صفحة الكاتب : حسين باجي الغزي

أشروكي ...في الموصل (المهمة الخطرة )
حسين باجي الغزي

في ربيع عام 1995وعند ساعات الصباح الاولى ارسل المدير العام في المنشأة الصناعية في طلبي ....كان الذهاب الى المدير في اوج عظمة الصناعه العراقية وفي خضم حملة أعمار العراق التى رفعتها الدولة بعد خروج العراق مدمرا عام 1991.أمر يبعث الريبه والخوف إذ كانت ادارة مفاصل الدولة اشبه بالإدارة البوليسية و يتمتع فيها المسؤولون بالهيبة والرفعة والاحترام حتى حلت علينا كارثة النظام الديمقراطي الجديد والذي خرب رصانة ومتانة الدولة بوضع المتحزبين والرجل غير المناسب في المكان الغير مناسب.
في مكتبة الوثير أجلسني ورفع المدير نظارتة قائلا :حسين سأكلفك بمهمة أشبه بالسرية وهي ليست بالصعبة عليك ولكنها جديدة ..وانأ على ثقة بأنك(تدبرها)وشرح لي بأقتضاب ما يتعرض له العراق من هجمة دول (الكفر والعدوان الثلاثيني .)...ودفع ألي مظروفا سريا ومختوم على جميع جوانبه مع كتاب ايفادي و رسالة شخصيه بظرف مفتوح .كانت المهمة السرية هي الذهاب الى منشأة جابر بن حيان والتى تقع شرق سد بادوش في الموصل وهي من منشات التصنيع العسكري المتخصصة بإنتاج معدات الوقاية من الضربات الكيماوية..ولوازم عسكرية مطاطية والتي حاولت حكومة العراق منع فرق التفتيش الدولية من الوصول اليها او الاطلاع على تفاصيل منتو جاتها . .
...قبل ان اغلق الباب حذرني السيد المدير قائلا (تذكر انها سرية !! ودير بالك على نفسك بالموصل)
في كراج العلاوي وقبل بزوغ الفجر صعدت منشاة (الازبري ) المتوجهه الى نينوى وبقربي جلس رجل خمسيني يرتدي دشداشة سمائية مطرزة الياقة والاكمام ويضع (غترة) بيضاء ناصعه على رأسه ..تبادل معي بلطف وبشاشة كلمات الترحيب والمجامله. .
حينما تحرك الباص أستغربت ان لا احد نادى في الباص الكبير (الفاتحة لام البنيين ..تسهيل أمر ) او الصلاة على سيد المرسلين كما هي العادة في رحلات سفري بين الناصرية وبغداد. فتوجست خيفة ولمع امامي بريق عيني المدير العام المخيفتين وهو يوصيني بالحذر والانتباة . .
عند سيطرة التاجي طلب الانضباط العسكري هويات الركاب ومنهم هويتي وحين سألني مااسمك (وهي طريقة سخيفة يتبعها (الزنابير).. لمعرفة رد فعل صاحبها ان كانت الهوية مزورة)
فأجبته : أسمي حسين ..ووين أهلك ...فأجبتة بالناصرية .فدفع لي الهوية وهو يحدق مليا بربطة عنقي.
.
حينها احسست أن جليسي الخمسيني قد تزحزح جانبا وتغيرت ملامحه ..حتى انه لم ينبس معي بكلمة طول الطريق ذو ال6 ساعات ...رغم اني حاولت الحديث معه مرار لتمضية وقت هذة الرحلة الطويلة. .
في احد مطاعم الطرق الخارجية توقف الباص في بيجي لتناول طعام الافطار ..والغريب انني وجدت الاخوين ستار وجبار وهم من منطقة ( ال بوشويج) في الناصرية يعملان كعاملي مطعم هناك بعد ان ضاقت سبل العيش في الناصرية جراء الحصار في الجنوب أذ هاجر اغلب الشغيلة من عمال بناء وحرفيين الى تلك المناطق كونها تشهد ازدهارا وعمراننا .
في مدخل سيطرة الغزلاني والذي أمرنا فيه من الترجل من السيارة كما هي الاجراءات المتبعه عند مداخل المدن ..جرى تفتيش دقيق على اوراق المسافرين ولوحظت ان جليسي في السيارة الرجل الخمسيني قد توجه الى بناية السيطرة وعاد وهو بصحبة اثنان بالزي المدني ..مسك احدهم يدي وقادني الى غرفة يبدو انها لضابط السيطرة ...وما ان راى كتاب الايفاد وهويتي من انني موظف حكومي ومكلف بايفاد..حتى انفرجت اساريرهم وأجلساني وهو ينظرون بغضب لهذا المخبر الفاشل .
رافقني احدهم وقدم لي شبه اعتذار من ان هناك بلاغات عن (الشروكية) الهاربين الى سوريا عن طريق الموصل واغلبهم مطلوبون بالاشتراك بإحداث 1991 اوبالانتماء للاحزاب العميلة . .
حتى ان الخمسيني صافحنى وقال لي نحن ابناء الدولة ومهمتنا ان نحفظ امن العراق العظيم وهي مهمتنا جميعا.وأردفها بمقولة (هكذا علمنا السيد الرئيس القائد).

بالطبع لم يحمل أبناء الجنوب أية ضغينة لأهل الموصل بل بالعكس فالعشرات بل المئات من ضباط وجنود الموصل العائدين مهزومين من الكويت في شباط 91.كانوا ضيوفا كرام في دورنا وأعطيت لهم الملابس والأموال للعودة الى ديارهم وحفظنا لهم أرواحهم وممتلكاتهم .معززين مكرمين ..رغم ماذاق أبناء الجنوب من ضباط الاجهزة الامنية والذين كان اغلبهم من مناطق تكريت والموصل والذين أوغلوا بدماء وإعراض الشيعه ونكل بأبنائهم وأذاقوهم صنوف التعذيب في مديريات الامن والمخابرات والرضوانية أذ لم تخلوا اي دائرة حساسة او هامة من ترأسهم لها وتعاملهم بالاستخفاف والاستهجان مع الشروكية.
كذلك لم تخلوا قيادات الجيش والشرطة من هذا التوصيف .وذكر لي احد قادة الجيش الكبار من انه توقف في باب احد مراكز الاستخبارات 3 ساعات بانتظار يقظة نقيب موصلي من قيلولته للدخول .
كانت الوشائج شبه مقطوعه بيننا وكانت الريبة وذكريات الماضي البغيض هو مايسود علاقة مواطن الجنوب مع الموصليين ... وكل ماكان يشدنا الى هذه المسميات هو (من السما ..والحلقوم الموصلي ).

طول الطريق الملتوي الى سد بادوش حيث تقع منشأة جابر بن حيان ..كان سائق التاكسي يترنح على صوت اغنية كاسيت موصلية تقول :
. بالله افغشولو بصدغ الايوانة.. مات العدو واصفغت الوانه.
وحينما سألته ماذايقول المغني..تطلع الى وجهي مليا وقال ..أمنين أنت فأجبته .. من الناصرية .
صفقت يداه وترك المقود وردد بلهجة لا افهمها
(الله لك يابة أشقد أحبها ).
حدثني (يحيى) انه كان جنديا في مركز التدريب قرب زقورة اور وتذكر بحسرة تلك الاماسي الجميلة التى كان يقضيها في مساءات شارع الحبوبي وطيبة اهل الناصرية وجمال فتياتها وأفاض عليه بمشاعر جميلة من الحنو والود واللطافه رغم لهجتة الصعبة المتخمة بحروف الغين والقاف .حتى انه توقف قرب دكان واشترى قنينتي ببيسي ..واعتبرتها عربون محبه وكرم والتى قلما يفعلها الموصليين المشهورين بالشح والبخل .

عند البوابة المهيبة لمنشأة جابر بن حيان والتي تقع بين اربعة جبال ..نزل يحيى وعانقني بشوق ورفض اخذ الاجرة ...وأصر على انتظاري ..لكنني قلت له ربما أتاخر كثيرا .ولمعت دمعة مودة وحب ووفاء لأهل ذي قاروهويودعني ويحملني سلاما وشوقا لاهلها الكرام .
رغم عسكره المكان وتعدد بوابات التفتيش الا ن لقائي بموظفي هذة المنشأة وجلهم من اهل نينوى ترك في قلبي انطباعا جميلا عن سماحة وطيبة اهلها ..وحبهم لأهل الجنوب وتراثه وغنائه حتى انهم امطروني بأسئلة عن المطرب حسين نعمة وحياته الخاصة .توج ذلك لقائي بمديرها العام وحفاوة الاستقبال التى غمرني بها ..وتبين ان المهمة لاتعدو ان تكون مهمة عادية وهي تصنيع قطع غيار مطاطية لبعض أجزاء مكائننا ..الا ان نظام المراسلات في تلك الحقبة ومع دخول فرق التفتيش الدولية كانت تحاط بالسرية التامة .
تناولت الغذاء في مطعم المهندسين وكانوا بينهم من اغلب محافظات العراق فكانوا فسيفساء جميلة تبادلنا فيها النكت والقفشات وكانت جلها تنال من الموصليين والذين تقبلوها بروح رياضية وسماحه متناهية .
عند عودتى تجولت باسواق الموصل وبهرت بهذه المدينة التي يشق (زيجها )دجلة فيضفي على منظرها جمالا خلابا ونكهه خاصة ومنحنى التجوال في اسواقها القديمة عبقا للروح وجمالا للنفس ..واجبرتني طيبة (المصالوه)التجوال حتى المساء بين رموزها الشاخصة من معالم اسلامية وحضارية و بين ازقتها التراثية العتيقة و اسواقها الشعبية وتعامل الناس خصوصا عندما يعرفونك انك ضيف وغريب.

كثيرا من الهواجس مسحتها من ذاكرتي وأسفت لانني رسمت لوحة تراجيدية سوداء عن التركيبه الاجتماعيه عن اهل الموصل ..وأيقنت أن نفرا ضالا من ضباط الامن والمخابرات لايشكلون وسما للموصل الطيبة .بل ان فلسفة ادارة الدولة البعثية القمعية هي من شكلت مكننة عمل هذة الاجهزة وظلمها للشروكيين ...

بعد اثنان وعشرون سنه وانا اتابع ملحمة تحرير الموصل والتى أبلى فيها أبناء العراق من كل الطوائف والقوميات بلاءا حسنا وتناسوا كل مسببات الفرقة والضغائن ...تذكرت دموع يحيى السائق وعواطفة النبيلة تجاة الشروكيين ..ولابد انه الان حيا يرزق ليرى بام عينة كيف قدم حسين وعبدالزهرة وعبد الحسن مهجهم رخيصة من اجل ام الربيعين وكيف أختلطت دمائهم الزكية على ارض الحدباء مع دماء عمر وذنون وزكريا .
والذين سيكتبون النصر الناجزبالخلاص من شراذم داعش واعوانة نهائيا .. قريبا انشاء الله ..

  

حسين باجي الغزي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/10/14



كتابة تعليق لموضوع : أشروكي ...في الموصل (المهمة الخطرة )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : سامي عادل البدري ، في 2018/10/16 .

عجبتني هذه المقالة لأنها كتبت بصدق وأصالة. أحببتها جداً. شكراً لكم




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد حسين ، على شيعة سليم الحسني وحاشيته . - للكاتب ماجد العيساوي : اعتقد اعطيتموه اكثر من حجمة من خلال مقالاتكم وعملتوا على انتشاره من حيث هو يريد فهو يكتب ويتهجم لا لشيء الا لاجل الانتشار وتم له ذلك .... اتركوه يعوي وينبح حتى يختفي صوته .

 
علّق مصطفى الهادي ، على ما هو مصحف فاطمة وما محتواه ومن كتبه وجمعه؟ وهل له علاقة بالقرآن؟! - للكاتب الموقع الرسمي للعتبة الحسينية : مصحف فاطمة محنته كبيرة كصاحبته التي ماتت مظلومة مهضومة مغصوب حقها . فلماذا يُريدون منّا ان نقبل بأن عائشة حفظت عن النبي عشرات الألوف من الاحاديث وان النبي (ص) امر بأن نأخذ نصف ديننا عنها . ولماذا يُريدون منّا ان نُصدق أن ابا هريرة الذي عاش مع النبي ثلاث اشهر قد روى الألوف من الاحاديث ناهيك عن الجراب الآخر الذي لم يفتحه . أليست بنت النبي اولى بذلك منهم وهي ربيبة داره ووريثة آثاره ممن كان الوحي ينزل في بيتها لا بل دخل معهم تحت الكساء فكان سادسا. ولعل الاشارة من الائمة إلى أن مصحف فاطمة هو حديث الوحي أو حديث ملك من الملائكة يُشير إلى انها سلام الله عليها اخذت عن ابيها نقلا عن الوحي ما ملأت به هذا الكتاب ، فسُميّ بمصحف فاطمة وكما هو معروف فإن كلمة مصحف هو ما موجود في الصحف او ما مدوّن فيها ، ولماذا لا نقول مثلا أنه بإملاء علي عليه السلام وذلك لقول علي عليه السلام . كان رسول الله (ص) يُحدثني فإذا فرغ سألته ، واذا فرغت ابتدرني بالحديث ، هذا الكم الهائل من الاحاديث الذي منح عليا وسام ان يكون باب مدينة علم الرسول (ص) . هذه الاحاديث حملتها فاطمة والحسن والحسين فلا بد انهم لا بل الجزم انهم درسوا في هذه المدرسة وعنها أخذت فاطمة ما موجود في مصحفها. يضاف إلى ذلك إذا كان سليم بن قيس الهلالي ملأ كتابه مما حدثه عليا وسلمان والمقداد ، اليس حريا بفاطمة أن تملأ كتابا لها هو مصحفها الذي يتداوله الائمة سلام الله عليهم ، مشكلة القوم أنهم لا يُريدون أن يؤمنوا بأن فاطمة ربيبة الوحي وضجيعة باب علم الرسول وأم سيدا شباب اهل الجنة الذين زُقوا العلم زقا حتى قيل أن فاطمة عالمة غير معلمة . والاغرب من ذلك انهم يعترفون بأن للكثير من الصحابة مصاحف خاصة بهم ولكن عندما نقول ان عند فاطمة بنت سيد الكائنات مصحفا تنقلب الآية ويصبح قرآنا ، والسؤال إلى هؤلاء المتقولين بذلك / هل قرأ احدكم ما في مصحف فاطمة او لمسه او رآه ؟؟ (وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون)

 
علّق عراقي ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : سلام الله على الحسين وعلى علي بن الحسن وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين .... السلام على النفوس الطاهرة التي تعلمت من نهج الحسين وسارت على دربه وعلى الاقلام التي تعلمت من نهج السيدة زينب صلوات الله وسلامه عليها ونشرت تضحيات الحشد المقدس ... اسأل الله ان يديم الحشد المقدس ويرفع شأنهم ويقوّي شوكتهم ويكثرهم ويقوّي ايمانهم ويكثّر عددهم ويزيد من عددهم وعتادهم .... اسال الله ان يحفظ صاحب هذا المقال ومن علق وان تكون عاقبتهم الى خير بحق محمد وال محمد الطيبين الطاهرين صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين ....... ............... ابكيتني اخي الكريم .......

 
علّق منير حجازي ، على مع الشيخ اليعقوبي في معرض تعليقه على كلام بابا الفاتيكان - للكاتب مصطفى الهادي : ان قول اليعقوبي (أن عدم استمرار الملائكة في حفظ البشر إذا اصر على انتهاج طريق الشر والتمرد بأنه من العدل حتى لا يتساوى المحسن والمسيئ). هذا خطأ شيخنا ، يستمر رزق الانسان وحفظه والامداد له حتى لو اساء أو تمرد، لأنه من عدالة الله تعالى انه لا يقطع رزقه عن العاصين له ، كما أنه تعالى لا يقطع المطر عن الصحراء او يوقف المطر من السقوط على البحار والانهار فنقول أن ذلك ليس من العدل ان تذهب هذه المياه هدرا ، فيحتكر نزول المطر على البساتين مثلا والمزارع ، وهكذا وحسب قولكم فإن الله يمنع عطائه عن المسيئين ويعطيه فقط للصالحين. يا شيخ ان لطائف الله تعالى خفيت عليكم وآياته عميت عنها حيث يقول تعالى : (إنما نملي لهم ليزدادوا اثما). فلم يقطع رزقهم في الدنيا حتى وإن عصوه ، وإلا ما هو تفسير جنابكم لمؤمن محروم وعاصٍ متخم ؟ يعطي الله حتى للعصاة لأن حسابهم في الآخرة كما يقول تعالى (يريد الله ان لا يجعل لهم حظا في الآخرة). ثم ما علاقة ما تفضلتم به شيخنا بالملائكة الحفظة او (المعقبات). والله يا شيخ لم افهم من كلامك شيء .

 
علّق حنان ، على للمرأة دور في نضال الحشد الشعبي المقدس  - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : هذه ليست مقاله فقط انها لوحة فنان محترف رسم المرأه بفرشاة الاهتمام ولونها بعبق الوفاء والتقدير ...احسنت دائما وابدا باحثنا المتالق

 
علّق حنان ، على كربلاء وتوسعة الحرمين وما يتبعه في الاقتصاد والتراث - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : احسنتم واجدتم تحليل منطقي وواقعي ينم عن فكر ودرايه تامه ان خيرات العتبتين هي خيرات تخص البلد ككل ولاتخص فئه معينه لانها ان كانت بيد اناس وطنيين وولائهم للبلد لكان نهر خيرات العتبتين اغرقت اغلب البلاد

 
علّق حنان ، على كربلاء وتوسعة الحرمين وما يتبعه في الاقتصاد والتراث - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : احسنتم واجدتم تحليل منطقي وواقعي ينم عن فكر ودرايه تامه ان خيرات العتبتين هي خيرات تخص البلد ككل ولاتخص فئه معينه لانها ان كانت بيد اناس وطنيين وحبين للبلد لكن نهر خيرات العتبتين اغرقت اغلب البلاد

 
علّق اثير الخزرجي ، على مع الشيخ اليعقوبي في معرض تعليقه على كلام بابا الفاتيكان - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم . لله درك أيها الكاتب ، شرحت واوضحت فجزاك الله جزاء المحسنين . واما الشيخ اليعقوبي فيقول : (وعلّل المرجع عدم استمرار عمل الملائكة في حفظ البشر اذا اصّر على انتهاج طريق الشر والتمرد بانه من العدل حتى لا يتساوى المحسن والمسيء وضرب لذلك مثلاً بما يحصل اثناء منافسات كاس العالم مثلاً فان فرقاً تفوز واخرى تخسر ويحزن جمهور الفريق الخاسر ويتألم وربما ينتحر بعض المتعصبين لكن هذا لا يبّرر الغاء المنافسات واعطاء الكاس لكل الفرق على حد سواء لمنع حصول الالم والحزن للبعض، لان ذلك عين الظلم ). هسا ما ادري اشجاب كرة القدم بالموضوع . لا بابا الفاتيكان ذكر ذلك ولا الكردينال الاخر . يا شيخ اتق الله في امة محمد ولا تتدخل في امور تزيد البلبلة في عقول الشباب . لا توجد مرجعية بالقوة ، انت رجل صاحب حزب (فضيلة) ولك اهداف واطماع في السلطة ، وتحاول الاساءة إلى مقام المرجعية باعلانك نفسك مرجعا او متمرجعا وانت من اتباع حوزة كانت مشبوهة وخريج دراسات حصلت في زمن الحملة الايمانية التي قادها عدي صدام حسين عليه اللعنة .

 
علّق فؤاد المازني ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : أعرف مجاهد بالحشد أخذ إبنه القاصر وياه للساتر ومن إعترض آمر الفوج لأن عمره أقل من 18 سنه جاوبه الأب إشكد عمر القاسم بن الحسن بمعركة الطف؟

 
علّق حكمت العميدي ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : اعرف الي يعادي الحشد المقدس الشريف ماعندة ولاء لوطنة ولا حب لارضة ولاصاين عرضة ولا عندة شرف

 
علّق مصطفى الهادي ، على هل خلق الله نبينا محمد (صلى الله عليه وآله) قبل النبي آدم؟ ام بعده ؟!! : كما هو معروف فإن النور ، والضوء لابد لهما من مصدر ولعل اقدم مصدر اشار إلى أن اول ما خلق الله هو (النور) قبل أن يخلق الشمس والقمر هو الكتاب المقدس حيث ذكر بأن العالم كان في ظلمة فخلق الله النور ، ثم النور الأعظم قبل أن يخلق الشمس والقمر كما نقرأ في سفر التكوين حيث يقول : (في البدء خلق الله السماوات والأرض. وكانت الأرض خربة وخالية، وعلى وجه الغمر ظلمة، والله يرف على وجه المياه ـــ وكان عرشه على الماء ـــ وقال الله: ليكن نور، فكان نور ــ محمد ـــ ثم خلق الله النورين ــ علي وفاطمة ــ ). في الحقيقة لم يُبين لنا الكتاب المقدس ما المعنى من النورين والنورين فيما بعد ماهما ماهو مصدرهما ، فقد القى الكتاب المقدس القول واطلقه اطلاقا ، وجاءت التفاسير بائسة لتزيد الامر غموضا. ولكن لربما يقول البعض أن الله خلق الشمس وهي النور الذي بدد به الله الظلمة ، نقول له : أن نص الكتاب المقدس يتحدث عن النور ، ثم النورين ، ثم تحدث عن الشمس والقمر . أي أن الله خلق أولا النور ، ثم خلق الشمس والقمر وأيضا اطلق عليهما النورين . والمشكلة التي وقع بها كاتب النص أنه قال : بأن الله خلق الماء والأرض ثم أخرج المزروعات بكل انواعها واشكالها : (وقال الله: «لتنبت الأرض عشبا وبقلا يبزر بزرا، وشجرا ذا ثمر يعمل ثمرا كجنسه، بزره فيه على الأرض». وكان كذلك. فأخرجت الأرض عشبا وبقلا يبزر بزرا كجنسه، وشجرا يعمل ثمرا بزره فيه كجنسه). ثم يقول (فعمل الله النورين العظيمين: النور الأكبر ــ الشمس ــ لحكم النهار، والنور الأصغر ــ القمر ــ لحكم الليل، والنجوم). وهذا خطأ فاضح ، لأن الزرع بكل اصنافة يعتمد على ضوء الشمس فلا يُمكن للزرع ان ينبت من دون الشمس . يضاف إلى ذلك قول النص (وخلق النجوم) . وهذا أيضا لا يستقيم . أما التفسير الحقيقي للنص فهو أن هناك نورا خلقه الله قبل كل شيء ، ثم اخذ منه وخلق نورين ثم خلق النجوم . وفي تأمل بسيط تتضح حقيقة أن هناك ارواح نورانية خلقها الله وخلق من اجلها ما في الكون . المسيحية تقول بأن المخلوق الأول الذي خلقه الله هو (المسيح) روح الله ثم يعتمدون على نص التوراة التي تقول :( وكان روح الله يرفرف على الماء). ولكن المسيحية تتخبط في بيان النور الأول فتقول مثلا : (يوحنا ، لم يكن هو النور، بل ليشهد للنور. كان النور الحقيقي الذي ينير كل إنسان آتيا إلى العالم.إلى خاصته جاء، وخاصته لم تقبله). ولكن الاشكال أن السيد المسيح لم يأت إلى خاصته ــ عشيرته ـــ بل جاء إلى كل اليهود ــ بني اسرائيل ــ وهؤلاء لم يرفضوه كلهم بل آمن منهم الكثير به . أن النص ينطبق على نبينا محمد صلوات الله عليه فهو النور الأول وهو الذي أتى إلى خاصته ــ عشيرته ــ انذر عشيرتك الاقربين ، ولكنهم رفضوه وحاربوه . وعلى ما يبدو فإن هناك اتفاقا ايضا بين السنة والشيعة على أن اول شيء خلقه الله هو نور محمد كما ورد في العجلوني(827) : عن جابر بن عبد الله قال : قلت : يا رسول الله بأبي أنت وأمي أخبرني عن أول شيء خلقه الله قبل الأشياء ، قال : (( يا جابر إن الله تعالى خلق قبل الأشياء نور نبيك)) .انظر النفحات المكية واللمحات الحقية لمحمد عثمان الميرغني(ص/28-29). وكذلك حديث : (( كنت نوراً بين يدي ربي قبل خلق آدم بأربعة عشر ألف عام )) . علي بن محمد في كتابه"تاج العقائد"(ص/54) . واحاديث أخرى كثيرة. وهناك حديث آخر عن ابي هريرة يقول فيه : (( كنت أول النبيين في الخلق )). {رواه ابن أبي حاتم[كما في تفسير ابن كثير(ص/1052)] وابن عدي في الكامل (3/49،372،373) وأبو نعيم في الدلائل(ص/6) وتمام في الفوائد4/207رقم1399. تحياتي تحياتي علي بن محمد الإسماعيلي الباطني في كتابه"تاج العقائد"(ص/54)

 
علّق باسم الفلوجي ، على لو ان بغداد عاصمة للثقافة - للكاتب عالية خليل إبراهيم : السلام عليكم السيدة المحترمة عالية ام حسين هل كتبت شيئا عن المرحوم جدنا اية الله الشيخ سعيد الفلوجي ومن اين استقيت معلوماتك، جزاك الله خيرا وانا حفيده الشيخ باسم بن نعمة بن سعيد الفلوجي ساكن استراليا في بيرث عاصمة ولاية غرب استراليا، وشكرا

 
علّق مصطفى نزار ، على كتب الدكتور عادل عبد المهدي .. اشكركم، فالشروط غير متوفرة - للكاتب د . عادل عبد المهدي : مقال جيد سيادة رئيس الوزراء هل نفهم ان الشروط توفرت الان؟

 
علّق نور الزهراء ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا على هذا الكلام المحفز و الرائع .... شيئ مثير للأهتمام و خصوصا في هذا الزمن . 💖💖

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على رب الكتاب المقدس هل يعرف عدد أيام النفاس ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ما زلت اتابع كتابتنكَ وما زالت كتاباتكِ تلهمني الا ان جميع الكلمات تخذلني.. فلم اعد اقوى الا على ان اكتب ان جميع الكلمات اصابها الشلل ولم اكن وحيدا مثلما اليوم.. خذلتني الدنيا و"الثقات" تعلمت كثيرا بلا طائل ما اقساه من تعلم اه كم هرمت بغياب استاذي.. لاول مره اشعر باليتم كما اشعر واشعر بالوحده كما اشعر.. نعم.. غدوت روح بلا جسد دمتم في امان الله سيدتي.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد حسن الساعدي
صفحة الكاتب :
  محمد حسن الساعدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 السياسة والديمقراطية والحل السحري "حكومة الوفاق الوطني"  : حسين النعمة

 فرقة المشاة الرابعة عشرة تجري عمليات تفتيش ضمن قاطع مسؤوليتها  : وزارة الدفاع العراقية

 وزير الزراعة يستقبل الوفد البرلماني الاوكراني لبحث سبل التعاون الزراعي بين البلدين الصديقين  : وزارة الزراعة

 الشخصية الوطنية الكردية والسياسي المخضرم عصمت شريف وانلي في ذمة الخلود  : ادارة موقع نــوروز

 فاطمة(عليها السلام) فوق مقام الأبرار (الجزء الأول)  : مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)

 أخلاق الفرسان ...وثقافة كتابة التقارير  : ثائر الربيعي

 بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة ميلاد الرسول الأكرم والإمام الصادق وأسبوع الوحدة الإسلامية  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 قرار (441) وحقوق البصريين الضائعة بين وزارة النفط وشركات عقود جولات التراخيص  : اعلام لجنة النفط والغاز في البصرة

 شرطة بابل تكشف عن تفكيك عصابة تمتهن الاتجار بمادة الكريستال المخدرة  : وزارة الداخلية العراقية

 مناجــــــــــــــــاة (3)...!  : د . سمر مطير البستنجي

 في تكريت خيانة أهانه انهيار فانتصار  : حسن الياسري

 لاأرتجي الدنيا بألوانها  : غني العمار

 عبطان يحث على الاستثمار الامثل ليوم الشباب العالمي في ابراز ابداعات الشباب العراقي  : وزارة الشباب والرياضة

 التجارة .. وكيل الوزارة يتفقد دائرة التخطيط والمتابعة  : اعلام وزارة التجارة

 المديرية العامة للتنمية الصناعية تعقد ندوة لمناقشة مميزات البناء الاخضر ومعاييره بمشاركة اصحاب المشاريع الصناعية  : وزارة الصناعة والمعادن

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net