من هو الفاسد .. هم... أم... نحن ...ام الكل الا ما عصم ربي ...

لا يختلف إثنان على الفساد  في العراق حتى اصبح  العراق البلد الذي يتندر به في المحافل والمجالس الدولية في درجة الفساد المالي والاداري والسياسي.
   لقد قيل الكثير عن الفاسدون في الحكومة .. ولكن ماذا عنا نحن أبناء الشعب ؟ 
لِم لا نتحدث عن الفساد المستشري بيننا ؟ لِم لا نحاول أن ننتقد انفسنا بعد أن تعبنا من إنتقاد الحكومة ؟
 لِم لا نقف لحظة ضمير ونفكر ونراجع سلوكنا الذي يتناقض كلياً مع ما نتشدق به عن الدين والاخلاق وتضحيات الرموز الدينية ؟
 لا اريد ان أتحدث عن عصابات الخطف والسلب والنهب والسرقة ، ولا عن شبكات بيع المخدرات، لأن هؤلاء مفرغ من أمرهم ، لكني أتحدث عنا نحن عامة الشعب. 
من هو غير الفاسد ؟ فينا الا ما رحم ربي ... 
المعلم والمدرس الذي يبتز التلاميذ والطلاب في التدريس الخصوصي ولا يقوم بواجبه في المدرسة وهو يستلم أجرا على عمله ؟
 أم الموظف المرتشي الذي لا ينجز لك معاملتك رغم تقديم كل المستمسكات المطلوبة، ألا اذا دفعت له رشوة ؟ 
أم أصحاب المحلات والاسواق الذين يبيعون لنا مواد تالفة ومنتهية الصلاحية او غير صالحة للاستهلاك البشري، ويفرضون أسعارا وفقا لأمزجتهم ورغباتهم في الجشع ؟
 أم التاجر الذي يستورد أردء انواع السلع ويذهب الى الصين ويطلب من صاحب المصنع ان يكتب على البضاعة صنع في المانيا، أو يتفق مع تجار أتراك فاسدين مثله ويقومون باستيراد دجاج منتهي الصلاحية من البرازيل على أساس انه علف، ويقومون بتبديل اكياس الاغلفة الى أكياس تركية مكتوب عليها إنتاج تركي مع تاريخ جديد للصلاحية؟ 
أم الطبيب الذي يتفق مع اصحاب الصيدليات والمختبرات على ابتزاز وذبح المريض واهله وفرض الاسعار الخيالية عليه لانه ما في اليد حيله، مجبر على شراء العلاج ؟ من هو غير الفاسد ؟
البقال الذي يغشك في السلع المعبأة في الاكياس ونصفها تالف ؟ 
أم اصحاب المطاعم والوجبات السريعة الذين يستخدمون لحوم مستوردة غير صالحة ويدعون بأنه لحم عراقي خاص ؟ 
أم المقاول الذي يبني لك دارك الذي جمعت تكاليفه بعرق الجبين والقروض، كي يقدم لك المقاول بناءً غير الذي تم الاتفاق عليه لانه يريد ان يسرق من المبلغ اكثر ما يستطيع ويقتصد في مواد ونوع البناء ؟ 
أم النجار أو الحداد أو عامل الصحيات أو الكهربائيات؟ قلما نجد من ينجز عملاً منهم وينتهي بسلام دون ان تنشب معارك وخلافات مع صاحب العمل، لأن اكثرهم فاسدون ولا ينجزون العمل بأمانة وإخلاص بل فيه الكثير من العيوب .
 أم بعض أصحاب المولدات الكهربائية الذين عاثوا في الارض فساداً وإبتزازاً لأصحاب الدور وفرضوا أسعاراً خيالية على الامبير الواحد دونما وازع او ضمير، حتى وصل الامر بهم لتهديد دوائر الكهرباء كي تقوم بقطع التيار لأربعة ساعات يومياً حتى يستمروا في حلب الناس؟ 
أليس إحتلال الأرصفة وضمها الى بيتك أو محلك أشد انواع الفساد والسرقة؟ 
وما تعانيه شوارع وازقة العاصمة بغداد من الازبال والاوساخ هو فساد مشترك بين المواطن الذي لا يحافظ على نظافة مدينته وبين عامل البلدية الذي لا يقوم بواجبه على ما يرام ؟
 أم إن التلاعب في أوزان وأسعار رغيف الخبز والصمون هو نوع من النزاهة؟ 
ماذا تسمي قيام العاملين في المستشفيات الحكومية بسرقة الادوية والحقن وبيعها في السوق باسعار خيالية، وترك المرضى يعانون دون إكتراث ؟ 
أليس إبتزاز الناس بحجج واهية تحت مسمى الفصل العشائري نوعاً خطيراً من أنواع الفساد ؟ 
أليس ما يقوم به بعض من رجال الدين فساداً عندما يبثون الخرافات و السموم والافكار الطائفية المتطرفة في عقول الشباب ؟ 
أليس قيام البعض بإطلاق العيارات النارية في الافراح والاحزان والتسبب في مقتل العديد من الناس الأبرياء فساداً وإجراماً؟ 
حتى المتسول عندنا فاسد، فهو يتفنن في الكذب والخداع  على البسطاء من الناس وربما يسرق اطفالاً ويعوقهم كي يستخدمهم في التسول . 
وصل الفساد بيننا الى طالبي اللجوء الذين يكذبون على سلطات الدول التي يطلبون اللجوء اليها، ويؤلفون القصص والاباطيل ويقدمون وثائق مزورة للحصول على المزيد من المنافع الاجتماعية والمالية من تلك الدول.
 والانكى في ذلك يذهب قسم منهم للحج والعمرة بتلك الأموال!
 وعليه يجب علينا ان نواجه أنفسنا وننتقد سلوكنا قبل أن ننتقد فساد الآخرين.
وصدق من قال: من كان منكم بلا خطيئة فليرميها بحجر. ومن قال: كيفما تكونوا يولّى عليكم.

 


    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/02/20



كتابة تعليق لموضوع : من هو الفاسد .. هم... أم... نحن ...ام الكل الا ما عصم ربي ...
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : أبو جنيد ، في 2018/02/22 .

صح لسانك يا محترم ، وضعت يدك على الجرح ولهذا السبب ابتلينا ،كيفما تكونوا يولى عليكم .رائع تقيم رائع ، أهل الاختصاص والدين لم يوضحوها.


البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري . ، على هل اطلق إبراهيم إسم يهوه على الله ؟؟ ومن هو الذي كتب سفر التكوين؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : إخي الطيب محمد مصطفى كيّال تحياتي . إنما تقوم الأديان الجديدة على انقاض اديان أخرى لربما تكون من صنع البشر (وثنية) أو أنها بقايا أديان سابقة تم التلاعب بها وطرحها للناس على انها من الرب . كما يتلاعب الإنسان بالقوانين التي يضعها ويقوم بتطبيقها تبعا لمنافعه الشخصية فإن أديان السماء تعرضت أيضا إلى تلاعب كارثي يُرثى له . أن أديان الحق ترفض الحروب والعنف فهي كلها أديان سلام ، وما تراه من عنف مخيف إنما هو بسبب تسلل أفكار الانسان إلى هذه الأديان. أما الذين وضعوا هذه الأديان إنما هم المتضررين من أتباع الدين السابق الذي قاموا بوضعه على مقاساتهم ومنافعهم هؤلاء المتضررين قد يؤمنون في الظاهر ولكنهم في الباطن يبقون يُكيدون للدين الجديد وهؤلاء اطلق عليها الدين بأنهم (المنافقون) وفي باقي الأديان يُطلق عليهم (ذئاب خاطفة) لا بل يتظاهرون بانهم من أشد المدافعين عن الدين الجديد وهم في الحقيقة يُكيدون له ويُحاولون تحطيمه والعودة بدينهم القديم الذي يمطر عليهم امتيازات ومنافع وهؤلاء يصفهم الكتاب المقدس بأنهم (لهم جلود الحملان وفي داخلهم قلوب الشياطين). كل شيء يضع الانسان يده عليه سوف تتسلل إليه فايروسات الفناء والتغيير .

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل اطلق إبراهيم إسم يهوه على الله ؟؟ ومن هو الذي كتب سفر التكوين؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله ما يصدم في الديانات ليس لانها محرفه وغير صحيحه ما يصدم هو الاجابه على السؤال: من هم الذين وضعوا الديانات التي بين ايدينا باسم الانبياء؟ ان اعدى اعداء الديانات هم الثقه الذين كثير ما ان يكون الدين هو الكفر بما غب تلك الموروثات كثير ما يخيل الي انه كافر من لا يكفر بتلك الموروثات ان الدين هو الكفر بهذه الموروثات. دمتِ في امان الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا وِجهت سهام الأعداء للتشيع؟ - للكاتب الشيخ ليث عبد الحسين العتابي : ولازال هذا النهج ساريا إلى يوم الناس هذا فعلى الرغم من التقدم العلمي وما وفره من وسائل بحث سهّلت على الباحث الوصول إلى اي معلومة إلا أن ما يجري الان هو تطبيق حرفي لما جرى في السابق والشواهد على ذلك كثيرة لا حصر لها فما جرى على المؤذن المصري فرج الله الشاذلي رحمه الله يدل دلالة واضحة على ان (أهل السنة والجماعة) لايزالون كما هم وكأنهم يعيشون على عهد الشيخين او معاوية ويزيد . ففي عام 2014م سافر الشيخ فرج الله الشاذلي إلى دولة (إيران) بعلم من وزارة اوقاف مصر وإذن من الازهر وهناك في إيران رفع الاذان الشيعي جمعا للقلوب وتأليفا لها وعند رجوعه تم اعتقاله في مطار القاهرة ليُجرى معه تحقيق وتم طرده من نقابة القرآء والمؤذنين المصريين ووقفه من التليفزيون ومن القراءة في المناسبات الدينية التابعة لوزارة الأوقاف، كما تم منعه من القراءة في مسجد إبراهيم الدسوقي وبقى محاصرا مقطوع الرزق حتى توفي إلى رحمة الله تعالى في 5/7/2017م في مستشفى الجلاء العسكري ودفن في قريته . عالم كبير عوقب بهذا العقوبات القاسية لأنه رفع ذكر علي ابن ابي طالب عليه السلام . ألا يدلنا ذلك على أن النهج القديم الذي سنّه معاوية لا يزال كما هو يُعادي كل من يذكر عليا. أليس علينا وضع استراتيجية خاصة لذلك ؟ .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صادق مهدي حسن
صفحة الكاتب :
  صادق مهدي حسن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 ملاكات توزيع الجنوب تواصل اعمالها برفع التجاوزات وصيانة الشبكة  : وزارة الكهرباء

 ( بغداديات ) هلّة الهلّه بالزراعة  : بهلول الكظماوي

 صدى الروضتين العدد ( 178 )  : صدى الروضتين

 الخالدية المنطقة الخضراء للفلوجة  : سامي جواد كاظم

 دهوك تحتضن بطولة العراق المفتوحة بالتنس الأرضي للنساء  : نوفل سلمان الجنابي

 والله سنخيّب أمالهم وطموحهم! فنحن لحمة واحدة!  : فوزي صادق

 الله يطول عمرك (جوليان أسانغ) !!  : فالح حسون الدراجي

 بعض منتسبي الف بي اس تناشد رئيس الوزراء بانصافهم  : علي فضيله الشمري

 القاء القبض على تاجر اسلة في الكوت  : علي فضيله الشمري

  من ..مع من ..ومن ضد ..من ؟؟!  : اثير الشرع

 الثورة بلغة الحسين  : زينب الغزي

 حِوارٌ شامِلٌ عَن آفاقِ العَلاقةِ بَينَ بَغداد وَالرِّياض [٣]  : نزار حيدر

 عزة الدوري الى جهنم  : علي محمد الجيزاني

 العمل العراقي يدعو لابعاد سجن الحماية القصوى عن محيط الكاظمية المقدسة  : المجلس السياسي للعمل العراقي

 الوزير جعفر يصل طوز خرماتو ممثلا لرئيس الوزراء  : اعلام مكتب وزير الشباب والرياضة

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107819349

 • التاريخ : 22/06/2018 - 04:43

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net