العبادي يرفض إلغاء الانتخابات… والقضاء ملتزم بتطبيق الفرز اليدوي

 رفض رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أمس الثلاثاء، إعادة إجراء الانتخابات البرلمانية، مشددا على ضرورة المضي قدما في تشكيل الحكومة المقبلة.
وعقب اجتماع لمجلس الوزراء برئاسته، قال، في مؤتمر صحافي: «لا عودة إلى الوراء، والانتخابات جرت، ويجب تشكيل حكومة جديدة».
وأضاف أن «إلغاء الانتخابات (التي أجريت في 12 مايو/ أيار الماضي) في حاجة إلى أمر قضائي».
وتابع :«ليس من صلاحية الحكومة والبرلمان إلغاء نتائج الانتخابات».
وكان العبادي يرد على دعوة رئيس البرلمان، سليم الجبوري، إلى إعادة إجراء الانتخابات، في أعقاب حريق نشب في مستودعات لخزن صناديق الاقتراع، شرقي بغداد، يوم الأحد. وجاء هذا الحريق قبيل البدء بعملية الفرز والعدّ اليدوي لأصوات الناخبين، في ظل حديث كتل سياسية عن حدوث عمليات تزوير وتلاعب في أجهزة الاقتراع الإلكترونية.
وقال في المؤتمر الصحافي إن «التحقيقات الأولية بشأن حادث الحريق تفيد بأنه كان متعمدا». وقرر القضاء العراقي، أول أمس، توقيف ثلاثة من أفراد الشرطة وموظف في مفوضية الانتخابات للاشتباه بضلوعهم في الحريق. مجلس القضاء الأعلى في العراق (أعلى سلطة قضائية في البلاد)، أكد الثلاثاء، التزامه بتطبيق التعديلات التي أجراها البرلمان العراقي الأسبوع الماضي على قانون الانتخابات، والتي تضمنت اعتماد العد والفرز اليدوي لنتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة. وقال المتحدث باسم المجلس عبد الستار بيرقدار في بيان إن «رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي فائق زيدان ناقش مع القضاة المكلفين بمهام مجلس المفوضين ومدراء المكاتب في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات آليات تنفيذ قانون التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب رقم (45) لسنة 2013 المعدل».
وأضاف أن «الاجتماع ركز على التأكيد العالي لمجلس القضاء الأعلى على تطبيق» التعديل المذكور في القانون بـ»شكل مهني وشفاف مما يحقق العدالة والطمأنينة لدى جميع العراقيين».
وكان مجلس القضاء الأعلى سمّى 9 قضاة جدد لعضوية مجلس المفوضين (أعلى سلطة في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات)، بعد أن جمد البرلمان عمل عضوية الأعضاء السابقين للمجلس على خلفية اتهامات بـ»الفشل» في إدارة عملية الاقتراع و»التواطؤ» في «ارتكاب عمليات تزوير وتلاعب». 
ومن المنتظر أن تباشر المفوضية قريبا، وتحت إدارة القضاء، عملية عدّ وفرز أصوات الناخبين يدويا. ويمضي القضاة بعملهم في إدارة المفوضية رغم حريق نشب في مستودعات لمخازن صناديق وأجهزة الاقتراع شرقي بغداد، الأحد.

«قانون الخاسرين»

في السياق دعا النائب عن كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني، شوان الداودي، المحكمة الاتحادية، للإسراع بإصدار حكمها بشأن الطعن المقدم على تعديل قانون انتخابات مجلس النواب، محذراً من تداعيات «أكبر من حرق المخازن»، في حال استمرار «صمت» المحكمة. وبين في حديث صحافي أن «العملية السياسية برمتها تعاني تخبطا واضحا لا يقتصر على مجلس النواب فقط»، معتبراً أن «البلد منقسم وعلى حافة الخطر وهو ما يستوجب من المحكمة الاتحادية الNسراع بإصدار قرارها بشأن الطعن المقدم على تعديل قانون انتخابات مجلس النواب بغض النظر عن نوع القرار».
وأضاف أن «تنفيذ القانون حصل قبل أن يصل إلى رئاسة الجمهورية وتتم المصادقة عليه، بالتالي فإن وصول النسخة بشكل مختلف عما تم التصويت عليه أو نشره في الموقع الرسمي للمجلس هو أمر طبيعي وجزء من حالة التخبط التي تعيشها العملية السياسية».
وأشار إلى أن «الأغلبية ممن صوتوا على تعديل القانون، إما من الخاسرين أو كتلهم خاسرة، فكان قانونا للخاسرين»، موضحاً أن «القانون مفرغ من محتواه القانوني والدستوري».
واعتبر أن «صمت المحكمة الاتحادية مثير للريبة ومحط سؤال لأن البلد على حافة الهاوية ولا نجد مبررا لهذا الصمت خاصة ان الموضوع تطور ووصل إلى مرحلة حرق مخازن اقتراع وقد نشاهد أحداثا أكبر إذا لم يحسم الأمر بسرعة من المحكمة الاتحادية».
إلى ذلك، قالت عضو ائتلاف الوطنية انتصار علاوي، إن اتفاقا قد جرى بين السفير الأمريكي في بغداد دوغلاس سيليمان، ومفوضية الانتخابات العليا لتغيير نسبة المشاركة في الانتخابات، فيما بينت أن النسبة الحقيقية للمشاركة لم تتجاوز الـ20% لجميع محافظات البلاد.
وواصلت في تصريحات صحافية أن «مفوضية الانتخابات متورطة بالكثير من الشبهات وآخرها الاتفاق مع السفير الأمريكي لإعلان نسبة غير صحيحة لغرض التضليل على العزوف الانتخابي»، لافتة إلى أن «المشاركة في الانتخابات النيابية لم تتجاوز الـ20% في عموم البلاد».

«العزوف الانتخابي»

وأضافت أن «العزوف الانتخابي الذي شهدته العملية الانتخابية يعد الأول من نوعه منذ عام 2003 حيث أنه شكل أكبر نسبة خلال الدورات الانتخابية السابقة»، مبينة أن «مجلس المفوضين الحالي تورط بالكثير من شبهات التزوير والتلاعب في نتائج الانتخابات بدعم خارجي وداخلي لفوز شخصيات معينة».
ووفق النتائج المعلنة، الشهر الماضي، حل تحالف «سائرون»، المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في المرتبة الأولى بـ54 مقعدا من أصل 329، يليه تحالف «الفتح»، المكون من أذرع سياسية لفصائل «الحشد الشعبي»، بزعامة هادي العامري، بـ47 مقعدا.
وبعدهما حل ائتلاف «النصر»، بزعامة رئيس الوزراء، حيدر العبادي، بـ42 مقعدا، بينما حصل ائتلاف «دولة القانون» بزعامة رئيس الوزراء السابق، نوري المالكي (2006: 2014) على 26 مقعدا.
ووفق الدستوري العراقي، ينتخب البرلمان الجديد رئيسا للجمهوية بأغلبية ثلثي النواب، خلال 30 يوما من انعقاد الجلسة البرلمانية الأولى.
ويكلف الرئيس الجديد مرشح الكتلة الأكبر في البرلمان بتشكيل الحكومة، ويكون أمامه 30 يوما لتشكيل الحكومة، وعرضها على البرلمان للموافقة عليها.
وإذا فشل رئيس الوزراء المكلف في تشكيل الحكومة خلال 30 يوما، أو إذا رفض البرلمان الحكومة المقترحة، يتعين على الرئيس تكليف مرشح آخر بتشكيل الحكومة، خلال 15 يوما.


    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/06/13



كتابة تعليق لموضوع : العبادي يرفض إلغاء الانتخابات… والقضاء ملتزم بتطبيق الفرز اليدوي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مكتب النائب الشيخ حسين الاسدي
صفحة الكاتب :
  مكتب النائب الشيخ حسين الاسدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 شعب منفي الى الجحيم  : محمد ابو النيل

 ((عين الزمان)) المبادرة الزراعية تؤتي أُوكلها  : عبد الزهره الطالقاني

  المالكي بين سم البعث وعسل السلطة  : ابو ذر السماوي

 آخر التطورات لعمليات قادمون يا نينوى حتى 15:30 01ـ 05 ـ 2017  : الاعلام الحربي

 وزير النفط يبحث مع السفير الياباني القضايا ذات الاهتمام المشترك في قطاع النفط والغاز  : وزارة النفط

 التنصير في العراق .كنيسة مار أبرام في الناصرية. بعض من تسريبات الآباء.  : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 أغتيال شيعة القائمة العراقية !!  : محمد الوادي

 ​ وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة تباشر اعمالها بتطويروتأهيل مدخل شارع مدينة الهويدر الرئيسي في محافظة ديالى  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 الفكر السياسي السليم  : وليد كريم الناصري

 الشيخ د همام حمودي يدعو الى بناء الثقة بين العراق والكويت  : مكتب د . همام حمودي

 عراق في المزاد  : جواد الماجدي

 الامام علي كرم الله وجهه  : مير ئاكره يي

 السيده وزيرة الصحة والبيئة الدكتوره عديله حمود توجه بعلاج المريض في مدينة الطب ..  : اعلام دائرة مدينة الطب

 بيان اعلامي عن الاجتماع السادس لمنظمة وزراء العراق  : اعلام منظمة وزراء العراق

 هروب 12 معتقلا بينهم محكومون بالإعدام من سجن التاجي

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107879323

 • التاريخ : 22/06/2018 - 23:49

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net