صفحة الكاتب : عباس حسن الجابري

ربيع الثورات العربيه هل سيصبح خريفاَ تتصاقط أوراقه بأحظان الناتو؟؟؟
عباس حسن الجابري
تكللمنا بألأمس ألقريب في مقالاتنا ألتي أعطينا فيها تحليلاً وافياً ،حول ألنظام السياسي ألذي أعدته امريكا 
وحلفائهاألغربيون ،لتغير ألخارطه السياسيه في المنطقه العربيه ...لقد أصبح هذا ألنظام أمراً واقعياًوضمن أهداف لابد من 
تحقيقها وسير مفعولها ألعملي في جسدألأنظمه ألشموليه،التي استلمت ألحكم من خلال أنقلابات عسكريه قاموا بها في 
مطلع ستينات ألقرن ألمنصرم وقبضوا من خلالهاعلى ألحكم بقبظات حديديه ,وتعاملت   به مع شعوبها 
بأفكارتوتاليتاريه(شموليه) أنهكت طموحاتها ألسياسيه وألفكريه .وفرضت عليها ألأحكام ألعرفيه  وألتشريعات ألدكتاتويه 
.ومن خلال هذا المنعطف تفاعلت أهداف هذا ألنظام .فأرسي ركائزه أللوجستيه وقواعده ألأستخباراتيه في شعوب هذه 
ألأنظمه من خلال تواتطد ألعلاقات وألتحالف ألأستراتيجي ألذي حصل بين هذه ألأنظمه  وألدول ألمعنيه بهذا ألنظام.ومن 
خلال ذالك أيضاً بدءت هذه أألدول بتحقيق أهداف مشروعهاعلى حساب حلفاء ألأمس وبدماء أصدقاء أليوم ... ألأحزاب 
وألمنظمات ألأسلاميه ألتي أندفعت بكل قواها ألعمليه وألتنظيميه حول هذا ألمشروع .بأحتقادها تريد أن تستبق عجلة 
ألزمن ألسياسيه .لتستلم زمام ألمبادره ألفعليه .وبألتالي تكون صاحبت القرار ألنهائي ...صحيح أن أمريكا وحلفاءها 
ألغربيين قد أجازوا في فتوى سياستهم ألجديده بتسىيس ألدين في ألمنطقه العربيه ودفعته أمام عجلة ألديمقراطيه لسحق 
مصادره .بعد أن غيبه عنهم وأختلطت اوراقه .من قبل سياسة أنظمتها المزدوجه وتخبطها السلطوي .هذامانحتقده.وربما 
تفمه هذه ألأحزاب وألجماعات ألأسلاميه.ولكن هناك تعامل سيكولوجي تأقلم مع ألواقع ألسياسي الذي عاشت .في ظلاله 
أيظاً هذه الجماعات وتطلب منها أن تسير بهذا ألأتجاه ...أن أمريكا وحلفائها ألغربيين أيضاً أتبعوا ألسياسة (ألتجزيفيه )
التي ظربوا من خلالها ألعدو بألصديق.طالما وأن هذه ألسياسه هي قائمه على حساب مصالحهم ألأستراتيجيه .السياسيه 
وألأفتصاديه في العالم .سبق وأن تعاملوا بهذه ألسياسه أبان الحرب ألبارده مع ألأتحاد ألسفياتي وحلفائه ألدول 
ألأشتراكيه سابقاً .حيث أستخدمواألجماعات ألأسلاميه وألأثنيه (القوميه )أدات سياسيه وحتداميه وأعدوهم  في كل 
ألمجلات ألتي تتعامل مع ألمرحله ألتي أرادواتفاعلهم معها.ولكن ماذا حصل لهذه الجماعات بعد أن رست  ألسفينة 
ألأمريكيه وحلفائها على مرسى ألنصر وحسمت ألأمور لصالحهم .قد أداروا ظهورهم ألى هذه ألجماعات .وهذا مايروج له 
في ألأعلام ألغربي وألأمريكي وألعربي .ولكن هناك فلسفه تتفاعل ثقافتها ألسياسيه وألعمليه داخل خنادقها 
ألكالوسيه.المتمثله(بألقاعده )ألتي أستحدثت جدلاً واسع في أوساط ألمجتمعات ألعرقيه وألدينيه وألسياسيه .وخلقت لها 
لغات غير متباينه بعثرت من خلالهاتعاملها السوسيولوجي .وجرها ألى ألفتن وألتجاذب في كل ألمجالات ألمتعلقه 
بأقتنائآتهم ألسلوكيه وألفكريه ...ولكن ما يلفت ألنظر  ومانراه أليوم أن فعاليات هذه (ألدومى) تدور في فلك ألمصالح 
ألأمريكيه وحلفائها.وتمثل بوصولة أعمالها ألأستراتيجيه في المنطقه ...أن السياسه ألأمريكيه وألغربيه قد نجحت في 
المنطقه العربيه وألأسلاميه بأحتوائها ألجماعات ألأسلاميه وختزالها سياسياً وعملياًألى أحضانهم مقابل ألأطاحة بأنظمة 
بلدانها.وهذايعتبر ثاني نصرسياسي ومعنوي ألى أمريكا وحلفائها ألغربيون بعد أنتهاء ألحرب ألبارده مع ألأتحاد 
ألسفيتي.وتفكيك ألمعسكر ألأشتراكي وأنهاء تواجده .في أواخر القرن ألمنصرم وقلب ألمعادله ألسياسيه لصالحهم 
وألقبض على زمامها في ألعالم بينما كانت هذه ألمنظمات وألجمات ألأسلاميه.تشكل عبئاً سياسياً وعملياًعلى مصالحهم 
.ولآن أصبحت هذه ألجماعات  حجر ألزاويه لبناء خندق هذا ألتغيرألأمريكي ألأوربي ...أن أمريكا وألغرب من خلال ذالك 
أتخذوا سياسة ألقزيم وألألتفاف على مبادء ألنظام ألديمقراطي وألتراجع عن حمايته .مقابل توثيق مصالحهم ألسياسيه 
وألأقتصاديه وتعميق نموها بتواجدهم فوق أرض مصادر ألنفط .هذا من جهه أما من جهه أخرى وهو ألأهم من ذالك .وما 
دعت له ألحاجه وألأمور.بتخلي أمريكا وحلفاءها ألغربيون عن حلفائهم ألسابقين من ألأنظمه ألعربيه .ألتي سحقتها 
ألفعاليات ألسياسيه ألمدعومه من قبلهم.يكمن بأمورلايمكن أخفئها لابد وأن نتعامل مع حقائقها .ومن ظمن هذه ألحقائق 
وهي أن أمريكا وحلفائها ألأوربين أدركوا بأنهيار ألرأسماليه ومن خلال ذالك .اخذوايفتشون عن شاطئ لينتشلوا عليه 
أقتصادهم ألذي تلاطمت فوقه أمواج ألتظخم وألأستفلاسواخذ أيظاً يعاني من ألركود .وألعجز وتفشي ألبطاله .ومن خلال 
ذالك وجدوا ضالتهم بترويضهم ألسياسي وألعملي لهذه ألجماعات .وبألتالي ألتحالف معها ودخول في خندق المواجه 
ألفعليه لغرض ألأطاحه بألأنظمه ألدكتاتوريه ألتي كانت حليفه لهم وألذين رمرموا معتركاتها بآليات ألأنقلابات المعاكسه 
ألتي حصلت من خلال قادة هذه ألأنظمه. عندما كانوا ظباط في جيوش بلدانهم.فهيئوا لهم كل ألأمكانات ألمعتركيه 
ولوجستيه لغرض تقويض أنظمة ألثورات ألتحريريه ألتي قامت في وستينات ألقرن ألمنصرم .رغم أن  أمريكا وألأوربيين 
يدركون أن دخول الجماعات ألأسلاميه بألعمليهألديمقراطيه وزجهم في ألنظام ألبنفسجي.وبألتالي فوزهم في ألأنتخابات 
قديعيق ألعمليه ألديمقراطيه .ويدفعها ألى (ألأوليغاركيه )كما حصل في العراق.ألتي من خلالها تسوفت كل ألأعمال 
ألعمرانيه وتفشى ألفساد بأنواعه ألمخجله وكذالك حصل ألتناحر وألتجاذب ألسياسي بين الفصائل وألكتل ألمؤدلجه في 
سبيل ألتسلط .ولكن وما تمخض من هذه ألأمور.كان لصالح ماج اء به ألأمريكيين للعراق .حيث ألذين كانوا يستهجنون 
وجودهم  بين ظهراينهم ويلقبون قواتهم العسكريه ألتي دخلت الى ألعراق لغرض أسقاط ألنظام ألدكتاتوري بألأحتلال .
أليوم قد تغيرت نبرتهم ألعدائيه وأصبحوا ينادون بتقسيم العراق بما تسمى (فدراليه )وهو بحد ذاته أظفاء للمشروع 
ألمريكي في العراق وهذا مايجعلنا نشك بهذا ألمشروع ألجديد ألذي أعدته أمريكا وحلفائها ألأوربيون في ألمنطقه العربيه 
وكما ذكرنا وماحصل في ليبيا من أمور أستثنائيه مخالفه للقوانيين ألاسلاميه وألوضعيه من قبل ثوارألربيع ألليبي .
وماآلت أليه أجتماع  رؤساءبعض ألدول ألأوربيه ألتي ساهمت بأسقاط نظام ألقذافي.وكان هذا ألأجتماع عقد بمدينة 
بنغازي ألليبيه ومعهم رئيس ألوزراء القطري .باعتبار قطرهي المنظمه لهذا ألأجتماع .وكان يسمى بمؤتمرتقاسم ألكعكه 
ألنفطيه .فلابدوأن هناك  أجتمات تحت ألكواليس لتقاسم ألورقه ألسياسه في أروقة ألمؤتمرات ألغربيه.وجني ثمرة شجرة 
ألربيع  ومن ثم تخريف أوراقها ...صحيح أن نضال ألشعوب وتحريرهامن هيمنت الحكام المسبدين. وألتسلط ألدكتاتوري 
هو أجراء مشروع لايمكن والخوض في شؤون ساحته العمليه. وكذالك لهم الحق أن يدافعوا عن كرامتهم بنواذجهم 
ولكن هناك أمور أستثنائيه ومن أهم هذه ألأمور .هي لايمكن ألأستعانه بقوات حلف ألناتو طالما وأن دول هذا الحلف ألتي 
تقوده أمريكاهوألذي زرع جذور هذه ألأنظمه في الوطن ألعربي .هذمن جه ومن جه ثانيه وهوأن قوات هذه ألدول 
لايهميا تدميرألبلد ألذي تدخله سوا كانت ألبريه أوألجويه.حيث لاتستثني هذه القوات عن ألمقصود وغيره وخاصتاً بعد 
حسم ألموقف لصالها تدخل ألبلد في صراعات داخليه وخلط أوراقه ألسياسيه .وبعد كذالك تفرض أملاءآت أسياسيه مدونه 
بمعاهدات طويلة ألأزل  كما حصل في أفغانستان وألعراق ...هنيئاً  لشعبي تونس ومصر في ثورتيهما .حيث أنتصراهذين 
ألثورتين برصاص الحناجر وصمودوأستقلاليةألأراده .رافضين ألتدخل ألخارجي وأملاءاته ألمشبوهه     

  

عباس حسن الجابري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/11/11



كتابة تعليق لموضوع : ربيع الثورات العربيه هل سيصبح خريفاَ تتصاقط أوراقه بأحظان الناتو؟؟؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على لا تبقوا لاهل هذا البيت باقيه - الفصل الرابع  - للكاتب نجم الحجامي : وهل جرّ البلاء على امة محمد إلا عمر بن الخطاب الذي تسبب في هذا الانحراف الخطير المؤسس للاجرام والغدر والهدم إلى يوم القيامة فإذا كان الشيطان يتمثل لقريش في مؤتمراتها فإن عمر الشيطان الذي تجسد لصد الرسالة الاسلامية عن اهدافها عمر الذي لا يتورع عن احراق بيت رسول الله بمن فيه وعلى من فيه وعندما قيل له ان فيها فاطمة الزهراء قال : وان . اعوذ بالله من هذه النفس المريضة. لعن الله اول من اسس اساس الظلم ومن تبعه في ذلك .

 
علّق منير حجازي ، على تنزيه المسيح من الطعن الصريح . هل كان السيد المسيح شاذا ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تحياتي إلى أخي الكاتب وادارة الموقع الموقرين . الغريب العجيب ، هو اني قرأت الموضوع على صفحة الكاتب فلم اجد فيه إلا دفاعا عن شخص السيد المسيح ضد ما نُسب إليه من تهم شائنة باطلة وقد أجاد الكاتب فيه . ولكن الغريب ان ترى الكثير من المعلقين المسيحيين يعتبرون هذا الموضوع إسائة للسيد المسيح ولا أدري كيف يقرأون وماذا يفهمون أين الاسائة والكاتب يذكر السيد المسيح باحسن الذكر وأطيبه ويعضده بآيات من القرآن الكريم ثم يقول ان ديننا يأمرنا بذلك. أثابكم الله .

 
علّق منير حجازي ، على "الاخ رشيد" واخطاؤه في محاضرته: الانجيل الذي لم اكن اعرفه ... ( 1 ) - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : السلام عليكم ، لمن لا يعرف رشيد المغربي رشيد المغربي . هذا الدعي مطرود من المغرب وهو في الاساس مغربي امازيغي مسلم يكره الاسلام كرها لا مثيل له لأن في نظره أن الاسلام ظلم الامازيغ وقضى على لغتهم وحضارتهم وطبعا هذا غير صحيح .وقد آلى على نفسه ان ينتقم من محمدا ورسالته الإسلامية حسب شخصه الهزييل ورشيد المغربي مطلوب في اسبانيا بتهم اخلاقية. وهو يخشى المجابهة مع من يعرفهم ويجري مقابلا مع شيوخ بسطاء لا علم لهم بالتوراة والانجيل فيوقع بهم كما اوقع بشيخ من فلسطين وشيخ من العراق . وقد رددت عليه في اشكاله ع لى سورة والنجم إذا هوى. ولما رأى ان ردي سوف يُهدم كل ما بناه وانه حوصر ، قطع الخط ثم قال بهدوء . نأسف لانقطاع الخط في حين انا في اوربا وهو في لندن ولا تنقطع الخطوط. لعنه الله من زائغ مارق كاذب مدلس.

 
علّق مصطفى الهادي ، على "الاخ رشيد" واخطاؤه في محاضرته: الانجيل الذي لم اكن اعرفه ... ( 1 ) - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : السلام عليكم . الأول : اليهود بما ان اكثرهم كان يعمل بالترجمة بين الارامي والعبري ثم اليوناني . فقد ابدلوا اسم عيسى إلى يسوع وهو اسم صنم وثنى كان يُعبد فى قوم نوح (أ) . وهو اسم مشتق أيضا من اسم الثور الذى كانوا - بنى إسرائيل - يعبدونه فى التيه . أى حرَّف بنو إسرائيل اسم عيسى وجعلوه اسم وثنياً(5) وهو هذه المرة الصنم (يسوع) الذى يشبه ثورهم المعبود.اشار القرآن إلى ذلك في قوله : (( وَقَالُوا لَا تَذَرُنَّ آَلِهَتَكُمْ وَلَا تَذَرُنَّ وَدًّا وَلَا سُوَاعًا وَلَا يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْرًا )) فهذه الآية وردت في سورة (نوح) ولربما المقصود من كلمة (سواعا) هو يسوعا الثور المعبود لدى قوم نوح سابقا. الثاني : دعي المسيحيون بهذا الاسم أول مرة في نحو سنة 42 أو 43 ميلادية نسبة إلى يسوع المسيح و كان الأصل في هذا اللقب شتيمة ( نعم شتيمة ) هذا ما ورد في قاموس الكتاب المقدس صفحة 889 طبعة 2001 بالحرف الواحد : " دعي المؤمنون مسيحيين أول مرة في إنطاكية ( أعمال الرسل 11 : 26 ) نحو سنة 42 أو 43 ميلادية . ويرجح ان ذلك اللقب كان فى الأول شتيمة ( 1 بطرس 4 : 16 ) قال المؤرخ تاسيتس ( المولود نحو 54 م ) ان تابعي المسيح كانوا أناس سفلة عاميين و لما قال اغريباس لبولس فى اعمال الرسل 26 : 28 ( بقليل تقنعنى ان اصير مسيحيا ) فالراجح انه أراد ان حسن برهانك كان يجعلني أرضى بان أعاب بهذا الاسم ." ( قاموس الكتاب المقدس تأليف نخبة من الاساتذة ذوي الاختصاص ومن اللاهوتيين - دار مكتبة العائلة - القاهرة ) إذن اصل كلمة ( مسيحيين ) شتيمة و حتى الملك اغريباس عندما اقتنع بكلام بولس قال ما معناه ( كلامك اقنعنى ان اتبعك و لا مانع من ان يصفوني مسيحيا علشان خاطرك رغم انها شتيمة ) . ولاحظ أيضا ان أول مرة دعي بذلك كان سنة 42 ميلادية اى بعد أكثر من عشر سنوات من رفع المسيح صاحب الدعوة و الذى لم يذكر هذا الاسم مطلقا .تحياتي

 
علّق عبدالعظيم الموسوي ، على الشريف جعفر الخواري بن موسى الكاظم عليه السلام - للكاتب واثق الخواري : السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ممكن معلومات اكثر عن السيد حاكم النجفي بن محسن بن يحيى بن محمد بن علي بن جعفر بن دويس بن ثابت بن يحيى بن دويس بن عاصم المذكور عن ذرية ان وجدة المعلومات و عليكم السلام

 
علّق عادل عبدالبدري ، على المركب الإلهي!… الصلاة... - للكاتب عبدالاله الشبيبي : بالنسبة لما اورده صاحب المحجة البيضاء من ان الخشوع في الصلاة على قسمين /( الثاني ) ... وهو اغماض العينين , لعله من المكروهات في الصلاة اغماض العينين ...

 
علّق مهند البراك ، على تعال ننبش بقايا الزنبق : ​​​​​​​ترجمة : حامد خضير الشمري - للكاتب د . سعد الحداد : الوردُ لم يجدْ مَنْ يقبِّلُهُ ... ثيمة وتصور جديد في رائعة الجمال افضت علينا بها ايها الاخ العزيز

 
علّق الكاتب ، على المألوف وغير المألوف عند علي الخباز في مدارج الحضور - للكاتب مهند البراك : اشكر مرورك دكتور .. فقد اضفت للنص رونقا جديدا وشهادة للخباز من اديب وناقد تعلمنا منه الكثير .. اشكر مرة اخرى تشرفك بالتعليق وكما قلت فان الخباز يستحق الكتابة عنه

 
علّق منير حجازي ، على آراء سجين سياسي (1) هل يستحق الراتبَ التقاعدي غير الموظف المتقاعد؟ - للكاتب الشيخ جميل مانع البزوني : لعنهم الله واخزاهم في الدينا والاخرة. فقط التوافه هم الذين يشترون المجد بالاموال المسروقة ويأكلون السحت ويستطيبون الحرام . يا سيدي لقد حرّك مقالك الكامن وماذا نفعل في زمن الذي لا يملك فيه (انا من جهة فلان) أو ( أنا من طرف فلان ، او ارسلني فلان). يا سيدي انا من المتضررين بشدة ومع ذلك لم اجلس في بيتي في إيران بل تطوعت في المجلس الاعلى قوات فيلق بدر وقاتلت وبصدق واخلاص حتى اصبت في رأسي ولم استطع مواصلة القتال وخيرني الاطباء بين ثلاث حالات (الجنون ، او العمى ، أو الموت) بسبب الاصابة التي تحطمت فيها جزء من جمجمتي ولكن الله اراد شيئا وببركة الامام الرضا عليه السلام شفيت مع معانات نفسية مستمرة. وبعد سقوط صدام. تقدمت حالي حال من تقدم في معاملة (الهجرة والمهجرين)وحصل الكل على الحقوق إلا. لأني لا املك مبلغ رشوة اعطه لمستحلي اموال السحت . ثم تقدمت بمعاملة إلى فيلق بدر لكوني مقاتل وحريح . ومضت اكثر من سنتين ليخبروني بأن معاملتي ضاعت ، فارسلت معاملة أخرى . فاخبروني بانهم اهملوها لانها غير موقعّة وإلى اليوم لم احصل منهم لا تعويض هجرة ولا مهجرين ، ولا سجناء سياسيين ولا خدمة جهادية في فيلق بدر. كتبت معاناتي على موقع كتابات ا لبعثي فارعبهم وازعجهم ذلك واتصلوا بي وارسلت لهم الأولى واستملها الاخ كريم النوري وكان مستشار هادي العامري. ومضت سنة وأخرى ويومك وعينك لم تر شيئا. لم ارد منهم سوى ما يحفظ كرامتي ويصون ماء وجهي من السؤال خصوصا وانا اجلس في غرفة في بيت اختي مع ايتامها التسعة. ولازالت اعاني من رأسي حتى القي الله فاشكوا له خيانة حملة السلاح ورفاق الجهاد. لقد حليت الدنيا في أعينهم فاستطابوا حرامها.

 
علّق ليلى ، على عقد الوكالة وانواع الوكالات القانونية في العراق - للكاتب حسين كاظم المستوفي : اذا وكاله عامة مطلقة منذ سنة ٢٠٠٧ هل باطلة الان واذا غير باطلة ماذا افعل ..انا الاصيل

 
علّق د. سعد الحداد ، على المألوف وغير المألوف عند علي الخباز في مدارج الحضور - للكاتب مهند البراك : نعم... هو كذلك ... فالخباز يغوص في أعماق الجمل ليستنطق ماخلف حروفها , ويفكك أبعاضها ليقف على مراد كاتبها ثم ينطلق من مفاهيم وقيم راسخة تؤدي الى إعادة صياغة قادرة للوصول الى فهم القاريء بأسهل الطرق وأيسرها فضلا عن جمالية الطرح السردي الذي يمتاز به في الاقناع .. تحياتي لك استاذ مهند في الكتابة عن جهد من جهود الرائع استاذ علي الخباز .. فهو يستحق الكتابة حقا .

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على التوكل على الله تعالى ـ الجزء الأول - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نشكر إدارة الموقع المبارك على النشر سائلين الحق سبحانه ان يوفق القائنين بأمر هذا الموقع الكريم لما فيه خير الدنيا والآخرة وأن يسدد خطا العاملين فيه لنصرة الحق وأهله وأن الله هو الحق المبين. الأمر الآخر هو اني انوه لخطأ عند الكتابة وقع سهوا وهو: الفلاح يتوكل على الله فيحرث الأرض. والصحيح هو: الفلاح الذي لايتوكل على الله فيحرث الأرض.... . والله وليّ التوفيق محمد جعفر

 
علّق عبد الله حامد ، على الشيخ أحمد الأردبيلي المعروف بالمقدس الأردبيلي(قدس سره) (القرن التاسع ـ 993ﻫ) : شيخ احمد الاردبيلي بحر من العلوم

 
علّق موفق ابو حسن ، على كيف نصل للحكم الشرعي - للكاتب الشيخ احمد الكرعاوي : احسنتم شيخ احمد على هذه المعلومات القيّمة ، فأين الدليل من هؤلاء المنحرفين على فتح باب السفارة الى يومنا هذا ، ويلزم ان تصلنا الروايات الصحيحة التي تنص على وجود السفراء في كل زمن واللازم باطل فالملزوم مثله .

 
علّق د. عبد الرزاق الكناني ، على مراجعة بختم السيستاني - للكاتب ايليا امامي : بسمه تعالى كثير من الناس وأنا منهم لم نعرف شيء عن شخصية السيد علاء الموسوي وكثير من الناس يتحسسون عندما يضاف بعد لقبه المشرف وأقصد الموسوي لقب الهندي هذا ما جعل الناس على رغم عدم معرفتهم به سابقا" وعدم معرفتهم بأنه مختار من قبل سماحة السيد المرجع الأعلى حفظه الله تعالى وأنا أتساءل لماذا لا يكون هناك نطاق رسمي باسم مكتب سماحة السيد المرجع الأعلى متواجد في النجف الأشرف ويصدر اعلان من سماحة المرجع بتعيين فلان ناطقا" رسميا" باسم سماحته واي تصريح غيره يعد مزور وباطل . .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . حازم عبودي
صفحة الكاتب :
  د . حازم عبودي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net