صفحة الكاتب : خالد الناهي

سياسين ام لاعبي كرة قدم! .
خالد الناهي

 كرة القدم تتميز عن غيرها، بأن هناك فترة تسمح لأنتقال اللاعب من نادي الى اخر، لكن هذا الأنتقال لا يتم الا وفق ضوابط محددة، وهناك دائماً شروط جزائية على من يخالف العقد، سواء كان اللاعب او النادي المتعاقد معه
لكن ما يمييز هذه التنقلات يمكن للاعب ان يترك النادي س ليتعاقد مع ص الذي هو غريم له وخصم ومنافس لسنين خلت، لكن عند الأنتقال والتعاقد الجديد نجد اللاعب لا يغير جنسه، فلاعب كرة القدم عند انتقاله يبقى لاعب كرة قدم ولا يغيره الى مصارع او ملاكم
وهذا الأمر طبيعي ووارد بصورة مستمرة، ومع ذلك نجد هناك تذمر وغضب شديد من قبل الجمهور المتعصب لناديه، والأمثلة على ذلك كثيرة.

لكن المستغرب في بلدي هذا لا يحدث فقط بالرياضة فحسب، انما اصبح امر مألوف جداً، بل اصبح امر ليس مذموم، مع ملاحظة ان الأنتقال ليس لجنس مشابه كما في انتقال اللاعبين، انما يكون لشيء لم يمارسه اطلاقاً
فتجد مهندس يعمل مدير اداري، وتجد حلاق اصبح وزيراً للتربية، كذلك تجد معاون طبي اصبح وزيراً للعدل وهكذا دواليك 
ومع ذلك نقول هذا عمل، وربما بالفكاكة والفهلوه كما يقول المصريين ينجح فيه، بالخصوص ان كان بجانبه اناس اختصاص ونزهاء. 
لكن من غير الطبيعي، ان تتحول من المحور الشمالي الى الجنوبي، وهذا ما يحدث عند سياسينا 
فتجده يبدأ بفكر اسلامي متعصب، وينتهي بفكر علماني متحلل، فتراه ينتقل حيث تكون مصلحته الشخصيه
يعني بعبارة اخرى( حيث يوجد الماء والوجه الحسن )
ودائماً تجد سكينته حادة جداً، على انتماءه السابق، فيمزقه ويقطع اوصاله، فيجعل منه حزب فاقد لكل القييم والمثل. 
علماً ان التاريخ السياسي يحدثنا دائماً عن اناس حملت فكر معين وامنت به، وعندما اختلفوا مع اشخاص من نفس هذا الفكر
يعتزلون العمل ويبدأون يكتبون مذكراتهم، وأفكارهم التي كانوا يدافعون عنها
او يأسسون لفكر دائماً يكون قريباً من افكارهم السابقة، لكن بصورة متجددة، وحسب وجهة نطرتهم التي يتبنونها 
وكلا الخياريين اعلاه، يعتبران امر طبيعي، بالنظر للتغير بالفكر والتطورات التي تحصل بالمجتمع

لكن ما يحدث هنا في بلدي العزيز هو التصاق ليس اكثر 
فالشخص ( السياسي) ينظر الى الشعب ماذا يريد دين لبس عمامة، وان اراد المجتمع انفتاح وانحلال اطلق شعره ودخل الملهى الليلي وهكذا
واكاد اجزم ان فشل اغلب السياسين في النجاح، هو كونهم لا يحملون فكرا او ايدلوجية يؤمنون بها، وبالتالي بدلاً من ان يؤثر السياسي في المجتمع، فيوجهه الوجهه التي يعتقد بأنها صادقة وصحيحة، اخذ هو يتأثر بالمجتمع ويخاطبهم بما يريدون سماعه حتى وان كان خارج قناعاته وفكره، وهذه هي الطامة الكبرى.

  

خالد الناهي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/01/24



كتابة تعليق لموضوع : سياسين ام لاعبي كرة قدم! .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم .

 
علّق منير حجازي ، على بالصور الاستخبارات والامن وبالتعاون مع عمليات البصرة تضبط ثقبين لتهريب النفط الخام - للكاتب وزارة الدفاع العراقية : ولماذا لم يتم نصب كمين او كاميرات لضبط الحرامية الذين يسرقون النفط ؟؟ ومن ثم استجوابهم لمعرفة من يقف خلفهم ام ان القبض عليهم سوف يؤدي إلى فضح بعض المسؤولين في الدولة ؟

 
علّق منير حجازي ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : التوريث في الاسلام ليس مذموم ، بل أن الوراثة تاتي بسبب أن الوريث عاصر الوارث ورأى تعامله مع الاحداث فعاش تلك الاحداث وحلولها بكل تفاصيلها مما ولد لديه الحصانة والخبرة في آن واحد ولذلك لا بأي ان يكون ابن مرجع مؤهل عالم عادل شجع ان يكون وريثا او خليفة لأبيه ولو قرأت زيارة وارث لرأيت ان آل البيت عليهم السلام ورثوا اولاولين والاخرين وفي غيبة الثاني عشر عجل الله تعالى فرجه الشريف لابد من وراثة العلماء وراثة علمية وليس وراثة مادية. واما المتخرصون فليقولوا ما يشاؤوا وعليهم وزر ذلك . تحياتي

 
علّق سعد جبار عذاب ، على مؤسسة الشهداء تدعو ذوي الشهداء لتقديم طلبات البدل النقدي - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : استشهد من جراء العمليات الحربية والأخطاء العسكرية والعمليات الإرهابي بموجب شهاده الوفاة(5496 )في ٢٠٠٦/٦/١٩ واستناداً إلى قاعدة بيانات وزارة الصناعة والمعادن بالتسلسل(١١٢٨ )والرقم التقاعدي(٤٨٠٨٢٣٢٠٠٤ )

 
علّق حكمت العميدي ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : ماشاء الله تبارك الله اللهجة واضحة لوصف سماحة السيد ابا حسن فلقد عرفته من البداية سماحة السيد محمد رضا رجل تحس به بالبساطة عند النظرة الأولى ودفئ ابتسامته تشعرك بالاطمئنان.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مديحة الربيعي
صفحة الكاتب :
  مديحة الربيعي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 النجف تعلن مشاركة اكثر من اربعة ملايين زائر بمناسبة استشهاد النبي الاعظم محمد (ص)  : وكالة نون الاخبارية

 الإمام الصادق(عليه السلام) مؤسّس أكبر مدرسة في عصره لحفظ دين جدّه الرسول الأعظم

 ايها العراقيون درع الجزيرة قادم  : علاء الخطيب

 وفد من منظمات المجتمع المدني ووكالات الانباء في محافظة البصرة يزور منطقة زيونة  : وزارة الكهرباء

  نائب محافظ ذي قار يدعو إلى تشريع قانون استيراد المحاصيل الزراعية وحماية المنتوج الوطني  : اعلام النائب الأول لمحافظ ذي قار

 الهرطقة مع تجارب المسرح العالمي (دراسة موضوعية في الأبعاد القيمية) الجزء الثاني  : قصي شفيق

 مفارقات الأمن في العراق  : احمد العبيدي

 هيئة الآثار تستلم 19 قطعة أثرية من مفتشية آثار النجف  : اعلام وزارة الثقافة

 طويريج واحة الحب والجمال والنسيج الاجتماعي المتجانس  : قاسم محمد الياسري

 أبناء المقدادية الاشراف الاحرار يردون على ممثلي الدواعش الوهابية  : مهدي المولى

 حجّة الحجّة!  : احمد عباس

 لهذه ألاسباب ستسقط قريبآ مؤامرة أسقاط سورية؟؟  : هشام الهبيشان

 العثور على ضريح يعود لأحد أحفاد الإمام الهادي ع في العراق

  القتل والتهديد يفرغان الموصل من صحفييها وسط تفرج الحكومتين المحلية والاتحادية  : هادي جلو مرعي

 الحشد الشعبي حاضر عند افتتاح مقام الامام المهدي عجّل الله فرجه الشريف في مدينة الحلة الفيحاء.

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net