المرجعية العليا: يجب رعاية عوائل الشهداء وان تتحول هذه الثقافة من فردية الى ثقافة أمة

جددت المرجعية الدينية العليا، دعوتها الى رعاية ذوي الشهداء والجرحى الذين قدموا التضحيات من أجل الحفاظ على العراق ودعت الى نشر ثقافة الخير بين الامة

وقال ممثل المرجعية في كربلاء المقدسة السيد أحمد الصافي في خطبة الجمعة اليوم 3/ربيع الآخر/1439هـ الموافق 22/12/2017م:ما نصه لقد ذكرنا في الخطبة الاسبق بعض الاعمال التي تولّد عقوبة جماعية.. وذكرنا ان بعض الآيات تقول: (وترى كل امّة جاثية) عبّر القران الكريم كُل امّة ً، فالكلام كان يشمل الوضع بشكل عام وهو الامّة..

الآن السؤال هل هناك عمل بالعكس، يعني هل هناك اعمال تجعل الامة في أمن وفي دِعَة أو لا ؟!!

لاشك كما ان هناك اعمال سلبية هناك اعمال ايجابية.. وعملنا نتكلم لا عن العمل الفردي وانما نحب ان نتكلم عن العمل الجماعي والعمل التضامني..

لاحظوا بعض الموبقات تؤثّر تأثير كبير والعياذ بالله في بعض الروايات ان الزنا يدع الديار بلاقع، ليس فيها خير، او بعض مسائل القضاء ان الانسان يقضي بالباطل، الامام (عليه السلام) يقول بمثل هذا القضاء تمنع السماء قطرها او تحبس السماء قطرها وتمنع الارض بركتها..

واضاف ان هناك اعمال في المقابل.. هناك اعمال تجعل هناك طمأنينة وتجعل هناك حالة من الفرج وتجعل حالة من الرخاء والاساس في ذلك هو تضامن الامة لا أفراد على نحو الخاص..، انا اتكلم عن موضوع يعبر حالة الفرد وانما ينطلق الى حالة الامّة ويمكن هذا الموضوع يبدأ وقطعاً عندما تكون امّة لا يبدأ فجأة ولكن يتوسع من دائرة الى دائرة اخرى وهذا التوسع يعطيه نوع من المقبولة من الجو العام الذي نقبله..

واوضح انه لا قدّرَ الله اذا مرّت الامة بكارثة ولنفترض كارثة طبيعية مثلا ً اذا مرّت بفيضان او حالة من الزلزال والامراض الوبائية ماذا يكون تصرّف الامّة ازاء هذه المسائل.. حتى وان كانت الكارثة في حدود أفراد لكن ردود فعل الامة على هذا ماذا يكون؟! لاشك ان المسألة التضامنية والتكاتف والشعور بالمسؤولية سيخفف الاعباء كثيراً على الافراد التي وقعت عليهم الكارثة والعياذ بالله.. او هذا التراحم عندما يكون بين الامّة هذا التراحم سيكون مجلبة لكل الخير..

ونوه الصافي بقوله ان  بعض الروايات تقول ان الكفر يدوم لكن الظلم لا يدوم لماذا ؟! لأن هذا الظلم فيه سلب الحقوق، الامّة اذا راعت الحالة التي فيها واندفعت الى حالة ايجابية ستقطف الثمار ولعلّي سأشير الى نقطتين من واقعنا الحالي المعاش..عندما مررنا بهذه  الفتنة الداعشية.. نعم هناك فتوى صدرت وهناك مرجعية قالت قولتها..

واشار علينا ان نبدأ الان في ان نحلل ما حدث.. التفتوا جيداً.. هناك استجابة كانت سريعة وهذه الاستجابة كانت في الدم.. وهناك استجابة كانت رافداً معززاً شادّ الأزر من الأُسر ومن الميسورين ومن الناس ومن الحث خارج إطار الدولة وهذا الاندفاع كان اندفاعاً عاماً..ماذا انتج هذا التضامن الجماعي ؟؟.. ماذا انتج من الذين لم يتركوا المقاتل لوحده وانما وفّروا له جميع ما يعينه على ما هو عليه.. ماذا انتج ؟!

ان الله تعالى ارانا نصره بشكل ملفت النظر.. لأن المسألة لا تتحدد بعمل فردي.. وانما تحتاج الى تفاعل وهذا الموضوع ان الامّة تتفاعل مع مسائل الخير..

ودعا ممثل المرجعية الى التفاعل  مع الخير.. الشارع المقدس لعلّه اكثرَ من الروايات والحث على قضاء الحوائج وعجيب عندما تقرأ الآثار الانسانية في قضاء الحوائج واسلامياً الحثّ على قضاء الحوائج فكيف اذا كانت الامة تتمتمع بهذه الثقافة العامة التي فيها قضاء الحوائج.. الناس تتصدق ثقافة..الناس تسعى الى البر ثقافة.. والانسان اذا فعل هذا يحافظ على نفسه اضافة الى الفوائد العامة.. ماذا يقول الحديث الشريف لاحظوا (صدقة السر تدفع غضب الرب) هذه الامّة عندما تتفاعل مع البر..الآن بعد ان منَّ الله تبارك و تعالى علينا بنصره قطعاً نحتاج الى شُكر اخواني ثقافة الشُكر ان الله تعالى هيأ نشكر الله تعالى ثم ماذا؟!

التفتوا جيداً هذه حالة عامة انا لا اتحدث عن وظيفة مؤسسات حكومية فقط لا،  لا زال بين اظهرنا شواخص لهذا الانتصار عوائل شهداء اُناس تعوقوا..لابد علينا جميعاً ان نتعامل مع هذا الوجود المبارك تعاملا ً خاصاً فيه كل انواع الشُكر والتكريم والتعزيز والثناء عملياً انا لا يكتفي هذا الذي اعطى كل شيء ان اقول له شكراً..قد الشُكر بهذا المقدار قليل ثم قليل في حقه.. لابد ان اتعامل معه كثقافة.. ابحثوا عن هؤلاء وهم بين ايديكم ابحثوا عنهم حتى تدخلون في مشروعهم الذي مرّوا به..

الانسان يدقق ويتفحص ويسأل لا يحتاج ان تسمع مني او من احد هذه وظيفة جماعية.. امّة تحترم شهداءها تحترم الشهداء الاحياء امة ٌ تُثني على العوائل الفقيرة التي زجّت بأبنائها.. لاحظوا هذا عمل امّة.. نعم يوجد بحمد الله الكثير يعملون وبشكل مخفي يساعدون يعطون..انا اقول هذا العمل الجيد يبقى لكن ان تتحول هذه الحالة الى حالة ثقافة امّة.. هذا هو المطلوب.. هذه الثقافة ستخفف المعاناة كثيراً..والانسان اخواني يقع اجار الله الجميع قد ان الانسان في الفاتحة عندما يصاب بفقد عزيز لكن عندما يأتيه اخوته ويأتيه المؤمنون للعزاء يخفف عنه هذا الألم والمصاب وهي قضية انسانية وقضية نفسية.. والنبي والائمة (عليهم الصلوات والسلام) كانوا يفقدون والنبي (صلى الله عليه وآله وسلم)  اذا عمل عملا ً يعني ذلك ماذا يعني يا ايتها الامّة المرحومة اعملوا كما كان يعمل النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) لأن لنا فيه أسوة حسنة يعلمنا..

اخواني كما هناك اعمال تعجّل بالبلاء والهلاك والعياذ بالله.. ايضاً هناك اعمال تستنزل الرحمة والفرج تخفف من مصاب بعضنا لبعض.. هذا التضامن والتكاتف لا تقول ليس لي علاقة بفلان.. هذه ليست لا ثقافة انسانية ولا ثقافة اسلامية.. اشعر وعلّم هؤلاء على ان يهتموا بالآخرين خصوصاً كما قلنا من كان لهم الفضل الكبير في أن الله تعالى يجعل بلدنا يتجاوز الازمة بشكل سريع..

نسأل الله سبحانه وتعالى التوفيق وان الله تعالى يحفظ بلادنا بلاد المسلمين جميعاً..اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات وتابع بيننا وبينهم بالخيرات وصلى الله على محمد وآله الطيبين

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/12/22



كتابة تعليق لموضوع : المرجعية العليا: يجب رعاية عوائل الشهداء وان تتحول هذه الثقافة من فردية الى ثقافة أمة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد الهاشمي
صفحة الكاتب :
  محمد الهاشمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 نساء عاصرنَ الأئمة وعشنَ طويلاً/27 أسماء: لكِ عهد الله يا سيدتي!  : امل الياسري

 تحرير الحويجة ينطلق بعد استعادة الموصل، والقوات الأمنية تحاصر داعش في تلعفر

 التقى وزير الخارجيَّة بوزير خارجيَّة سوريا الدكتور وليد المعلم على هامش اجتماعات الجمعيَّة العامَّة للأمم المتحدة  : وزارة الخارجية

 حقيقة العلاقة بين البرلماني والفرد العراقي  : عبد الكريم ياسر

 الى متى يبقى البعير على التل  : عباس طريم

 الخطيئة السياسية !  : سجاد العسكري

 الجزء الثالث من كتاب(معاً إلى القرآن ـ منهج تدبري لكتاب الله من خلال قراءة واعية في سورة الشعراء  : كاظم الحسيني الذبحاوي

 زار السيد المدير العام اليوم الخميس شعبة المختبرات في مستشفى الشهيد غازي الحريري  : اعلام دائرة مدينة الطب

 باكو و اكسبو 2025....شغف السبق الاسلامي المستحق  : الدكتور جيحون عثمانلي

 نادي ريال مدريد يستنكر الاعتداء الارهابي الذي طال مشجعي النادي بالعراق.

 13 - المنخل اليشكري : (إِنْ كُنْتِ عَاذِلَتِي فَسِيرِي) / شعراء الواحدة. وبواحدة قصيدة فتاة الخدر  : كريم مرزة الاسدي

 ” الشباب والرياضة ” تشكل لجنة تحقيقة بشأن ملعب الحبيبية وتتوعد المقصرين

 السفارة الامريكية تنفي تخفيض أعداد موظفيها بسبب سد الموصل

  العراق والتعاطي مع الأزمات(نقطة ضوء)  : عباس يوسف آل ماجد

 وإذا مرضت فهو يشفين (1)  : سليم عثمان احمد

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net