صفحة الكاتب : مجاهد منعثر منشد

تكملة الارجوزة الخفاجية الاولى
مجاهد منعثر منشد

جـــــــــــــــــــــــــــدي ربيع الصحابيا ... ذهب للرسول ساعيا

ربيع بن مـــــــــــــــــــــــــــعاوية الأغر ..الأغر نجل الخفاجيا

ذاك الصحابي أعــــــــــــــــــــــــــــــقبا .... كَمِي أسماه حـزنا

حـــــــــــــــــــــــــــــزن بن ربيع أنجبا ... رجـــــلا ربيعا ثانيا

ربيع بن حـــــــــــــــــــــــــــــــزن بينا .... مولوده حزنا ثانيا

حــــــــــــــــــــــــــــــــــزن بال انفردا ... لــــــــفظ واسم أبدا

في الارتياب راويــــــــــــــــــــــــــــــا ... حزن لسلمان أعقبا

ابن مــــــــــــــــــــــــــــــا كولا يذكرا ...سلمان ينجب مـــهديا

من مهدي ثمــــــــــــــــــــــــــــــــالا .... من ثمال ستة رجال

مــــــــــــــــــــــــحمد بن ثمال أولا ... والحسين المعقب ثانيا

الحسن وعلي ثـــــــــــــــــــــــــالثا ... علوان أوعليان خامسا

أبــــــــــــــــــــــــــــو طريف جدنا ... وأبي البركــات سادسا

جـــــــــــــــــــــــــدنا علوان أميرا ... على الــــــــكوفة تأمرا

آخــــــــــــــــــــــــــر خليفة نصبا .. أبــــــو طريف به يجمعا

عليان حسان عـــــــــــــــــــــــقبا ... ابن حــــــــــــــليم ينفعا

حسان مـــــــــــــــــــــولود يعقبا ... منيع أبــــــو الفتيان لقبا

أبـــــــــــــــو الفتيان منيع ينجبا ... هكذا الاسم تـــــــــــوارثا

منيع ابن منيع بن حسانــــــــــــا... سمى حسان مــــــــــجددا

حسان الــــــحفيد أعقبـــــــــــــا ... ضرغام على نجله إطلاقا

ضرغام للآسم عازمـــــــــــــــــا ... لعقبه عـــــــــامر أطلاقا

سلطان العراقيين نــــــــــــــجله ... الأخيضر بكربلاء قصره

بثلاثة اسماء تلـــــــــــــــــــــقبا ... مــــــصر تسميه الأنجعا

تونس خواجــــــــــــــــة تسميا ... الأخـرم عند من تخاصما

أربعـــــــــــــــــــــة أولاد أعقبا .... في الــــعراق سيف أولا

ثـــــــــــــــــلاثة في الشام ثانيا ... جـــــــــــدنا سيف الأولا

سيف ابن عامــــــــــــــر أعقبا ... أحمــــــــد ليعقب محمدا

مـــــــــــــحمد نجله كاسم جده .... عـــــامر بن محمد نعده

وعـــــــــــــــــامرا فلاح يعقبا ... وفـــــــــلاح حسين ينجبا

حسين ابن فلاح تزعمــــــــــا .. خفاجـــــــة العراق أجمعا

حسين الأمـــــــــــــير برأسه ... اسم لصلبه كــــــــــــــجده

سما عـــــــــــــــــامرا تيمنًا ... فأ نــــــــــــجب جديد مالكا

مـــــــــالك ابن عامر أعقبا .. عمرو لينجب عـــــــــــــامرا

عامر ابن عمرو بن مالكا ... كل المشجرات تتفق وتجمعا

اثنان لــــــــــــعامر معرفا .... أولاده سعيــــــد وبـــرصما

جـــــــــدنا سعيد كما روى ...أبي عن الـــعوارف تــــــرى

هاكهما عـوارف تسلسلا .. جبر بن بشبوش عــارفـــــــا

عبيد بن عبرة شاعرا ... عبد المحسن بن زوير معمرا

والدي لمزبان اطلاعا ...ابـن علي ومنشد يــــــــــــؤيدا

جــــــدي سعيد اعقبا ... عبد سيد قــــــــــــومه ينجبــا

حمـــــد ومحمد أولا ... وحمود جــــــــــــــــــــدي ثالثا

جدي عـــــامر يعقبا ... ونجلـــــه كجده مـــــــــــــــالكا

تسلسل مــالك رابعا.. فأعقب حـــــــــــــــــــفيده راشدا

راشد ابن مالك أعقبا ... نجلـــــــــــــــــه ناصرا ينجبا

ناصر البخت عــــــلا ... عــــــــــــــــــوارف قالوا بلا

نحن نـــرى مصادرا ... عباس العزاوي ذاكــــــــــــرا

على الـعوارف ناقلا ... جــــــــــــــــــدي ناصر معقبا

سما مــــحمد تيمنا .... بأسم النبي مـــــــــــــــــحمدا

محمد ابن ناصر انجبا ... صالح البخت صالحـــــــــا

عـــــرب خفاجة جمعا ... كـــــــــــــان بينهم مصلحا

دعــــــــــــا الله لعقبه ... فضل الـــــــــــــــزعيم ابنه

فضل بن صالح جدنا .. تله عند حــــــــــــواس باقيا

دعـــا المولى فأعقبا ... علي ابنه متزعمـــــــــــــــا

عموم خفاجة تزعما ... كــــــــــــــل المصادر تذكرا

خمس مشايخ أنجبا ... الأوسط بينهم تأمـــــــــــــرا

راشد بن علي أولا... مجلي بن علـــــــــــــــي ثانيا

صكبان بن على أوسطا .. أمير خفاجة أجمــــــــــعا

نجلـــــــــه غني وارثا ... سلالة مشيخة يـــــورثا

غني بن صكبان أعقبا ...عــــــــامر كأجداده تأمرا

وارث المــــجد عامرا ... بأمارة خفاجة عــــــــائدا

مزبان بن علي رابعا ... سلمان بن عــــلي خامسا

جـــــدنا مجلي رابعا ... نــــــــــــــــجله منشد ثالثا

أبي منعثر راويـــــا .. هــــــــــا أنا الارجوزة ناهيا

  

مجاهد منعثر منشد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/02/18



كتابة تعليق لموضوع : تكملة الارجوزة الخفاجية الاولى
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق رفيق يونس المصري ، على "لا تسرق".. كتاب لأحد محبي الشيخ عائض القرني يرصد سرقاته الأدبية : كيف الحصول على نسخة منه إلكترونية؟ اسم الناشر، وسنة النشر

 
علّق د.كرار حيدر الموسوي ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : كتب : محمود شاكر ، في 2018/06/30 . يا استاذ.. كلما اقرأ لك شيء اتسائل هل انك حقيقة دكتور أم أنك تمزح هل انت عراقي ام لا .وهل انت عربي ام لا ...انت قرأت مقال وعندك اعتراض لنعرفه واترك مدينة الالعاب التي انت فيها وانتبه لما يدور حولك . وصدقني لايهمني امثالك من بقايا مافات

 
علّق نبيل الكرخي ، على فلندافع عن النبي بتطبيق شريعته - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لمروركم اعزاء ابو علي الكرادي وليث، وفقكم الله سبحانه وتعالى وسدد خطاكم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على السيد محمد الصافي وحديث (لا يسعني ارضي ولا سمائي) الخ - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لتعليقك عزيزي علي. التحذير يكون من التغلغل الصوفي في التشيع وهناك سلسلة مقالات كتبتها بهذا الخصوص، ارجو ان تراجعها هنا في نفس هذا الموقع. اما ما تفضلتم به من اعتراضكم على ان الاستشهاد بهذا الحديث يفتح الباب على الحركات المنحرفة وقارنتموه بالقرآن الكريم فهذه المقارنة غير تامة لكون القرآن الكريم جميعه حق، ونحن اعترضنا على الاستشهاد بأحاديث لم تثبت حقانيتها، وهنا هي المشكلة. وشكرا لمروركم الكريم.

 
علّق رحيم الصافي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخي الفاضل.. ان من يحمل اخلاق الانبياء - حملا مستقرا لا مستودعا - لا يستغرب منه ان يكون كالنهر العذب الذي لايبخل بفيضه عن الشريف ولا يدير بوجهه عن الكسيف بل لا يشح حتى عن الدواب والبهائم.، وكيف لا وهو الذي استقر بين افضل الملكات الربانية ( الحلم والصبر، والعمل للاجر) فكان مصداقا حقيقيا لحامل رسالة الاسلام وممثلا واقعيا لنهج محمد وال محمد صلو ات ربي عليهم اجمعين.

 
علّق علي الدلفي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخنا الجليل انت غني عن التعريف وتستحق كل التقدير والثناء على اعمالك رائعة في محافظة ذي قار حقيقة انت بذلت حياتك وايضا اهلك وبيتك اعطيته للحشد الشعبي والان تسكن في الايجار عجبا عجبا عجبا على بقية لم يصل احد الى اطراف بغداد ... مع اسف والله

 
علّق محمد باقر ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا المجاهد

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقةٌ تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله مع الأحداث التي جرت في ضل تلك الحقبة ولازالت ومدى خطورتها بالنسبه للعراق والمنطقه نرى انه تعاطى معها بحكمة وسعة صدر قل نظيرها شهد بها الرأي العام العالمي والصحافة الغربيه فكان (أطال الله في عمره الشريف) على مدى كل تلك السنين الحافلة بالأحداث السياسيه والأمنية التي كان أخطرها الحرب مع تنظيم داعش الوهابي التي هزت العالم يحقن دماءًتارةً ويرسم مستقبل الوطن أخرى فكان أمام كل ذالك مصداقاً لأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وحكمتهم فلا ريب أن ذالك مافوت الفرص على هواةالمناصب وقطاع الطرق فصاروا يجيرون الهمج الرعاع هذه الفئة الرخيصة للنعيق في أبواق الإعلام المأجور بكثرة الكذب وذر الرماد في العيون و دس السم في العسل وكل إناءٍ بالذي فيه ينضحُ .

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقه تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله معها

 
علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مرتضى علي حمود الساعدي
صفحة الكاتب :
  مرتضى علي حمود الساعدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 موسوعة شعراء العربية م 4 جـ 2 ابن دريد الازدي  : د . فالح نصيف الكيلاني

 التربية : "داعش" دمّرت أكثر من ألفي مدرسة في العراق

 بعد المطر(مأساة شعب )  : سعديه العبود

 الكرة في ملعب السليمانية..  : د . ليث شبر

 زيارات وجولات ونتائج  : مهند العادلي

 إيران..مقتل عناصر من الحرس في کردستان واستمرار المظاهرات الحكومية

 العمل : انطلاق فعاليات الحملة الاستثنائية للحد من المخاطر المهنية واصابات العمل  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 رابطة أبطال جرحى الجيش العراقي تتفقد الجرحى الراقدين في مستشفى بعقوبة التعليمي في محافظة ديالى  : وزارة الدفاع العراقية

  أحذر المرأة الجميلة : فقد تضر بصحتك وقد تقتلك ! ؟  : سليم عثمان أحمد

 لماذا يطرقون باب المرجعية ومن ثم يقولون فصل الدين عن الدولة؟  : سامي جواد كاظم

 نقابة الاداريين/ تظاهر الالالف من الموظفين الاداريين في وزارة الصحة وسط العاصمة بغداد مطالبين بزيادة المخصصات الادارية و الغاء التميز الوظيفي

 رد المالكي على مطلب وحده الجميلي

 العدد ( 100 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 سورية ... مابعد تحرير خان شيخون لن يكون كما قبله !؟  : هشام الهبيشان

 علي الشلاه ليس بعثياً  : داود الصفار

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net