خبراء : استقرار مؤقت في العراق بعد الانسحاب الامريكي


باريس – خاص
حذر برلمانيون وخبراء عراقيين وعرب في ندوة نظمها مركز الدراسات العربي الأوروبي ومقره باريس من استقرار مؤقت في العراق بعد الانسحاب الامريكي وأي اجواء امنية ستخيم على العراق بعد انجاز الجيش الأميركي انسحابه الكامل. فقالت النائب عن ائتلاف العراقية ندى الجبوري يثير انسحاب القوات الامريكية من العراق تساؤلات حول قدرة قوات الامن العراقية على تامين حدود البلاد واحتواء الخلافات العرقية والاثنية والطائفية وخاصة بعد ما جرى في الساحة العراقية من الاحتلال الامريكية ومقتل الالف من المواطنين.واضافت الجبوري إن الملف الامنى لا يزال على قائمة المخاوف التى تواجه الحكومة الامريكية كذلك الصراع السياسي قد اثر بعد وجود وزراء امنيين لحد الان كذلك الفرق المسلحة والقاعدة والتى ما تزال تقوم بعمليات اجرامية بالعراق. واوضحت انا اعتقد سيكون هناك استقرار امنى مؤقت يلحقه تدهور بسبب عدم جاهزية القوات الحكومة ابرمت صفقة شراء الطيارات لحماية سماء العراق لكن تبقى القوات الاستخباراتية والحدود والبحرية ضعيفة ولا توجد امكانية للدفاع عن العراق امام اى قوة خارجية. وفي السياق نفسه قالت القيادية في الحركة العالمية لمناهضة العولمة والحرب نهلة الشهال الانسحاب الامريكي من العراق سيتحقق رسميا في آخر العام، ولكنه فعليا سيكون جزئي إذ يُبقي الامريكان قوات نخبة تحت مسميات مختلفة . واضافت الشهال بكل الاحوال فالاوضاع في العراق اصبحت متداخلة مع مجريات سوريا الى حد متقدم جدا، لذا فلعله يجب مراقبة تطورات الموقف على الاراضي السورية في الاسابيع القليلة المقبلة لمعرفة مستقبل العراق نفسه. واكدت على ضرورة رصد تطور مطالبة المحافظات الثلاث بالاعتراف بها اقليما ذو استقلال ذاتي وهي المحافظات المحاذية للحدود مع سوريا. بمعنى ان نتائج الانسحاب الامريكي ستخضع لهذا السياق، ولم تعد دينامياتها محلية فحسب. من جانبه قال مستشار الشئون الدولية لجمعية اللاعنف العربية الدكتور نصير الحمود هناك مخاوف واسعة بشأن مستقبل الاستقرار السياسي والأمني في العراق عقب الانسحاب الأميركي من هذه الدولة العربية بعد نحو 8 أعوام من احتلالها حيث تركتها وقد اضرمت فيها نيران الطائفية والمذهبية وتفشي الفساد وغياب الشفافية فضلا عن عدم وجود علاقات سوية تربط بغداد بعواصم العالم العربي على العكس من تلك العلاقة الوثيقة مع طهران. واضاف الحمود الدستور العراقي الذي يحتوي عل نصوص تؤجج الفرقة ، العلاقة التي تربط الحكومة الحالية بالمرجعيات الشيعية في قم والسياسية في طهران لا تنبئ بقدوم استقرار سياسي وأمني على الجبهة العراقية التي باتت حربة لرمح ايراني ضرب في غير موضع عربي وبات طرفا غير مرغوب به من شت تلك العواصم العربية سواء قبل ثوراتها أو تلك المرحلة التالية. واوضح لم تنجح الحكومات العراقية التي امتطت صهوة الدبابات الأميركية ثم أوقت رباطها بسياسة طهران في تحويل العراق لدولة ديمقارطية مدنية ، ليكون ثمن اسقاط نظام ديكتاتوري بروز آخر لم يحقق حتى تلك المنجزات الاجتماعية والتعليمية والصحية والزراعية التي وجدت في عهد نظام سابق كنا ندين ممارساته العنفية والتسلطية. واشار الحمود الى إن غالبية العراقيين المقيمين خارج بلادهم لا يأملون عودة قريبة لها، فهم مدركون أن السنوات العجاف ستلحقها أخرى كذلك، غياب التنمية والاصطفاف والاقصاء هي مظاهر سياسية الحكم السائدة التي لم تعد لبغداد بهاءها الذين كان يتغنى به العرب وغيرهم طيلة سنوات وعقود بل وقرون مضت. لا اتفاءل كثيرا بالنتائج المترتبة على ذلك الانسحاب الذي سيعزز النفوذ الايراني في العراق، وهو أمر سيدفع ثمنه السني والشيعي والآشوري والكردي فضلا عن دول الجوار . من جانبه قال رئيس معهد الباب للدراسات الإستراتيجية في باكستان جاسم تقي اعتقد أن الدولة العراقية الحديثة ستبدأ ببناء نفسها من جديد تحت ظل التعددية الحزبية وحرية الراي و التعبير و حق الحصول على المعلومات وهي كلها أمور تعتبر من المسلمات بالنسبة للنظام الأمريكي الجاثم على العراق حاليا. واضاف تقي بطبيعة الحال يهم أمريكا استقلال النظام الحالي في العراق من خلال اتاحة الفرصة امامه لأعادة بناء مؤسسات الدولة العراقية الحديثة لاسيما الجيش و أجهزة المخابرات و الشرطة و الأجهزة الامنية من أجل فرض السلطة على الجميع و مواجهة النفوذ الإيراني المتصاعد في العراق. كما يهم أمريكا ظهور دولة عراقية قوية تكون ندا لإيران التي اصبحت على قوب قوسين او أدنى من امتلاك الاسلحة النووية. فالتاريخ يعيد نفسه و تتقهقر أمريكا بعد ان انفقت تريليونات الدولارات على حرب خاسرة لم تحقق فيها شيئا. و سيستعيد العراق مكانته في منطقة الخليج العربي كقوة عربية هامة تواجه النفوذ الإيراني و الأطماع الإيرانية في منطقة الخليج العربي. معبراً عن تنبأته بان تقبل الدول الخليجية العراق كعضو دائم في مجلس التعاون الخليجي. من جانبه قال الخبير الامني ورئيس مركز صقر للدراسات الإستراتيجية في العراق اللواء مهند العزاوي تشير الوقائع إلى اكتمال صفقة إيرانية أمريكية لملئ أيراني للفراغ الأمريكي في العراق وفق فلسفة الثروات لنا والنفوذ لكم, إذا ما أخذنا بنظر الاعتبار أن ابرز بنود الصفقة تضمن تامين الانسحاب الأمريكي الهادئ عبر جنوب العراق المسيطر عليه إيرانيا , مقابل حرب وكالة لإيران في العراق . واضاف العزاوي منذ عام 2009 وحتى اليوم جرى انسحاب 130 ألف جندي أمريكي يضاف لهم ثلاث مقاتلين لوجست - أسلحة متطورة – معلومات أي نخرج بحاصل 520 ألف مقاتل أمريكي انسحبوا عبر جنوب العراق مع معدات وتجهيزات حرب متطورة كبرى, ولعل الانسحاب وهو من أصعب صفحات الحرب وخصوصا بالتماس, ولم تتعرض هذه القوات الجبارة للهجوم من قبل إيران وفقا لضجيج تصريحاتها وترهيب مليشياتها المزمن. واوضح وقد باشرت إيران منذ ذلك الوقت بملء الفراغ الغير شرعي في كافة المجالات بالعراق وأسهمت بقوة بقمع ثورة الغضب العراقي في 25 شباط وبموافقة أمريكية, وليمكن إغفال حقيقة أن إيران صنعت العملية السياسية في العراق بوشاح طائفي سياسي مليشياوي مخطط له بعناية, وتمكنت من القرصنة على توريد النفط العراقي,وتجريف الزراعة عبر قطع الأنهار والروافد عن مناطق العراق , , وتلك المطالب تشكل احد ألمحارك الأساسية لتقسيم العراق ونهب ثرواته وتفكيك نسيجه الاجتماعي. وتابع العزاوي يشهد العراق عمليات وقائية واستباقية لملئ الفراغ الإيراني(الوجود الإيراني الذكي) بعد الانسحاب الأمريكي, ولعل الاعتقالات الأخيرة للضباط والنخب الوطنية , وتطهير الكفاءات باستخدام مربع الفوبيا البعث والإرهاب والعملية السياسية وحماية الديمقراطية . وأكد على أننا نسير نحو ضيعة الملالي وولاية فقيه تابعة لإيران وإزالة الكيان العراقي( الوطن – الشعب- الدولة), وقد مارست إيران وعبر أدواتها السياسية والمليشياوية سياسة الإلهاء السياسي عبر مسرحية ملفات الفساد وزاوجتها بالصدمة والإرهاب والبطش المطلق, وأشغال الرأي العام العراقي بالبؤس الشامل المفروض عليه منذ ثماني سنين , ويعد ابتلاعها العراق مكسبا سياسيا وعسكريا واقتصاديا يفوق قدراتها, ويلقي بظلاله سلبا على الاستقرار السياسي والمجتمعي في العراق والمنطقة . يا ترى هل هو تحالف مصالح؟ أم تقاسم نفوذ استراتيجي يصعب بيان غاطسه الحقيقي؟ أم أنها حرب قومية طائفية بالوكالة؟ أم ملئ فراغ متفق عليه بصفقة؟, أم نفوذ إقليمي كشرطي شرير في خاصرة المشرق العربي؟ ويبدوا أن الأيام القادمة عصيبة وربما ستكون دموية بالعراق في ظل الانشطار والتناسل للعصابات المسلحة الطائفية (المليشيات) المدعومة من ايران دون توازن سياسي او مسلح وشياع الاغتصاب الطائفي الفكري والسياسي والعسكري مما يقود لابادة طائفية متوقعة.


 

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/12/09



كتابة تعليق لموضوع : خبراء : استقرار مؤقت في العراق بعد الانسحاب الامريكي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أحمد ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم أختي العزيزة إيزابيل المحترمة لقد أفتقدتك من فترة طويلة على الفيس بوك وأدخل على صفحتك الخاصة لم أجد أي موضوع جديد وقد سألت بعض أصدقائك على الصفحة لم يعلم شيء. الحمد لله على سلامتج وكان دعائي لكِ أن يجنبكِ الله من كل شر ويوفقكِ سلامات كان أنقطاع طويل أرجو أرسال رابط الفيس الخاص بكِ لأتشرف بالدخول من ضمن أصدقاء الصفحة وأكون ممنون. حفظكِ الباري عز وجل

 
علّق مصطفى الهادي ، على (الذِكرُ). هل الذكر مقصود به التوراة والانجيل؟ - للكاتب مصطفى الهادي : اجابة على سؤال حول موضوع الذكر يقول الاخ محمد كريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا العزيز استيضاح من جنابك الكريم بخصوص الذكر في هذه الاية الكريمة (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) من سورة الأنبياء- آية (105) كيف ان الزبور من بعد الذكر والذكر هو القرآن الكريم ام ان هناك امر لغوي بحرف (من). اردت ان استفسر عنها فقط. الجواب : السلام عليكم . اختلف المفسرون وأهل التأويل في معنى الزَّبور والذكر في هذه الآية ، فقال بعضهم: عُني بالزَّبور: كتب الأنبياء كلها التي أنـزلها الله عليهم ، وعُني بالذكر: أمّ الكتاب التي عنده في السماء.واتفقت كلمة المفسرون أيضا على أن الذكر: هو الكتاب الذي في السماء، والذي تنزل منه الكتب.والذي هو أم الكتاب الذي عند الله. وقال الطبري وابن كثير وغيره من مفسري اهل السنة : الزبور: الكتب التي أُنـزلت على الأنبياء ، والذكر: أمّ الكتاب الذي تكتب فيه الأشياء قبل ذلك. وعن سعيد بن جبير قال : كتبنا في القرآن بعد التوراة. ولكن في الروايات والتفاسير الإسرائيلية قالوا : أن الذكر هو التوراة والانجيل. وهذا لا يصح ان يُشار للجمع بالمفرد. واما في تفاسير الشيعة في قوله تعالى: (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) قال الطباطبائي في الميزان : الظاهر أن المراد بالزبور كتاب داود عليه السلام وقد سمي بهذا الاسم في قوله: (وآتينا داود زبورا ) النساء: 163 وقيل: المراد به القرآن.وذهب صاحب تفسير الوسيط في تفسير القرآن المجيد (ط. العلمية). المؤلف: علي بن أحمد الواحدي النيسابوري . إلى ان المقصود هو : جميع الكتب المنزلة من السماء. ومحصلة ذلك أن الذكر هو القرآن . وأن القول بأن الذكر هو التوراة والانجيل محاولة للتشكيك بمصداقية القرآن والرفع من شأن تلك الكتب التي دارت حولها الشبهات حتى من علماء الأديان المنصفين.

 
علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الرحمن اللامي
صفحة الكاتب :
  عبد الرحمن اللامي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 زيارة الى النهروان  : علي حسين الخباز

 بيتاً صغيراً يكفيني  : اسعد عبدالله عبدعلي

 تركيا والموصل، لمحة تاريخية  : مهيمن التميمي

 الفقر والحرمان أسباب لظاهرة الانتحاروذي قار في الصدارة  : حسين باجي الغزي

 وقفة تضامنية مع نسائنا الايزيديات  : اعلام وكيل وزارة الثقافه

  جبهة النصرة الارهابية ( تتبنى نبش قبر الصحابي حجر بن عدي وتهدد بالمزيد)  : زهير الفتلاوي

 كانت ويجب ان تكون وتبقى العشائر سلاحاً بيد المرجعية  : اسعد الحلفي

 حرس الحدود السعودي يعلن بدء توظيف النساء مع احتدام المعارك!

 مدير عام الدائرة الادارية والمالية والقانونية يعقد اجتماعا لبحث سير العمل وانجازالمعاملات  : وزارة الصحة

 العشرات من اهالي الدجيل يتظاهرون دعما للقوات الامنية في مقاتلة مجرمي داعش

 أضواء على طبيعة التواصل الاجتماعي.... الفيسبوك  : د . حسن الدلفي

 لجنة عمداء كليات الهندسة تبحث تطوير المناهج الدراسية بما يتناسب مع متطلبات سوق العمل  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

  رسالة تعزية لسماحة المرجع الأعلى وجوابه (دام ظله) عليها  : د . عبد الهادي الحكيم

 التربية تصدر ضوابط نقل الطلبة بين الاحيائي والتطبيقي للعام الدراسي المقبل

  شراكة الحلول  : عمر الجبوري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net