صفحة الكاتب : د . عبد الخالق حسين

شيطنة العدو لتبرير إبادته
د . عبد الخالق حسين

الملاحظ من أدبيات وفتاوى شيوخ التنظيمات الإرهابية، القاعدة وداعش وغيرهما، أنهم يحاولون إبراز خصومهم بأسوأ ما يمكن، والحط من قدرهم إلى ما دون مستوى البشر، وشيطنتهم (Demonizing them)، ونعتهم بالشر المطلق، وأنهم أعداء الله والبشرية، وحتى دون مستوى الحيوان، ولذلك فهم لا يستحقون الحياة، وإبادتهم واجبة للتقرب إلى الله، وكسب مرضاته، وقال الشيخ حسن الترابي مرة في هذا الخصوص: "وهل هناك أكثر قربى إلى الله من إرهاب أعدائه".

 

هذا التكتيك الإعلامي لمسخ العدو، الذي اتبعه الإرهاب السلفي الوهابي، يمارسه الآن الإعلام الغربي ضد الرئيس السوري بشار الأسد، وحلفائه، روسيا وإيران وحزب الله اللبناني، لتبرير ضرباتهم الصاروخية وإسقاط الحكومة السورية.

فالإدارة الأمريكية فبركت تهمة استخدام السلاح الكيمياوي ضد حكومة بشار الأسد عندما تأكد لهم اقتراب ساعة النصر على الإرهاب، لكي يجهضوا النصر(1). فالمتتبع لتغريدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وخطابه عند إعلانه الهجوم الصاروخي فجر يوم 14 نيسان/أبريل الجاري، يراه يصف الرئيس الرئيس السوري بشار الأسد بالغول، وبأنه حيوان وحشي همجي قاتل الأبرياء، وخاصة الأطفال والنساء، ويردد الإعلام الغربي هذه التغريدات إضافة إلى مشاهد بالصوت والصورة صب المياه على رؤوس الأطفال لإزالة الغازات السامة المزعومة منهم، في فبركة تم فيها استخدام آخر التقنية المعلوماتية المتطورة إلى أرقى مستوى ليحدثوا أكبر تأثير في نفوس المشاهدين، وليبرروا هجومهم الصاروخي على سوريا وتدمير ما تبقى منها. كما وجه ترامب خطابه إلى روسيا وإيران قائلاً لهم أي نظام همجي هذا الذي تدعمونه؟ و قال أيضاً: "حشدتْ بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية قواها الخيرة ضد البربرية والوحشية". فهو هنا يصف قواه بقوى الخير وقوى خصومه بقوى الشر والبربرية والوحشية. وهذا هو الأسلوب المتبع لتجريد العدو من أية صفة بشرية، وإبرازه بالهمجي ضد الحضارة والإنسانية لتبرير تصفيته وإبادته.

 

ولكن لو ألقينا نظرة حيادية على ما يجري في المنطقة، لرأينا أن أقرب حلفاء أمريكا وبريطانيا وفرنسا مثل السعودية والإمارات ودولة قطر، هم الذين يقومون، ولعامين متتاليين بأبشع هجمة همجية بربرية على الشعب اليمني المغلوب على أمره، وتسببوا في قتل عشرات الألوف من الأطفال والنساء والشيوخ، وتدمير شبه كامل لمؤسساته الأقتصادية والخدمية، وتخريب المدن والقرى وهدم البيوت على رؤوس ساكنيها في قصف جوي مستمر وبالأسلحة الأمريكية والبريطانية والفرنسية، وبمباركة من حكومات هذه الدول. فإذا كان الرئيس الأمريكي وحلفاؤه يتألمون ويذرفون دموع التماسيح على أطفال دوما في سوريا، فلماذا يشاركون ويباركون في قتل أطفال اليمن؟ ولماذا، على الأقل، لا ينصحون حلفاءهم بوقف هذه المجازر ضد الشعب اليمني البائس؟ 

كذلك يسكتون عن جرائم نتنياهو رئيس الحكومة الإسرائيلية في ارتكابه المجازر ضد الشعب الفلسطيني الأعزل عندما يقوم هذا الشعب بمجرد تظاهرة سلمية ضد احتلال بلاده؟ ومن هنا نرى مدى النفاق والكذب ودموع التماسيح على أطفال دوما السورية. 

 

استنتاجات من الهجمة الصاروخية

كشف لنا العدوان الثلاثي (الأمريكي-البريطاني-الفرنسي) الأخير على سوريا حقائق عدة، و كما يلي:

أولاً، أن رؤساء الحكومات الغربية، وخاصة الكبرى منها، هم ليسوا من يحكمون ويتخذون القرارات، بل هناك ما يسمى بالتجمع السري(secret society)، هو الذي يحكم من وراء الكواليس. فقبل فبركة تهمة السلاح الكيمياوي ضد سوريا، صرح ترامب أنه يريد سحب القوات الأمريكية من سوريا، وأعطى إشارات أنه يخطط للانسحاب من منطقة الشرق الأوسط المضطربة ، لأنها كلفت أمريكا ترليونات الدولارات خلال العقود الماضية ودون أية فائدة لأمريكا. فهذا الموقف يرفضه صناع القرار في التجمع السري، وخاصة اللوبي الصهيوني المناصر لإسرائيل، لذلك ما كان منهم إلا وفبركوا تهمة السلاح الكيمياوي في دوما، وأبرزوا على شاشات التلفزة مناظر الأطفال "المصابين" بالغازات السامة المزعومة، وبذلك أرغموا ترامب على التراجع عن قراره في الانسحاب من سوريا واتخاذ قرار الهجوم الصاروخي عليها.

 

ثانياً، وقد سبقت هذه المسرحية زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى بريطانيا وأمريكا، والتي تم خلالها عقد عدة صفقات ضخمة لشراء الأسلحة تقدر قيمتها بمئات المليارات الدولارات(2)، وأكَّد لهم دفع تكاليف الصواريخ التي سيقصفون بها الشعب السوري وباسم حمايته من بشار "الحيوان الوحشي" على حد تعبير ترامب.

 

ثالثاً، والجدير بالذكر أن الوسائل الإعلامية الغربية رغم ما تتمتع به من حرية التعبير، والنقد والاستقلالية، إلا إنها في حالات معيَّنة مثل هذه، تلتزم بسياسة حكوماتها حتى ولو كانت باطلة، وعلى سبيل المثال، عندما قام صدام حسين باستعمال الغاز السام في حلبجة، تبنى الاعلام الغربي جانب العراق ووضع المسؤلية على ايران، لأن صدام في ذلك الوقت كان صديق الغرب الحميم، وينفذ سياساتهم ضد إيران الإسلامية. ولكن لما قام صدام بغزو الكويت، وصار عدواً للغرب،عندها قامت الحكومات الغربية ووسائل إعلامها بقول الحقيقة وتوجيه التهمة إلى صدام حسين في تسميم حلبجة في كردستان وأهوار الجنوب. ولم يكتف الإعلام الغربي بهذه الحقائق ضد صدام، بل وفبركوا ضده الأكاذيب أيضاً، مثلاً تهمة قيام الجنود العراقيين بسرقة حاضنات الأطفال الخدَّج من مستشفيات الكويت، وجاؤوا بفتاة أدعوا أنها كانت ممرضة كويتية في إحدى تلك المستشفيات، وهي تبكي على الأطفال، وتبين فيما بعد أنها كانت ابنة الشيخ سعد الصباح، وزير خارجية الكويت آنذاك، وكانت التهمة فبركة اعترف بها الاعلام الغربي، ولكن بعد أن نفذت التهمة غرضها.

 

رابعاً، كذلك نعرف العلاقة الحميمة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ولكن لما حصلت عملية تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا في بريطانيا، بغاز الأعصاب، واتهام روسيا بها، وتصعيد الحرب الدبلوماسية ضد روسيا وبوتين لتشويه صورتهما في العالم، قامت أمريكا وبقرار من ترامب، بطرد نحو مائة دبلوماسي روسي من أمريكا. وعلى الأغلب أُرغم ترامب على أخذ هذا القرار ضد رغبته، مما يدل على أن أمريكا يحكمها ناس وراء الكواليس، وحسب ما تقتضيه مصلحة المؤسسات الحاكمة في الغرب. والجدير بالذكر أن كل هذه الاجراءات تصب في مصلحة إسرائيل.

 

خامساً، نلاحظ أن أمريكا التي سارعت في الهجوم الصاروخي ولم تنتظر إعلان نتائج إجراء تقصي حقيقة السلاح الكيمياوي، اقترحت بعد القصف على مجلس الأمن الدولي تشكيل لجنة من خبراء "مستقلين" لتقصي الحقائق في سوريا. وبالتأكيد، الغرض من تشكيل هذه اللجنة بعد القصف هو لمعرفة نتائج القصف الصاروخي الأخير، ومدى جدواه. والسؤال هنا، ماذا سيكون موقف أمريكا لو خرجت اللجنة بنتيجة تنفي فيها استخدام السلاح الكيمياوي من قبل القوات السورية؟ والملاحظ أيضاً أنهم من الآن راحوا يقولون أن القصف لم يدمر كل مخازن السلاح الكيمياوي، وذلك ليمهدوا للاتهامات القادمة كلما اقترب النظام السوري من النصر على الإرهاب، فهم لا يريدون هزيمة الإرهاب وخلاص الشعب السوري منه، بل ليستمر إلى أن يحقق الدمار الكامل لسوريا وإرغامها على المصالحة مع إسرائيل.

 

سادسا، رغم ما يثيره الإعلام الغربي، وخاصة الأمريكي من انتقادات لاذعة، وهجوم بالغ على الرئيس الأمريكي ترامب، وإبرازه بالمجنون والمختل عقلياً، والإباحي والمهووس جنسياً، وأنه فاز بالانتخابات الرئاسية بمساعدة بوتين...الخ، وآخر ما قيل في هذا الخصوص، تصريحات جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي(FBI) السابق، لمحطة (ABC) الأمريكية، (أن ترامب غير لائق اخلاقياً ليكون رئيساً للولايات المتحدة الأمريكية، ويعامل النساء كما لو كن "قطعا من اللحم.")(3)، إلا إن جميع وسائل الإعلامية الغربية هذه، وحكوماتها وقفت مع ترامب وقفة رجل واحد وبصوت واحد في هجومه الصاروخي على سوريا.

ربما سيسارع البعض باتهامنا بأننا نؤمن بنظرية المؤامرة، ولكن كل ما ذكرناه أعلاه هو الحقيقة الواضحة للعيان، وليس له أي تفسير آخر.

abdulkhaliq.hussein@btinternet.com

ــــــــــــــــــــ

روابط ذات صلة

1- د. عبد الخالق حسين: تهمة الكيمياوي السوري ذريعة لتدمير المنطقة

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=595436

 

2- تقرير عن صفقات الأسلحة التي عقدها محمد بن سلمان مع أمريكا في زيارته الأخيرة لواشنطون

Rabat – President Trump offered what many are describing as “embarrassing” welcome to Saudi Prince Mohamed bin Salman in the White House on Tuesday.

https://www.moroccoworldnews.com/2018/03/242836/donald-trump-mohamed-bin-salman/

 

3- مدير أف بي آي السابق، جيمس كومي: ترامب "غير لائق أخلاقيا" لرئاسة الولايات المتحدة

http://www.bbc.com/arabic/world-43781761

 


د . عبد الخالق حسين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/04/18



كتابة تعليق لموضوع : شيطنة العدو لتبرير إبادته
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : خي العزيز ابو رضاب حياك الله . المقال فيه تكلف شديد و اعتقد هذا المقالة للدكتور إبراهيم الجعفري .

 
علّق سجاد الصالحي.. ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : مع وجود نجوم اخرى مازال عندها شيئ من الضياء دام ضيائك ابو مصطفى مقال جدا جدا رائع استاذنا العزيز..

 
علّق أبو رضاب الوائلي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : إلى الأستاذ كريم حسن السماوي المحترم لقد أطلعت على مقالتك وقد أعجبني الأهداء والنص وذلك دليل على حسن أختيارك للألفاظ ولكن لم أفهم الموضوعكليا لأنه صعب وأتمنى للقراء الكرام أن يوضحون لي الموضوع وشكرا . أبو رضاب الوائلي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ امران متناقصان في هذه الدنيا احدهما شيطاني والاخر الهي الصدق في المعرفه .. يترتب عليه الصدق والبحث عن الحقيقه بصدف ابنما كانت.. المعرفه الالهيه.. وهي ان تتعالى فوق الديانات التي بين ايدينا والنذاهب السيطاني هو السبيل غي محاربة ما عند الاخر بكل وسيله ونفي صحته انا اعرف فئات دينيه لا يمكن ان تجد بهل لبل لبشيطان دمتم بخير

 
علّق Yemar ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جزيت كل الخير في دفاعك عن قدسية انبياء الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ساعد الله قلب السيدة ايزابيل آشوري على هذا البحث لأنه من الصعب على اي كاتب الخروج ببحث رصين يريد من خلاله ان يكتب موضوعا ويُحققه من خلال الكتاب المقدس ، وسبب الصعوبة هو أن صياغة الكتاب المقدس تمت على ايدي خبراء من كبار طبقة الكهنة والسنهدريم وكبار مفسري المسيحية صاغوه بطريقة لا يستطيع اي كاتب او محقق او مفسر ان يخرج بنتيجة توافقية بين النصوص ولذلك يبقى يدور في حلقة مفرغة . خذ مثلا زمري ، ففي الكتاب المقدس انه قُتل كما نقرأ في سفر العدد 25: 14( وكان اسم الرجل الإسرائيلي الذي قتل مع المديانية، زمري بن سالو). ولكن في نص آخر وهو الذي ذكرته السيدة آشوري في البحث يقول بانه احرق نفسه كما نقرأ في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات).المفسر المسيحي في النص الأول طفر ولم يقم بتفسير النص تهرب من ذكره ، ولسبب ما نراه يعتمد نص انتحار زمري واحراقه لنفسه. ولو رجعنا إلى الكتاب المقدس لرأيناه يتهم هارون بانه قام بصناعة العجل كما نقرا في سفر الخروج 32: 4 (فأخذ هارون الذهب من أيديهم وصوره بالإزميل، وصنعه عجلا مسبوكا. فقالوا: هذه آلهتك يا إسرائيل). ولكن المفسر المسيحي انطونيوس ذكر الحقيقة فأكد لنا بأن زمري هو السامري الذي قام بصناعة العجل فيقول : (ملك زمرى 7 أيام لكنه في هذه المدة البسيطة حفظ له مكان وسط ملوك إسرائيل الأشرار فهو اغتال الملك وأصدقائه الأبرياء ووافق على عبادة العجول).(1) المفسر هنا يقول بأن زمري وافق على عبادة العجول ولم يقل انه قام بصناعتها مع أننا نرى الكتاب المقدس يصف السامريين بصناعة تماثيل الآلهة. ولعلي اقول ان الوهن واضح في نصوص الكتاب المقدس خصوصا من خلال سرد قصة السامري وصناعته للعجل فأقول: أن العجل الذى صنعه السامرى هو مجرد جسد لا حياة فيه وإن كان له خوار فعبده بني إسرائيل ولكن الأولى بهم أن يعبدوا السامري الذي استطاع أن يبعث الحياة فى العِجل. بحثكم موفق مع انه شائك . تحياتي 1-- شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري ملوك الأول 16 - تفسير سفر الملوك الأول.

 
علّق المصيفي الركابي ، على همسات الروح..للثريّا - للكاتب لبنى شرارة بزي : قصيدة رائعة مشاعر شفافة دام الالق الشاعرة لبنى شرارة

 
علّق عامر ناصر ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري ، حياك الله ، إن كلمة السامري قريبة اللفظ من الزمري أو هي هي ، وما جاء في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات من أجل خطاياه التي أخطأ بها بعمله الشر في عيني الرب، ومن أجل خطيته التي عمل بجعله إسرائيل يخطئ ) لا ينطبق على النبي هارون ع كما أعتقد ، وأن الدفاع عن ألأنبياء ع ودفع التهم عنهم يعتبر عين العقل بغض النظر عن الدين ، إذ أن العقل لا يقبل أن يكون المعلم في حياتنا الحالية ملوثا بشيء من ألألواث التي تصيب الناس ، شكراً لكم ودمتم مدافعين عن الحق .

 
علّق عامر ناصر ، على محكم ومتشابه ، ظاهر وباطن ، التفسير الظلي في المسيحية.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ألأخ محمد حياك الله وحيا السيدة آشوري ، إن ألإدراكات العقلية نسبية ، أي أن ما يدركه ألأنبياء عليهم السلام غير ما يدركه العلماء وما يدركه هؤلاء غير ما أدركه أنا مثلاً ، فنفي ألإدراك ليس تغييباً للعقل دائما وإنما هو تحديد القدرات العقلية المختلفة عند الناس ، ومن ألأمثلة على ذلك أن العقول لا تستطيع إدراك ماهية الله سبحانه أو حتى بعض آياته مثل قوله سبحانه ( وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21)الحجر ، فقد إحتار العلماء في تفسير خزائن ألأشياء كيف تكون وما طبيعة هذه ألأشياء المخزونة وكيفية الخزن وما هو ألإنزال ، كذلك إحتار العلماء وحتى العلم أيضاً في تفسير معنى الروح ، إذاً العقول محدوة ألإدراك أصلاً ، تحياتي .

 
علّق عادل الموسوي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : إذن انت من الناخبين الذين وقعوا في حيرة بسبب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين ، واﻻ فالخطاب الجديد لم يشترط ذلك الشرط الذي ذكرته .. اما موضوع ان عدم المشاركة سببها العزم على المقاطعة فرأيك صحيح فقد تكون هناك اسباب اخرى غير معلومة لاينبغي الجزم بارجاعها الى سبب واحد .

 
علّق عادل الموسوي ، على اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية - للكاتب عادل الموسوي : ملاحظة : العنوان هو : اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية .

 
علّق أحمد ، على عتاب الى كل من لم يشارك في الانتخابات النيابية الأخيرة - للكاتب محمد رضا عباس : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.. حسبنا الله ونعم الوكيل، اتمنى أن اطلع على الدافع الحقيقي لهؤلاء الكتاب، هل هو صعود الصدريين؟! والله لقد افتضحتم

 
علّق منير حجازي ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري سلم يراعك ونصر الله باعك ولكن ممكن تضربين لي مثلا عن هذه النبوءات التي ذكرتيها والتي تقولين انك اضهرتيها للمسيحيين وهي تتعلق بالاسلام . تحياتي واشكر لكم صبركم ، كما اشكر الاخ محمد مصطفى كيال على توضيحه .

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : وما ادراك ان ضعف المشاركة سببها العزم على المقاطعة كيف وان كثير من الناخبين وقعوا في حيرة بسب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين للشيخ عبد المهدي الكربلائي مفاده اشتراط ان يكون المرشح مرضي في قائمة مرضية وهذا شرط تعجيزي وان كنت تخالفني فكن شجاعا وقل من انتخبت حتى اثبت لك من خطاب المرجعية الأخير انك انتخبت من قائمة غير مرضية

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخ منير حياكم الرب. انا لم اوجه كتاباتي للمسلمين بل للمسيحية ، والمسلمون هم من حلّوا ضيوفا على صفحتي ، ويقرأوا مواضيعي لاني ايضا كتبت بحوثا اظهرت فيها نبوءات تنبأ بها الاسلام ونبوءات مسيحية تتعلق بالاسلام اظهرتها ولكنها كلها موجهة للمسيحية . الشباب المسيحي الموجود بالالوف على صفحتي في فيس بوك ، وهم يتأثرون بما اكتب وذلك انهم يُراجعون المصادر ويطمأنون إلى ما اكتبه . انا انتصر للحقيقة عند من تكون ولا علاقة لدين او مذهب بما اكتب ، وإذا ظهرت بعض البحوث تميل لصالح الاسلام او الشيعة ، فهذا لانها لم تنطبق إلا عليهم . تحياتي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . نعمة العبادي
صفحة الكاتب :
  د . نعمة العبادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 يا ريس .. هل هذا جزائكم للثمانيني .  : حمزه الجناحي

 ممثل المرجع السيستاني ( الشيخ الكربلائي ) يكرم شرطي من البصرة "لأمانته العالية"

 ندوة طبية بعنوان (( التوعية بأمراض الثدي ))  : علي زغير ثجيل

 في رحاب شهر الله  : الشيخ ليث عبد الحسين العتابي

 العدد ( 24 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 قصيدة الشهداء  : حاتم عباس بصيلة

 قراءة في الأبعاد الخطيرة والمرتقبة بعد إقالة خالد العبيدي من وزارة الدفاع  : حامد شهاب

 حسن العلوي وعمامة البغدادي.. البعث والدواعش وتحديد المواقف (2/3)  : د . زكي ظاهر العلي

 جواد البولاني ..بقاء عقلية المعارضة حتى بعد الوصول الى السلطة هي سبب قصور الاداء السياسي  : مكتب وزير الداخلية السابق جواد البولاني

 القدر المخفي  : د . رافد علاء الخزاعي

 الأنا والأنانية  : علي علي

 شرطة واسط تلقي القبض على 54 متهم وفق مواد قانونيه مختلفه  : علي فضيله الشمري

 انجازات متميزة لمختبر العيادة الاستشارية في مدينة الطب  : اعلام دائرة مدينة الطب

 عاجل:ضبط عجلة مفخخة صالون صيني في منطقة السبعه كيلو

 محافظ ميسان : الموافقة على تحويل 77 مليار دينار للمحافظة من قبل وزارة التربية لعام 2013  : اعلام محافظ ميسان

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 105305930

 • التاريخ : 23/05/2018 - 12:15

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net