صفحة الكاتب : عدوية الهلالي

بث تجريبي
عدوية الهلالي

يمتاز العراقيون بخفة ظلهم وقدرتهم على ( التحشيش ) في أسوأ الظروف ، فكيف اذا كان الظرف الراهن هو انطلاق الحملات الانتخابية ومايتخللها غالبا من تصريحات ملفتة وأساليب مبتكرة للدعاية الانتخابية ..فقد علق أحد الزملاء على سبيل المثال على تصريح رئيس مجلس النواب والمرشح دائما وأبدا ً لخوض الانتخابات سليم الجبوري عندما قال : " آن الأوان أن تهتم الدولة بالمواطن " بأن السنوات الاربعة عشر التي عاشها الشعب العراقي في ظل معاناة مستمرة كانت عبارة عن " بث تجريبي " ، فالجبوري الذي بالغ قليلا في كمية الصور المعلقة له في الشوارع يستخف بالشعب العراقي عندما يعده بالاهتمام به بعد أن يفوز بالانتخابات ..انه يشبه كثيرا الزوج الذي يفكر بالزواج من امرأة ثانية فيلجأ الى اقناع زوجته الأولى بأنه سيجلب لها من تساعدها ليخفف عنها أعباء المنزل ، ومثلما لن تقتنع الزوجات بمثل هذه الحجة غالبا ، لن يجد الشعب العراقي في وعود الجبوري أكثر من مناورة جديدة للبقاء في السلطة ..

لم يبق سوى اسابيع قليلة ويحل اليوم الموعود ، وهاهم رؤساء الكتل والنواب السابقون يكشفون اوراقهم للجمهور فمنهم من يقول انه الأحق بالفوز بمنصب رئيس الحكومة لأنه واثق من ان كتلته ستكون الأكبر ومنهم من يتشدق بمباديء المواطنة والشراكة ويعمل في اتجاه بعيد عنها تماما ، وهنالك نائبة صرحت دونما خجل بأن حزبها هو الوحيد الذي يستحق رئاسة الحكومة وان رجاله فقط هم الجديرون بذلك وكأنها تؤكد قيام دكتاتورية جديدة شبيهة بديكتاتورية النظام السابق ، وأخرى تصف التحالف الذي تنتمي اليه بأنه سفينة النجاة في المرحلة المقبلة ، وقبلهم أثار النائب عباس البياتي زوبعة اعلامية تخللتها اعتراضات سياسية ودينية متعددة عندما استخدم عبارة ( اصحاب الكساء) في وصف التحالفات المشاركة في الانتخابات ..يخامرني شعور ومثلي العديد ممن يقف موقف الفاحص والمدقق والمراقب لما يجري بان الساسة العراقيين لايجيدون حتى الآن مخاطبة المواطن العراقي فهم اما يعدونه بوعود لم ولن يحققوها له اويتوعدونه بأيام أقسى من المرحلة التي عاشها طوال السنوات السابقة وتصريحاتهم هي الدليل على ذلك فهي تنم اما عن جهل سياسي او استخفاف واضح بمعاناة شعب سئم من الوعود وخيبات الأمل و( البث التجريبي ) ويطمح الى حياة حقيقية يعيشها في زمن الحرية والديمقراطية الذي طالما حلم به وتوقع انه سيباري شعوب العالم لو تم تطبيق تلك المباديء لديه بشكلها المعروف في بقية انحاء العالم ..

مايحدث حاليا سباق انتخابي للفوز بالمناصب يستسهل فيه المرشحون كافة الوسائل ويطلقون مايحلو لهم من تصريحات ويلونون الشارع بصورلايمثل اغلبها هموم المواطن واحلامه فمن يبتسم فيها للمواطن او يلوح له او يغريه بملامح فاتنة وأسماء واعدة قد يرتدي ملامحا أخرى بعد الانتخابات ، وهنا لابد للمواطن ان يبحث عن تاريخ كل مرشح وعن مواقفه الوطنية ونواياه ويحكم على أسلوب دعايته الانتخابية قبل أن يقدم على تلطيخ اصبعه باللون البنفسجي وألا تنطلي عليه وعود السابقين او ابتسامات المرشحين الجدد ..


عدوية الهلالي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/04/17



كتابة تعليق لموضوع : بث تجريبي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جلال حميد
صفحة الكاتب :
  جلال حميد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 وزيرة الصحة والبيئة تطلع على نسب الانجاز لعدد من المشاريع الصحية في عموم البلاد  : وزارة الصحة

 خالد العبيدي: لن تثنينا تهديدات الاخوان المسلمين بالقتل لكشف فساد الجبوري

 فاينانشال تايمز: قطر تؤجج الثورات وتحدث البلبلة

 ملاكات مشاريع نقل الطاقة تواصل اعمالها بتنفيذ مشروع محطة تحويل كهرباء الكاظمية المقدسة  : وزارة الكهرباء

 مراسل في قناة السومرية الفضائية يواجه دعوى قضائية من شرطة ميسان  : مرصد الحريات الصحفية في العراق

  ممثلية الشعائرالحسينية: تجدد انتخاب صبيح نظيف العيساوي لمدة خمس سنوات  : علي فضيله الشمري

 سبقتك خيلُ الأربعينْ.  : حيدر كامل

  فساد صحة الديوانية .. وتضليل الهيئة الوطنية العليا للمسائلة والعدالة  : جمع من منتسبي صحة الديوانية

 الإفراج عن لاعبي الفيصلي الأردني بعد شغب نهائي البطولة العربية

 السلطة المطلقة مفسدة مطبقة...  : سيد صباح بهباني

  بيروت قبل ان اراها  : د . حسين ابو سعود

  ما الذي تغيير في المائة الثانية  : عمر الجبوري

 هل فهم اردوغان معنى الطعنة من الخلف؟ .. سفالة الاتراك تتجلى.  : د . زكي ظاهر العلي

 لا ما يخل وما تكبّر  : سمر الجبوري

 كيف يطبخ القرار لدى المرجعية الشيعية الحلقة الثالثة ( الاخيرة )  : ايليا امامي

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107912254

 • التاريخ : 23/06/2018 - 09:32

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net