صفحة الكاتب : وكالة نون الاخبارية

النفيس: هذا ردي على الأزهر بعد استنكاره احتفال الشيعة بعاشوراء
وكالة نون الاخبارية

شرح القيادي الشيعي والمفكر المصري الدكتور احمد النفيس وجهة نظره في إحياء الشيعة لذكرى يوم عاشوراء في مسجد الحسين في القاهرة، معلقاً على استنكار شيخ الأزهر هذا الحدث، كما سرد أسباب منع حزبه "التحرير" من الصدور، فضلاً عن حديث مستفيض حول المد الشيعي....

لم يعكس مكتبه المتواضع القابع في أحد أحياء مدينة المنصورة المصرية ترفاً معيشياً، حتى محاميه الذي جلس الى جواره خلال اجراء الحوار معه، بدا بسيطاً في مداخلاته ومظهره، وان كان الفارق بين الرجلين يكمن في عقلية وثقافة الأول، وحرصه على وضع الأمور في نصابها الصحيح، غير مكترث بالأقلام التي تهاجمه، أو الأجهزة التي ربما حاولت اغتياله وفقاً لتأكيده.

على خلفية تلك الاجواء بدأ القيادي الشيعي والمفكر المصري الدكتور احمد راسم النفيس، رئيس حزب "التحرير" تحت التأسيس حواره مع "إيلاف"، مستهلاً حديثه بإلقاء اللوم والعتب على شريحة كبيرة من الاعلاميين والصحافيين، الذين تعمدوا - على حد قوله - بتر تصريحاته الصحافية، دون مراعاة لآداب المهنة او لميثاق العمل في بلاط صاحبة الجلالة، رغم ذلك التزم بموعده مع "إيلاف"، وامتطى جواداً سريعاً عند الاجابة على كل سؤال يُطرح عليه دون تحفظ، معتبراً ان الفترة العصيبة التي تمر بها مصر، تحتاج الى المكاشفة والشفافية في كل النواحي، أملاً في العبور الى المستقبل بقناديل تضيء النفق المظلم الذي آلت اليه الأوضاع، وبعيداً عن ذلك حرصت "إيلاف" على مباغتة النفيس بسؤال أثار اجواء من الجدل في مصر.

ما تعليقك على إحياء الشيعة في مصر لذكرى عاشوراء هذا العام، ورفعهم الرايات السود للمرة الأولى في باحة المسجد الحسيني في القاهرة؟

في حقيقة الأمر لم اشارك في تلك المراسم، رغم انني كنت في الطريق اليها، لكن ازدحام الطريق المؤدي الى الحرم الحسيني حال دون مشاركتي، وقبل الوصول تلقيت اتصالاً أخبرني صاحبه بالاعتداء على الشيعة، وان الاحتفال انفض قبل بدايته، وما عرفته بعد ذلك ان عدداً ضئيلاً من الشيعة، تجمعوا حول ضريح الامام الحسين، وقاموا بتلاوة بعض الادعية، التي تعبر عن الاحتفال بذكرى عاشوراء، وفوجئ هؤلاء بعدد من السلفيين ينقضون عليهم ويفضون الاحتفال، وتدخلت قوات من الشرطة والجيش لانهاء النزاع، واغلقت وزارة الاوقاف باحة الضريح.

هناك روايات موثقة بتسجيلات فيديو تناقلتها وسائل الاعلام حول طبيعة الاحتفال، وتعمد الشيعة في مصر المجاهرة باحتفالهم على غير العادة بشكل اثار استفزاز السلفيين؟

وسائل الإعلام التي تتحدث عنها مأجورة، وتعمل لصالح أجهزة امنية في مصر وخارجها، وشريط الفيديو الذي تناقلته وسائل الاعلام في مصر مفبرك، ولا ينطوي على مصداقية تجعله سنداً في اتهام الشيعة بالمبالغة في الاحتفال او استفزاز مشاعر الاخرين، إذ ان عدد المحتفلين لم يتجاوز 40 شخصاً، واعتقد ان الهدف من هذه الضجة هو تقديم شخصيات هامشية على انها قيادة شيعية في مصر، واربأ بنفسي عن الحديث عن تلك الشخصيات حتى لا اعطيها أكثر من حجمها الطبيعي.

ما ردك على شيخ الأزهر الذي استنكر إقامة احتفالات يوم عاشوراء في مسجد الحسين في القاهرة؟

شيخ الازهر جاء في حقبة عصيبة، فضلاً عن محاصرته بتحديات بالغة الخطورة، وأؤكد انه سقط في العديد من الاختبارات التي وُضعت في طريقه، وكان آخرها موقفه المناهض للنظام السوري، فمنصب شيخ الازهر عليه ضغوطات ولا يحميه أحد، فنظام مبارك كان هو الجهة التي تعطي شيخ الازهر الأوامر، وبالتالي كان النظام مسؤولاً عن حمايته، ولكن الوقت الراهن عصيب للغاية، فإذا كان شيخ الازهر يتحدث عن الوسطية، فماذا سيفعل اذا تولى السلفيون والاخوان السلطة بالفعل؟ والاجابة على هذا السؤال لن تحتاج الى تفكير عميق، خاصة اذا واجهنا الحقيقة، وهي أن الأزهر الذي كان يخدم نظام مبارك سلفاً، لن يتورع عن خدمة الإخوان المسلمين والسلفيين إذا تولوا السلطة.

الدكتور احمد الطيب شيخ جامع الازهر توعد بالتصدي بعنف لمنع ما وصفه بمحاولة تمزيق الأمة بدعاوى التشيع، ما تعليقك؟

الأزهر وغيره عاجزون عن تفسير سرّ فزعهم من المذهب الشيعي، على الرغم من ان الشيعة في مصر لم يشتموا السلفيين كما فعلوا هم، خاصة المدعو عبد المنعم الشحات المتحدث الرسمي باسم الدعوة السلفية، اما الليبراليون والعلمانيون فيتميزون بالغباء السياسي، ويقدمون مصر هدية للمتطرفين في إطار هيمنة غربية على العالم الاسلامي.

هل تعتقد ان المجتمع المصري وثورة الخامس والعشرين من يناير ستسمح بذلك؟

المجتمع المصري يعاني وباء التجهيل ان لم نقل الجهل، وإذا كانت هناك ادوار للثورة فيجب ان يتقدمها مقاومة التجهيل، خاصة ان حصيلة الثورة الثقافية تساوي "صفر"، ناهيك عن التأكيد بأن من جاءت بهم الثورة يبعدون عن الثقافة، فإذا كان الاخوان المسلمون يتحدثون عن قاعدتهم العريضة في الشارع المصري، فأنا اوجه لهم سؤالاً مباشراً، كم مؤسسة ثقافية جديدة حملوها معهم؟ وما نسبة انفتاحهم على الآخر؟ هذه هي الازمة الحقيقية التي لا يعيها الشارع المصري، ولذلك اؤكد ان التشيع في مصر مسألة مرتبطة بالوعي.

ما يعلمه المصريون هو مخططات المد الشيعي التي تحاول التسلل الى مصر، ولعل ذلك بات ملحوظاً اذا نظرنا للهلال الشيعي واتجاهه صوب مصر، خاصة بعد ثورة يناير؟

الرئيس الفرنسي الاسبق جاك شيراك، كان أول من استخدم مصطلح "المد الشيعي، والهلال الشيعي"، وانا اعتقد انه من غير المنطق تشريح المجتمعات العربية والاسلامية مذهبياً، إذ انه يعيش في تركيا بمفردها 22 مليون علوي، ولا يمكننا ان نجزم بوجود كيان معرفي اسمه "المذهب السني"، فضلاً عن ان هناك العديد من المذاهب التي تمتلك امكانيات تفوق امكانيات الايرانيين لتمويل ما يتعارف عليه بالمد الشيعي، وإذا كنا نتحدث عن الهلال الشيعي، فهناك شيعة علويون كما قلت في تركيا، وفي البحرين وفي السعودية عينها، فلماذا إذاً يتم التركيز على الهلال الشيعي؟، القاعدة العريضة في كتاب الله تقول: "ان امتكم امة واحدة وانا ربكم فاعبدوه".

لماذا لم ير حزبكم "التحرير" النور، ولم يخض المنافسة الانتخابية مع الاحزاب التي تقدمت بأوراقها في التوقيت نفسه لتقديمكم أوراقكم؟

فلول النظام المصري السابق وتدخلات دول خليجية، حالت دون اطلاق سراح حزبنا "التحرير" وتمكينه من المنافسة في الانتخابات البرلمانية، فعندما عقدنا جلسة مع كافة مؤسسي الاحزاب المصرية الجديدة وذلك في شهر تموز/ يوليو الماضي، فوجئنا بوكيل مؤسسي الحزب المدعو "وليد عبيد" يطالبنا بتغيير اسم الحزب من "التحرير" الى "الوحدة"، ويعني ذلك رغبة عبيد التي كانت مفهومة رغم مباغتتها لنا في ضياع 2500 توكيل للحزب.

وما تفسيرك لموقف عبيد؟

برر الفنان التشكيلي وليد عبيد موقفه، بأن هناك اعتراضات على اسم احمد راسم النفيس في الحزب وليس على برنامج الحزب عينه، وابلغنا محاميه المدعو "احمد عبد النبي" بنصيحة قال فيها: "انصحك بإقامة مركز دراسات، لأننا لسنا في حاجة للحزب".

ولماذا هذا التراجع المفاجئ؟

أعتقد أن جهاز مباحث امن الدولة (الامن الوطني) في مصر دخل على الخط، فجميع الاحزاب قدمت فروض الولاء والطاعة لهذا الجهاز قبل المصادقة على اطلاقها في الساحة السياسية، ما عدا حزب التحرير فكان من الطبيعي ان يواجه الحزب العراقيل المصطنعة التي لا يوجد لها سند قانوني او دستوري، وربما عرضني هذا الموقف لحادث مدبّر كدت افقد فيه حياتي، الا ان القدر اكتفى بتحطيم سيارتي على طريق مدينة دمنهور، واصابتي في ذراعي بعاهة في التاسع من شهر ايلول/ سبتمبر الماضي، اما عن اوراق الحزب فكانت كاملة، وتتضمن 5000 توكيل، ولم يتضمن نص القانون اي بند لوكيل الحزب كشرط للموافقة عليه، وانما قال صراحة: "المؤسس او من ينوب عنه"، على الرغم من ذلك رفضت الدوائر المعنية استلام اوراق الحزب في الثامن عشر من تشرين الاول/ اكتوبر الماضي بذريعة عدم استكمال الاوراق، الأغرب من ذلك انه في الثالث والعشرين من الشهر عينه استلمت اللجنة الانتخابية اوراق الحزب، الا ان المحكمة الادارية العليا رفضته على خلفية تعرضها لضغوطات مباشرة.

  

وكالة نون الاخبارية
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/12/17


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • المرجع السيستاني يدعو المسؤولين الكرد للرجوع الى المسار الدستوري ويحذر من القيام بخطوات منفردة باتجاه التقسيم والانفصال  (أخبار وتقارير)

    • جمعية لبنانية: المرجع السيستاني عندما يقول إن السني هو نفسك يقصد انك مسؤول عن "دمه وماله وعرضه"  (أخبار وتقارير)

    • في كربلاء:المراسلات الحربيات العراقيات يعقدن ندوة داخل الصحن الحسيني الشريف(مصور)  (أخبار وتقارير)

    • بعد ان اغلق القضاء ملف المقالع:مجلس كربلاء يعاود ويفتح التسجيل مرة اخرى على مقالع الرمل  (أخبار وتقارير)

    • نقيب الصحافيين العراقيين يعلن تضامنه مع قضية الصحافي الشهرستاني خلال زيارته لكربلاء  (أخبار وتقارير)



كتابة تعليق لموضوع : النفيس: هذا ردي على الأزهر بعد استنكاره احتفال الشيعة بعاشوراء
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمود الربيعي
صفحة الكاتب :
  محمود الربيعي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 فصام المكتسبات التاريخية .  : وليد فاضل العبيدي

 منظمات المجتمع المدني تحتج على مكتب انتخابات بريطانيا  : حميد العبيدي

 الأرض الآمنة .. وأنا لها لحافظون مناشدة للشرفاء  : غزوان العيساوي

 شبرٌ من ضحك  : احمد ختاوي

 براءة من البريئة مريم علي  : د . حامد العطية

 فلم صامت من الأحساء حول الانتخابات البلدية  : يوسف الحسن

 بالصور .. اعتقال ارهابي يقود عجلة مفخخة شمال بغداد

  قرية البو حيات في محافظة الانبار قرب منفذ الوليد : تستغيث بمكتب السيد السيستاني والمكتب يوجه لجنة باغاثتها

 الحشد والاتحادية يشرعان بعملية استباقية لتفتيش مناطق غرب سامراء

 عاجل القبض على عضو في جبهة النصرة الارهابية في منطقة السيدة زينب عليها السلام  : كتابات في الميزان

 أفواج الزوار تواصل زحفها للكاظمية، والخطة الخدمية تدخل حيز التنفيذ  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 اهات الاربعین  : عبد الخالق الفلاح

 حرب الأسد  : مصطفى عبد الحسين اسمر

 وزير الداخلية يستقبل وزير الدفاع البريطاني  : وزارة الداخلية العراقية

 الطريق الوحيد للقضاء على المحاصصة وآثارها  : محمد توفيق علاوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net