قناة الخليج - بحر النجف .. حقيقة ام اضغاث احلام ؟
د . علي اللامي

تتداول وسائل التواصل الاجتماعي هذه الايام الموضوع اعلاه بكثرة وفي الاتي الرأي بخصوصها:
اولا. ان كان الهدف للملاحة كما روجت له بعض الاطراف فممكن الاستعاضة عنها بسكة حديد والتي كلفتها اقل كثيرا وتأثيراتها البيئية اقل ولا تقارن بأستقدام مياه مالحة. وعلى حد علمي توجد خطط لانشاء خط سكة حديد ضمن مسار النجف الاشرف. الامر الاخر لا اظن بوجود حركة تجارية عالية بين طرفي مسار القناة على غرار قناة السويس الثانية الموازية التي انشأها السيسي بعد عدم استيعاب حركة الملاحة الدولية في قناة السويس القديمة خاصة وان إيرادات مصر من قناة السويس تأتي في الدرجة الثالثة بعد السياحة والعمالة المصرية في الخارج. ومن المؤكد ان قناة النجف لن تربط بحار او خلجان او بلدان لتكون مبررا لأنشائها.. ومع ذلك ان وجدت حاجة للملاحة فسيكون خيار سكة الحديد الارخص والاكثر واقعية.
ثانيا. ان كان الهدف انتاج الطاقة فمؤكد ستكون المصادر الاخرى التقليدية منها او الطاقة النظيفة هي الاجدى.
ثالثا. وان كان لأستيعاب سواح مواقع التراث العالمي في الاهوار كما ذكر مقال احدهم فلا اظن يستدع انشاء قناة لتوفر الطرق البرية وممكن تطوير المطارات.
رابعا. وان كان لأستثمار الثروة السمكية فالبديل الافضل بدل ادخال مياه مالحة للعمق العراقي هو تطوير اسطول عراقي بحري للصيد في الخليج كما تفعل باقي البلدان وممكن منه الى اعالي البحار كما كان سابقا ايام السبعينات في العراق. 
خامسا. وان كان الغرض امني كما قيل فموجود المصب العام.
سادسا. وان كان لانشاء موانيء اخرى فمشروع ميناء الفاو الكبير والذي يقع على الخليج ولا يحتاج قناة ومضى عليه عقد من الزمن وللاسف لا يزال مجرد مخططات فهو الاهم والاجدى خاصة مع فكرة ربطه بالبحر المتوسط بما يسمى بالقناة الجافة والذي هو فعلا سيد المشاريع وسيكون الاجدى حتى للملاحة الدولية وان تعطيل تنفيذه فيه خسارة كبرى للعراق لأنه سينافس حتى قناة السويس. 
سابعا. وان كان لتحسين البيئة فنضمن لكم ان تأثيراته البيئية السلبية خطرة وسيضر بمخازن المياه الجوفية وستتراكم الاملاح خاصة وان ملوحة مياه الخليج بحدود ٤٠ بألألف وقد تزيد، الامر الاخر ان المياه المطلقة من العراق للخليج بما فيها مياه المصب العام تحمل مختلف انواع الملوثات، وبالتالي غير ممكن اي استخدام لها الا بعد تنقيتها تماما، اضف على ذلك ان مسارها في قناة من اقصى جنوب العراق الى وسطه في اجواء حرارة مرتفعة والاعلى على الكرة الارضية فمتوقع ان ترتفع نسبة التبخر وقد تبلغ الملوحة او تتجاوز في مسار القناة ال ٥٠ بالألف.. بمعنى ان كل ٢٠ لتر من هذه المياه فيه كيلو غرام من الملح!!!! بمعنى انها مياه لا تصلح لا للشرب ولا للري ولا للحيوانات ولا للأستزراع الا ربما بعد تقطيرها.. فهل سنقوم بتحلية هذه المياه على طول مسارها ؟ وهل تتوفر هكذا امكانية.. البصرة صار عقود ولم يتوفر لها مياه صالحة للشرب. 
ثامنا. ماذا سنفعل بالمياه المالحة التي ستنقلها القناة من الخليج للداخل العراقي واين سيكون مصيرها ؟ بحر النجف او الرزازة ؟ وبعد ان يمتلئ كليهما الى اين ستصرف مياه البحر ؟ يتحدثون عن قناة ملاحية بتصريف عالي وعمق ملاحي.
تاسعا. هل سأل من يطرح الموضوع نفسه لماذا لا تقوم دول الخليج بتتفيذ هذه الفكرة خاصة مع انعدام الانهار فيها ؟ الجواب لانها فكرة عقيمة ليست ذات جدوى.
لذلك اقول ان هذه الفكرة وبكل صراحة لا تمت للواقعية بصلة.. مياه الخليج ممكن ان تكون ذات فائدة في موضوع توفير مياه شرب بالتقطير للبصرة وحقن آبار النفط اكثر من ذلك الامر يحتاج الى مراجعة جدية. 
و عودة اخرى على المصب العام... هذا موجود وقائم ويعمل وميحتاج الجهد والكلفة التي تتطلبها الافكار الاخرى وايضا يمتد من وسط الى جنوب العراق فممكن التفكير جديا في كيفية تطويره والافادة منه مع العلم المسبق بنوعية مياهه والتي مع ما موجود فيها من ملوثات فهي اقل من ملوحة مياه الخليج بكثير بدلالة وجود اسماك المياه العذبة فيه.
ومرة اخرى اذكر بأهمية التركيز على المشاريع ذات الجدوى الحقيقية للبلد والتي ممكن ان تنهض بمستقبله وتؤمن للاجيال مستقبل زاهر الا وهو ميناء الفاو الكبير وربطه بالبحر المتوسط من خلال ما يسمى بالقناة الجافة.. واخشى ما اخشاه من صرف النظر عن هذا المشروع العملاق بسبب طرح مشاريع اخرى على غرار قناة النجف او الحزام الاخضر غرب العراق التي من الممكن ان تستنزف موارد البلد دون جدوى حقيقية منها وتشتت التركيز عن المشاريع الستراتيجية.
الحديث يطول في هذا الشأن واظن لا يحتاج حتى دراسة جدوى او أثر بيئي لأن اصل الفكرة ليست ذات جدوى ولا تعدو كونها اضغاث احلام. 
 

  

د . علي اللامي

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/06/20



كتابة تعليق لموضوع : قناة الخليج - بحر النجف .. حقيقة ام اضغاث احلام ؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد سعد
صفحة الكاتب :
  احمد سعد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 صحة الكرخ : أجراء فحوصات طبية ل ( 650 ) مراجع في وحدة الرنين المغناطيس لمستشفى الكرامة التعليمي خلال شهر واحد   : اعلام دائرة صحة الكرخ

 رواية من زمن العراق 33 الطريق الى بغداد التعلم بالمحاكاة ..  : وليد فاضل العبيدي

 معاوية الافضل !!  : سامي جواد كاظم

 ماذا يخطط له الحيدري؟ هل يدعو لايجاد سقيفة جديدة ملكوتية؟ (الحلقة 3)  : الشيخ حسن الكاشاني

 الأمين العام للعتبة العلوية: تهيئة (85) محطة تبليغ ديني فقهي تقدم الدعم اللوجستي لأكثر من 500 مبلغ من البصرة إلى كربلاء  : موقع العتبة العلوية المقدسة

 الا تستحق مناسبة زيارة الاربعين عطلة رسمية في العراق ؟  : عزت الأميري

 153 نائبا يتغيب عن الحضور لجلسة اليوم

 كردستان ،تلقت رسالة شديدة اللهجة .  : رائد عبد الحسين السوداني

 للمرجعية خصوصية تشريعية وليست عائلية  : سامي جواد كاظم

 كركوك وصراع الارادت ..  : حمدالله الركابي

 الصالح المشترك!!  : د . صادق السامرائي

 قِسم شؤون المعارِف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة العبّاسيّة المقدّسة يصدر عددا جديدا من مجلتي تراث الحلة ومجلة تراث البصرة الدورية المحكمة  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 هلاك عشرات الإرهابيين بضربات جوية في صلاح الدين

 الأوقاف النيابية تشدد على ضرورة الاعتراف بشهادات طلبة الوقف الشيعي

 العقوبات الجديدة على ايران استعراض أمريكي فارغ  : عبد الكاظم حسن الجابري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net