طهران والدول الخمس تحدّد 11 هدفاً وتبحث عن «حلول عملية لإنقاذ النووي»

حددت ايران والدول الخمس الموقعة على الاتفاق النووي المُبرم عام 2015، 11 هدفاً بينها تمكين طهران من تصدير نفط وغاز، لإنقاذ الاتفاق بعد انسحاب الولايات المتحدة منه. لكنها أقرّت بوجوب إعداد «حلول عملية» تحمي تطبيعاً تجارياً مع ايران، يعوّض خسائر العقوبات الأميركية التي يبدأ تطبيقها في آب (أغسطس) المقبل.


في الوقت ذاته، شدّدت الولايات المتحدة ودول أوروبية ضغوطاً على طهران، بعد إعلان بروكسيل وباريس وبرلين اعتقال 6 أشخاص، بينهم الديبلوماسي الإيراني أسد الله أسدي في ألمانيا، لاتهامه بالتواصل مع زوجين بلجيكيَين من أصل إيراني احتُجزا الأسبوع الماضي، واتهمتهما السلطات بالتخطيط لشنّ هجوم خلال مؤتمر لمنظمة «مجاهدين خلق» الإيرانية المعارضة في باريس.

وأعلنت أجهزة الاستخبارات الهولندية «طرد شخصين معتمدين لدى السفارة الإيرانية» في البلاد، مستدركة أنها «لن تقدّم مزيداً من المعلومات». وبثّ التلفزيون الرسمي الهولندي أن الطرد حدث في 7 حزيران (يونيو) الماضي.

أتى ذلك بعد ساعات على تغريدة كتبها وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، ورد فيها: «جلب النظام الإيراني معاناة وموتاً إلى العالم وشعبه. فقط في أوروبا، أسفرت اغتيالات وتفجيرات وهجمات أخرى إرهابية رعتها إيران، عن وفيات لا تُحصى. نأمل بأن يثير الأوروبيون ذلك مع (الرئيس الإيراني حسن) روحاني و(وزير الخارجية محمد جواد) ظريف خلال جولتهما الأوروبية. حان وقت مواجهة الحقائق حول النظام الإيراني الخبيث».

ووضع الوزير رابطاً لتقرير نشره الموقع الإلكتروني للخارجية الأميركية، عن «نشاط عملاني» رعته طهران في أوروبا، بين عامّي 1979 و2018، ونشاط مشابه رعاه «حزب الله» اللبناني بين عامَي 1983 و2017. وتضمّن التقرير مقتل 4 ناشطين أكراد في برلين عام 1992، واغتيال رئيس الوزراء الإيراني السابق شاهبور بختيار في فرنسا عام 1991، ومقتل سياح إسرائيليين في بلغاريا بتفجير باص أقلّهم عام 2012.

في فيينا، التقى وزراء خارجية ايران وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا، للمرة الأولى منذ انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي، في أيار (مايو) الماضي، ومطالبة الولايات المتحدة الدول الأخرى بقطع وارداتها من النفط الإيراني، بحلول الرابع من تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، إذا أرادت تفادي عقوبات تفرضها واشنطن، علماً أن غالبية الشركات والمؤسسات المالية الأوروبية الكبرى أحجمت عن ضمان التبادل التجاري مع طهران.

وأصدرت ايران والدول الخمس بعد الاجتماع أمس بياناً مشتركاً أشار الى نقاشات «في أجواء بنّاءة تتسم بالثقة»، ونشَرَ لائحة من 11 هدفاً لـ «تأمين حلول عملية لإبقاء تطبيع العلاقات التجارية والاقتصادية مع ايران». وبين هذه الأهداف تأييد حق طهران في «مواصلة» تصدير نفط وغاز، و»إبقاء قنوات مالية فاعلة مع ايران، واستمرار التبادل بحراً وبراً وجواً وعبر السكك الحديد، وتطوير تغطية الائتمان عند التصدير، ودعم واضح وفاعل للمشغلين الاقتصاديين الذين يتاجرون مع ايران، وتشجيع الاستثمارات الجديدة فيها، وحماية أولئك المشغلين لجهة استثماراتهم ونشاطاتهم المالية». ولم تحدد الدول الموقعة على البيان وسائل عملية لتحقيق ذلك، مكتفية بأنها ستعمل لإعداد «حلول عملية عبر جهود ثنائية».

وقال ظريف: «جميع الأعضاء، حتى الحلفاء الثلاثة (لواشنطن، برلين وباريس ولندن) تعهدوا، ولديهم الإرادة السياسية لاتخاذ إجراءات ومقاومة الولايات المتحدة». وأضاف: «يجب تنفيذ كل الالتزامات التي تم التعهد بها اليوم (أمس) قبل مهلة آب. يعود الأمر للقيادة في طهران لتقرر هل عليها البقاء في الاتفاق (النووي). الاقتراح ليس محدداً ولا كاملاً».

وكان الوزير الإيراني كتب على «تويتر» قبل الاجتماع: «أتوقع من زملائي تقديم تعهدات واضحة وقابلة للتنفيذ، بدل وعود كبرى غير محددة».

وتلت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني بعد المحادثات، بياناً للوفود الستة، قائلة: «اتفق المشاركون على مواصلة المضيّ مع متابعة وثيقة، وأن تجتمع اللجنة المشتركة مجدداً، بما يشمل الاجتماع على المستوى الوزاري، لدفع الجهود المشتركة إلى أمام». ولم ترد على أسئلة الصحافيين.

وأعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن المجتمعين اتفقوا على إيجاد سبل للتعامل مع إيران بمعزل عن «نزوة» الولايات المتحدة، علماً أن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس قال قبل الاجتماع: «نقدّم عرضاً نراه مثيراً للاهتمام». وأقرّ في الوقت ذاته بأن الأوروبيين «لا يمكنهم تعويض كل شيء» لإيران، لافتاً الى انهم يريدون «أن يُظهروا لها أن انسحاباً (من الاتفاق النووي) سينطوي على سلبيات كثيرة».

أما وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان فحضّ الإيرانيين على «التوقف عن التهديد بخرق التزاماتهم بموجب الاتفاق»، وزاد: «نحاول وضع (الحزمة الاقتصادية الأوروبية) قبل فرض العقوبات (الأميركية) مطلع آب والمجموعة التالية من العقوبات المقررة في تشرين الثاني (نوفمبر). بالنسبة الى آب الوقت يبدو ضيقاً، لكننا سنحاول إنجاز الأمر بحلول تشرين الثاني».

وتحدث ديبلوماسي أوروبي بارز عن «تحقيق تقدّم يشمل حماية بعض مبيعات (النفط) الخام». وكان روحاني أبلغ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن الحزمة التي اقترحها الأوروبيون لتعويض انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي «لا تتضمّن كل مطالب» طهران. ووصف الحزمة بأنها «مخيّبة»، في اتصال هاتفي مع المستشارة الألمانية أنغيلا مركل، معتبراً أنها «تفتقر إلى خطة عمل أو خريطة طريق واضحة لمواصلة التعاون، ولم تتضمّن سوى وعود عامة».


    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/07/07



كتابة تعليق لموضوع : طهران والدول الخمس تحدّد 11 هدفاً وتبحث عن «حلول عملية لإنقاذ النووي»
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد داني ، على صدر حديثا  :  بنية قصة الطفل عند سهيل عيساوي - للكاتب محمد داني : الشكر موصول للصديق والاخ الكريم الأديب الألمعي سهيل عيساوي ...كما أشكر المسؤولين على موقع كتابات في الميزان تفضلهم بنشر الخبر في موقعهم

 
علّق جابر ابو محمد ، على تراث شيعي ضخم في مكتبة بريطانية! - للكاتب د . حسين الرميثي : السلام عليكم دكتور حسين تحية طيبة وبعد ،، هل ممكن تدلنا على اسم هذه المكتبة ؟ وشكرا

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على ماذا تبقّى للمسيحية؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله من الامور الغريبه التي خبرتها ان تحريف او اضافة نصوص الى النصوص المقدسة الاصليه هي ايضا طريق له اهميته في الهدايه فمثلا؛ عندما اجد نصا ما؛ وابحث واجد انه كذب؛ واتتبع مصدره؛ ثم اتتبع ما هي انتماءات هاؤلاء؛ ومن هم؛ واجد طريق نصوص اخرى من ذات الطريق؛ واجد منحى هذه النصوص والمشترك بينها.. هذا طريق هام لمعرفة الدين الحق. دمتم في امان الله

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله عذرا اسراء.. نشرت رد في وقت سابق الا انه لم يتم نشره دمتم غي امان الله

 
علّق محمد الموسوي ، على لمن ينسب مرقد عون ع على طريق كربلاء - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم .اني في طور كتابة بحث عن واقعة الطف ومن جملتها اريد اثبات ان عون المدفون بعيدا عن مرقد ابي الاحرار عليه السلام هو ليس ابن اخته راجين تعاونكم معنا وان امكن ببعض المصادر والمراجع والمخطوطات

 
علّق الكاتب ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : لم ادعي ان فتوى جواز التعبد بالمذهب الاسلامية تعني جواز التعبد بجميع الاديان والملل والنحل بل هي فتوى اخرى لكمال الحيدري بهذا الخصوص .. فليراجعوا ويتتبعوا فتاوى صاحبهم .. ثم ان اية "ومن يبتغ غير الأسلام دينا فلن يقبل من .. " ترد على كمال الحيدري لانه يعتقد بجواز التعبد بجميع الاديان .. فهل اذا ثبت لديه ان كمال الحيدري يفتي بجواز التعبد بجميع الاديان هل سيردون عليه بهذه الاية ؟

 
علّق بورضا ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لك أخي محمد مصطفى كيال.. كامل الحق في نقل التعليق على شكل موضوع مستقل أينما أحببت ولكل من يقرأ فله ذلك.. وهذه معلومات وتنبيهات يجب أن تظهر .

 
علّق ابو وسام الزنكي كركوك كوير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بكل ال زنكي من ديالى وكربلاء وكركوك والموصل وكلنا عازمون على لم الشمل وعن قريب سوف نزوركم في ديالى وايضا متواجدين ال زنكي في شورش جمجمال والشورجة وامام قاسم واسكان رحماوة انهم من قومية كردية من ال زنكي والمناطق الماس وتسعين القديمة ومصلى وقصب خانة وتازة وملة عبدالله اغلبهم ال زنكي تركمان

 
علّق Abd Al-Adheem ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : حينما يفتي بجواز التعبد بالمذاهب والملل فلا يعني جواز ذلك على الاديان السماوية وذلك يتعارض مع نص قرآني صريح " ومن يأتي بغير الاسلام دينا فلا يقبل منه وهو في الاخرة من الخاسرين" ارى ان المقال غير عادل وفيه نسبة عالية من التحيز

 
علّق مصطفى الهادي. ، على قَضِيَةُ قَتْلِ الخَلِيفَةِ عَلِيْ.. سِيَاسِيَةٌ أَمْ عَقَائِدِيَةٌ؟ - للكاتب حيدر الراجح : يقول الكاتب : (صار شك عند الناس وصار فتنة كبرى, لكن آخر المطاف أفاقت السيدة عائشة وأيقنت أن هناك من يستخدمها لضرب وحدة المسلمين فسلمت أمرها وأعادت أدراجها ). هذا غير صحيح وبعيد عمّا ينقله المؤرخون. لم تفق عائشة ولم تنتبه لانها هي رأس الفتنه كما اخبر الرسول (ص) الذي لا ينطق عن الهوى كما يروي البخاري من انه (ص) اشار إلى بيت عائشة وقال من ها هنا الفتنة حيث يخرج قرن الشيطان . (1) ولولا ان جيش علي سحق التمرد ووقع جمل عائشة وتم أسرها لما انتهت الفتنة ابدا إلا بقتل علي وسحق جيشه والقضاء على خلافته . ولذلك نراها حتى آخر يوم من حياتها تفرح اذا اصاب علي مكروه وعندما وصلها خبر موته سجدت لله شكرا وترنمت بابيات شعر (القت عصاها واستقر بها النوى). يعني انها الان استراحة من عناء التفكير بعلي ابن ابي طالب (ع). لقد كانت عائشة تحمل رسالة عليها او تؤديها بصورة تامة وهذه الرسالة تحمل حكم ابعاد علي عن الخلافة وهذه الرسالة من ابيها وصاحبه عمر بن الخطاب واللوبي الذي يقف معهما وذلك من خلال استغلال نفوذها كزوجة للنبي (ص) لعنها الله اين تذهب من الله وفي رقبتها دماء اكثر من عشرين الف مسلم قتلوا او جرحوا ناهيك عن الايتام والارامل ناهيك عن الاثار الاقتصادية التي تعطلت في البصرة ونواحيها بسبب موت اكثر المزارعين في جيشها. ولذلك أدركت عائشة في آخر أيامها خطأ ما هي فيه فكانت تردد كما نقل أبو يعلى وابن طيفور وغيرهما قولها: ( إن يوم الجمل معترض في حلقي، ليتني مت قبله، أو كنت نسيا منسيا ).(2) لقد كان يوم الجمل ثقيل على صدر عائشة في أيامها الاخيرة وكلما اقتربت اكثر من يومها الذي ستُلاقي فيه ربها ونبيها ومن قتلتهم كانت تخرج منها كلمات اليأس والاحباط والخسران مثل قولها (إني قد أحدثت بعد رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، فادفنوني مع أزواج النبي ). (3) ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1- صحيح البخاري حديث رقم 2937 - قال حدثنا جويرية، عن نافع، عن عبد الله رضي الله عنه قال:قام النبي صلى الله عليه وسلم خطيبا، فأشار نحو مسكن عائشة، فقال: (هنا الفتنة - ثلاثا - من حيث يطلع قرن الشيطان). 2- بلاغات النساء: ٢٠ كلام عائشة، ومسند أبي يعلى: ٥ / ٥٧ ح ٢٦٤٨ مسند ابن عباس . قال اسناده صحيح والطبقات الكبرى من عدة طرق: ٨ / ٥٨ - ٥٩ - ٦٠ ترجمة عائشة، ومناقب الخوارزمي: ١٨٢ ح ٢٢٠ فصل ١٦ حرب الجمل، وتاريخ بغداد: ٩ / ١٨٥ ط. مصر ١٣٦٠، والمسند: ١ / ٤٥٥ ط. ب و ١ / ٢٧٦ ط. م، وصفة الصفوة: ٢ / ١٩، والمعجم الكبير: ١٠ / ٣٢١ ترجمة ابن عباس ما روى عنه ذكوان ح ١٠٧٨٣، وتذكرة الخواص: ٨٠ الباب الرابع، وأنساب الأشراف: ٢ / ٢٦٥ مقتل الزبير، وربيع الأبرار: ٣ / ٣٤٥ باب الغزو والقتل والشهادة، ومستدرك الصحيحين: ٤ / ٩ ذكر أزواج النبي، والإحسان بترتيب صحيح ابن حبان: ٩ / ١٢٠ ح ٧٠٦٤ كتاب المناقب. 3- الطبقات الكبرى: ٨ / ٥٩ ترجمة عائشة، والمصنف لابن أبي شيبة: ٧ / ٥٣٦ ح ٣٧٧٦١ كتاب الجمل، والعقد الفريد: ٤ / ٣٠٨ كتاب الخلفاء - خلافة علي - قولهم في أصحاب الجمل، ومستدرك الصحيحين: ٤ / ٦ ذكر أزواج النبي، والمعارف لابن قتيبة: ٨٠ بلفظ: مع أخواتي، ومناقب الكوفي: ٢ / ٣٤٨ ح ٨٣٥.

 
علّق ع.ر. سرحان صلفيج غنّام العزاوي . ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : نسبة عالية مما جاء في مقال الأخ صحيح الاسماء الاماكن الاحداث الشخصيات عدد لا بأس به من الاسماء هم زملاء لي وما ذكره الاخ الكاتب عنهم صحيح . وبعض ما نسبه الاخ الكاتب لهم صحيح لا بل انه لم يذكر الكثير الخطير ، ولكن بعض الاسماء صحيح انها كانت تعمل مع النظام السابق ولكني اعرف انهم اخلصوا للحكومة الحالية بعد التغيير سنة 2003/ واندمجوا فيها .جزيل الشكر للاخ الكاتب على هذا الجهد .

 
علّق محمود شاكر ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : يا استاذ.. كلما اقرأ لك شيء اتسائل هل انك حقيقة دكتور أم أنك تمزح

 
علّق حيدر الراجح ، على قَضِيَةُ قَتْلِ الخَلِيفَةِ عَلِيْ.. سِيَاسِيَةٌ أَمْ عَقَائِدِيَةٌ؟ - للكاتب حيدر الراجح : شكرا لكم على تفضلكم بنشر مقالاتي اتمنى ان اكون عند حسن ظنكم

 
علّق إسراء ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة على الجميع والسلام عليكم أنا أتفق مع ما قاله عزيزنا محمد مصطفى كيال أؤمن بأن المملكة الخامسة هي مملكة دين الله، حيث يتفق جميع المؤمنين على ذات الشريعة الإلهية في الإيمان بها (مهما اختلفت الأشكال والأديان للإيمان بذلك الإله, فالشريعة الإلهية ذاتها: العمل الصالح ونشر السلام والإيمان اليوم الآخر وعدالة الله وإلخ). بالتوفيق الدائم لك يا رب

 
علّق إسراء ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة على الجميع والسلام عليكم أنا أتفق مع ما قاله عزيزنا محمد مصطفى كيال أؤمن بأن المملكة الخامسة هي مملكة دين الله، حيث يتفق جميع المؤمنين على ذات الشريعة الإلهية في الإيمان بها (مهما اختلفت الأشكال والأديان للإيمان بذلك الإله, فالشريعة الإلهية ذاتها: العمل الصالح ونشر السلام والإيمان اليوم الآخر وعدالة الله وإلخ). بالتوفيق الدائم لك يا رب.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد حبيب السماوي
صفحة الكاتب :
  احمد حبيب السماوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 مؤكدة عدم التجاوز على حصص المحافظات هيئة الحج : السعودية تمنح العراق حصته من الحجاج وفق النسبة السكانية لعام 2013 لعدم وجود احصاء سكاني  : الهيئة العليا للحج والعمرة

 تحيا مصر ....... تحيا ثقافة التنوير  : حاتم عباس بصيلة

 الآنَ الآنَ وليسَ غدا  : د . صادق السامرائي

 يراعي ..والتأريخ..ودم الشهاده  : د . يوسف السعيدي

 اضرب الكلب السعودي يتأدب الاسد التركي  : حميد الشاكر

 القوات الأمنية تسيطر على الحي العسكري وحي الضباط بالفلوجة وتعتقل عشرات الدواعش

 العيد ولعب اطفالنا  : سلمان داود الحافظي

 سلسلة المعرفة الحلقة السابعة والثلاثون النظام الاقتصادي في الإسلام الجزء الرابع  : د . محمد سعيد التركي

 داعش يتوعد بالجلد لكل من يخالف موعد العيد المقرر من قبله

 الأساطير الكردية في الأدب العالمي  : جودت هوشيار

 ادعو جميع المسلمين للوحدة وعدم السماح لمن يريد تشويه الدين  : مكتب د . همام حمودي

 سبحان من علا في علاه  : السيد يوسف البيومي

 المدنيون هدفنا  : عبد الزهره الطالقاني

 سأقضم إصبعي الذي إنتخبكم  : رضوان ناصر العسكري

 الجامعة المستنصرية تنظم محاضرة الحملة الوطنية للحد من المقاومة الدوائية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 109895553

 • التاريخ : 18/07/2018 - 21:00

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net