صفحة الكاتب : جمعة عبد الله

قراءة في الجزء الثالث من رواية ثلاثية محطات ( البياض الدامي ) للكاتب حميد الحريزي
جمعة عبد الله

اقتحمت الرواية في المتن السردي , الاحداث والقضايا العاصفة للحقب السياسية المتعاقبة على العراق  . في مناقشة الاطروحات والحوارات  المطروحة في خضم الصراع السياسي , في البنية العراقية الاجتماعية والسياسية , وفي حساسيات التناكف والخصام السياسي , الذي  دلف الى اسلوب العنف المفرط في فناء وابادة الخصم السياسي المعارض  . وناقشت المواضيع الحساسة والملتهبة . من اجل الصراع على السلطة والحكم , ومن الذي يتحكم في مصير القرار السياسي . لاشك ان العنف والاضطهاد والمطاردة . تغيرت اساليبها نحو  العنف الهمجي المفرط  , بعد اسقاط الجمهورية , ومجيء  حزب البعث والتيارات القومية الى السلطة , وممارسة السلوك الارهاب ,  السياسي والفكري , وممارسة القتل والاغتيال , ضد الحزب الشيوعي . واطلاق العنان  الى   ( الحرس القومي ) في ممارسة الاجرام والانتهاك ,  فقد فتحوا السجون والمعتقلات للحزب الشيوعي والتيار اليساري عموماً . و تناقش ثلاثية محطات ( العربانة / كفاح / البياض الدامي ) في  الاطروحات السياسية والايدلوجية والمواقف السياسية والحزبية  , وعرجتعلى  نهج وسلوك عمل الحزب الشيوعي عبر  نضاله الطويل ,  وكشفت عن الاخفاقات والانحسارت في قوة الحزب وضعفه  , التي شهدت المد والجزر . لاشك ان تجربة الحزب الطويلة . وهو يواجه اشكال مختلفة من العنف والارهاب . صاحبتها اخفاقات مريرة وفادحة في عمل الحزب  , كبدته  خسائر فادحة لا تعوض , وهو يواجه عدوه السياسي شرس وهمجي  .  لايعير أية  اهمية الى القيم والاخلاق في التعامل السياسي , وانما يسلك سلوك فاشي , بالارهاب والقمع والاضطهاد  . عدو متلون كالحرباء في سبيل انتزاع السلطة , وبأية وسيلة كانت , ومنها الركوب  بالقطار الامريكي / البريطاني واستلموا الحكم  . هذه الاطروحات السياسية التي ناقشتها ثلاثية محطات , بمواقف جريئة , توغلت الى اعماق الواقع العراقي , ووضعت النقاط على التساؤلات الوجيهة والعميقة , في خضم الصراع السياسي الطويل , والسعي الى اغتصاب السلطة بقوة السلاح  , مقابل الاخفاقات وضبابية الرؤية السياسية للحزب الشيوعي والقصور والثغرات  في الرؤية  , من خلال نضاله الطويل , التي كلفته الثمن الباهظ , عبر تاريخه الطويل , تعبد بالدماء والشهداء وفتح السجون والمعتقلات والتشريد والمطاردة القمعية   , وصولاً الى مرحلة ما بعد الاحتلال الامريكي , ومجيء الجلود السياسية الحرباء والثعلبية  , والتي  تتلون وتتغير حسب المناخ السياسي والمصالح والمنافع الضيقة والانانية . طرحت هذه القضايا من صلب الواقع السياسي والاجتماعي . ضمن الحبكة الفنية مقتدرة في تقنياتها  , وبلغة السرد المرهفة والمتمكنة  من اداءها الفني وصياغتها التعبيرية الدالة . كما وظفت في ابداع مشوق , اللهجة العراقية , في السرد والحوار . في حركته الديناميكية المؤثرة . كما برزت ثلاثية محطات . نضال الطبقة العاملة وكفاحها العسير والجسور ,  في الحقب السياسية المتعاقبة , وانحازت الى تبني مواقف ونضال الطبقة العاملة في كفاحها الطويل  , وامتلكت تأثير الشارع السياسي . وكما عرجت على عامل مهم في الواقع العراقي الاجتماعي ,  ثيمة الاحتيال والنفاق والخداع للعمائم الدينية المزيفة , والمجندة في الاساليب الشيطانية في خداع البسطاء , في استغلال التأثير الديني وعاطفته عند عامة الناس . وبعد الانقلاب الثاني للبعث , جندهم تحت لواء الاجهزة الامنية . وتصاعد التجنيد الارتزاقاي بعد الحملة الايمانية , التي قادها  صدام حسين . مما خلق شريحة كبيرة من رجال العمائم المنافقة , التي لها قابلية   ان تبيع ضميرها واخلاقها , وفق مصالحها الذاتية والانانية الجشعة , بالمكر الثعلبي . وقد زاد علوهم ومقامهم بعد الاحتلال الامريكي , بتغيير جلودهم بسهولة أزاء أغراءات السلطة والمال العام الحرام  . وكما قدمت ثلاثية محطات في النص الروائي  , نماذج نسوية بصورة ايجابية مشرقة , بأن المرأة لا تقل مكانة ومنزلة عن الرجل , وفي الوفاء والجدارة والمسؤولية . وهي :

1- أحلام ( زوجة كفاح ) استاذة جامعية في الادب والنقد . بعد اختفاء زوجها ( كفاح ) الاستاذ الجامعي والاديب البارز , ليتجنب الاعتقال والسجن ,  بتهمة الانتماء الى الحزب الشيوعي . ظلت وفية الى زوجها رغم الارهاب والملاحقة , وحين عجزت الاجهزة الامنية في اخضاعها في معرفة مكان  اختفاء زوجها , سجنت وعذبت , ثم اعدمت وهي حامل . لانها رفضت التجنيد في حزب البعث .

2 - مليحة . الانسانة الحزبية التي ظلت وفية بكل جدارة الى زوجها الشيوعي الشهيد , بروح التفاني والتضحية في العمل الحزبي , في مجال الطباعة السرية لمنشورات الحزب الشيوعي .

3 - حياة ( زوجة مظلوم ) : ظلت تشد ازر زوجها بالعزيمة والحب والوفاء , وتحملت المعاناة والجور والفقر . وكانت تأخذ دور معيل العائلة , اثناء غياب زوجها . فكانت عنوان الحب والوفاء .

4 - سعيده : الفلاحة البسيطة التي عشقت بحب واشتياق وهيام , حبيبها ( ناطور ) الفلاح الشيوعي . الذي رفض الانتماء الى حزب البعث , وتم ارساله الى جبهة الحرب ضد ايران , من اجل التفرد والافتراس بها , واجبارها على الزواج بالارهاب والقسر  , من سيء السمعة ( حاشوش ) ابن السركل , الذي هربت عائلته بعد سقوط الملكية , خوفاً من انتقام الاهالي , فكان والده مجرم وحرامي معروف لعامة الناس  , لذا وجد في حزب البعث ضالته  , ليطارد الناس ويتحرش في بناتهم , وكان يقوم بدور ( القواد )  يجلب النساء  للمتعة الجنسية لعناصر الجيش الشعبي , لكي  يتسلق على  والمنصب والنفوذ  , وكانت عاهرته ( مريودة ) تنتقل بين احضان الرفاق . لذا رفضت ( سعيده ) بالزواج منه , وطردته هي  تلاحقه بالزجر والشتائم . وبعد مقتل حبيبها ( ناطور ) في جبهة الحرب , اصابها الجنون ,ووفاءاً الى حبيبها ,  تطوعت في المعارضة المسلحة في الاهوار .

وكذلك تناولت نماذج نسوية اخرى , من زاوية الاطار الاجتماعي .

1 - غنيده : الغجرية , رغم انها سلعة او  متعة جنسية تدور  بين احضان الرجال . لكن في اعماق روحها , توجد عاطفة انساية  رقيقة وشفافة , وخاصة بعد مقتل عشيقها من قبل الاقطاعي . ورغم انها بعد المضاجعة الجنسية مع ( مظلوم ) وسرقة  رزقه اليومي . لكن وقفت بتقديم العون والمساعدة  , وساعدت في اطلاق سراحه من السجن .

غزيلة : الانسانة الشغيلة  بعواطفها وانشغالها بالهم , في البحث عن رجل ترتبط به بالحب والوفاء , لينتهي بالزواج , يأست من العلاقة من ( مظلوم ) لانه له مشاغل عنها , لكثير من الظروف  والاسباب ومنها , بأنه  مرتبط بالحب والاحترام الى  زوجته الوفية ( الحياة ) وحققت اخيراً املها ,  في ايجاد ابن حلال  لتتزوج منه , وهي سعيدة في عشرتها  الزوجية .

رغم ان اسلوبية النص الروائي في ثلاثية محطات ( العربانة / كفاح / البياض الدامي ) . انتهجت اسلوبية الواقعية النقدية , في انتقادها الاخطاء السياسية الفادحة في الصراع السياسي  , لكنها جسدت بموضوعية  نضال الطبقة العاملة وحزبها السياسي . وابرزت محطات كفاح الطبقة العاملة , في نضالها السياسي , الشرس والدامي . بذلك ان اسلوبيتها المنهجية في الفن الروائي ,  اقتربت من ضفاف الواقعية الاشتراكية , في ابراز المعالم الاساسية في  كفاح الطبقة العاملة , عبر الحقب التي تعاقبت على تاريخ العراق .

          × × احداث المتن السردي للراوية :

× أنقلاب ( عبدالسلام عارف ) على شركاءه الامس  في الحكم ( حزب البعث ) في اقصائهم من السلطة . وحل الحرس القومي , واختفاءه من الشوارع والساحات , قوبل بنوع من الانفراج والارتياح , وتنفس الناس الصعداء من مضايقات وارهاب الحرس القومي , الذي كان جاثماً على الصدور , بالقمع والارهاب , فكان بمثابة الكابوس الذي يفزع ويرعب الناس , من كثرة الجرائم والانتهاكات الهمجية البشعة التي يرتكبها بدم بارد . فكان الشرطي وجهاز الامن للبعث , بأن يملك  الحرية المطلقة , بشن حملات الاعتقال والسجن والتعذيب في اسلوب فاشي صرف ,  وفرض الفدية المالية على الناس   .

اما على صعيد ظروف ( مظلوم ) فقد وجد عملا ً ,  كفلاح في احدى البساتين في منطقة ( الكاظمية ) وكذلك ك ( حدقجي ) في البيوت . ويواصل المطالعة والقراءة بنهم وشوق واشتياق .

وعلى الصعيد السياسي , سمحت كوة الانفراج الصغيرة , في لملمة جراح الحزب العميقة , واعادة الصلة بالمنظمات المنقطعة , واعادة الصلة بعناصر الحزب , التي تعرضت للاعتقال والنفي والتشريد والاختفاء القسري . وطالب الحزب الشيوعي في اطلاق سراح السجناء , والكف عن الارهاب السياسي والفكري . ومن خلال هذه الاجواء تصاعدت بعض الدعوات من تنظيم الحزب , تطالب في اندماج الحزب الشيوعي , في اتحاد الاشتراكي العربي , مما أثار اعتراضاً قوياً من قبل القيادات وقواعد الحزب . وعلى اثر تحسين الحالة المعيشية المستقرة , جلب ( مظلوم ) زوجته لتعيش معه في بغداد . ويخبره الطبيب بأنه مصاب بمرض السكر .

اخذت تطورات السياسية في منحى اخر للحزب اكثر جسامة وخسارة  , فقد تعرض الى الانشقاق في التنظيم , اذ انشطر  الى قسمين . قسم يتبع اللجنة المركزية بقيادة ( عزيز محمد ) والقسم اخر يتبع القيادة المركزية بقيادة ( عزيز الحاج ) وقد بدأ التناحر بين الطرفين ( وقد بدأ كل من الطرفين , يشن هجوماً اعلامياً ودعائياً ضد الطرف الاخر . مما يسبب المزيد من المرارة ل ( مظلوم ) الذي اعتزل الطرفين ) ص87 . وكذلك اجهاض عمل  الكفاح المسلح في الاهوار , بقيادة المهندس ( خالد أحمد زكي ) الذي ترك حياة لندن ,  وتوجه الى الاهوار , ليواصل مهمته الثورية . وكذلك فشل ايضاً الكفاح المسلح , بقيادة ( عزيز الحاج ) فقد ظهر على شاشة التلفاز بعد انقلاب البعث الثاني , يمدح ويثمن دور حزب البعث , وكشف خلاياه  التنظيمه واسماء وعناوين  رفاقه . وبعد ذلك انبثقت الجبهة الوطنية بين حزب البعث والحزب الشيوعي . التي دشنت مرحلة الارهاب والاغتيال السياسي  , التي طالت بعض القياديين البارزين في الحزب الشيوعي . والايحاء الرمزي في تعابيره البليغة في النص الروائي  , في يوم توقيع على ميثاق الجبهة الوطنية . توفي ( مظلوم ) يعني تدشين مرحلة الموت والخراب في عواقبها الوخيمة على العراق . وقد اوصى ( مظلوم ) في وصية الوفاة . بأن  يدفن ويشيع بشكل بسيط جداً الى القبر . وان يوضع التابوت داخل السيارة , وليس ربطه على سقف السيارة  كما تربط الاثاث والحيوانات . وهذا موقف حضاري عند الشعوب المتحضرة , التي تحترم مقام المتوفي , ان يوضع داخل السيارة مع اكليل من الزهور .

 وتاخذ التطورات في هرم سلطة البعث , في ازاحة ( احمد حسن البكر ) وتولي ( صدام حسين ) رئاسة الجمهورية , التي دشنها بالقيام  بحمامات الاعدامات لرفاقه في القيادة , ثم تطورت الامور الى  المنحى الخطير , بشن الحرب ضد ايران . ثم يدشن الحملة الايمانية , بتجنيد بعض مرتزقته , في تبديل الزي الزيتوني . بزي العباءة والعمامة الشيطانية وتطويل اللحى , ووضع طمغة الباذنجان في الجبين , للاحتيال والتجسس . مثل شخصية ( حاشوش ) الذي يملك تاريخ اسود , اجرامي وحرامي محترف . في مهمة اصطياد المعارضة وخداع الناس بالدور الثعلبي الجديد , . ولكن من مصائب الزمن الاسود , ان يظهر ( حاشوش ) وعاهرته ( مريودة ) ضمن شخصيات مجلس الحكم بقيادة برايمر . في مجلس الحكم الانتقالي , يعني رمزية الحدث بوصول هذه الحثالة الى اعلى هرم السلطة , ترمز الى ان المرحلة , ستكون مرحلة العهر والدعارة السياسية  , في سوق النخاسة الرخيصة   . وينتهي النص الروائي , في مقتل ( كفاح ) ضحية في  احدى التفجيرات الدموية .

  

جمعة عبد الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/10/06



كتابة تعليق لموضوع : قراءة في الجزء الثالث من رواية ثلاثية محطات ( البياض الدامي ) للكاتب حميد الحريزي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حيدر محمد الوائلي
صفحة الكاتب :
  حيدر محمد الوائلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الإعلام الغربي والإساءة للمفاهيم الإسلامية  : مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

 قناة العربية : السعوديه تدفع مليار وستة مليون ريال كفاره عن الشعب السعودي بسبب خطأ تحديد عيد الفطر

 تبين بوضوح خلوا من العقول الاقتصادية والسياسية؟!!  : حامد زامل عيسى

 استقبل السيد المدير العام الدكتور حسن محمد التميمي في مكتبه اليوم الخميس عميد كلية بغداد للعلوم الطبية  : اعلام دائرة مدينة الطب

 دانتي شاعر الطليان.... وسرقته من القران!!!  : حسين العسكري

 قــــــلمٌ ومبضع  : محجوبة صغير

 أيها المستبدون : لكم في القذافي آية بينة أخرى  : مير ئاكره يي

 الحكومة العراقية وسيناريو ما بعد الأسد  : د . خالد عليوي العرداوي

  المهدوية سبيل الله النهائي في الأرض  : مرتضى علي الحلي

 شهادة تقدير للشاعر العراقي المغترب صباح سعيد الزبيدي

 التمييز الايجابى بين الوطنية والطائفية  : مدحت قلادة

 العلاقات الباكستانيه- الامريكيه النشأه والتحالف المضطرب  : عبد الكريم صالح المحسن

 الحسين عليه السلام مساحات الوعي ومشارب الحقيقة!!  : سعيد البدري

 ترويج معاملات أعضاء فروع وشعب حزب البعث وشمول فدائيي صدام بالتقاعد

 محكمة النشر والإعلام تجيز السرقات الصحفية!  : هادي جلو مرعي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net