صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

المستشرقون وأوهامهم . أين تقع مكة؟
مصطفى الهادي

مؤرخ معاصر اسمه دانييل ــ دان ــ جيبسون (1) ازعجه كثيرا أن يرى الكتاب المقدس يتهاوى تحت ضربات معاول علماء الآثار والجغرافيا ، خصوصا بعد البحث لأكثر من ستين عاما تحت اساسات المسجد الاقصى فلم يجدوا ما تذكره التوراة من أسطورة الهيكل وأورشليم، فقبع في بيته عشر سنوات يكتب ويؤلف ويبحث فاخرج كتاب اطلق عليه (القرآن والجغرافيا) ركز فيه على مسألة نشوء الاسلام وقبلته حيث زعم ومن دون دليل بأن الاسلام نشأ في مدينة البتراء في الأردن وهي القبلة الأولى للمسلمين. 
اعتمد جيبسون على نصوص الكتاب المقدس والقرآن متحاشيا كل ما من شأنه ان يذكر قصة إبراهيم واسماعيل والهجرة إلى الجزيرة العربية واظهارهم لاساسات المسجد الحرام زاعما أن ذلك حصل في الأردن وليس في فلسطين. 
والأدهى من ذلك أن يقوم جيبسون بتقديم ادلة على نظريته التي مفادها أن النبي محمد لم يعش أو يولد في مكة المكرمة وإنما في البترا . ثم يقول أن تاريخ البترا تم القضاء عليه تدريجياً من قِبل العباسيين.
والمشكلة في جيبسون انه تعمد الابتعاد عن الروايات الاسلامية وتحاشا ذكرها وهو يعلم ان هذه الروايات تخلو من اي ذكر للبترا على انها قبلة المسلمين او مهد نشأة الاسلام فيها. ولكن لعل جيبسون استغل قول القرآن من أن القبلة الأولى كانت باتجاه بيت المقدس فأوحى له ذلك ان يزعم بأن البترا هي القبلة لأنها تقع على وسط الخط الممتد من مكة إلى فلسطين. والغريب ان كل من له ذرة عقل يُفكر به يعلم انه لا وجود لشيء اسمه (المسجد الأقصى) في البترا. 
ولكن لماذا تحاشا جبسون (مدينة أور) مكان ولادة إبراهيم والتي كانت أولى المحطات التي انطلق منها أبرام ــ إبراهيم ــ في جولته بأمر الله. لأننا لو تابعنا خطوات إبراهيم عليه السلام لرأيناه ينطلق من اور إلى منطقة بين الشام وفلسطين ارض كنعان ــ حاران ـــ حيث تقول التوراة : ( وأخذ تارح أبرام ابنه، ولوطا ، وساراي كنته امرأة أبرام ، فخرجوا معا من أور فأتوا إلى حاران وأقاموا هناك). (2) وحاران منطقة في سوريا يزعم الصابئة (الحرانيين) أن إبراهيم حلّ فيها بينهم ونشر دينه هناك (الصابئية الحرانية). التي جاء بها من العراق من حيث موطن الصابئة المندائية رسالته الأولى للعراقيين. 
هناك في ارض كنعان ولد إسماعيل كما تقول التوراة : (فولدت هاجر لأبرام إسماعيل. كان أبرام ابن ست وثمانين سنة لما ولدت هاجر إسماعيل). (3) وهو الذي وضع حجر الاساس لبيت الله مع ابيه في الجزيرة العربية. ثم قام الله بتغيير إسم ابرام إلى إبراهيم كما يقول: (فلا يدعى اسمك بعد أبرام بل يكون اسمك إبراهيم).(4) 
ثم يأمر الله إبراهيم أن يأخذ زوجته هاجر وابنه إسماعيل ويتركهما في ارض فاران كما يقول (فبكّر إبراهيم صباحا وأخذ خبزا وقربة ماء وأعطاهما لهاجر ، والولد، وصرفها. ولما فرغ الماء من القربة مضت وجلست مقابل ــ ابنها ــ بعيدا ، لأنها قالت: لا أنظر موت الولد. ورفعت صوتها وبكت. ونادى ملاك الله هاجر من السماء وقال لها: لا تخافي،وفتح الله عينيها فأبصرت بئر ماء، فذهبت وملأت القربة ماء وسقت الغلام وكان الله مع الغلام فكبر وسكن في برية فاران).(5) وبرية فاران هي مكة وليست البتراء الآن والبئر هو بئر زمزم. ثم جاء إبراهيم بعد سنين ليجد ان اسماعيل اصبح كبيرا فاعتمد عليه في اقامة بيت الله ورفع اساساته كما يقول تعالى : (وإذ يرفع إبراهيم القواعد من البيت وإسماعيل ربنا تقبل منا). (6)
ثم بعد هذه الأمر امتحن الله إبراهيم كما يقول في : (وحدث بعد هذه الأمور أن الله امتحن إبراهيم). وهو نفسه قوله تعالى : (وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن قال إني جاعلك للناس إماما).(7) وقد نجح إبراهيم قبلها في الامتحان الإلهي عندما امره ربه ان يذبح ولده إسماعيل كما نقرأ في التوراة سفر التكوين 22: 10 (ثم مد إبراهيم يده وأخذ السكين ليذبح ابنه. فناداه ملاك الرب من السماء وقال: إبراهيم! إبراهيم لا تمد يدك إلى الغلام فرفع إبراهيم عينيه ونظر وإذا كبش وراءه فذهب إبراهيم وأخذ الكبش وأصعده محرقة عوضا عن ابنه). وهو ما حكاه القرآن بقوله: (فلما بلغ معهُ السعي قال يا بني إني أرى في المنام أني أذبحك فانظر ماذا ترى؟ قال يا أبت افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين فنودي يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا بالحق وفديناه بذبح عظيم) .(8) فالتفت إبراهيم فإذا بكبش ، فأخذه وخلى عن ابنه.
بعد اتمام كل هذه الامتحانات نجح إبراهيم في أن يكون (خليل الله) كما نقرأ : (فينبغي لهم أن يذكروا كيف امتحن إبراهيم، وبعد أن جُرِّب صار خليلا لله).(9) وهذا ما حكاه القرآن أيضا بقوله : (ومن أحسن دينا ممن أسلم وجهه لله وهو محسن واتبع ملة إبراهيم حنيفا واتخذ الله إبراهيم خليلا). (10) 
اضافة إلى قول الكتاب المقدس في نبوئته (وأما إسماعيل فقد سمعت لك فيه. ها أنا أباركه وأثمره وأكثره كثيرا جدا. اثني عشر رئيسا يلد، وأجعله أمة كبيرة). (11) فلم تتحقق هذه النبوءة الإلهية إلا في الجزيرة العربية مكة بالتحديث وما اكثر امة إسماعيل في العرب . ودليلنا على ذلك هو قوله (إثنا عشر رئيسا يلد) مع علمنا أن اسباط موسى لم يلدهم موسى فلم يكونوا لا من صلبه ولا من صلب هارون بل كانوا من بيوت شتى، وكذلك الحواريين فإن عيسى لم يلدهم فهم من عشائر مختلفة . فقط هو النبي محمد (ص) وعلي ابن ابي طالب (ع) هما من انجبا إثنا عشر رئيسا كان اولهم عليا عليه السلام حيث ولد في جوف الكعبة فلم نسمع مؤرخا زعم انهم ولدوا في البتراء حتى اشد أعداء الاسلام لم يزعم ذلك. 
وأكيد أن جيبسون لم يلتفت إلى ذلك ولربما التفت إليه ولكنه أخفاه لأنه لو التفت إلى ذلك وكشفه لانهار كل ما بناه. فمزاعمه اوهن من بيت العنكبوت لأنه بقوله هذا سوف ينسف تاريخ قريش كلها والعرب المحيطين بمكة وتجارتهم وغزواتهم .. الخ. (12) ثم إين يذهب بقوله تعالى : ( إن أول بيت وضع للناس للذي ببكة مباركا وهدى للعالمين فيه آيات بينات مقام إبراهيم). وهذا ما اتفقت عليه كل الكتب السماوية التي كانت تعرف مكة بإسم (وادي البكاء) كما يقول : (طوبى للساكنين في بيتك، أبدا يسبحونك. سلاه. عابرين في وادي البكاء، أن يوما واحدا في ديارك خير من ألف. اخترت الوقوف على العتبة في بيت إلهي). (13)
المستشرقون بصورة عامة ــ إلا ما ندر ــ يُعرفون بحقدهم على الإسلام ، فلم تكن دراساتهم منصفة وفيها انحراف كبير عن الحقيقة، مع انهم يُمثلون وجه العالم الغربي الثقافي إلا ان سمتهم المميزة هي انكار وتحريف الحقائق.
المصادر: 
1- دان جيبسون (Dan Gibson) (مواليد 1956) هو باحث مستقل ومؤرخ كندي من أصل بريطاني، مختص بدراسة تاريخ العرب والمسلمين.
2- سفر التكوين 11: 31.
3- سفر التكوين 16: 15.
4- سفر التكوين 17: 5.
5- سفر التكوين 21: 14.
6- سورة البقرة آية : 127.
7- سورة البقرة آية 124.
8- في سورة الصافات : 102.
9- سفر يهوديت 8: 22.
10- سورة النساء آية 125.
11- سفر التكوين 17: 20
12- وهذا ما يؤكده دعاء ابي حمزة الثمالي الذي يقول فيه : (اللهم بذمة الإسلام أتوسل إليك، وبحرمة القرآن أعتمد عليك، وبحبي النبي الأمي القرشي الهاشمي العربي التهامي المكي المدني، صلواتك عليه وآله أرجو الزلفة لديك). فهو (ص) تهامي مكي مدني وليس بتري نسبة إلى البتراء. انظر : بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج ٩٥ - الصفحة ٨٨. و : المصباح - الكفعمي - الصفحة ٥٩٥. 
13- سفر المزامير 84: 6.
 

  

مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/05/31



كتابة تعليق لموضوع : المستشرقون وأوهامهم . أين تقع مكة؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Nouha Adel Yassine ، على أغرب طريقة دفن لطفل في العالم .... لم يحدثنا التاريخ بمثلها ، قط - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : إنّ تَضْحيةَ الحسين وأهل بيته ع بالرغم من الجراح والمآسي ستبقى نوراً نهتدي به إلى أنْ يَتُمَّ اللهُ نورَهُ .. سلامٌ عليكم دكتور وعلى جهودكم المتواصلة في ترسيخ نهج الحق والخير والعدل

 
علّق د.صاحب الحكيم ، على اللهم تقبل منا هذا القربان - للكاتب صالح الطائي : تحية لك و لقلمك المعبر أيها الكاتب الفذ

 
علّق حميد الدراجي ، على كيف يكون علي الأكبر (ابن الحسن والحسين) معاً ؟ - للكاتب شعيب العاملي : بسم الله الرحمن الرحيم الصحيح ان العم اب كما ورد في الكتاب العزيز ولاداعي لما ذكره الكاتب واطنب فيه فهو بعيد عما نحن فيه و لنا في ازر عم ابراهيم ع دليل قاطع قال المولى عز و وجل وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لِأَبِيهِ آزَرَ أَتَتَّخِذُ أَصْنَامًا آلِهَةً إِنِّي أَرَاكَ وَقَوْمَكَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ وفي اسماعيل ع عم يعقوب ع دليل اخر وبرهان علي ونص جلي قال تعالى أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاءَ إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِن بَعْدِي قَالُوا نَعْبُدُ إِلَٰهَكَ وَإِلَٰهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِلَٰهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ولا ادري كيف خفي هذا عن الكاتب ولم يذكره او يشر اليه

 
علّق حميد الدراجي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : بسم الله الرحمن الرحيم تصحيح لم يكن طريق عودة ال البيت ع من هذه الجهة وانما عادوا الى كربلاء عن طريق الصحراء حيث عين التمر ثم دخلوا لى الكوفة بعد المقام اياما في كربلاء ا ومن الكوفة عادوا الى المدينة

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على كركاميش هل تعني كربلاء ؟؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : بمزيد من الحزن والاسى بلغني ان الاخ الكاتب ماجد المهدي كاتب الموضوع الذي نشرته أعلاه قد توفي و رحل من هذه الدنيا بتاريخ 2/3/2018 . فهنيئا له الأثار الطيبة التي تركها .

 
علّق المعتمد في التاريخ ، على كيف يكون علي الأكبر (ابن الحسن والحسين) معاً ؟ - للكاتب شعيب العاملي : بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم . العم يقال عنه اب لأبناء اخيه. فليس هناك مانع مثل استغفار إبراهيم لإبيه أزر وهو في الأصل عمه. و الله العالم

 
علّق بورضا ، على ادارة موقع كتابات في الميزان تنعى العلامة السيد محمد علي الحلو : إنا لله وإنا إليه راجعون رحم الله السيد العزيز بحق محمد وآل محمد صلوات الله عليهم أجمعين كان مبلغا وناصحا ومناصرا بارزا بلسانه ويده وشعوره في قضية الإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف

 
علّق بشير البغدادي ، على تعرف على تاريخ عزاء ركضة طويريج وكيف نشأ ولماذا منع؟! : الحمد لله وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على كركاميش هل تعني كربلاء ؟؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : االسلام عليكم ورحمة الله الحريه الفكريه والصدق كمنهج في المعرفه.. هي هي ان تعرف حقا وان تكون حرا بينك وبين نفسك.. تحياتي وتواضعي اما الفكر الحر والصدق في البحث.. تحياتي لسمو منهاج السيد ماجد المهدي.. دمتم غي امان الله

 
علّق بشير البغدادي ، على المجلس الحسيني في لندن يصدر توضيحا بشان حادثة دهس المشيعيين بمصاب ابي الاحرار : ويبقى الحسين ع

 
علّق ماجد المهدي ، على مناقشة الردود على موضوع (ذبيح شاطئ الفرات).  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة ايزابيل باركك و اسعدك الله سبحانه و تعالى . اختي الفاضلة ايزابيل . لقد وقعت بين يدي مصادفة مقالة (قتيل شاطئ الفرات) الرائعة التي تفضلت بكتابتها و انا لدي نفس الشغف الذي قادك للبحث و القراءة في هذه العلوم الاهوتية و عندما قرأت مقالتك هذه استوقفني اسم المدينة ( كركاميش) على انها تعني مدينة كربلاء و اعتقد اني توصلت لحل هذه المسألة ان شاء الله سبحانه و تعالى. لقد لفت انتباهي عدة اشارات و تلميحات قد تساعدنا في اثبات ان الاية المذكورة في الانجيل في سفر يهوديت و التي تذكر الذبيح على نهر الفرات هو الامام الحسين عليه السلام و نظرا لان معلوماتي محدودة جدا حول تاريخ و خفايا و تفسيرات الكتاب المقدس الانجيل فلابد ان اعرض عليك هذه الاشارات و التلميحات لاعرف مدى حجيتها و مصداقيتها عند المحاججة بها لان الواحدة ستقودنا الى الاخرى الى ان تكتمل الصورة عندنا . 1- الايات التي ذكرت الذبيح في سفر يهوديت تذكر ان نبوخذ نصر انتصر على ارفشكاد بمعركة في منطقة (رعاوي) قرب دجلة و الفرات و لكن العجيب ان التوراة تقول ان نبوخذنصر ملك اشور و انه كان مالكا لمملكة نينوى و لقد ذكر هذا الامر عدة مرات مع اننا نعرف ان نبوخذ نصر هو ملك بابل و ليس ملك اشور فهل معقول ان الله سبحانه و تعالى لا يفرق بين ملك اشور و ملك بابل . 2- المنطقة التي دارت بها تلك الحرب هي صحراء ( رعاوي ) و هي تقع قرب نهري دجلة و الفرات و نهر اخر اسمه ياديسون ( وجدت ان كلمة رعاوي هي نسبة الى احد ابناء اسحاق و اسمه ( رعو ) و ذكر ان اسحاق تزوج رفقة بنت باتور و ولدت له ( عيسو ، صفو ، رعو ) و سكن رعو صحراء رعاوي وقرب طريف و تزوج سولافة ... ) و هي اي رعاوي كما تشير المصادر منطقة صحراوية تقع ما بين بحيرة الرزازة قرب كربلاء و منطقة ( طريف ) في السعودية و من ظمنها منطقة ( عرعر ) و كما ان قبيلة ( الشوايا ) و هي من القبائل العراقية (مثلا فلان الفلاني الشاوي ) ﻻ يزالون يسكنون تلك المنطقة و يقال انهم من نسل رعو بن اسحاق !! 3 -بالنسبة لنهر ياديسون فهو كما تذكر بعض المصادر انه يعبر من قناة صغيرة تسمى بلابوكاس كانت تنبع من عين دخنة المتفرعة من بحيرة الرزازة في كربلاء و كان هذا النهر الصغير يخترق صحراء رعاوي و يمر بقصر الاخيضر ليصل الى سكاكا ثم تبوك و يصب في وادي ثرف. و هذا ما تذكره بعض المصادر على انه يوجد مكان قرب كربلاء يسمى ( نينوى) اليس هو نفس اسم المدينة او المملكة العظيمة التي ذكرت في سفر يهوديت ؟؟!! ومن المعلوم إن قرية كربلاء القديمة كانت ترتبط برستاق نينوى من طسوج مدينة سورا التي تجاور مدينة بورسيبا (برس) تقريبا وتقعان على نهر الفرات ، وكان النبي ابراهيم الخليل (ع) قد ظهر فيها وكذلك في مدينة سورا والفلوجة السفلى « الكفل وما جاورها ». وهذه المناطق الثلاث متجاورة وأصبحت المساحة التي تنقل فيها النبي إبراهيم (ع) بما فيها حدود مدينة النجف الحالية لنشر دينه الذي يعتمد على وحدانية ألإله الواحد ألأحد ، قبل أن ينتقل إلى الشام وثم إلى مصر، وإلى الجزيرة العربية . 4- قاموس الكتاب المقدس نفسه يقول ان نهر بلاكوباس ( يقال انه نفسه نهر الكوفة) ربما هو رابع انهار الجنة الاربعة و هو نفسه نهر فيشون و على اساس انه يصب في شط العرب موقع جنة عدن . 5- لفت انتباهي ان كلمة (كركميش) و تعني حصن كميش و كميش هو اسم لاله تلك المنطقة تم ذكره في نصوص ( ابلا) التي وجدت في كركميش اي جرابلس الان لو انتبهنا الى الاسم و معناه المدينة اسمها كركميش و النصوص منسوبة لمكان او شخص او اي شيء اسمه ( ابلا ) اصبح لدينا ثلاث مقاطع ( كر ) ( كميش ) ( ابلا ) لو دمجنا الكلمتين تصبح ( كرابلا ) و هي كربلاء المعروفة و حتى لو اخذنا ( كر كميش ) فكميش هو اله يعبد اي متن معنى الكلمة هو ( حصن الاله ) و ما هو حصن الاله الا هو المصلى او المعبد اي بيت الله و الان ما هو اسم كربلاء الا (حصن الله ) او ( مصلى الله ) فكل التفاسير تقول ان اصل كلمة كربلاء هو ( كرب ايل ، كرب ايلا ، كربلة ..... ) و حتى ان كلمة ( كر ) و ( كرب ) تكادان تكونان واحدة و على الاكثر مصدرهما واحد و الباء اما مضافه هنا او مهمله هناك و هذة الحالات طبيعية جدا و اكثر من ان تحصى .. اعتقد اني قد اوضحت الاشارات و التلميحات التي استطعت الوصول اليها خلال الفترة القليلة لاني لم تمضي علي ربما اكثر من 24 ساعة بقليل منذ ان قرأت مقالتك الرائعة حول الذبيح على نهر الفرات ... ارجوا اكون وفقت في بيان ما توصلت اليه و الله يوفقنا جميعا لما يحب و يرضى. ارجوا التفضل بقبول خالص الاحترام و التقدير.

 
علّق محمدباقر ، على سلوني قبل ان تفقدوني - للكاتب سامي جواد كاظم : يوجد جواب اضافي ايضا على هذه الشبهة وهو ان الامام علي ع كان يقصد مقام الامامة فان مقام الامامة يمتلك المؤهل له ومن يكون مصداقا له يمتلك امكانية ان يجيب عن كل ما يسأل فكل مؤهل لمنصب الامامة يمتلك صلاحية ان يقول سلوني قبل ان تفقدوني

 
علّق بورضا ، على ادارة موقع كتابات في الميزان تنعى العلامة السيد محمد علي الحلو : إنا لله وإنا إليه راجعون رحم الله السيد العزيز بحق محمد وآل محمد صلوات الله عليهم أجمعين كان مبلغا وناصحا ومناصرا بارزا بلسانه ويده وشعوره في قضية الإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف

 
علّق محمد قاسم ، على الميزان الشرعي في تنقيح روايات الشعائر الحسينية - للكاتب الشيخ محمد رضا الساعدي : السلام عليكم .. بالنسبة للمادة التاريخية وما ذكرتم من المنهج المتبع في تحقيقها .. ما هو المبرر في عدم استعمال المنهج التحقيقي اليقيني المستعمل في المادة العقائدية ?!! فأن للاحداث التاريخية اهمية كبرى من حيث ما يترتب عليها من اعتقادات ومتبنيات فكرية ومعرفية ومذهبية وغيرها .. لذلك أليس من الاولى ان يكون المنهج المتبع فيها هو المنهج الوحيد الذي يكون علم الانسان على اساسه يقينيا ?! المنهج الوحيد الذي يجب على الانسان بحسب فطرته ان يتبعه لا فقط في العقائد والتاريخ .. بل في كل تفاصيل حياته .. حتى لا يكون عمله على غير هدى .. او تكون معرفته هشه يمكن زوالها بمجرد ورود ادنى شبهة ..

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على مناقشة الردود على موضوع (ذبيح شاطئ الفرات).  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سيدتي الفاضله اردت مشاركة حضرتكم بموضوع شغلني بعض الوقت وانا الان واثق منه الرجل الشيخ ابو امراة موسى عليه السلام ليس النبي شعيب عليه السلام لا يمكن ان يكون شيخا وما زال ليس نبيا والقصه لا تتحدث عن نبي او ما يشير الى ذلك؛ وقد اصبح شيخا ولم ترد سنن مدبن ارجو تعقيب فضلكم دمتم في امان الله .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ليلى أحمد الهوني
صفحة الكاتب :
  ليلى أحمد الهوني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 مؤسسة تراث النجف الحضاري والديني تقيم امسية رمضانية عن مدينة النجف الاشرف  : حمودي العيساوي

 الفشل العربي هزائمٌ أم مؤامرات  : د . مصطفى يوسف اللداوي

  جمهورية المالكي !!  : حسنين الفتلاوي

 عٌتّرأّفِّأّتّ مَمنوعة    : وليد كريم الناصري

 نائب محافظ ذي قار يوجه بغلق الطرق الفرعية مع المناطق المصابة بمرض إنفلونزا الطيور

 سوء العاقبة في القرآن الكريم  : سيد جلال الحسيني

 وليد الحلي: وثيقة الاصلاح هي بمثابة منهاج لتغيير النظام السياسي في العراق وفق الدستور  : اعلام د . وليد الحلي

 رئيس مجلس ذي قار يعلن إكمال إجراءات افتتاح مطار الناصرية وإقلاع أول طائرة  : اعلام رئيس مجلس ذي قار

 ابو ايوب  : د . نبيل ياسين

  نقابة الصحفيين تدعو الصحف والفضائيات الى ترشيح 5 اسماء لحضور مؤتمر وحدة العراق  : نقابة الصحفيين العراقية

 مسرحية ... آه لو كنت هناك  : علي حسين الخباز

 اتحاد المفلسين ....لصحافة مفلسة !!!  : عدي المختار

 منتدى الاعلاميات العراقيات يناقش دور الاعلامية في الاعلام الامني  : منتدى الاعلاميات العراقيات

  اتركوا لغة كسر العظم أن كنتم صادقين.  : سعد بطاح الزهيري

 مؤسسة الامام الشيرازي العالمية تدعو الى انتخاب الاصلح في العراق

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net