صفحة الكاتب : عبدالاله الشبيبي

الشعوب التي تقرأ لا تموت...
عبدالاله الشبيبي

اليوم وكما هو معلوم يوم الكتاب العالمي هو احتفال يقام كل عام في 23 نيسان، بعد أن قررت اليونسكو منذ عام 1995م الاحتفال بالكتاب، اذ قيل القراءة هي ارتقاء بالفكر وبالروح وغذاء العقل، كما ان الجسد يحتاج الى الطعام، كذلك العقل يحتاج الى التزود بالفكر… فالكتب تفتح نوافذ واسعة من المعرفة والعلم والثقافة وتمهد الطريق لمستقبل مزدهر من التميز والنجاح.
ولهذا يجب ان تحتل القراءة والمطلعة والجلوس مع الكتاب اهمية كبيرة في حياتنا اليومية، كي تكون سداً قوياً ضد الافكار والتيارات الجارفة، فالمتسلح والمتحصن ليس من السهل انجرافة.
اذ تُعتبر مطالعة الكتب من أهم الأنشطة التي يمارسها الإنسان، وخاصةً في العصر الحديث، فقد أثبتت الدراسات العلمية بأن القراءة تحمي الدماغ من خطر الزهايمر، وتخفض مستويات التوتر عند الفرد، وتحفز العقل الباطن على التفكير الإيجابي، وتعتبر السلاح الذي يقاوم به الخصوم، فالمطلع والقارئ للكتاب، كان قد اكتسب معرفة وثقافة وازداد من رصيد الفكري.
فعندما تتجول بين أروقة معارض الكتب التي تقام هنا وهناك، تجد نفسك بين الآلاف من العناوين المختلفة وفي مجالات شتى، وتطلع على شخصيات كبيرة قريبة وبعيدة، وتحور العقول وتأخذ منها الثقافة والمعرفة. إذ قيل ‏القراءة عملية معرفية تقوم على تفكيك رموز تسمى حروفاً لتكوين معنى والوصول إلى مرحلة الفهم والإدراك. وهي جزء من اللغة، واللغة هي وسيلة للتواصل أو الفهم. وتتكون اللغة من حروف وأرقام ورموز معروفة ومتداولة للتواصل بين الناس.
وقد قال أمير المؤمنين علي عليه السلام: قيدوا العلم بالكتابة، واحتفظوا بكتبكم. وقال البرت مانويل: إما ما يكتب فيبقى وإما ما يقال فتذروه الرياح. وقال بيتشر الأديب: الكتب نوافذ تشرف منها النفس على عالم الخيال فبيت بلا كتب كمخدع لا نوافذ فيه. قيل لفولتير من يقود واقع البشر مستقبلاً فقال الذين يعرفون كيف يقرؤون.
واني اخبر عن حالي فاني لن امل من مطالعة الكتب واذا رأيت كتاباً لم أطالعه من قبل فأنني وقعت على كنز عظيم. كما ويقول توما الكمبيسي: بحثت عن السعادة في كل مكان ولم أجدها إلا في زاوية ومعي كتاب.
وقد قال احد الأصدقاء: الكتب عقول متنقلة ومصفوفة متكاملة من المعرفة، كلام لا يموت، أكسير معلوماتي متشبع بالخلود، الشعوب التي تقرأ لاتموت، كلما قرأنا أكثر ازددنا تعلقاً بالحب والتعايش، الكتاب دليل التائهين في صحاري الجهل وأنفاق الظلام، الأوطان تبنى بالحروف كما الأشكال الهندسية الجميلة لقطع المكعبات المغرية، إقرأ باسم الحياة الضاحكة المستبشرة لتكون أكثر إنصاتاً لموسيقى الكون الجميلة، مرحباً بضيوف القلم والورقة، مرحباً بمن قرأ فكتب فأنجبَ عقلاً خالداً ينتظرُ قارئاً مولعاً بالحرف والكلمة.
ما شاهدته في معرض بغداد الدولي للكتاب، وفي معرض كربلاء عبارة عن واحة ثقافية، بذرتها الكتاب، ومائها القراءة، وثمرتها المعرفة، فلا ينبت البذر الا بوجود الماء … كذلك الكتاب لا تصبح له قيمة مكانية ولا اهيمة علمية الا بالإنسان، وكلما قراء الانسان ازداد ثقافة ومعرفة وتواصل مع العقول وحاورها.
وقد قال احدهم: ‏في معرض الكتاب لهذا العام كتب كثيرة تحدثت عن الحقيقة ودافعت عن افكارها في عالم الأفكار والجمال والفن والإبداع والاجتماع والسياسة والاقتصاد والتاريخ والجغرافيا.
صمويل بتلر كتب مرة أن الحقيقة مثل الدين: ليس لها من الأعداء إلا إثنان: الكثير والقليل جداً. ‏وكتب فولتير في كتاب الحماقات: إن الشعب يتلقى الدين والقوانين مثل النقود: يتلقاها دون فحصها. فكن كالصيرفي الذي يميز النقود المزيفة من الحقيقة وكن من القليل جداً.
وفي دراسة ميدانية طريفة ومثيرة، أنجزتها جامعة روما الإيطالية ونشرتها مؤخراً جريدة البايّيس الاسبانية تطرح التساؤل التالي: هل الذين يقرأون هم أكثر غبطة وسعادة وانشراحاً من الذين لا يقرأون؟.
وهل هؤلاء الذين يقرأون هم أقلّ عنفاً وأكثر تفاؤلاً من أولئك الذين لا يقرأون؟.
تؤكّد الكاتبة الاسبانية إمّا رودريغيس، على أنه حسب تحليل معمّق أجرته مجموعة من الخبراء، بإيعاز من جامعة روما بواسطة إجراء استجوابات لألف ومئة شخص لقياس درجات السعادة ومعدّلات الانشراح في حياة هؤلاء الذين يتعاطون القراءة، وأولئك الذين لا يقرأون.
فقد توصّل هؤلاء الباحثون إلى نتائج مذهلة في هذا القبيل، إذ تؤكّد هذه النتائج بما لا يترك مجالاً للريبة والشكّ أن القراءة تجعل المقبلين عليها والشّغوفين بها بالفعل أكثرَ سعادة من غيرهم، كما أنّها تساعدهم على مواجهة وجودهم بطريقة أكثر فعالية وجرأة ونجاعة.
وقد كان وصف الجاحظ للكتاب بالقول التالي: الكتاب نِعْم الذخر والعدة، ونِعْم الجليس والقعدة، ونعم النشرة والنزهة، ونعم المشتغل والحرفة، ونعم الأنيس ساعة الوحدة، ونعم المعرفة ببلاد الغربة، ونعم القرين والدخيل، ونعم الوزير والنزيل، الكتاب وعاءٌ مُلئ علماً، وظرف حُشي ظرفاً، إن شئت كان أعيا من بأقل، وإن شئت كان أبلغ من سحبان وائل، وإن شئت ضحكت من نوادره، وإن شئت بكيت من مواعظه.
وأضاف الجاحظ: الكتاب هو الجليس الذي لا يطريك، والصديق الذي لا يقليك، والرفيق الذي لا يَمَلَّك، والمستميح الذي لا يؤذيك، والجار الذي لا يستبطئك، والصاحب الذي لا يريد استخراج ما عندك بالملق، ولا يعاملك بالمكر، ولا يخدعك بالنفاق.
والكتاب هو الذي إن نظرت فيه أطال إمتاعك، وشحذ طباعك، وبسط لسانك، وجوَّد بيانك، وفخَّم ألفاظك، وعمَّر صدرك، وحباك تعظيم الأقوام، ومنحك صداقة الملوك، يطيعك فـي الليل طاعته بالنهار، وفي السفر طاعته فـي الحضر، وهو المعلم الذي إن افتقرت إليه لم يحقرك، وإن قطعت عنه المادة لم يقطع عنك الفائدة، وإن عزلت لم يدع طاعتك، وإن هبَّت عليك ريحُ أعدائك لم ينقلب عليك، ومتى كنت متعلقاً به، ومتصلاً منه بأدنى حبل لم يضرك منه وحشة الوحدة إلى جليس السوء، وإن أمثل ما يقطع به الفراغ نهارهم وأصحاب الكفاية ساعة ليلهم نظرة فـي كتاب لا يزال لهم فيه ازدياد أبداً فـي تجربة وعقل ومروءة وصون عرض وإصلاح دين ومال ورب صنيعة وابتداء إنعام.
اذ تُشكِّل المطالعة شغفاً عند الكثير من العقول التي تهتمّ دائماً بالحصول على المزيد من العلم والثقافة، ومعرفة كلّ ما هو جديد في هذا العالم، فلا اعتبار للأبنية العالية ولا التطور التكنولوجي المدهش إن لم يكن الإنسان ذا عقلٍ فطِن ونيِّرٍ وناضجٍ وسليم، بعيدٍ عن كلِّ تداعيات الجهلِ الذي يعاني منها الكثير، وهذا ما لا يمكن أن يكون إلا نتيجة القراءة والمُطالعة لأنّها الطريقة الأنسب لبناء العقول وإنمائها.
من الجدير بالذّكر أنّه عند العُقلاء، تُعتبر المطالعة من أكثر الأهميّات والضّرورات سموّاً وأكبرَ قدراً، وأنّها تقتربُ أنْ توازي أهميّة الأكل والشُّرب عند الشغوفين المُحبّين لها ممّن عرفها حقّ معرفة وعرف منزلتها وشرفها. وهي في حياة عُلماء الدين والدُّنيا، كمنزلة الحياة بحدّ ذاتها، فإنّهم بها يحيون، كمثل الماء الذي يُشكّل حياة الأرض، ومثلُ المُطالعة عندهم كمثل الشّجرة الخضراء اليانعة التي تنوّعت أصنافها.
كما وان القراءة تساعد على اكتساب الخبرة اللازمة لمواجهة العقبات، والتحديات التي قد تعترض الإنسان أثناء محاولته تحقيق أهدافه، حيث وجدت العديد من الدراسات أنّ قراءة الأحداث التي تدور في الكتاب، والتعرف على شخصيات جديدة من خلال الكتب، ومشكلاتهم وتحليل مراحل الحلول الموجودة في الكتاب، كلما تمكن القارئ من تطبيق ذلك على نفسه، وعلى المشكلات التي قد تواجهه في الحياة.

  

عبدالاله الشبيبي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/04/23



كتابة تعليق لموضوع : الشعوب التي تقرأ لا تموت...
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي
صفحة الكاتب :
  حيدر الحد راوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 البرلمان الجديد انقلاب على الديمقراطية ؟!  : محمد حسن الساعدي

 مكوث  : ا . د . ناصر الاسدي

 تركيا توقف 20 شخصا يشتبه بانتمائهم الى تنظيم داعش

 مجلس المفوضين في مفوضية الانتخابات ينظم احتفالية توديع فريق المؤسسة الدولية للنظم الانتخابية - ايفس  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

  ازمة جديدة  : عمر الجبوري

 المحكمة الاتحادية تقضي بعدم دستورية الرواتب التقاعدية للنواب

 العراق ينتحب أم ينتخب  : صباح مهدي عمران

 صرخه انثى ....رحلة لعالم الجنِّ  : ابراهيم امين مؤمن

 دولة القانون: تجريح رئاسة كردستان للمالكي لن يمر مرور الكرام  : السومرية نيوز

 الناطق الرسمي لمفوضية الانتخابات القاضي ليث جبر : مفوضية الانتخابات تنهي اليوم الثاني من تدقيق محطات ميسان و ذي قار  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 عاجل : القاء القبض على 4 ارهابيين بمنطقة اليرموك  : وزارة الدفاع العراقية

 سانت لوكي  : كاظم العبودي

 هيأة النزاهة تضبط حالات تلاعبٍ في مشروع مُجسَّر التنومة تسبَّبت بهدر قرابة 6 ملايين دولارٍ  : هيأة النزاهة

 مركز ام البنين لوقاية الاسنان في النجف يقدم العلاج مجاناً لذوي الشهداء  : اعلام مؤسسة الشهداء

 قادة الرأي العام و ميدان المعركة  : عبد الحمزة سلمان النبهاني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net