صفحة الكاتب : عادل الموسوي

المرجعية الدينية واعراب الجاهلية 
عادل الموسوي

  لحن قديم اعتصرته اليوم ذاكرتي .. هامت معه نفسي في صحراء وجودي : " وظيفتي ان اكون مع صاحب الحق لآخذ له الحق ممن عليه الحق " كلمات لسيدي المرجع تشرفت أذناي بسماعها منذ سنوات بعيدة، ولعلها الوحيدة التي علقت لتعتصر لحنها اليوم ذاكرتي لأن موقف اليوم اثارها وايقض اوار اشجانها ..

  لا أذكر تحديدا سنة اول تشرفي بزيارة "براني" سماحة السيد المرجع روحي له الفدا ..
  اذكر شاي الضيافة الخفيف اللون ذو الطعم الذي لم يتكرر عندي .. لم يكن عندي او صاحبي مسألة شرعية غير العبادة بالتملي من النظر الى شمائل وقسمات وجه تلك الطلعة البهية .. 
 جاء سيدي فقام القعود بالصلوات على النبي ص ، فقعد للافتاء فقعدنا مقاعد للسمع نسترق كل نبسة من شفاه الياقوت .. يا الهي ماتلك الهيبة الملكوتية .. عمامة سوداء كأنها السماوات مطويات .. لحية كثة بيضاء طويلة ومن وراء ثنايا الؤلؤ بيان ال بيت محمد ص لاحكام لدين الله ..
  قعد امامه احد الاجلاف من اعراب الجاهلية يستفتيه مسائل في الخمس، فأفتاه مولاي بالحق فأعرض حنقا مغضبا لم يرق له الجواب قائلا : " عبالنه السيد يطيح النا اياهن " فقال له سيدي : " وظيفتي ان اكون مع صاحب الحق لﻵخذ له الحق ممن عليه الحق " 
كان لذلك الجلف الجاف اموالا كثيرة وكان يأمل فتوى الاعفاء عن خمسها او بعض خمسها، فخاب من افترى ..
  والعجيب انه لم يجبر على الحضور .. لم يجبر على الاستفتاء .. لم يجبر على الدفع .. كان يأمل .. كان يحلم ان تطابق الفتوى هواه ..
 مر على ذاك المشهد بضع وعشرون عاما، وكم قبل ذلك التاريخ وبعده من مشاهد شبيهة يصمد لها الحلم .. وكم من الصبر يحتاج الصبر قبل ان يعيل ..
  اليوم ايها الاخوة .. استمعت لحنا اخر كان اشد حزنا .. كلمات لسيدي الى مسامع ولدي ..
 اليوم تشرف ولدي ضمن وفد لطلبة العلوم الدينية بلقاء السيد المرجع واستماع حديثه .. كان وصفه مؤلما : السيد " كبران " .. مسند .. متأثر جدا مما نحن - العراقيون - فيه، تحدث عن عدم الاصغاء للنصائح، عن العودة لإنتخاب الفاسدين، عن عدم المشاركة في الانتخابات، عن اشتباه المتظاهرين، عن القاء اللوم على المرجعية الدينية، وكأنه يتحدث ولاول مرة عن الحملات التي تشن ضد المرجعية .. قال: انا لا اريد اي شيء من احد حتى اني لا املك شبرا في العراق .. وهذه الدار ستكون لمن بعدي .. وان ايامي بينكم - او معكم - معدودة .. " فضج المجلس بالبكاء والنحيب .. حتى ذكر المشايخ : انهم لم يسمعوا السيد يتحدث بمثل تلك الطريقة من قبل ..
  تحدث السيد المرجع بخمس وثلاثين دقيقة لطلبة العلوم وختم بالاعتذار عن الاطالة معللا : " اطلت عليكم لأني احبكم " ..
  لقد كان متأثرا جدا " عمت عيني " - على حد تعبير صاحبي حسين فرحان عندما اخبرته بذلك - وان اقول : " خرب بيتي" - لمن تكلم بلهجتي -
  ويحكم اي كبد لرسول الله فريتم .. اين تفرون من موقف له معكم يوم القيامة والخصيم جده محمد ص ..
"اتطلبوني بقتيل لكم قتلته ام مال لكم استهلكته"
  "لا املك في العراق حتى شبرا .. وهذه الدار ستكون لمن بعدي .. وان ايامي معكم معدودة "
" تبا لكم ايتها الجماعة وترحا، احين استصرختمونا والهين فأجبناكم موجفين سللتم علينا سيفا لنا في ايمانكم وحششتم علينا نارا اقتدحناها على عدونا وعدوكم فكنتم البا لأعدائكم على اوليائكم .. "
 وان تعجب لذلك الجلف في ذلك التاريخ فأعجب لأجلاف اليوم من اعراب الجاهلية  يريدون من المرجع الاعلى ان يقلدهم فيما يرغبون .. يتحدث ان شاؤوا ويسكت ان طلبوا .. يحرم الحلال ويحل الحرام ..يدين ويستنكر ويشجب .. ان قال قالوا لم، وان سكت قالوا لم .. لماذا لم يقل ان الابيض ابيض .. لماذا لم يقل ان الاسود اسود ..
  " أيّها الناس اسمعوا قولي، ولا تعجلوا حتّى أعظكم بما هو حق لكم عليَّ، وحتّى أعتذر إليكم من مقدمي عليكم، فإن قبلتهم عذري، وصدّقتم قولي، وأعطيتموني النصف من أنفسكم، كنتم بذلك أسعد، ولم يكن لكم عليّ سبيل" 
  " الحمد لله الذي خلق الدنيا، فجعلها دار فناء وزوال، متصرّفة بأهلها حالاً بعد حال، فالمغرور من غرته، والشقي من فتنته، فلا تغرنّكم هذه الدنيا، فإنّها تقطع رجاء من ركن إليها، وتخيب طمع من طمع فيها، وأراكم قد اجتمعتم على أمر قد أسخطتم الله فيه عليكم، وأعرض بوجهه الكريم عنكم، وأحلّ بكم نقمته، وجنبكم رحمته، فنعم الرب ربّنا، وبئس العبيد أنتم "
 هذا كلام الحسين ان كنتم من شيعته ..
"وَقَالَ الَّذِي آمَنَ يَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُم مِّثْلَ يَوْمِ الْأَحْزَابِ * مِثْلَ دَأْبِ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِن بَعْدِهِمْ ۚ وَمَا اللَّهُ يُرِيدُ ظُلْمًا لِّلْعِبَادِ * وَيَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ يَوْمَ التَّنَادِ * يَوْمَ تُوَلُّونَ مُدْبِرِينَ مَا لَكُم مِّنَ اللَّهِ مِنْ عَاصِمٍ ۗ وَمَن يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ "
 وهذا كلام الله ان كنتم مسلمين ..
  " ياشيعة ال ابي سفيان ان لم يكن لكم دين وكنتم لاتخافون المعاد فكونوا احرارا في دنياكم كونوا عربا كما تزعمون .. "
   " عِبادَ اللهِ إنَّ وُلْدَ فاطمةَ سلام اللهِ علَيْها أحقُّ بالوُدِّ والنَّصْرِ منِ ابْنِ سُميَّةَ، فإنْ لم تنْصُروهُمْ فأُعيذُكُم باللهِ أنْ تقتُلُوهُم "
  ويحكم كيف تعيبون على عمر بن سعد وجيشه ما يندى له جبينه من افعالكم ..
  ايها الناس من من الناس خير من رسول الله صلى الله عليه واله ؟ وامير المؤمنين صلوات الله وسلامه عليه ؟ وابنائه المعصومين عليهم السلام ؟ والعلماء الاعلام الماضين ؟ وقد توفاهم الله سبحانه وهذا السيد الجليل قد بلغ الثامنة والثمانين كم المؤمل له او لكم بعد من السنين ؟!
  ايها الناس خذوا حذركم والحائطة لدينكم وتوبوا واحذروا لقاء السيد يوم القيامة " فإن على الصراط عقبة لايجوزها احد بمظلمة " توبوا لما بقي من عمركم وعمره فلقد ظلمتم انفسكم بظلمه .. 
  "إِلَّا تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ "
فقط كفوا عنه السنتكم .. ارجوكم .. رفقا بأنفسكم .

  

عادل الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/07/25



كتابة تعليق لموضوع : المرجعية الدينية واعراب الجاهلية 
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سامى حسن
صفحة الكاتب :
  سامى حسن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 النفط جوهر الويلات !!  : د . صادق السامرائي

 القاء القبض على متهمين بالإرهاب والتزوير وتعاطي المخدرات

 الحرب الناعمة على الحشد الشعبي  : احمد الخالصي

 باريس تحذر طهران من «اللعب بالخطوط الحمر»

 مقتل وجرح 88 بتفجير "مانشستر" شمالي انجلترا

 هل ستنتصر ارادة الشعب في 25 شباط  : شاكر محمود الكرخي

 رئيس نقابة الصحفيين في ذي قار يلتقي برابطة الصحفيين الشباب  : جلال السويدي

 البرلمان ینشر جدول اعمال الجلسة الأولى ويصدر توضيحا بشأن التكلفة المالية للافتتاحية

 جنايات الكرخ: الإعدام لإرهابيين اشتركوا بتفجير استهدف مرقدا دينيا في بلد  : مجلس القضاء الاعلى

 مدير العلاقات الثقافية يهنئ الدول الفائزة بعضوية المجلس التنفيذي لليونسكو  : دائرة العلاقات الثقافية العامة

  المطلك والعلوي والمالكي سمسرة وتنازلات!!  : ابو ذر السماوي

 ورطة رجل اعلامي 11  : علي حسين الخباز

 قادة أزمات لا يحلون ولا يربطون  : سعد الحمداني

 عاجل: فرقة العباس(عليه السلام) القتالية تعتبر ناحية "تازة" منطقةً منكوبة وتنعى طفلةً من ضحايا الهجمات الكيمياوية وتتوعّد بالثأر قريباً..

 حصيلة العمليات العسكرية لقواتنا البطلة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية 21 _ 12 _ 2015  : كتائب الاعلام الحربي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net