نشرة اخبار من
 
 
 
 

 

 

النشرة اليومية

16/11/11

 

القائمة الرئيسية  في الموقع

                                   

 

facebook

Global March To Jerusalem  المسيرة العالمية
                                    إلى القدس

Global March

To Jerusalem

المسيرة العالمية

إلى القدس

 

 
 
 
 

ملخص اخباري يومي

 

الاربعاء: 16/11/2011

0yawmeh.jpg

·       الجبهة الداخلية تجري تمرينا لاختبار صفارات الانذار في منطقة هشارون 
·       غانتس:الجيش سيضطر الى القيام بعملية عسكرية في القطاع
·       الجيش الاسرائيلي يعمل على وضع قواعد جديدة لاحباط محاولات أسر الجنود
·       موفاز يقرّ بأزمة استخباراتية في غزة 
·       جنرالات بالاحتياط يحذرون من تفاقم ظاهرة التطرف الديني وتحجيم خدمة النساء بالجيش
·       محافل سياسية إسرائيلية كبيرة تعتبر اجتماع عباس ومشعل ضربة قاسية للمسيرة السلمية 
·       ليبرمان: مستعدون لتخفيف الحصار عن غزة بشرط مرابطة قوات أوروبية
·       ليبرمان يأمر وزارته بقطع علاقاتها مع الموساد
·       اعتقال موظف كبير في سلطة الضرائب للاشتباه في تعاونه مع احد قادة الجريمة المنظمة 
·       إطلاق نار على محل تجاري في يافة بالناصرة
·       تمديد إعتقال 3 مشتبهين من الرامة للتحقيق معهم على خلفية إطلاق النار
·       وزارة المالية: التطورات الاقتصادية السلبية عالميا اثرت في الاقتصاد الاسرائيلي
·       ''يديعوت احرونوت'': ليبرمان أمر وزارة الخارجية بقطع العلاقات مع جهاز 'الموساد'

 

 

 

takriryawmeh.jpg

 

 

مختارات صحافية
 

جهود روسية إيرانية لإلغاء قرارت القاهرة

محور دمشق ـ طهران ـ موسكو كان منهمكاً جداً هذه الأيام. جهود مضنية لإحداث مفاجأة في اجتماعات الرباط اليوم. والهدف إلغاء قرارات القاهرة السبت الماضي، وإطلاق حوار داخلي في سوريا يحصّنها من التدخل الأجنبي


إيلي شلهوب
Read More

كي مون: حزب الله والجماعات المسلحة الاخرى تمثل تهديدا لسيادة لبنان

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الى اجراء "مراجعة استراتيجية" لمهمة القوة الموقتة للأمم المتحدة في لبنان "اليونيفيل" بعد خمس سنوات من تعزيزها، بما يتيح للجيش اللبناني "البدء بأخذ حصة أكبر" من المسؤوليات الأمنية النابعة من القرار 1701"، مؤكدا أن "حزب الله" والجماعات المسلحة الأخرى تمثل تهديداً لسيادة لبنان واستقراره".
Read More

اشتون تستبعد تكرار السيناريو الليبي في سورية

استبعدت المفوضة العليا لشؤون السياسة الخاريجية والامن في الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون تكرار السيناريو الليبي في سورية، مشيرة إلى التمايز الواضح بين الوضع في سورية وليبيا.
Read More

 

 

 

 

أخبار

محنة الإجراءات الأمنية في المطارات الأميركية

لا بد أن الأمر كان يتعلق بربطة العنق التي كنت أرتديها، تلك الربطة التي يعود تاريخ شرائها إلى أكثر من عقد من الزمن بألوانها الوردية الزاهية المزدانة بالورود الصغيرة، كما أني من الأشخاص الذين يصرون دائماً في سفراتهم على ارتداء ربطة العنق، ربما لأن الجيل الذي انتمي إليه يفضل هنداماً تقليدياً خلال السفر حتى لو كان يسافر في المقاعد الخلفية وعلى الدرجة السياحية التي لا ينتبه لك فيها أحد، غير أن الأمر قد يكون ببساطة مرتبطاً أكثر بالإحساس بالدفء الذي تولده ربطه العنق عندما تكون محلقاً على ارتفاع 35 ألف قدم على سطح الأرض.
Read More

من يسخن الحرب الباردة بين السعودية وايران؟

مرت العلاقة السعودية الايرانية منذ عام 1979 بثلاث مراحل: الاولى المواجهة العلنية في الثمانينيات ومن ثم مرحلة انفراج قصير المدى في التسعينيات ومنتهية الى حرب باردة وصراع على النفوذ بعد الاحتلال الامريكي للعراق.
Read More

الرباعية تدعو الفلسطينيين والإسرائيليين إلى استئناف فوري للمفاوضات دون شروط مسبقة

دعا الوسطاء الدوليون من اللجنة الرباعية الفلسطينيين والإسرائيليين إلى العودة إلى طاولة المفاوضات دون أية شروط مسبقة بشكل فوري.
Read More

                       

                      

   

 

جدول اللوبي
 

العراق يدعو لتفعيل المبادرة العربية لمعالجة الأزمة السورية

 أكد الناطق الرسمي باسم الحكومة العراقية علي الدباغ، الثلاثاء 15/11/2011، على ضرورة تفعيل المبادرة العربية لمعالجة الأزمة في سورية يقدم معالجة سليمة للوضع، مشيراً إلى "أن الآليات المتبعة والتي أقرها مجلس جامعة الدول العربية لا تحقق الغرض المطلوب، وأن الحكومة العراقية تعارض تدويل الأزمة في سورية وفرض عقوبات اقتصادية عليها".
Read More


 

 

 

 

 

مقالات

ويل لأمة ستجتمع قمتها بعد قليل

 من أين يبدأ الكلام ؟ و أين يتنهي الملام؟
فلا حديث مثمر في مؤتمراتهم يقام
ولا حتى في تآمرهم عتاب وملام.
Read More

اسرائيل دولة مهتزة

بعد فترة صمت طويلة جدا، اذا استثنينا همس باراك في أذن بيبي ويده تغطي فمه، كشف باراك عن الخطر الحقيقي الذي يهدد أمن اسرائيل وهو الاعلام بالطبع. فهو الذي يجري حملة تخويف غوغائية في مسألة التهديد الذري الايراني لاسرائيل. وقال باراك: «هذه الحرب ليست نزهة، لكنه لن يكون في أي سيناريو خمسون ألف قتيل ولا خمسة آلاف حتى ولا خمسمائة». والجدل في هذا الشأن يحدث خوفا زائدا عند الجمهور، أضاف. « وصف أنه كأن يجلس شخصان، رئيس الحكومة وأنا في غرفة مغلقة، يحضران لهجوم، هو هاذ»، زعم. اجل انه هاذ.Read More


 

 

 
 
 

ملخص اخباري اسبوعي عن اللوبي الصهيوني

مختصر أخبار اللوبي اليهودي في العالم بين 6 و12 تشرين الثاني/نوفمبر 2011

2isbou3eh.jpg

إشتداد حملات القمع ضد حركات "إحتل وول ستريت" مع سقوط قتلى

فوز رون بول في إنتخابات تمهيدية إستشارية للحزب الجمهوري بولاية إيلينوي

يهود أميركا يشنون حملة ضد كوبا

نحو تدخل صريح لليهودي برنارد هنري ليفي في الشؤون السورية...

لجنة السندات والقطع SEC الأميركية تتخذ إجراءات مسلكية مخففة بحق الذين أهملوا التدقيق في ممارسات برنارد مادوف...

مارين لو بان تتقرب من اليهود و"إسرائيل" وأحزاب اليمين المتطرف الفرنسي تبتعد عن الجبهة الوطنية

التوقيع على إتفاق للتعاون التربوي وتدشين كنيس في ألمانيا بمناسبة ذكرى "ليلة البلور"

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/11/16



كتابة تعليق لموضوع : نشرة اخبار من
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : sujwcjv ، في 2012/06/10 .

*****************************



• (2) - كتب : yluemqi ، في 2012/04/14 .

**********************






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مصطفى الهادي ، على  عجِبتُ لِمْن لا يجِدُ قُوتَ يوْمِهِ كيْفَ لا يْخرِجُ على النّاسِ شاهِراً سيْفَهُ " - للكاتب محمد توفيق علاوي : لا يوجد مجتمع معصوم ، ولا توجد أمة بلغت رشدها فنعتبر افعالها مقدسة او مشروعة ودائما ما تختلط الامور نتيجة لعدم النضج الفكري، والمظاهرات لا تخرج عن هذا الموضوع فهي خليط غير متجانس قد يؤدي إلى ضياع المطالب المشروعة ، والمظاهرات عادة تتكون من أربعة عناصر . عنصر محروم خرج مطالبا بحقوقه ورفع ظلامته . عنصر خرج مع الخارجين وهو لا يدري لماذا يتظاهر سوى حصوله على متعة الانفلات. قسم خطير يتحين الفرص للتخريب واحداث الفوضى ولربما السرقة تحت غطاء المظاهرات وهؤلاء يحملون دوافع مذهبية او سياسية غايتها اسقاط النظام القائم أو ارباكه وتشويه صورته. القسم الرابع هو الساكن وسط الظلام يقوم بتحريك كل هؤلاء عبر وسائله التي اعدها للضغط على الحكومة او فرض التغيير باتجاه مصالحه. وهناك قسم آخر متفرج لا له ولا عليه وهو يشبه اصحاب التل أين ما يكون الدسم يتجه إليه. مظاهراتنا اليوم في العراق لا تخلو مما ذكرنا ولذلك وجب الحذر من قبل الحكومة في التعامل معها. فليس كل رجال الامن والجيش في مستوى ثقافي او وعي يُدرك ما يقدم عليه ولربما اكثرهم ليس له خبرة في التعامل مع هذه الحشود . فهو قد تم تدريبه على استخدام السلاح وليس العصا او القمع الناعم والمنع الهادئ . مظاهرات هذه الايام بلا هدف معلن سوى الاقلية التي رفعت بعض المطالب المضطربة وهي نفس المطالب منذ سنوات. وهذه المظاهرات من دون قيادة تدافع عنها وترفع مطاليبها وتقوم بتنظيمها والتفاوض نيابة عنها. فكما نعرف فإن المظاهرات الواعية ذات الأهداف المشروعة تقوم بتنظيم نفسها في هتافاتها ، في مسيرتها ، في عدم التعرض لكل ما من شأنه أن يُثير حفيظة القوى الامنية. وتكون على حذر من المندسين ، وتكون شعاراتها متفق عليها فلا تقبل اي شعار طارئ وتقوم بإبعاد من يرفعون شعارات ارتجالية فورا يطردونهم خارج مظاهراتهم. مظاهرات اليوم خليط لا يُعرف انتمائه ابدا . فهم قاموا بإحراق الكثير من المقرات الحزبية مقرات تيار الحكمة ، مقرات حزب الدعوة . مقرات حزب الفضيلة . مقرات بعض الاحزاب الاسلامية السنّية في الرمادي.فلم تسلم إلا مقرات الصرخي ، والصدري ، والشيوعي. الغريب أن عدة مظاهرات خرجت في العراق في السنوات الماضية. ومضاهرات اليوم أيضا كلها تخرج بعد تعرض السفارة الامريكية للقصف . او قيام الحكومة بتحدي امريكا بفتح معابر حدودية امرت امريكا بإغلاقها ، او الضغط عليها من اجل إيران ، او قيام الحكومة بتوجيه الاتهام لإسرائيل بضرب بعض مخازن السلاح . على اثر كل ذلك تتحرك الجماهير في مظاهرات لا يعرف أحد من بدأ التخطيط لها ومن شحن الجماهير لتخرج إلى الشارع وكل ما نستطيع ان نقوله على هذه المظاهرات هو انها (عفوية) في تبرير لعدم قدرتنا على اكتشاف من هو المحرك الحقيقي لها. على المتظاهرين ان يقوموا بتنظيم انفسهم وينتخبوا لهم قيادة حكيمة في كل محافظة من رجالاتها الحكماء ورؤساء العشائر الاغيار او بعض السياسيين ممن تثق بهم الجماهير. ويكونوا على حذر من مثيري الشغب والفوضى والفتن. ويكونوا على وعي مما تطرحه بعض مواقع التواصل الاجتماعي فهنا يكمن بيت الداء وهنا تضيع حقوق الشعوب.

 
علّق ☆~نور الزهراء~☆ ، على التظاهرات.. معركة كسر العظم بين أمريكا وعبد المهدي (أسرار وحقائق)  : اذا كان الامر كذلك لماذا لا يوعون الشباب ويفهموهم ليش يخلونهم يرحون ضحية لتصفيات سياسية

 
علّق د احمد العقابي ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : اعتقد مشكلة الكشميري مشكلة مادية وابسط دليل ذهابه للاستجداء من محمد اليعقوبي وصار يمدحه لكسب المال

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على كش بغداد - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا المقال ينصح بمراجعته ولكم منا فائق الاحترام ودوام التوفيق والصلاة عل محمد وال محمد الطيبين الطاهرين

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على في مهب.. الأحزاب - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا موضوع مهم ولكن لم يأخذ حقه في الاجابة ننتظر منكم الافضل ونسأل الله لكم التوفيق اللهم صل عل محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على من لا يملك حضارة لا يملك وطن - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم احسنتم نشرا ولكن ليس المؤمل المنتظر منكم وننتظر التميز والابداع والصلاة والسلام عل رسول الله ابي القاسم محمد وال بيته الطيبين الطاهرين

 
علّق فراس ، على تأملات قرآنية في أحسن القصص ( 2 ) - للكاتب جواد الحجاج : عند الحديث عن ام ابراهيم هناك خطأ مطبعي حيث يرد في النص ام موسى بدلا من ام ابراهيم. جزاك الله خيرا

 
علّق محمود عباس الخزاعي ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : اخي الكريم الفحص في العراق ٧٥٠ ألف عراقي وفي سوريا ب ٢٧٠ألف عراقي وإيران ٣٠٠دولار ..... أنا بنفسي فحصت في إيران وفي سوريا وافضل معاملة في سوريا

 
علّق ابو الحسن ، على الى اصحاب المواكب مع المحبة.. - للكاتب علي حسين الخباز : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وانا خادمكم احس خدام مواكب سيد الشهداء عليه السلام من الذين من الله علينا بشرف خدمة زوار الاربعين لا نعاني من الاعلام المدسوس والهجوم على الشعائر الحسينيه بقدر معاناتنا من بعض الاخوه اصحاب المواكب الحسينيه اقول البعض وليس الكل فهو بحسن نيه يريد ان يخدم زوار الاربعين لكنه يسيىء من حيث لايدري اما من خلال مكبرات الصوت التي تبث اللطميات الدخيله على الشعائر والتي تحتوي على موسيقى الطرب او عدم الاهتمام بزي وهندام خدام الموكب وخصوصا وهم من الشباب الذي لم يعرف عن الشعائر الحسينيه الاصيله اي شيىء منها او المبالغه والبذخ في الطعام وتقديم وجبات لاعلاقه لها بالمناسبه حتى اصبح الحديث عن المواكب ليس لخدمتها بل لكمية ونوع طعامها التي تقدمه وكئننا في مطعم 5 نجومبل لا اخفيك سرا ان البعض من المواكب جلب النركيله وكئننا في مهرجان ريدو جانيرو وليس في مواكب مواساة بطلة كربلاء وهي تئتي لزيارة قبر اخيها بل اصبحت على يقين ان المئزومين من قضية الحسين هم من يدفعون البعض للاساءه لتلك الشعائر واني اتمنى مخلصا على هيئة الشعائر في كربلاء المقدسه القيام بجولات تفتيشيه وتتقيفيه لمراقبة تلك المواكب والله الموفق عليه اتوكل واليه انيب

 
علّق محمد السمناوي ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : عليكم السلام ورحمة الله وبركاته اخي وعزيزي الاخ مصطفى الهادي اسال الله ان اوفق لذلك لك مني جزيل الشكر والاحترام

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : السلام عليكم ورحمة الله بركاته . بارك الله بكم على هذه الدراسة الطيبة التي كنا نفتقر إليها في معرفة ما جرى في تلك الجهات واتمنى ان تعمل على مشروع كتاب لهذا الموضوع واسأل الله أن يوفقكم.

 
علّق ماجده طه خلف ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : هل ينفع لسرطان الغدة الدرقيه وكيف يمكنني الحصول على موعد...خاصة اني شخص تحليلي سرطان غدة درقيه من نوع papillury المرحله الثانيه.. واخذت جرعة يود مشع 30m فاحصة..واني حالتي الماديه صعبه جدا

 
علّق صادق العبيدي ، على احصاءات السكان في العراق 1927- 1997 - للكاتب عباس لفته حمودي : السلام عليكم وشكرا لهذا الموضوع المهم اي جديد عن تعداد العراق وما كان له من اهمية مراسلتنا شكرا لكم

 
علّق ابو مصطفى ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : احسنت

 
علّق رفيق يونس المصري ، على "لا تسرق".. كتاب لأحد محبي الشيخ عائض القرني يرصد سرقاته الأدبية : كيف الحصول على نسخة منه إلكترونية؟ اسم الناشر، وسنة النشر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رضا الموسوي
صفحة الكاتب :
  رضا الموسوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 لجنة الاعمار في مجلسواسط يتهم نائب رئيس الوزراء بعرقلة حركة الاعمار في المحافظة  : علي فضيله الشمري

 العراق يستنكر استهداف احد المساجد في أفغانستان

 "سبيس" انتخابي  : ماجد زيدان الربيعي

 مسرحية البازغو 2  : محمد كاظم خضير

 وفد مكتب السيد السيستاني ( دام ظله الوارف ) يواصل تفقده عوائل الشهداء في بغداد

 الوقف الشيعي يعلن عن موعد مقابلة المتقدمين على التعيين ضمن ملاكات الوقف  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 أمام حذاء فدائي يا قردة .. النار هنا لا تمزح يا قردة  : ادريس هاني

 العمل : اعداد برنامج تدريبي لطلبة كلية التقنيات الصحية والطبية  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 منهج دموي لن يتغير  : احمد عبد الرحمن

 وزير العمل يتفقد دار المسنين في الصليخ  ويطلع على اوضاع المستفيدين الصحية والاجتماعية ويشاركهم إفطارهم

 الأمم المتحدة تندد بهجوم بالبراميل المتفجرة في شمال غرب سوريا

 النشأة الاولى  : د . نوري الوائلي

 هل تحولت وثيقة السلم الاهلي الى لوياجركا القبائل الافغانية  : احمد سامي داخل

 "العفري" زعيما مؤقتا لداعش بعد إصابة "البغدادي"

 اليساري أو الاسلامي في المخاض العراقي .....!  : فلاح المشعل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net