اختتام مهرجان أمير المؤمنين.. ممثل المرجعیة ( السيد محمد باقر الموسوي ) یدعو لتوحيد كلمة المسلمین والوقوف ضد المؤامرات

بحضورٍ إيمانيّ وولائيّ خالص عدّه مختصّون بأنّه الأبرز والأضخم، وفي مساءٍ رجبيّ مبارك اختُتِمت مساء امس وبعد مضيّ ثلاثة أيام حفلت بفقراتٍ عديدة كان محورها وقطب رحاها النبيّ وأهل بيته الأطهار(صلوات الله عليهم أجمعين) فعّالياتُ مهرجان أمير المؤمنين(عليه السلام) الثقافيّ السنويّ السادس، الذي أقامته العتبةُ العبّاسية المقدّسة في مدينة كاركل الهنديّة بمشاركة العتبة الحسينيّة والعتبة العسكريّة المقدّستين تحت شعار: (أَمِيرُ المُؤمِنِينَ(عَلَيْهِ السَّلامُ) أَوَّلُ العَابِدِينَ وَأَزْهَدُ الزّاهِدِين)، وذلك إحياءً واستذكاراً للذكرى العطرة لولادة سيّد الوصيّين ومولى الموحّدين الإمام علي(عليه السلام) في الحوزة العلميّة الاثني عشريّة، التي احتشدت بين ثناياها جموعٌ كبيرة وغفيرة من المحبّين والموالين لأئمّة أهل البيت(عليهم السلام) الذين حضروا قبل ساعات من إقامة هذا الحفل.

حفل الختام استُهِلّ بتلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم تلاها قارئ العتبة الحسينيّة المقدّسة فلاح زليف، أعقبتها كلمة للعتبات المقدّسة المشاركة في المهرجان ألقاها بالنيابة الأستاذ نافع جمال نائب المدير العام للعتبة العسكريّة المقدّسة، ممّا جاء فيها: “إنّ من أشدّ اللّحظات هي لحظات الفراق، حتّى قيل في المأثور (أشدّ من الموت فقدان الأحبّة)، ونحن اليوم نودّعكم ونستودعكم الباري الذي لا تضيع ودائعه، فبعد أن أكملنا مهرجان أمير المؤمنين(عليه السلام) الثقافي السنويّ السادس الذي نأمل أن نكون قد وُفّقنا في إيصال أهدافه نشكر كلّ من ساهم في إنجاحه”.

تلتها كلمةُ ممثّل المرجعيّة الدينيّة العُليا في كشمير سماحة السيد محمد باقر الموسوي النجفي الكشميري الذي تعذّر عليه المجيئ لسوء حالته الصحّية فألقاها نيابةً عنه نجله السيد أبو الحسن المهدي وممّا جاء فيها: “السلام على جميع الحضور الكرام في هذا المحفل المبارك من الفقهاء والعلماء الواردين لهذه المنطقة والقاطنين فيها من أهل العلم والمؤمنين، يسرّني أن أقدّم إليهم تمنّياتي الخالصة وتهانيّي القلبيّة بمناسبة إقامة هذا المهرجان المنعقد إحياءً لذكرى وليد الكعبة المشرّفة أمير المؤمنين علي ووصي الرسول الأعظم (صلوات الله عليهما)”.

خلال حفل ختام مهرجان أمير المؤمنين(عليه السلام) الثقافي السنويّ السادس في الحوزة العلميّة الاثني عشريّة في مدينة كاركل الهنديّة كانت هناك كلمةٌ لممثّل المرجعيّة الدينيّة العُليا في كشمير سماحة السيد محمد باقر الموسوي النجفي الكشميري، الذي تعذّر عليه المجيء لسوء حالته الصحّية فألقاها نيابةً عنه نجله السيد أبو الحسن المهدي، وهذا نصّها:

“السلام على جميع الحضور الكرام في هذا المحفل المبارك من الفقهاء والعلماء الواردين لهذه المنطقة والقاطنين فيها من أهل العلم والمؤمنين، يسرّني أن أقدّم إليهم تمنّياتي الخالصة وتهانيّي القلبيّة بمناسبة إقامة هذا المهرجان المنعقد إحياءً لذكرى وليد الكعبة المشرّفة أمير المؤمنين علي ووصي الرسول الأعظم (صلوات الله عليهما)”.

وأضاف: “هذا المهرجان الذي لم يزل يُعقد بالتعاقب سنويّاً من قبل اللّجنة المنظّمة له في العتبة العبّاسية المقدّسة، وكان هذا السعي منهم في كلّ عام في الهند الهادف الى الألوكة العالميّة الناجية للبشر من الإمام علي(عليه السلام) في سيرته الغرّاء، وإنارة جميع جوانبها وأبعادها التي أسدلت ستار الخمول من أهل النفاق والشحناء والبغضاء على مرّ الأيام، والحال أنّ رسالته هي عين ما جاء به النبيّ(صلى الله عليه وآله) من عند الله سبحانه وتعالى، وجعله مسؤولاً ومنصوصاً للتبليغ بعد النبيّ(صلى الله عليه وآله) خليفةً ووصيّاً وأميناً وحافظاً على الكتاب والسنّة، كما قام الإمام علي(عليه السلام) لتكميل ذلك الأمر طول حياته المقدّسة مع مواجهته للمصائب والرزايا وفظاعة الكوارث وكثرة الأعداء، لكنّه فاز في إبلاغ ما أودع اليه من الودائع الإرشاديّة للأمّة الإسلاميّة”.

وأكّد الكشميري: “ما أحوج المسلمين الى الاقتداء بسيرته المطهّرة لاسيّما في هذا العصر الذي أحاطت فيه البلايا الروحيّة والمادّية والتفرقة للمسلمين داخليّاً وخارجيّاً، ولا دواء لهذا الداء العضال إلّا بالاقتداء بسيرة الرسول والإمام علي(عليهم السلام)، فبورك من سعى في دعوة الأمّة الى هذا الهدف المقدّس لتوحيد كلمة الأمّة والوقوف ضدّ المؤامرات الأجنبيّة التي لا تزال تهدّد الإسلام وأهله.

ونحن ندعو الله سبحانه وتعالى أن يُديم مسعى القائمين في إقامة هذا المهرجان يوماً ويوماً من دون انقطاع وعراقيل إن شاء الله”.

وتابع: “كان من المقرّر انعقاد هذا المهرجان قبل عامين في عاصمة كشمير، لكن مع الأسف لم يعقد فيها، ومع ذلك أدامت اللّجنة المشرفة عليه في عملها وقامت بعقده في بلدة كاركل، ولا ريب أنّه يعود بالفخر اليها ولا غرو فهي مدينة المؤمنين الذين اعتنقوا وتمسّكوا بأهل البيت(عليهم السلام) قبل أكثر من مائة عام بفضل العارف الجليل السيد محمد المعروف في التاريخ بالأمير شمس الدين العراقي(قدّس الله سرّه الشريف)، وهو المبلّغ الأوّل لها، ولمنطقة كاركل ذكرٌ خالد منذ ذلك الزمان الى عصرنا هذا من العلم والتديّن والصفات الصالحة واتّباع الشريعة، وجدول تاريخها طافح بأسماء العلماء الأبرار والزهّاد وأولي الفضل والتقى، ولعلّ لهذه المزايا لهذه البلدة اقتضت عند مشيئة الله تعالى أن تحتضن هذا المهرجان تشريفاً لربوعه وأهاليه، والرجاء أن يصير هذا السعي أنموذجاً واقعيّاً لسائر المناطق في هذه الديار، وها أنا أقدّم أخلص التهاني للقائمين على هذا المهرجان من العتبة العبّاسية المقدّسة”.

الجهة التي احتضنت فعّاليات المهرجان وهي الحوزة العلميّة الاثني عشريّة كانت لها كلمة أيضاً ألقاها رئيسُها الشيخ ناظر المهدي قدّم من خلالها شكره الكبير للعتبة العبّاسية المقدّسة لاختيارها مدينة كاركل لإقامة فعّاليات المهرجان، كذلك شكر العتبات المقدّسة المشاركة فيه عادّاً هذا الحدث بالتاريخيّ وسيُسجّل بأحرف من نور في تاريخ المدينة.

أُجريت بعد ذلك القرعة للمشتركين في مسابقة الرحلة الدينيّة للعتبات المقدّسة في العراق التي أُقيمت طيلة فترة إقامته، لمعرفه تفاصيل أكثر عن هذه المسابقة اضغط هنا.

ليتمّ بعد هذه الفقرة تكريم المشاركين في المهرجان لرؤساء وفود العتبتين الحسينيّة والعسكريّة المقدّستين فضلاً عن الجهات التي ساندت ودعمت إقامته طيلة انعقاده.

وكان مسك الختام مع توضيحٍ أدلى به رئيسُ وفد العتبة العبّاسية المقدّسة بيّن فيه أنّ: “حضورنا لهذه البقعة من الأرض لم يكن ليتمّ ويُقام إلّا بفضل الانتصارات التي تحقّقت على عصابات داعش الإرهابيّة وبفضل دماء القوّات الأمنيّة والحشد الشعبي”، ثمّ قُرئت سورة الفاتحة ترحّماً على أرواحهم الطاهرة.

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/04/09



كتابة تعليق لموضوع : اختتام مهرجان أمير المؤمنين.. ممثل المرجعیة ( السيد محمد باقر الموسوي ) یدعو لتوحيد كلمة المسلمین والوقوف ضد المؤامرات
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : يسرا القيسي
صفحة الكاتب :
  يسرا القيسي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اسود الرافدين في المستوى الثاني بقرعة كأس آسيا 2019

 كل شيء مختلف في بلدي  : احمد ثجيل

 الشلاه يؤيد اتفاقية خور عبد الله وعبد الجبار يرد عليه  : عامر عبد الجبار اسماعيل

 قسمُ الشعائر والمواكب الحسينيّة يُعلن عن استكمال كافّة الإجراءات لمواكب الخدمة التي ستشترك في زيارة النصف من شعبان...

 ابو ذيّات لمولد الامام علي عليه الصلاة والسلام  : سعيد الفتلاوي

 الثورة الشعبية و(ثقافة السحل) !  : زهير الفتلاوي

 ذكرى العيد في مكتب السيد الخوئي رحمه الله  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 الإصلاح بإستقلالية الهيئات  : واثق الجابري

 استهداف موكب مديحة الموسوي بعبوة ناسفة

 نشر أسماء المنسحبين من القائمة العراقية ومصادر تعتبر الانسحابات بسبب مزاجيات قادتها  : وكالة نون الاخبارية

 صدى الروضتين عشر سنوات من التألق والعطاء  : علي الزاغيني

 احمد الجلبي ...عندما تظلم امة  : علي هادي الركابي

 هيا نتعلم ثقافة الحوار  : مهدي المولى

 الاتحادية تحبط محاولة تحويل مادة اليوريا الى متفجرات في كركوك

 مسرحيو كربلاء : الحركة المسرحية في المدينة شهدت تطوراً ملحوظاً بعد عام2003  : علي العبادي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net