صفحة الكاتب : شاكر فريد حسن

مع قصيدة "أناملك .. حكاية " للشاعرة ثناء احمد 
شاكر فريد حسن

 أَنَاملُكَ عِندمَا لامَست يَدي ..

أَحاطتْ بأصَابعِي عِطراً وَ شَوقاً

آنَستْ قَلبِي الحَزينَ التعبَ

الذي كَانَ كساحلٍ مُوحشٍ

حَولتْ دَمِي إلى فُقاعَاتٍ عِشقِية

مَلأَتنِي ارتِباكاً وَ خَوفاً ..

حَولتْ رَتابتِي المُقلقةَِ

وَ صَمتِي العَنيف

وَ لحظاتِي المَسروقةِ

وَ أُنوثتي الهَاربةِ

إلى قدرٍ حَتمي ..

مِنْ لمْسَتكَ البِكرِ ..

فَتحتَ أَبوابي المُوصدةِ ..

مَفَاتيحِي التي رَمَيتها فِي البَحر الميْت

عَثرَ عَليها الصَيادُ الماهرُ

مَسَحتَ بأصابعِكَ السَاحرةِ

غُبارَ السنواتِ الهَارِبة ..

وَ أَثرتَ الحُلمَ الشَقِي ..

فَتراشقتْ الروحُ بالأمنياتِ

بَعدَ أن كانتْ مُتعبةً مِن مزالقِ الحَياة

أَناملُكَ غَريبةٌ ..لمْ تكنْ عَادِيةً

هِي القَاراتِ الخَمسُ

هِي الفصولُ الأربعةُ ..

البَراري وَ المُحيطاتِ ..

هِي الشِتاءُ المبللُ بالمطرِ

هِي الصَيفُ عَلى سُنبلةٍ في حقلِ رَمادِ

منْها غابَ صَوتُ أَنينُ القَلقِ

وَ رَتَابةُ الأملِ ..

عَادَ الزمنُ بعدَ أَنْ كانَ مُجوفاً كمغَارةٍ

بارتجَافاتِها الخَفيةِ ..

صَنعت الحُبَ المَسروقِ

وَ دَفعتْ الحياةَ إلى حافةِ الوجودِ

رَممتْ كلَ الجروحِ النائمةِ كالبراكينِ

أَعادتنِي مِن المَنفى ..

وَ منحتْ الدمَ لونهُ الحَقِيقي

وَ البَشرةَ نضارتَها وَ عِطرَها ..

أنَاملُكَ المُرتعشةِ

دَارتْ بي الكونَ وَ المَجراتِ

جَالتْ السُهولَ وَ الوديانَ

بِلا تَوقف ..بِلا تَوقف .....

عندما يتسرب الجمال والبهاء وقيم الجمال الكوني من بين بعض النصوص الشعرية ، وتكون عامرة وحبلى ببديع الصور والايحاءات ورشيق الكلمات وجميل العبارات وصدق الاحساس والبوح ، يجد القارىء نفسه مشدودة لارتشاف رحيق الجمال الكامن في خباياها ، وقد عشت هذا الشعور وذقت حلاوة النص وجمالياته وأنا أتجول في حديقة الشاعرة الرقيقة ثناء احمد الغناء ، عاشقة الكلمة الحالمة المسكونة بحب الجمال وعشق الحياة ، التي تنتمي الى النبض الجمالي ، وتمسك بزمام البوح الشعري ، وتعطي لنصها الابداعي كي يتفجر جمالاً وروعة واثارة .

عرفنا ثناء احمد شاعرة رومانسية ووجدانية مرهفة رحبة الخيال ، بارعة ورائعة التعبير والتصوير ، في شعرها رقة وعذوبة وشفافية وتدفق انسيابي ، ومن جميل قصائدها التي لفتت نظري ، وعشت مع كل حرف من حروفها وكل كلمة من كلماتها النابضة بالحب والوجدان والرهافة : " سألته ما بك " و" وصلتني رسالته " و" لم عدت " ، وقصيدتها " أناملك .. حكاية " التي تحملنا بكلماتها الشجية الرقراقة الموحية ، واسلوبها التعبيري المؤثر ، الى عالمها الذاتي الوجداني ، فتهز مشاعرنا وأحاسيسنا الداخلية برعشات مشجية .

وهذه القصيدة تجسد وتعكس اختلاجات شاعرتنا العاطفية والنفسية ، وتتميز بالفاظها الانسيابية المتدافعة التي تتخللها نفحات الروح والحلاوة والطلاوة النابعة من أعماق الوجدان الشفاف باعتبارها ترجمة للنفس الحالمة المحتدمة بتعابيرها واحساسها الجمالي وصدقها العاطغي الوجداني .

ثناء احمد تحلق في سماء الابداع ، وتأتينا بعطر مخيلتها وهمس قصائدها ، وتبث فينا انفاساً جديدة ، كي نستنشق كميات هائلة من هواء الروعة والانبهار ، حيث تأسرنا بتعابيرها وأناقة حروفها وريشتها الآخاذة ، ونصاعة نصها وروحها  ، ورشاقة الألفاظ والمعاني والسلاسة والجمال بقالبها وايقاعها الموسيقي الخلاب ، ولغتها بكل حالاتها الوجدانية العميقة .

ثريا احمد تقدم لنا وجبات شهية لذيذة الطعم والنكهة على مائدة الالهام والخلق الشعري ، في نصوص ابداعية تمتاز بالايجاز والتكثيف وهندسة المعاني والتراكيب ، وبساطة الألفاظ واللغة المكثفة الجميلة ، وقدرتها على التعبير ورسم ما يختلج في وجدانها من عواطف جياشة ومشاعر لاهبة دافنة وأشواق عاصفة . 

ثريا احمد شاعرة تتعبد في محراب الشعر واللغة ، وقصيدتها التي أمامنا تفيض بالشعرية الحقة ، ومضمخة بالكثير من الاحساس والوجع والألم والفرح الانساني والعشق الوجداني الحسي  ، والروح الولهانة التي تنطق بأعذب الكلام وأجمل الايحاءات والايماءات ، من خلال نبرة هادئة راقية تتسلل في ثنايا قصيدتها التي تحفل بالعذوبة الناعمة والحنين المتألم .

ثناء احمد شاعرة تستحق أن تقرأ مما تختزنه هذه التجربة من عمق وتجليات وتوهج روحي وموهبة تحلق في فضاء القصيدة . فلها مني أجمل وأصدق التحيات العابقة بزعتر فلسطين ، وبرتقال يافا الحزين ، ومزيداً من العطاء والابداع المتجدد .

  

شاكر فريد حسن
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/12/16



كتابة تعليق لموضوع : مع قصيدة "أناملك .. حكاية " للشاعرة ثناء احمد 
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : منتظر الخفاجي
صفحة الكاتب :
  منتظر الخفاجي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ما تبقى مِن اللُحّمة الوطنية..!  : اثير الشرع

 الرئيس مرسي ... واعلانة الدستوري الجديد  : رفعت نافع الكناني

 دروس من الانتخابات البريطانية 2015  : د . عبد الخالق حسين

 كتلة المواطن : تنصيب محافظ ذي قار خارج إرادة أبناء المحافظة كما في الدورة السابقة ،، ولازالت المحافظة ترزخ تحت خط الفقر  : شبكة فدك الثقافية

 وزارة الثقافة تستعيد (18) لوحاً مسمارياً من الولايات المتحدة  : اعلام وزارة الثقافة

 المرجعيةُ الدينيةُ العُليا: على الساسة أن يوحّدوا الخطاب ويتراصّوا ويتجاوزوا الخلافات ويحاولوا أن ينفتحوا فيما بينهم معزّزين ذلك بالثقة بعيداً عن سوء الظنّ، فهم مسؤولون مسؤوليةً مباشرةً عن خروج العراق من هذه الأزمة..

 من تهافت"البرزاني"!!  : وجيه عباس

 المرجع النجفي: المرجعية متمسكة بوحدة العراق ولن تسمح لأي تفكيك بين أبناءه

 مُؤتَمَرُ حَرَكَةِ عَدَمِ الانْحِيازِ ... أفُقٌ جَدِيْدٌ مَعَ أزْمَةٍ قَدِيْمَة.  : محمد جواد سنبه

 على سراجٍ شفيفٍ أُناغي دَمْوَزَةَ عَشتار! رسالة ناصر عطالله إلى آمال عوّاد رضوان  : امال عوّاد رضوان

 وزير الداخلية يزور عائلة الفنان الكبير الراحل عبد الحسين عبد الرضا  : وزارة الداخلية العراقية

 صرح ناطق مخول بما يأتي: إلقاء القبض على إرهابي تونسي الجنسية متنكر بزي نسائي في محيط سامراء  : مركز الاعلام الوطني

 البرنامج الانتخابي ...هوية القوي الامين  : حميد الموسوي

 اعدام الشهيد النمر وموقف العراق السليم  : اسعد كمال الشبلي

 الاتحادية والحشد يقتلان خمسة “دواعش” شمال غربي الحويجة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net