معتمدو المرجعية الدينية العليا في بغداد يواصلون دعمهم للمقاتلين في مطبيجة

قافلة أهالي حي العامل والبنوك بالعاصمة بغداد وتلبية لنداء المرجعية الدينية العليا وبالتنسيق مع لجنة الارشاد والتعبئة التابعة للعتبة العلوية المقدسة يقدمون دعمهم اللوجستي لأبطالنا من قواتنا الامنية والمتطوعين في الحشد في مناطق عمليات مطيبيجة -صلاح الدين - وبإشراف معتمدي مكتب المرجعية الدينية العليا ، السيد علي المالح الموسوي و الشيخ عبدالجبار المحمداوي وقدمت القافلة دعمها لقوات فرقة العباس القتالية -لمقر لواء العلقمي-والفوج الاول ولسبعة ربايا عائدة الى الفوج والواء اعلاه . 

هذا ما بينه الى موقع كتابات في الميزان معتمد المرجعية الدينية العليا في حي العامل السيد علي المالح الموسوي قائلا " تفقد الوفد ايضا لأربع ربايا شرطة اتحادية ولثلاث ربايا لسرايا السلام وقد استقبل الوفد بحفاوة من قبل المقاتلين هناك وفي اخر تعرض لمتسللين كانوا يقصدون زوار الامامين العسكريين الا انهم وجدوا عيونا ساهرة يقظة تصدوا لهم وقدموا شهيدا وجريح من اجل ان يعيش الاخرين من ابناء وطنهم فجزاهم الله عن الجميع خيرا ". 

واضاف الموسوي "وقد نقلنا لهم سلام وتحيات ودعاء وتوصيات المرجعية الدينية العليا في النجف الاشرف وباركنا لهم المولد النبوي والانتصارات التي حققوها على عصابات داعش الارهابية في عموم القواطع 
وقدم الوفد وجبة غداء مطبوخة ومواد غذائية متنوعة(طرية وجافة) وكمية من الفواكه والخضر وكميات من المياه والسكائر ومساعدات مالية للمتطوعين يدا بيد مقدمة من مكتب المرجعية الدينية العليا ومن اهالي المدينتين اعلاه ". 

ونقل الموسوي مشاعر المقاتلين " ومما أسرنا وافرحنا هو رؤيتنا في تلك الربايا أنها تحرس من مكونات المجتمع العراقي حيث ابلغونا شكرهم وامتنانهم للموقف الخالد والأبوي للمرجعية العليا إتجاه كل مكونات الشعب العراقي وقالوا لولا مقام المرجعية العليا لما بقي العراق موحدا ولمزقت اوصاله ورايناها كيف قدمت يد العون والمساعدة للجميع دون استثناء وبالخصوص لاهلنا النازحين" . 

ثم حملونا سلامهم وامنيتهم بزيارة سماحة المرجع الاعلى السيدالسيستاني(دام ظله) .. هذا وقد ادى الوفد مع المقاتلين في إحدى الربايا صلاة الظهرين جماعة وودع الوفد بمثل ما استقبل به . 

وفي ختام الزيارة زار الوفد العتبة العسكرية وذكرنا مراجعنا العظام وجميع العاملين بالزيارة والدعاء . 

 


    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/12/04



كتابة تعليق لموضوع : معتمدو المرجعية الدينية العليا في بغداد يواصلون دعمهم للمقاتلين في مطبيجة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : السيد علوي البلادي البحراني
صفحة الكاتب :
  السيد علوي البلادي البحراني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 لاأمن ولاأستقرار للشعوب دون الحظرعلى تجارة الدين  : صالح المحنه

 العامري يشيد بفتوى المرجعية العليا ويشدد على ضرورة معالجة الشد الطائفي

 كتابات في الميزان ينشر اسماء الفائزين في الانتخابات البرلمانية 2018

 المستقبل للإسلام شاء من شاء وأبى من أبى  : محمد اسعد التميمي

 رجال المواقف ومواقف الرجال  : عبد الكاظم حسن الجابري

 منتدى الموسوي التخصصي للصحافة والاعلام يعقد جلسته الخامسة عشر بمحاضرة عن الصحافة الرياضية  : طاهر الموسوي

 عناصر من “داعش” يسلمون انفسهم للقوات الامنية قرب الحويجة

 مجمل الوضع الامني : السيطرة الكاملة على مصفى بيجي وانفجار في ديالى

 المجرم والمطلوب في ضيافة كردستان  : صبيح الكعبي

 الزلزال الكردي في الإقليم  : عبدالله السناوي

 لموقع (كتابات في الميزان) الاليكتروني : عَنِ الارْهابِ والسّياسَةِ! ( 5 )  : نزار حيدر

 ما هكذا الإنصاف يا من تتفاوضون باسم الشيعة  : حيدر الفلوجي

 التحالف الوطني: ثلاث أسماء تتنافس لمنصب رئيس الوزراء ،، وعبد المهدي الأوفر حظاً  : شبكة فدك الثقافية

 وصول دور النشر المشاركة في معرض كربلاء الدولي للكتاب التاسع  : حسين النعمة

 العلامة الفضلي: لا نص على حرمة حلق اللحية  : سامي جواد كاظم

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107938863

 • التاريخ : 23/06/2018 - 17:19

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net