صفحة الكاتب : د . سعد الحداد

خطباء حلِّيّون (الحلقة الأُولى )  السَّيِّد  مرزه آل سليمان  الحلّيّ
د . سعد الحداد

السَّيِّد أَبو مضر مرزه ابن  السَّيِّد عباس بن عليّ (علاوي) بن حسين (الحكيم) بن سليمان الكبير بن داود بن حيدر الشَّرع  الحلّيّ المزيديّ الحسينيّ. 
أسرة آل سليمان الكبير يتوارثون الشعر والنبوغ. كان أَبوه  السَّيِّد عباس من وجوه الأسرة وأعيان ساداتها، وجدّه  السَّيِّد علاوي زعيم مطاع في  الحلَّة وأطرافها. ولد في قرية الحصين في  الحلَّة عام 1265هـ/1848م (و في شعراء  الحلَّة انَّ ولادته كانت عام 1275هـ.)، وتدرّج على الكمال والأدب، ونشأ في رعاية والده وأسرته، كما شغف بالأدب والتاريخ وأخبار العرب. ويعدّ من طليعة شعراء عصره , ومن ذوي المواهب القوية في الخطابة المنبريَّة ونظم الشعر. كان طيّب السيرة طاهر السريرة، معروفاً بكرم الاخلاق وطيب الاعراق، محترم الجانب له مكانة عالية في الأوساط، سريع الجواب حاضر النكتة، يمتاز بعلو همته وإبائه وعفته، يسحرك بحديثه ويعجبك بطلعته وهندامه، شديد المحافظة على تقاليده ومعتقداته، وشديد التمسك بدينه ووطنه.
كانت له مكانة سامية عند حكام  الحلَّة وولاة بغداد وخاصة في عهد الوزير العثماني داود باشا. وعند اندلاع ثورة العشرين جاهد الإنكليز وساهم مساهمة كبرى في تحريض الثوار المرابطين في مناطق  الحلَّة خاصة في (الحصين) و(بيرمانة) وماجاورهما من القرى على احتلال  الحلَّة من الجانب الشرقي إذ هاجمتهم القوات البريطانية على ضفتي الفرات تساندها الطائرات التي قصفت القرى واهلها دون هوادة. وكان يناهضهم بخطابه وبشعره باللغتين الفصحى والدارجة، فقد كان فيهما وفي الخطابة المنبرية له القدح المعلّى، وبسبب غارات الإنجليز العنيفة اضطر إلى هجر داره- التي نهبت وأحرقت- إلى الدغارة، ولما عاد بعد شهر تقريباً علم بوفاة ابني عمّيه:  السَّيِّد عبد المُطلب  الحلّيّ الحسينيّ و السَّيِّد حسين ابن  السَّيِّد حيدر جزع لفقدهما فاختار الله له اللحاق بهما فودّع الحياة وعمره 74 سنة على التقريب سنة 1339هـ/1920م , وحمل جثمانه الى النَّجف الأَشرف ودفن في مقبرة وادي السلام.
مدحه الحاج عبد المجيد العطار بأبيات يهنِّيه فيها بولادة ولده الأصغر محمد سنة 1329 ويؤرخ ذلك العام، قال:
أبا مُـضرٍ لا يلحقُ اللـومُ من دعا
    
 
أبا مضرٍ عـند الحـفيظة والنَّـدا
  
لأنتَ وإن طـالتْ قـِصارُ مَعاصمٍ
    
 
لأطـولُها باعـاً وأبسـطُها يـدا
  
وأمنـعُها جـاراً وابـذلـُها نـدىً
 
واقـربُها رَحْـماً وأبعـدُها مدى
  
من الآلِ آلِ المصطفى خير معشرٍ
 
جَلتْ ظلماتِ الغيِّ بالبأسِ والهدى
  
تهـنَّ بـه شبلاً نمـتْهُ ضـراغمٌ
 
تخرُّ له الآسادُ فـي الحرب سجّدا
  
وفـرْخاً أصابَ المجدَ أيمنُ طائرٍ
 
بميلاده مذْ جاورَ النِّـسرَ مَصعدا
  
سلالـة فـخرِ الكائـناتِ محـمَّدٍ
 
وأكرمِ مَن في الكون يُدعى محمَّدا
  
فما جُهِلتْ أعـوامُه حين أَرَّخـوا
 
وليلة مـيلادِ الـرسولِ تـولـَّدا
  
أما شعره فقد غلب النظم باللهجة الدارجة على إنتاجه، فنظم الشعر الفصيح في عدد غير كثير من الأغراض، أظهرها الرثاء، والاخوانيات والتهنئة لذوي الشأن، والتأريخ الشعري، تنوّع نتاجه بين القصائد والمقطوعات، نهج فيها نهج الخليل وحافظ على مقومات القصيدة العربية التقليدية. 
وكتب  السَّيِّد شعره بيده بخطٍّ جميل، ونهد حفيده الدكتور حازم سليمان  الحلّيّ بنشر الجزء الاول منه سنة 1969م في النجف الاشرف بعنوان ديوان  السَّيِّد مرزة  الحلّيّ. وأعاد طبعه حفيده الدكتور  السَّيِّد مضر سليمان  الحلّيّ سنة 2007م مع ماتبقى من الجزء الثاني أسماه (ديوان  السَّيِّد مرزة  الحلّيّ في مراثي أهل البيت).
ومن شعره قصيدة في رثاء الامام الحسين (ع) وأصحابه:
لله يومٌ فيه قلبُ محمّدٍ
 
بلظى الحوادثِ والشَّجا مسجورُ
  
يومٌ به هُتكتْ على رغم الحجا
 
عن وجه رباتِ الخدور ستورُ
  
يومٌ به فرخُ الهداية والعدى
 
تعدو وأرحبةُ المنون تدورُ
  
وذوو المرؤة والوفا أنصارُه
 
لهمُ على الجيش اللهامِ زئيرُ
  
عشقوا العَنا للدفعِ لاعشقوا الغنا
 
للنفع لكن قد مضى المقدورُ
  
ماشاقهم للموت إلا دعوةُ الــ
 
رحمن لا ولدانُها والحورُ
  
فتمثَّلتْ لهم القصورُ ومابهمْ
 
لولا تمثَّبتِ القصورُ قصورُ
  
بذلوا النفوسَ لنصرهِ حتى فنوا
 
والخيلُ تعدو والعجاجُ يثورُ
  
فغدا ربيبث المكرماتِ يشقُّ جلــ
 
بابَ الحروبِ وعزمهُ مسجورُ
  
يدعو ألا أين النَّصيرُ ومالهُ
 
إلا الأراملُ والعليلُ نصيرُ
  
راحتْ تنادي ياحسينُ فصبيةٌ
 
وعقائلٌ ومُحاربٌ وعفيرُ
  
فدعاهمُ منِّي السّلامُ عليكمُ
 
ياأهلَ ودّي فالمقامُ قصيرُ
  
دافعتُ عنكم مااستطعتُ فلم يفدْ
 
والصحبُ ذا شِلوٌ وذا مجزورُ
  
فلكَمْ دعوتُ القوم كفّوا عن قتا
 
لي واتركوني في القفارٍ أسيرُ
  
لإ أتته زينبُ مذْ وعتْ ماقاله
 
حَسْرى القناع وذيلُها مجرورُ
  
تدعوه ياخلف الذين مضوا ويا
 
فُلكي إذا طمَّ البلا والسورُ
  
سُكانُ سُفْن تصبُّري ودليلُها
 
وعمادُها وشراعُها المنشورُ
  
ماذا الوداعُ فهل تيقَّنتَ الفنا؟
 
ماالراي فيه ومالديه خفيرُ؟
  
فأجابها: قلَّ الفدا، كثُر العدا
 
قصُرَ المدى وسبيلنا نحصورُ
  
قالت: قذكرهمُ وعظهم قال: قـــ
 
ـــلتُ فما أفادَ الوعظُ والتذكيرُ
  
قالت: فدتكَ النفسُ نصبَ نواظري
 
تُرمى، وعزائي يا أُخَيَّ عسيرُ
  
فاستشعرَ العاني وأجهدَ نفسهُ
 
طلبَ القتالَ ومالهُ مقدورُ
  
فرآه يكبو تارةً ويطيحُ أخـــ
 
ــــرى مُثقلاً وحسامُهُ مكسورُ
  
فدعاهُ ياروحي تريدُ فناءَها؟
 
عدْ نحوَ أهلكَ فالعدو كثيرُ
  
ألق السلاحً وقل متى خطبٌ جرى
 
لله عاقبة الأمور تصيرُ
  
وقال في رثاء الامام الحسين (ع):
حتى مَ هاشم لا يرف لواها
 
فالسيل قد بلغ الزبى وعلاها
  
والخيل من طول الوقوف قد اشتكت
 
فبأي يوم هاشم ترقاها
  
سل أسرة الهيجاء من عمرو العلى
 
مَن يوقد الحرب العوان سواها
  
ما نومها عن كربلا وعميدها
 
نهبته بيض أمية وقناها
  
في يوم حرب فيه حرب ألبّت
 
أو غادها وأستنهضت حلفاها
  
واستنفرت جيش الضلال وقصدها
 
يوم النفير تذكرت آباها
  
وسرت به للطف حتى قابلت
 
فيه الحسين وضاق فيه فضاها
  
وعلى الشريعة خيّمت بجموعها
 
كي لا تذيق بني النبي رواها
  
ظنت بعدة جيشها وعديدها
 
والماء في يدها بلوغ مناها
  
يلوي الحسين على الدنية جيده
 
لطليقها خوف الردى ولقاها
  
فأبى أبيّ الضيم أن يعطي يداً
 
للذل أو يهوي صريع ثراها
  
وسطا بعزم ما السيوف كحدّه
 
يوم اللقا هو في الطلى أمضاها
  
وترى الكماة تساقطت من سيفه
 
فوق البسيطة قبل أن يغشاها
  
وأمات شمس نهارها بقتامها
 
وبسيفه ليل القتام ضحاها
  
وثنى الخيول على الرجال ولفها
 
ورجالها فوق الخيول رماها
  
يسطو ونيران الظما في قلبه
 
ما بين جنبيه تشبُّ لظاها
  
حتى دعاه الله أن يغدو له
 
ويجيب داعيه لأمر قضاها
  
فهوى على وجه الثرى لرماحها
 
وسهامها نهباً وطعم ظباها
  
ومضى الجواد إلى المخيم ناعياً
 
لبنات فاطم كهفها وحماها
  
فبكت بنات المصطفى مذ جاءها
 
وبكت ملائكة السما لبكاها
  
وفررن للسجاد من خوف العدى
 
تشكو فصدّعت الصفا شكواها
  
(دع عنك نهباً صيح في أبياتها)
 
والنار لما أضرمت بخباها
  
لكن لز ينب والنساء تلهفي
 
من خدرها من ذا الذي أبداها
  
أبرزن من حجب النبوة حسّراً
 
(وتناهبت أيدي العدو رداها)
  
لهفي لربة خدرها مذعورة
 
أنى تفرُّ إذ العدى تلقاها
  
إن تبكي أطفال لها أو تشتكي
 
بالسوط زجر في المتون علاها
  
من مخبر عني بني عمرو العلى
 
أين الشهامة يا ليوث وغاها
  
نهضاً فآل الوحي بين عداكم
 
لا كافل من قومها يرعاها
  
تحدو حداة اليعملات بثقلكم
 
للشامتين بها وهم طلقاها
  
وإلى ابن هند للشآم سروا بها
 
أفهل علمتم كيف كان سراها
  
ويزيد يهتف تارة في أهله
 
ويسب أخرى قومها وأباها
  
ومن شعره قوله:
سِرْ بها نحْوَ ربوعٍ
 
باتَ فيها القلبُ رَهْنا
  
قد أتيناها صَباحًا
 
وبها ليلاً أقمنا
  
ونزلنا خيرَ بَيْتٍ
 
هو للأضيافِ مَغْنَى
  
بالندى قِدمًا عليه
 
في رقيق الشعر يُثْنَى
  
لفتًى كان لقلبي
 
أقربَ الناس وأدنَى
  
ماجدٍ يبسط كفّاً
 
لذوي الفاقات أغنى
  
حيِّ ذاك الوجهَ منه
 
هو كالبدر وأسْنَى
  
يقول  الشَّيخ اليعقوبيّ: وله باللغة العاميَّة مطولاتٌ في أَهل البيت بأوزان شتى من البحور الدارجة التي لا يكاد يجاريه فيها أحد من معاصريه فقد كان يجيد فيها إجادة ابن عمه  السَّيِّد حيدر  الحلّيّ في الفصحى. 
ونشر الاستاذ كاظم  السَّيِّد علي رئيس تحرير جريدة الشرارة التي تصدر في النجف مقالاً عن  السَّيِّد مرزة  الحلّيّ جاء فيه:
للشعر الشعبي في مدينة  الحلَّة شأن كبير وأصالة، حيث كانت نهضة الحالة الأدبية في القرن الثالث عشر الملهم الأول لكثير من الشعراء الشعر العربي والشعبي الذي أمدهم بالعطاء والإبداع حيث وجدنا منذ ذلك الوقت حتى يومنا هذا آثاراً شعرية خلفها لنا أصحاب المواهب المبدعة حيث كان إنتاجهم الشعري يتردد على ألسنة كل الطبقات من الناس في الفرات وفي عموم البلد الحبيب.
وشاعرنا الكبير الراحل  السَّيِّد مرزة  الحلّيّ، واحد من هؤلاء الذين كتبوا وأجادوا في كتابة ألوان الشعر الشعبي، فكان أمير وسيد شعراء عصره.
كان  السَّيِّد يكتب الشعر باللغة الفصحى وبالعامية أيضا وكان للأخيرة النصيب الاكبر في كتاباته، فهو الذي وضع الأسس لفن (الشبكها) أَحد الفنون التابعة لـ(المربع) وينظم على بحر (مجزوء الرمل) مع زميله الشاعر الحاج زاير الدويج . 
هذا ونظم في جميع الأوزان وله باع طويل في الموشح والبحر الطويل والموال والابوذية والركباني والحداء، حتى شاع ذكره على ألسنة الناس في نظمه الغزل والمديح والرثاء والشعر السياسي ومختلف الأغراض الاخرى، وعندما تقرأ في قصائده تجد فيها روعة التعبير عن إحساسه وعاطفته. 
من مصادر دراسته
آل سليمان في تراجم بعض رجال الأسرة 118-126، أَدب الطف 8/38-340، البابليات 3/ ق2/55-60، الحسين في الشِّعر  الحلّيّ 1/308-310،  الحلَّة وأثرها العلمي والأدبي 303-308، شعراء  الحلَّة 5/299، فنون الأدب الشعبي 2/71 و5/111 و8/45، 47 و10/65، 69، معجم الخطباء 11/45-60، معجم الشعراء الشعبيين في العراق 1/63-69، موسوعة أَعلام  الحلَّة 1/228.
* الدكتور سعد الحداد 
 

  

د . سعد الحداد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/09/13



كتابة تعليق لموضوع : خطباء حلِّيّون (الحلقة الأُولى )  السَّيِّد  مرزه آل سليمان  الحلّيّ
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ايام ، على ترامب: لدينا تسجيل مروع لمعاناة خاشقجي خلال عملية قتله لكنني لا أريد الاستماع إليه : بارعون احفاد هند بهكذا اعمال

 
علّق حنان ، على الخصخصه خطوات مدروسه ام تهرب من المسؤولية - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : ترجمة موفقه لواقع غير موفق اقتصاديا وكل مافي الامر هو عدم وجود خبراء اقتصاديين لديهم ضمير حي وقادر على التحليل المنطقي المعلن لما يجري ... وان وجدو هكذا اشخاص ..من سيسمح لهم بالعمل

 
علّق هارون العارضي الرميثي ، على خاشقجي لاشيء امام اكثر من 3500 امريكيا قتلتهم السعودية - للكاتب سامي جواد كاظم : في البداية أشكرك على التطرق لموضوع اليمن ومحاصرتهم اقتصادياً والأطفال الذين يقتلون يومياً بلا ذنب سواء انتمائهم لبلادهم ، وهذه المجازر اليومية بحق شعب اليمن الصامد بعيدة كل البعد عن أنظار الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وبعيدة عن أقلام الكتاب العرب الشرفاء للأسف إلا قليلاً من أمثالكم. ... لكن لدي إعتراض على عنوان مقالتك خاشقجي إنسان عربي لا يقل شأنآ عن الشعب اليمن وهو أيضاً لن ينجوى من ظلم آل سعود المجرمين

 
علّق مصطفى الهادي ، على ما هو مصحف فاطمة وما محتواه ومن كتبه وجمعه؟ وهل له علاقة بالقرآن؟! - للكاتب الموقع الرسمي للعتبة الحسينية : مصحف فاطمة محنته كبيرة كصاحبته التي ماتت مظلومة مهضومة مغصوب حقها . فلماذا يُريدون منّا ان نقبل بأن عائشة حفظت عن النبي عشرات الألوف من الاحاديث وان النبي (ص) امر بأن نأخذ نصف ديننا عنها . ولماذا يُريدون منّا ان نُصدق أن ابا هريرة الذي عاش مع النبي ثلاث اشهر قد روى الألوف من الاحاديث ناهيك عن الجراب الآخر الذي لم يفتحه . أليست بنت النبي اولى بذلك منهم وهي ربيبة داره ووريثة آثاره ممن كان الوحي ينزل في بيتها لا بل دخل معهم تحت الكساء فكان سادسا. ولعل الاشارة من الائمة إلى أن مصحف فاطمة هو حديث الوحي أو حديث ملك من الملائكة يُشير إلى انها سلام الله عليها اخذت عن ابيها نقلا عن الوحي ما ملأت به هذا الكتاب ، فسُميّ بمصحف فاطمة وكما هو معروف فإن كلمة مصحف هو ما موجود في الصحف او ما مدوّن فيها ، ولماذا لا نقول مثلا أنه بإملاء علي عليه السلام وذلك لقول علي عليه السلام . كان رسول الله (ص) يُحدثني فإذا فرغ سألته ، واذا فرغت ابتدرني بالحديث ، هذا الكم الهائل من الاحاديث الذي منح عليا وسام ان يكون باب مدينة علم الرسول (ص) . هذه الاحاديث حملتها فاطمة والحسن والحسين فلا بد انهم لا بل الجزم انهم درسوا في هذه المدرسة وعنها أخذت فاطمة ما موجود في مصحفها. يضاف إلى ذلك إذا كان سليم بن قيس الهلالي ملأ كتابه مما حدثه عليا وسلمان والمقداد ، اليس حريا بفاطمة أن تملأ كتابا لها هو مصحفها الذي يتداوله الائمة سلام الله عليهم ، مشكلة القوم أنهم لا يُريدون أن يؤمنوا بأن فاطمة ربيبة الوحي وضجيعة باب علم الرسول وأم سيدا شباب اهل الجنة الذين زُقوا العلم زقا حتى قيل أن فاطمة عالمة غير معلمة . والاغرب من ذلك انهم يعترفون بأن للكثير من الصحابة مصاحف خاصة بهم ولكن عندما نقول ان عند فاطمة بنت سيد الكائنات مصحفا تنقلب الآية ويصبح قرآنا ، والسؤال إلى هؤلاء المتقولين بذلك / هل قرأ احدكم ما في مصحف فاطمة او لمسه او رآه ؟؟ (وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون)

 
علّق عراقي ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : سلام الله على الحسين وعلى علي بن الحسن وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين .... السلام على النفوس الطاهرة التي تعلمت من نهج الحسين وسارت على دربه وعلى الاقلام التي تعلمت من نهج السيدة زينب صلوات الله وسلامه عليها ونشرت تضحيات الحشد المقدس ... اسأل الله ان يديم الحشد المقدس ويرفع شأنهم ويقوّي شوكتهم ويكثرهم ويقوّي ايمانهم ويكثّر عددهم ويزيد من عددهم وعتادهم .... اسال الله ان يحفظ صاحب هذا المقال ومن علق وان تكون عاقبتهم الى خير بحق محمد وال محمد الطيبين الطاهرين صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين ....... ............... ابكيتني اخي الكريم .......

 
علّق منير حجازي ، على مع الشيخ اليعقوبي في معرض تعليقه على كلام بابا الفاتيكان - للكاتب مصطفى الهادي : ان قول اليعقوبي (أن عدم استمرار الملائكة في حفظ البشر إذا اصر على انتهاج طريق الشر والتمرد بأنه من العدل حتى لا يتساوى المحسن والمسيئ). هذا خطأ شيخنا ، يستمر رزق الانسان وحفظه والامداد له حتى لو اساء أو تمرد، لأنه من عدالة الله تعالى انه لا يقطع رزقه عن العاصين له ، كما أنه تعالى لا يقطع المطر عن الصحراء او يوقف المطر من السقوط على البحار والانهار فنقول أن ذلك ليس من العدل ان تذهب هذه المياه هدرا ، فيحتكر نزول المطر على البساتين مثلا والمزارع ، وهكذا وحسب قولكم فإن الله يمنع عطائه عن المسيئين ويعطيه فقط للصالحين. يا شيخ ان لطائف الله تعالى خفيت عليكم وآياته عميت عنها حيث يقول تعالى : (إنما نملي لهم ليزدادوا اثما). فلم يقطع رزقهم في الدنيا حتى وإن عصوه ، وإلا ما هو تفسير جنابكم لمؤمن محروم وعاصٍ متخم ؟ يعطي الله حتى للعصاة لأن حسابهم في الآخرة كما يقول تعالى (يريد الله ان لا يجعل لهم حظا في الآخرة). ثم ما علاقة ما تفضلتم به شيخنا بالملائكة الحفظة او (المعقبات). والله يا شيخ لم افهم من كلامك شيء .

 
علّق حنان ، على للمرأة دور في نضال الحشد الشعبي المقدس  - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : هذه ليست مقاله فقط انها لوحة فنان محترف رسم المرأه بفرشاة الاهتمام ولونها بعبق الوفاء والتقدير ...احسنت دائما وابدا باحثنا المتالق

 
علّق حنان ، على كربلاء وتوسعة الحرمين وما يتبعه في الاقتصاد والتراث - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : احسنتم واجدتم تحليل منطقي وواقعي ينم عن فكر ودرايه تامه ان خيرات العتبتين هي خيرات تخص البلد ككل ولاتخص فئه معينه لانها ان كانت بيد اناس وطنيين وولائهم للبلد لكان نهر خيرات العتبتين اغرقت اغلب البلاد

 
علّق حنان ، على كربلاء وتوسعة الحرمين وما يتبعه في الاقتصاد والتراث - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : احسنتم واجدتم تحليل منطقي وواقعي ينم عن فكر ودرايه تامه ان خيرات العتبتين هي خيرات تخص البلد ككل ولاتخص فئه معينه لانها ان كانت بيد اناس وطنيين وحبين للبلد لكن نهر خيرات العتبتين اغرقت اغلب البلاد

 
علّق اثير الخزرجي ، على مع الشيخ اليعقوبي في معرض تعليقه على كلام بابا الفاتيكان - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم . لله درك أيها الكاتب ، شرحت واوضحت فجزاك الله جزاء المحسنين . واما الشيخ اليعقوبي فيقول : (وعلّل المرجع عدم استمرار عمل الملائكة في حفظ البشر اذا اصّر على انتهاج طريق الشر والتمرد بانه من العدل حتى لا يتساوى المحسن والمسيء وضرب لذلك مثلاً بما يحصل اثناء منافسات كاس العالم مثلاً فان فرقاً تفوز واخرى تخسر ويحزن جمهور الفريق الخاسر ويتألم وربما ينتحر بعض المتعصبين لكن هذا لا يبّرر الغاء المنافسات واعطاء الكاس لكل الفرق على حد سواء لمنع حصول الالم والحزن للبعض، لان ذلك عين الظلم ). هسا ما ادري اشجاب كرة القدم بالموضوع . لا بابا الفاتيكان ذكر ذلك ولا الكردينال الاخر . يا شيخ اتق الله في امة محمد ولا تتدخل في امور تزيد البلبلة في عقول الشباب . لا توجد مرجعية بالقوة ، انت رجل صاحب حزب (فضيلة) ولك اهداف واطماع في السلطة ، وتحاول الاساءة إلى مقام المرجعية باعلانك نفسك مرجعا او متمرجعا وانت من اتباع حوزة كانت مشبوهة وخريج دراسات حصلت في زمن الحملة الايمانية التي قادها عدي صدام حسين عليه اللعنة .

 
علّق فؤاد المازني ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : أعرف مجاهد بالحشد أخذ إبنه القاصر وياه للساتر ومن إعترض آمر الفوج لأن عمره أقل من 18 سنه جاوبه الأب إشكد عمر القاسم بن الحسن بمعركة الطف؟

 
علّق حكمت العميدي ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : اعرف الي يعادي الحشد المقدس الشريف ماعندة ولاء لوطنة ولا حب لارضة ولاصاين عرضة ولا عندة شرف

 
علّق مصطفى الهادي ، على هل خلق الله نبينا محمد (صلى الله عليه وآله) قبل النبي آدم؟ ام بعده ؟!! : كما هو معروف فإن النور ، والضوء لابد لهما من مصدر ولعل اقدم مصدر اشار إلى أن اول ما خلق الله هو (النور) قبل أن يخلق الشمس والقمر هو الكتاب المقدس حيث ذكر بأن العالم كان في ظلمة فخلق الله النور ، ثم النور الأعظم قبل أن يخلق الشمس والقمر كما نقرأ في سفر التكوين حيث يقول : (في البدء خلق الله السماوات والأرض. وكانت الأرض خربة وخالية، وعلى وجه الغمر ظلمة، والله يرف على وجه المياه ـــ وكان عرشه على الماء ـــ وقال الله: ليكن نور، فكان نور ــ محمد ـــ ثم خلق الله النورين ــ علي وفاطمة ــ ). في الحقيقة لم يُبين لنا الكتاب المقدس ما المعنى من النورين والنورين فيما بعد ماهما ماهو مصدرهما ، فقد القى الكتاب المقدس القول واطلقه اطلاقا ، وجاءت التفاسير بائسة لتزيد الامر غموضا. ولكن لربما يقول البعض أن الله خلق الشمس وهي النور الذي بدد به الله الظلمة ، نقول له : أن نص الكتاب المقدس يتحدث عن النور ، ثم النورين ، ثم تحدث عن الشمس والقمر . أي أن الله خلق أولا النور ، ثم خلق الشمس والقمر وأيضا اطلق عليهما النورين . والمشكلة التي وقع بها كاتب النص أنه قال : بأن الله خلق الماء والأرض ثم أخرج المزروعات بكل انواعها واشكالها : (وقال الله: «لتنبت الأرض عشبا وبقلا يبزر بزرا، وشجرا ذا ثمر يعمل ثمرا كجنسه، بزره فيه على الأرض». وكان كذلك. فأخرجت الأرض عشبا وبقلا يبزر بزرا كجنسه، وشجرا يعمل ثمرا بزره فيه كجنسه). ثم يقول (فعمل الله النورين العظيمين: النور الأكبر ــ الشمس ــ لحكم النهار، والنور الأصغر ــ القمر ــ لحكم الليل، والنجوم). وهذا خطأ فاضح ، لأن الزرع بكل اصنافة يعتمد على ضوء الشمس فلا يُمكن للزرع ان ينبت من دون الشمس . يضاف إلى ذلك قول النص (وخلق النجوم) . وهذا أيضا لا يستقيم . أما التفسير الحقيقي للنص فهو أن هناك نورا خلقه الله قبل كل شيء ، ثم اخذ منه وخلق نورين ثم خلق النجوم . وفي تأمل بسيط تتضح حقيقة أن هناك ارواح نورانية خلقها الله وخلق من اجلها ما في الكون . المسيحية تقول بأن المخلوق الأول الذي خلقه الله هو (المسيح) روح الله ثم يعتمدون على نص التوراة التي تقول :( وكان روح الله يرفرف على الماء). ولكن المسيحية تتخبط في بيان النور الأول فتقول مثلا : (يوحنا ، لم يكن هو النور، بل ليشهد للنور. كان النور الحقيقي الذي ينير كل إنسان آتيا إلى العالم.إلى خاصته جاء، وخاصته لم تقبله). ولكن الاشكال أن السيد المسيح لم يأت إلى خاصته ــ عشيرته ـــ بل جاء إلى كل اليهود ــ بني اسرائيل ــ وهؤلاء لم يرفضوه كلهم بل آمن منهم الكثير به . أن النص ينطبق على نبينا محمد صلوات الله عليه فهو النور الأول وهو الذي أتى إلى خاصته ــ عشيرته ــ انذر عشيرتك الاقربين ، ولكنهم رفضوه وحاربوه . وعلى ما يبدو فإن هناك اتفاقا ايضا بين السنة والشيعة على أن اول شيء خلقه الله هو نور محمد كما ورد في العجلوني(827) : عن جابر بن عبد الله قال : قلت : يا رسول الله بأبي أنت وأمي أخبرني عن أول شيء خلقه الله قبل الأشياء ، قال : (( يا جابر إن الله تعالى خلق قبل الأشياء نور نبيك)) .انظر النفحات المكية واللمحات الحقية لمحمد عثمان الميرغني(ص/28-29). وكذلك حديث : (( كنت نوراً بين يدي ربي قبل خلق آدم بأربعة عشر ألف عام )) . علي بن محمد في كتابه"تاج العقائد"(ص/54) . واحاديث أخرى كثيرة. وهناك حديث آخر عن ابي هريرة يقول فيه : (( كنت أول النبيين في الخلق )). {رواه ابن أبي حاتم[كما في تفسير ابن كثير(ص/1052)] وابن عدي في الكامل (3/49،372،373) وأبو نعيم في الدلائل(ص/6) وتمام في الفوائد4/207رقم1399. تحياتي تحياتي علي بن محمد الإسماعيلي الباطني في كتابه"تاج العقائد"(ص/54)

 
علّق باسم الفلوجي ، على لو ان بغداد عاصمة للثقافة - للكاتب عالية خليل إبراهيم : السلام عليكم السيدة المحترمة عالية ام حسين هل كتبت شيئا عن المرحوم جدنا اية الله الشيخ سعيد الفلوجي ومن اين استقيت معلوماتك، جزاك الله خيرا وانا حفيده الشيخ باسم بن نعمة بن سعيد الفلوجي ساكن استراليا في بيرث عاصمة ولاية غرب استراليا، وشكرا

 
علّق مصطفى نزار ، على كتب الدكتور عادل عبد المهدي .. اشكركم، فالشروط غير متوفرة - للكاتب د . عادل عبد المهدي : مقال جيد سيادة رئيس الوزراء هل نفهم ان الشروط توفرت الان؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : دلير ابراهيم
صفحة الكاتب :
  دلير ابراهيم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 داعش يدعو للجهاد !!! في مصر.. والإخوان تستجيب بتمويل "تركي – قطري"

 وزيرة الصحة والبيئة تبحث مع الشبلي تعزيز الخدمات الصحية في عموم البلاد  : وزارة الصحة

 بالصور استقبال القوات الامنية من قبل اهالي ابو غريب

  جامعة البصرة كلية الآداب قسم الترجمة  : رافع بندر خضير

 ويسكي أسلامي ..!!  : صلاح نادر المندلاوي

 الحشد يحرر قرى جديدة غرب الموصل ومطار تلعفر العسكري يدخل الخدمة

 يا تجار العراق تراحموا قبل فوات الأوان  : سلام محمد جعاز العامري

 البحث عن اجوبة لأسئلة مصيرية  : حميد آل جويبر

 العمل : ضبط موظف اختلس 700 مليون دينار من صندوق هيئة ذوي الاعاقة   : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

  مؤسسة ناس تكرم محافظ ذي قار  : مؤسسة ناس

 صدق مشعان الجبوري  : هادي جلو مرعي

 مفاوضات اللحظة الاخيرة : معصوم والبارزاني يتفقان على إرسال وفد رفيع إلى بغداد خلال يومين

 ردا على من همش محافظتي !!!!  : ابو ذر السماوي

 يا رئيس الجمهورية الى متى تعطيل احكام الإعدام بحق الإرهابيين  : سيف الله علي

 اسبوعان من العذاب ياوزارة الصحة  : جواد كاظم الخالصي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net