في نيويورك.. رفع راية الإمام الحسين ( ع ) وتنظيم معرض للصور وعرض شباك ضريح العباس

لا عجبَ إن خفقت رايةُ الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) في أقصى بقاع الأرض، فحبُّ ابن بنت رسول الله أوسع من أن تحدّه حدودُ الأرض والسماء، ونهضتُه بوجه العبوديّة والطغيان باقيةٌ ما بقيت الخليقة، فها هي الراياتُ اليومَ وبكلّ ما تحمل من دلالاتٍ تخفق في سماء آخر قارّة اكتشفها الإنسان، شامخةً كالقباب الطاهرة في كربلاء. ترتّل الريح اسمه المنقوش فوقها وترتّل القلوب بحبّه: (لبّيك يا حسين.. لبّيك يا عباس).

ففي مراسيمَ هي الأولى من نوعِها في ولاية نيويورك الأمريكيّة بادر وفدُ العتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية المتواجدُ هناك من أجل التنظيم والمشاركة في مؤتمرٍ عالميّ يُقام برعايتهما في مبنى الأمم المتّحدة، حيث تمّ رفعُ راية القباب المطهّرة لمرقدي الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام)، وبالتحديد في مؤسّسة الإمام الخوئي(رحمه الله) التي تُعتبر مظلّةً وحاضنةً للجالية المسلمة هناك.

استُهِلَّت هذه المراسيمُ بتلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم من ثمّ كلمةٍ لمؤسّسة الإمام الخوئي(قدّس سرّه) ألقاها رئيسُ فرعها في نيويورك الشيخ فاضل السهلاني، وعبّر فيها عن شكره وامتنانه للعتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية على هذه المبادرة، مبيّناً: “إنّ إهداء رايتي قبّة الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) لمحبّي وأتباع أهل البيت(عليهم السلام) في نيويورك وبالتحديد لمؤسّسة الإمام الخوئي فيه رمزيّةٌ أكثر بكثير من أيّ مكانٍ آخر، باعتبار أنّ هذه المؤسّسة ترتبط ارتباطاً وثيقاً بالمرجعيّة الدينيّة العُليا في النجف الأشرف، وبالتالي فهي حاضنةٌ لكلّ أطياف المؤمنين من أتباع مدرسة أهل البيت(عليهم السلام)، والجامع بين هؤلاء جميعاً هو حبّ أبي عبد الله الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام)، فهم متعلّقون غاية التعلّق بهذين المقامين بالإضافة الى المقامات المقدّسة الأخرى، فهذه الفعّالية تحمل الكثير من الرمزيّة في حسن العلاقة بين العتبتين المقدّستين وأتباع مدرسة أهل البيت(عليهم السلام) في كلّ مكان”.

أعقبتها كلمةٌ لرئيس وفد العتبة العبّاسية المقدّسة الأستاذ الدكتور رياض العميدي، استهلّها بتقديم شكره على هذا التفاعل والاهتمام الكبيرين من قِبل الحاضرين، ممّا يعبّر عن عمق ولائهم وصدق علاقتهم بأئمّتهم(عليهم السلام) وإحياء مناسبات أفراحهم وأحزانهم، وفي مقدّمتها الحزنُ على مصيبة سيّد الشهداء(عليه السلام).

تلتها كلمةٌ أخرى لوفد العتبة الحسينيّة المقدّسة ألقاها رئيسُ الوفد الدكتور طلال الكمالي مبيّناً فيها: “إنّه من دواعي السرور أن نأتي من العراق للقاء الجالية المسلمة في هذه البلاد، فالإمام الحسين(عليه السلام) كريمٌ بكلّ شيء وكريمٌ مع محبّيه ومريديه وعاشقيه الذين لم تسنح لهم الفرصة للتشرّف بزيارته وتكحيل أعينهم برؤية عتبته المطهّرة، فكانت هذه الهديّة لهم وأيّ هديّة، راية قبّته وقبّة أخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام).

بعدها تمّ رفعُ الرايتين واحدةً تلو الأخرى ورفع الموالون أتباعُ أهل البيت(عليهم السلام) الأيادي معها للدعاء، وذرفت عيونهم الدموع استذكاراً لفواجع ما جرى عليهم في حياتهم وما لاقوه من الزمر الحاكمة الظالمة التي أرادت أن تطفئ نور الله في الأرض، وتحرف الأمّة الإسلاميّة عن مسارها الصحيح، ليبدأ موسم عزاءٍ عاشورائيّ فيها.

وشهدت هذه المراسيمُ تفاعلاً وحضوراً كبيرين من أبناء الجالية ومن المدن القريبة منها، ليكون رفعُ هذه الرايات في هذه البلاد البعيدة ما هو إلّا مصداقٌ لقول العقيلة زينب الكبرى(عليها السلام) حين خاطبت الدعيّ بن الدعيّ يزيد -عليه لعائن الله-: (فوالله لا تمحو ذكرنا ولن تميت وحينا).

وأينما يمّمتَ وجهك فثمّة شاهدٌ لأبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، وحيثما رمقت بطرفك شعشع نورُ أبي الفضل، ومهما استنشقت من هواء هذه الدنيا أخذ بمجامع فؤادك عبقُ أبي الفضل، نعم.. هذا حالُ عشّاق أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) في مدينة برتن التابعة لولاية مريلاند الأمريكيّة، اجتمعوا من أقطارٍ شتّى ومن جنسيّاتٍ متعدّدة، أجبرتهم ظروفُ الحياة الى الهجرة لها لكنّهم لم يهجروا حبّهم وعشقهم لمعشوقهم الأبديّ قمر بني هاشم(سلام الله عليه)، فترجموا هذا الحبّ والولاء الى عمل شبّاكٍ شبيهٍ للشبّاك الأصليّ، يشبهه لحدٍّ كبير وبنفس قياساته ونقوشه، ليكون مهوىً لقلوبهم الوالهة وباباً يطرقونه عند نزول المحن والشدائد بهم، وكيف لا وهو بابُ الحوائج الى الله تعالى.

وفدُ العتبتين المقدّستين وأثناء تواجده هناك من أجل المشاركة في المؤتمر البحثيّ الأوّل الذي يُقام في مبنى الأمم المتّحدة برعايتهما، كانت له جولاتٌ في عددٍ من الحسينيّات والمراكز والمؤسّسات الإسلاميّة في المدن القريبة من ولاية نيويورك، فكانت له زيارة الى الحسينيّة الجعفريّة التي تضمّ هذا الشبّاك الشبيه الذي تفاجأ الوفدُ بتصميمه وتنفيذه، وهذا ما حدا بشبكة الكفيل العالميّة التي رافقت الجولة أن تلتقي برئيس لجنة المتولّين في الحسينيّة الدكتور برويز شاه الذي تحدّث قائلاً: “تمّ تشييد هذه الحسينيّة المباركة عام (1983) على مساحةٍ تقدّر بـ(10 هكتارات)، وفي حينها كان عددُ الجالية المسلمة ليس عددُها اليوم، وسنةً بعد أخرى بدأت تتطوّر عمرانيّاً بما يتلاءم مع الزيادة التي أغلبها من الجالية المسلمة الباكستانيّة، ولتعلّق المحبّين والموالين لأئمّة أهل البيت(عليهم السلام) بأبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، ولأنّه بابٌ من أبواب الإمام الحسين(سلام الله عليه) ولمكانته عنده، طرحت فكرة تخصيص مساحة من الحسينيّة بنفس مساحة الحرم الطاهر لأبي الفضل العبّاس(عليه السلام) ليوضع في وسطها شبّاكٌ شبيهٌ لشبّاكه المشرّف، وبالفعل تمّت الاستعانة بخبراء مختصّين بهذا المجال، واحتُسبت القياسات وأُخذت الرموز والنقوش وباقي الأجزاء الأخرى، لتتمّ المباشرة بصناعته في باكستان، حتى أصبح مَعلَماً يُزار من قبل كلّ ملهوفٍ ومشتاقٍ لزيارة قمر العشيرة(عليه السلام)”.

مبيّناً: “أغلب الجالية المسلمة هنا يصعب عليها الذهاب لزيارة عتبات كربلاء المقدّسة، لكن هذا المكان أسهم في تبريد شيءٍ من حمى شوقهم، وإنّ السبب في اختيار شبّاك أبي الفضل(عليه السلام) لأنّه بابٌ من أبواب الإمام الحسين(عليه السلام) وزيارته هي زيارةٌ له، ويقصد هذ المَعلَم المئاتُ من الجالية المسلمة وباقي الديانات كذلك”.

وتابع شاه: “اليوم قد اكتملت الصورة الولائيّة لهذا المكان بوضع راية قبّة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) التي جلبَها رسُلُه الينا، فشكراً لهم ولسعيهم هذا”.

وعلى هامش مشاركتهما في المؤتمر الدوليّ الذي أقامته العتبتان المقدّستان الحسينيّة والعبّاسية في مبنى الأمم المتّحدة بالتعاون مع مؤسّسة الإمام الخوئي(قدّس سرّه) والتحالف العلميّ للبحث والتراث في نيويورك، تمّ تنظيمُ معرضٍ للصور الفوتوغرافيّة توسّم بعنوان: (مهد الشهادة)، وقد تمّ اختيارُ الصور المعروضة في العراق من قبل لجنةٍ مختصّة وبما يتلاءم والحدث المُقام.

عضو اللّجنة التحضيريّة للمؤتمر والمُشرف على إقامة هذا المعرض الأستاذ سامر الصافي بيّن لشبكة الكفيل: “من خلال مشاركتنا في المؤتمر عمدنا الى استثمار أيّ وسيلةٍ أو طريقة نستطيع من خلالها إيصال رسالة العتبات المقدّسة في العراق ومنها الصورة الفوتوغرافيّة، فكان هذا المعرضُ الصوريّ بمثابة ممرّ فنّيّ مرئيّ يأخذك في رحلةٍ إلى العتبات المقدّسة في العراق، ويصف التفاني المُطلق والتبجيل من قِبل ملايين المؤمنين المتوجّهين نحو العتبات في زيارة سنويّة”.

مبيّناً: “إنّ المعرض أيضاً يسلّط الضوء على دمار العراق ودمار تراثه الحضاريّ على أيدي عصابات داعش المتطرّفة، والمثابرة الجدّية والشجاعة لدى العراقيّين الذين حاربوا داعش وهم الآن يعيدون بناء بلدهم”.

موضّحاً: “إنّ الصور في هذا المعرض تمّ تقسيمها إلى الأقسام التالية:

١- صورٌ للعتبتين المقدّستين في كربلاء وما حولهما، بيّنت حالة الإعمار التي شهدتهما عن طريق عمل مقارنة صوريّة بين ماضيها وما تعيشه حاليّاً.

٢- صورٌ تسلّط الضوء على حركة الزائرين الوافدين من كلّ أنحاء البلاد باتّجاه العتبات المقدّسة، والخدمات التي توفّر لهم على طول الطريق.

٣- صورٌ عن الجانب الإنسانيّ لقوّات الأمن العراقيّة أثناء محاربتهم عصابات داعش لتحرير المناطق المحتلّة، فضلاً عن توضيح الأمن والمساعدات المقدَّمة من قبل القوّات العراقيّة للعوائل النازحة.

٤- صور الأضرار التي لحقت بالعتبة العسكريّة المقدّسة في سامراء بعد الاعتداء الإرهابيّ الآثم بتفجيرها في عامي (٢٠٠٦ و ٢٠٠٧)، وكذلك صور للحملة التي شهدتها في إعادة البناء والأعمار”.

يُذكر أنّ هذه الصور المعروضة قد تمّ اختيارُها في العراق من أرشيف العتبة العبّاسية المقدّسة وطُبعت في نيويورك، وقد أُرفق مع كلّ صورةٍ شرحٌ مبسّط عنها، وقد لاقى هذا المعرضُ إقبالاً واضحاً وواسعاً من قِبل مرتاديه.

من جهته أكّد عضو إدارة منظّمة الإماميّة الطبّية العالميّة الخيريّة (IMI) في مدينة نيويورك الدكتور وجيه رضوي: “إنّ المنظّمة لديها تعاونٌ مشترك في مجالاتٍ طبّية عديدة مع العتبة العبّاسية المقدّسة، واستطعنا ترجمة وبلورة هذا التعاون على أرض الواقع وحقّقنا نتائج طيّبة ترتقي لمستوى الطموح، ونحن نسعى لتطويره والرقيّ به فيما يخدم الجانبين، وخاصّةً في تقديم الخدمات الطبّية والعلاجيّة لزائري العتبات المقدّسة في كربلاء خلال مواسم الزيارات المليونيّة وفي مقدّمتها زيارة الأربعين”.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع وفداً مثّل العتبة العبّاسية المقدّسة كان متواجداً في ولاية نيويورك لغرض المشاركة في المؤتمر الدوليّ المُقام في مبنى الأمم المتّحدة مع جمعٍ من العاملين في المنظّمة في مقرّها هناك، وبعد الترحيب بالوفد عُقِد اجتماعٌ تداوليّ بينهم نوقشت وطُرحت فيه جملةٌ من الأمور التي تخصّ العمل المشترك بين الجانبين، والذي مضى عليه عشر سنين، وفي مقدّمة ما نوقش هو الاستعدادات للزيارة الأربعينيّة وعن الخطّة الطبّية والعلاجيّة التي سوف يتمّ الشروع بها قبيل الزيارة، حيث أكّدت المنظّمة أنّها أنهت كافّة استعداداتها اللوجستيّة والبشريّة من كادرٍ طبّي وتمريضيّ، بالإضافة الى تجهيز كميّات كبيرة من العلاجات الطبّية والأدوية التي يحتاجها الزائرون.

رئيسُ وفد العتبة العبّاسية المقدّسة الأستاذ الدكتور رياض العميدي تحدّث لشبكة الكفيل عن هذه الزيارة قائلاً: “منظّمةُ الإماميّة الطبّية من المنظّمات التي تربطُها بالعتبة المقدّسة علاقةٌ وطيدة، وقد أثمرت هذه العلاقة عن تنفيذ مشاريع مشتركة عديدة من أهمّها هو المحطّات الطبّية والعلاجيّة المشتركة فيما بينهما، والتي تُفتتح خلال الزيارات المليونيّة وزيارة الأربعين على وجه الخصوص، وكان اللقاء مع أعضاء المنظّمة مثمراً وسنعمل على تذليل ما يقف حائلاً في تنفيذ مشاريعهم التي تهدف الى خدمة الزائر، وقد وجدنا فيهم اندفاعاً عالياً وهمّةً كبيرة من أجل ذلك، وكانوا فرحين جدّاً ومتفائلين بما سيتمخّض عنه الاجتماع الذي كان فرصةً طيّبة للاطّلاع على ما تقدّمه المنظّمة من خدماتٍ سواءً في العراق أو في باقي البلدان، لكونها منظّمة عالميّة موزّعة وتعمل على (15) بلداً أو أكثر”.

هذا وقد ودع الوفد بمثل ما ستقبل به بعد ان تم تكريمه من قبل المؤسسة .

يُذكر أنّ منظّمة الإماميّة الطبّية العالميّة الخيريّة (IMI) من منظّمات الأمم المتّحدة المعترف بها، وهي تضمّ أكثر من عشرة آلاف منتسب موزّعين على أربع قارّات في العالم، وهي تعمل منذ سنواتٍ في العراق وقد أسهمت في تقديم المساعدات الطبّية في الزيارات الأربعينيّة المليونيّة السابقة، ولديها اتّفاقيةُ عملٍ مشترك مع العتبة العبّاسية المقدّسة.

 

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/10/11



كتابة تعليق لموضوع : في نيويورك.. رفع راية الإمام الحسين ( ع ) وتنظيم معرض للصور وعرض شباك ضريح العباس
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق صادق غانم الاسدي ، على البنك المركزي يتخذ من دون الله اله آخر  - للكاتب عادل الموسوي : يعني انتم بمقالتكم وانتقداتكم ماجيب نتيجة بس للفتن والاضطرابات ,,خلي الناس تطبع افلوس الشارع يعاني من مشاكل مادية وبحاجة الى نقد جديد ,,,كافي يوميا واحد طالعنا الها واخر عيب هذا الكلام مقالة غير موفق بيها ,,المفروض اتشجع تنطي حافز تراقب الوضع وتعالجه وتضع له دواء ,, انت بمقالتك تريد اتزم الوضع

 
علّق منير حجازي ، على تشكيل لجنة للتحقيق بامتناع طبيبة عن توليد امرأة داخل مستشفى في ميسان : اخوان اغسلوا اديكم من تشكيل اللجان . سووها عشائرية احسن . تره الحكومة ما تخوّف ولا عدها هيبة . اترسولكم اربع سيارات عكل وشيوخ ووجهاء وروحوا لأهل الطبيبة وطالبوا تعويض وفصل عن فضيحة بتكم .

 
علّق حمزه حامد مجيد ، على مديرية شهداء الكرخ تنجز معاملات تقاعدية جديدة لذوي شهداء ضحايا الارهاب - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : اسأل عن المعاملة باسم الشهيد دريد حامد مجيد القرار 29671 مؤسسة شهداء الكاظميه ارجو منكم ان تبلغونا اين وصلت معاملتنا لقد جزعنا منها ارجوكم ارجوكم انصفونا

 
علّق mohmad ، على جواز الكذب على أهل البدع والضّلال !! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : محاورتي المختصرة مع اخ من اهل السنة يدين فتوى سماحة السيد الخوئي رحمه الله تعالى في سب اهل البدع والقول ماليس فيهم ......... قرأت هذا المقال وفهمته جيدا ، وأشكرك جدا على إرساله ، فقد استفدت منه كثيرا ، لأنني عرفت الآن أن الكذب علينا ليس مباحا عندكم فقط .. بل قد يكون واجبا !! اقرأ ما يقوله صلاح عبد المهدي الحلو ، في هذا المقال : يقول : (إن هاهنا أمراً آخر يسمونه بالتزاحم ، فلو تزاحم وقت الصلاة مع إنقاذ الغريق ، يجب عليك إنقاذ الغريق وترك الصلاة الآن وقضاؤها فيما بعد ، والتزاحم هنا وقع بين وجوب حفظ ضعفة المؤمنين من أهل البدع ، وبين حرمة الكذب ، ومن هنا صار الكذب في المقام – على حرمته من قبل – واجباً فيما بعد ، كما صارت أكل الميتة وهو حرامٌ من قبل ، حلالاً من بعد ، لأجل التزاحم معه في حفظ النفس من الهلاك عند الاضطرار . ولذا قال - قدس سره - في مبحث الهجاء [وهل يجوز هجو المبتدع في الدين أو المخالفين بما ليس فيهم من المعائب ، أو لا بدّ من الاقتصار فيه على ذكر العيوب الموجودة فيهم ؟ هجوهم بذكر المعائب غير الموجودة فيهم من الأقاويل الكاذبة ، وهي محرّمة بالكتاب والسنّة ، وقد تقدّم ذلك في مبحث حرمة الكذب ، إلاّ أنّه قد تقتضي المصلحة الملزمة جواز بهتهم والإزراء عليهم ، وذكرهم بما ليس فيهم ، افتضاحاً لهم ، والمصلحة في ذلك هي استبانة شؤونهم لضعفاء المؤمنين حتّى لا يغترّوا بآرائهم الخبيثة وأغراضهم المرجفة وبذلك يحمل قوله عليه السلام : [وباهتوهم كي لا يطمعوا في الإسلام] ..) . انتهى كلام صلاح عبد المهدي الحلو . ماذا يعني هذا الكلام ؟! يعني أنه يجوز لك أن تكذب علي ، وتذكرني بما ليس في من العيوب ، وتنسب إلي ما لم أقله ، بل قد يكون ذلك واجبا عليك ، لتحذير الناس من ضلالي وابتداعي في زعمك !! والخوئي يستند في فتواه هذه على حديث باطل مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ، هو : (إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة ، وباهتوهم كي لا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم ، يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة) أي إذا بهت أهل السنة والجماعة (أي كذبت عليهم) وأكثرت من سبهم ، تكتب لك الحسنات وترفع لك الدرجات !! هل هذا هو الدين الذي تدعونني إليه ؟! _______ ((الرد)) انت ابتدعت التفسير حسب فهمك الخاص ولكن هنا اخبرك هذا الحديث موجه لفئة معينة من الناس ركز جيداً وهو مخصص للذين لا ينفع معهم النصح واظهار باطلهم عليهم وبتالي يشمل ظهوره للناس هؤلاء يعلمون انهم اهل بدعة وضلال ولا يجدي معهم المحاورة بل حتى لو بين لهم "ابتداعهم" ولهذا في هذا الموقف اختلفت سياسة التعامل ولا يجوز شتمهم الا اذا كان يغير موقفهم بحيث يؤدي إلى هلاك ((مبدأهم)) واصبح لا يجدي مع الناس ابتداعهم ............ وكما قلت أنت يا صديقي عرفت الآن أن الكذب علينا ليس مباحا عندكم فقط .. بل قد يكون واجبا !! نعم ولكن يكون جأز ومباح عند الضرورة كما ذكرته سلفاً وفي (موقف خاص) اما قولك "علينا" فقط اذا كان موقفك تضليل الناس حتى لو انقلب عليك الحق وظهر باطلك ولم تصبح هذا السياسة تجدي معك وتضليلك للناس "مثمر" .......... ماذا يعني هذا الكلام يعني أنه يجوز لك أن تكذب علي وتذكرني بما ليس في من العيوب ، وتنسب إلي ما لم أقله ، بل قد يكون ذلك واجبا عليك ، لتحذير الناس من ضلالي وابتداعي في زعمك ؟؟ نعم اظهر عيوبك ، واشتمك واقول ماليس فيك لأنك تعلم انك كذاب ومبتدع ولهذا عندما اقول عليك بشتيمة المجنون فانت لست مجنون ولم تقل لأحد انك مجنون وتعلم انك لست مجنون ومختل عقلياً ............ أي إذا بهت أهل السنة والجماعة (أي كذبت عليهم) وأكثرت من سبهم ، تكتب لك الحسنات وترفع لك الدرجات ؟؟ اخبرتك بهذه الفئة المبتدعة وهذا يشمل جميع الطوائف ولا يقتصر على مذهب معين ............... والخوئي يستند في فتواه هذه على حديث باطل مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ؟ (إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة وباهتوهم كي لا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة) نعم الفتاوي تكون كفراً اذا لم تكن على نهج رواية او حديث ولكن من قال لك هذا الحديث ليس موجود ؟ مصدر الحديث الكافي الجزء الثاني صفحة (375) ============== وكل هذا التفسير اقوم بتفسيره لك ليس لأنك من العوام ولا تفهم بل اغترت فيه لأنك لست شيعي ولولم تغتر فيه لفهمته من أول مرة (الغرور يضر العقول)

 
علّق Mehdi ، على حسن بن فرحان المالكي . سجين الرأي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم يبدو ان الصمت عاد صياما واجبامن قبل الناس و الاعلام والاحرار في العالم الاسلامي والمسلمين نسوا ان النبي قال من سمع ينادي ياللمسلمين ولم يجبه ليس بمسلم مسلمين ضد المسلمين

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على حسن بن فرحان المالكي . سجين الرأي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : تحية اجلال لكِ سيدتي.. لاول مره لا اشعر ان أ. حسن المالكي ليس وحيدا.. انني لست وحيدا.. توجهت لكثير من "المفكرين".. امثال اياد البغدادي وسامح عسكر واحمد عبدو ماهر وغيرهم.. كلهم لم يقومو بشيئ.. سامح عسكر كتب بعض التغريدات.. ثلاثه او اربعه.. تحياتي لفضلكم سيدتي..

 
علّق مهدي عبد الله منهل ، على التربية تعلن أسماء الطلبة الاوائل على العراق للتعليم المهني وإقبال يبارك مثابرتهم وحبهم لوطنهم - للكاتب وزارة التربية العراقية : من هم الطلاب الاوائل على العراق للتعليم المهني ؟

 
علّق iraqi ، على الداعية طه الدليمي دكتور كذب مليء بالعقد - للكاتب نور غصن : الأسد العربي 1 month ago طه حامد مزعل الدليمي (الإسم قبل التغيير : غايب حامد مزعل الدليمي ولد 22 أبريل، 1960 م الموافق 27 شوال، 1379 هـ) في قضاء الم حموديه ضواحي بغداد وامه اسمها كافي وهي معروفه بالمحموديه وزوجته المدعوة سناء اشهر من نار على علم في منطقة باب الشيخ في بغداد وكانت تخون طه الدليمي مع شرطي اسمه لؤي وللاطلاع على حقيقة طه الدليمي اليكم رأي صديقه الحميم عامر الكبيسي وهو موجود على الانترنت حيث يقول : اسمي يدل على طائفتي (الكبيسات من اهل السنه العراقيين الاصلاء والاغنياء) فلن يتجرأ احدٌ على جرح شهادتي .اعي ش في المنفى منذ منتصف الثمانينات كان لي صديق في مدينة المحمودية وكنا نسكن وقتها في مدينة اللطيفية التي تبعد قليلا عنها ،فعرفني ذلك الصديق المشترك على (غايب) الذي كان نحيلا وضعيف الشخصية بسبب معاملة زوج امه القاسية له او بسبب اسمه الذي سبب له الكثير من الحرج وجعله اضحوكة امام طالبات كلية الطب كما يقول صديقي هامسا ،لم يستطع غايب ان يكمل الطب لاسباب قال لي وقتها انها تتعلق بصده من قبل فتاة من عائلات بغداد وهو ريفي يسكن في قرى المحمودية ما سبب له صدمة عاطفية ،اضف الى ذلك حالته الاجتماعية والشجارات المستمرة بين والدته وزوجها .وبعد ان ترك الكلية وبدل ان يلتحق بالجيش العراقي الذي كان وقتها يعيش حالة حرب مع ايران ،حاول غايب الدليمي (طه) ان يعوض عن النقص الذي احاق به في الدراسة وهروبا من الخدمة العسكرية فارتدى الجبة الاسلامية والتحق بمعهد للشريعة .صاحبي الذي كان متدينا كان يرفض ان يصلي خلف غايب وكان السبب حسب الصديق الذي توفي منذ سنوات ان غايب كان يتحرش بصبية الحي وقد ضبط عدة مرات في اوضاع مخلة بالشرف من شباب المنطقة مما ادى الى تعرضه للضرب مرات عدة دخل في احداها الى مستشفى الجملة العصبية بعد ضربات عنيفة على الراس حيث كان يغري الاطفال بحجة علاجهم وانه طبيب.وبعد تهربه من الخدمة الالزامية وذلك بتغيير اسمه من غايب الى طه ،عاش طه بعزلة عن المجتمع الذي يعرفه واستطاع الالتفاف على بعض المشايخ ونجح في الاقتراب منهم .وفي عام 1991 حدث الامر الذي جعل طه الدليمي يبغض الاخوة الشيعة ويكن لهم العداء حيث قتل اخوه احد الشيعة بعد المسك به متلبسا في غرفة نومه ومع زوجته الامر الذي جعل ذلك الرجل يقتل شقيق طه ويقتل زوجته ..لكن الفضيحة الاكبر هي ليست بالحادث وانما بالمراة التي كان على علاقة غير شرعية معه ،فهذه المراة هي ابنة عمه اي ابنة عم طه ايضا وكان طه وشقيقه يترددان على منزل ابنة عمه كما يفعل ابناء العمومة عادة الا ان علاقة مشبوهة جمعت شقيق طه مع ابنة عمه المتزوجة من الشيعي .هرب طه بعد الحادث من العار الى خاله إبراهيم داود العبيدي .وانقطعت اخباره عنا وكنا متاثرين لحاله وتوقعنا ان يصل به الامر الى الانتحار لما له من شخصية مهزومة وضعيفة .وبعد عام 2003 شاهدنا طه الدليمي مع الحزب الاسلامي شريك الاحتلال في العراق وكان يطمح ان يخلف محسن عبد الحميد في رئاسة الحزب حيث كان ناشطا جدا في فترة مابعد دخول الامريكان للعراق ،الا ان طموحه اصطدم بصخرة طارق الهاشمي الذي تولى رئاسة الحزب الاسلامي ولم يعط لطه الدليمي اي منصب حينها حاول الدليمي التكيف والوصول الى منصب ما حتى عام 2008 من ثم ترك الحزب .يقول احد القياديين في الحزب الاسلامي عمر الجبوري "ان طه كان يغذي فكرة قتل الشيعة واشعال حرب مع السنة يقف الحزب الاسلامي فيها موقف المتفرج ومن ثم يصعد بالمطالبة من اجل قيادة المكون السني بعد رفض الدكتور حارث الضاري الانضمام الى العملية السياسية ،فكانت فكرة طه الدليمي تقضي باعدام عدد من الشباب السنة من اجل تاليب الشارع السني على الشيعة،ورغم ان الحزب الاسلامي اعجب بتاجيج الصراع الطائفي لكنه رفض ان يقتل ابناء السنة وفي عام 2006 كون طه ميليشا مكونة من سبعة عناصر بينهم ضابط سابق في جهاز حماية صدام ،وكمن للمواطنين الشيعة الذين كانوا يعيشون بمنطقة الاربع شوارع بجانب الكرخ .وراح يقتل الناس هناك ويحتل منازلهم .لم يعترض الحزب الاسلامي الذي استفاد من حركة التهجير من اجل جلب عائلات اعضاء الحزب الاسلامي بالخارج .ولكن بعد ان داهم الامريكان مقر الحزب طلب الحزب من طه الدليمي الاستقالة كي لايجلب لهم الخراب .وهكذا خرج طه بعد ان قبض ثمن ذلك نصف مليون دولار التي اخذ يعطيها رشا لبعض الجماعات الارهابية في الانبار من اجل تسهيل تهريبه للنفط الى الاردن ما جعله يحقق ثروة بذلك .وفي الاردن اشتكى الدكتور حارث الضاري وصالح المطلق الذي كان نائبا حينها ،عند السلطات الاردنية مما يفعله طه الدليمي من تسليب السيارات الشيعية وقتل الشيعة واخذ مقتنياتهم واموالهم والفرار الى داخل الاراضي الاردنية مما جعل الامن الاردني يصدر بحقه منع .وهكذا وجد الدليمي ضالته في السعودية .حيث افتتح قناة صفا واعتنق المذهب الوهابي .وراح ينفس عن مكنوناته بشتم الشيعة صباحا مساءا والدعوة الى قتلهم ..هذه شهادتي لست ارغب منها تسقيط غايب الدليمي او شتمه لكن الحقيقة تقال وان الرجل لم يكن يمتلك المؤهلات لا الفكرية ولا الثقافية ناهيك عن كاريزما القيادة التي تتنافى مع روح الثار التي يتخذها نهجا لمقاتلة اخوتنا الشيعة

 
علّق عادل ، على (وإذ قال الله يا عيسى ابن مريم اانت قلت للناس اتخذوني وأمي إلهين من دون الله )).(1) هل لهذا القول اصلٌ في الإنجيل ؟ إن لم يقل يسوع ذلك ، من الذي قاله ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : بارك الله بيك أيتها الباحثة القديرة ايزابيل وجعلك الله من أنصار الحق أينما كان ...بوركتم

 
علّق طالب ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أود أن ارشح لوزير من الوزرات انا معروف في قضائي ومحافظتي وارجو ان تختاروني

 
علّق الدكتور موفق مهذول محمد شاهين الطائي ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : ان فكرة فتح باب الترشيح للمناصب الوزارية متقمة وراقية وحضارية ونزيهة اذا ما قابلها لجنة منصفة عادلة بعية عن التاثيرات الخارجية وسيسجلها التاريخ للاستاذ عادل عبد المهدي انعطافة تاريخية لصالح العراق والعراقيين. وفقكم الله وسدد خطاكم. وانا باعتباري مختص في القانون ارشح نفسي لمنصب وزير في ظل حكومتكم الموقرة خدمة لعراقنا الصابر المجاهد.

 
علّق منذر كاظم خلف ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : اريد رابط الترشيخ لغرض الترشيح

 
علّق AFH ، على صحة الكرخ :تستعد لعقد مؤتمرها السنوي السابع في منتصف تشرين الثاني - للكاتب اعلام صحة الكرخ : ما الاوراق الخاصة المطلوبة للباحثين لطفا, هل من توضيح؟

 
علّق عباس الجبوري ، على أول سهام حرب الدعوة وصلت للمرجعية الدينية!! - للكاتب عمار العامري : أحسنت المقال اما هذا الامعة اللاسليم فهو مجرد أجير يكسب لقمة عيشه عن هذا الطريق والأيام ستثبت كلامي لأني أعرفه عن قرب أما حزب العودة عفوا الدعوة فهو معروف للقاصي والداني بديل الحزب المقبور تحياتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على أسمعتم بمكرمة (ختان) سُمو الأمير ؟ - للكاتب سامان نديم الداوودي : تتضح يهودية ملك المغرب من خلال تطبيقه الحرفي لنصوص التوراة التي تقول بأن الله اراد أن يُهلك شعبا بكامله ولكنهم سارعوا إلى الختان فعفى الله عنهم واخلى سبيلهم . وكذلك عندما رجع موسى من مديان مع زوجته صافوراء وكان موسى غير مختون على عادة قوم فرعون الذين نشأ عندهم أراد الله أن يبطش به في الطريق ولكن زوجة موسى صافوراء اخذت سكين من صوان وختنت موسى وبذلك عفى الله عنه . فظاهرة الاعفاء عن الناس المرافقة لعملية الختان ظاهرة توراتية بحته ولا عجب من هذه العائلة المليئة بالخونة والعمالة لليهود وقد قام الاب الحسن الثاني بافشال حرب 1967 وذلك عبر تسجيل كل ما جرى في مؤتمر القمة العربي في المغرب وتسليمه لإسرائيل فقدم بذلك خدمة هائلة لليهود الذين انتصروا في المعركة ببركة خادمهم الحسن الثاني . .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كرار صالح الرفيعي
صفحة الكاتب :
  كرار صالح الرفيعي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ورطة قصة قصيرة جداً  : حيدر حسين سويري

 الأرضُ أمنا جميعا..  : مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

 إذكروا نوارس سبايكر بقطرة دم!  : قيس النجم

 متهيألك  : صابر حجازى

 قتال في الوادي بين الفشل والعبادي  : سعد الزبيدي

 العدد ( 34 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 كوارث تحت جنح ظلام الموصل  : ابو زهراء الحيدري

 يا أجمل أيات الدنيا حتي  : محمد الشريف

 العتبة الحسينية تطلق حملة "خطوة حشد" بالأربعين  : موقع العتبة الحسينية المطهرة

 بغداد تمنع وزير الدفاع البلجيكي من زيارة أربيل

 سيارات  : مصطفى عبد الحسين اسمر

 المشكلة بالتشيع ام بالقومية الايرانية  : سامي جواد كاظم

 ترأس السيد مدير عام دائرة مدينة الطب اجتماعاً موسعاً لمناقشة دعم المراكز التخصصية للملاكات الطبية  : اعلام دائرة مدينة الطب

 زيارتي إلى السيد السيستاني حلم كنت انتظره  : مهدي الحسناوي

 تساؤلات خرساء.!  : محمد الحسن

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net