مقالات اخرى فانتم مكشوفين حتى وان تخفيتم خلف اسماء ( استاذ أو دكتور او حتى خلف اسماء البنات في الفيس ايها المخنثون  ) .  فقضيتكم لاتتعدى ان نقرا لكم سطرين لنعرف نواياكم الخبيثة .  لم تجب على سؤالي أين ذهبت مباهلاتكم انتم ومدعي المهدوية !! سؤال اخر لصرخيوس لم يفدك تمجيدك بداعش وقولك انهم يتمتعون بالذكاء ولم يفدك حينما قلت على الفتوى انها طائفية انتصر الحشد بفتوى المرجعية اما انتم فالى مزبلة التاريخ فاين هربت هذه المرة ؟؟؟ فهل ستبقى في جحرك الجديد ام ستخرج بفتنة جديدة ابطالها ال سعود بعد ان قطعوا عنك المدد فبدأت بالتشنيع عليهم !!!  . 

 
علّق سلمان لطيف ال زنكي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ال زنكي ديالى الان وقت ان نلتم مع كل عمامنا ال زنكي والف تحية لشيخ ال زنكي الشيخ عصام الزنكي في ديالى الخير اخوكم سلمان الحاج لطيف ال زنكي ديالى السعدية الشهيد حمدي

 
علّق شيروان خانقيني زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الله على ال زنكي في ديالى خانقين صايرين زنكنة اكراد لان لايوجد شيخ الزنكي في ديالى نتمنى من الشيوخ في ديالى ان يلتم الشمل

 
علّق حميد الموسوي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : مع كل اجواء الحرية التي وفرتها عملية التغيير الا ان رواد شارع المتنبي ظلوا بعيدين عما يحدث في العراق دون تسجيل مواقف وطنية وكأنهم لا زالوا تحت وطأة الخوف والرعب التي زرعتها اجهزة القمع الصدامية . حتى تواجد كل هذه الجموع لا يشكل موقفا بل عبارة عن لقاءات باردة بين المثقفين وقضاءا للوقت . حتى باعة الكتب يشكون من ضعف المشتريات وكساد سوق الكتب.

 
علّق حسن حمزة العبيدي ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : عن اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) : كونوا زيناً لنا و لا تكونوا شيناً علينا . فالسب و الشتم و التعدي على ارآء الاخرين ليس من منهج الاسلام و نبينا الكريم و أهل بيته الطيبين ( صلوات الله تعالى عليه و عليهم اجمعين ) فالاختلاف في وجهات النظر لا يجيز التعدي على كتابات الاخرين . و كنت اتمنى من القائمين على الموقع مراجعة التعليقات و اتخاذ موقف يبعث على الاعتدال و النظرة الموضوعية لكل التعليقات خاصة المنتهكة لشروط التعليق . و شكراً لكاتب التعليق ضد الحركات المنحرفة على طيب اخلاقه النبيلة

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : انت وصرخيك اساس بلاء الامة سؤال مقدما ... اين ذهبت مباهلاتكم انتم واليماني العجيب انك تخالف صريخوس حينما اعترف ببسالة وقوة وذكاء جنود داعش ونصح الحكومة وقوات التحالف بالتحاور معهم .

 
علّق احمد كفراوي الزنكي ديالى كفري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله واجمل تجمع ال زنكي ديالى والشيخ عصام زنكي خيمة ال زنكي ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : خالد حسن التميمي
صفحة الكاتب :
  خالد حسن التميمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 25 - التصفحات : 87822532

 • التاريخ : 19/11/2017 - 23:39

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net